نبوات العهد القديم عن المسيح والعصر المسياني من اقوال اليهود واقتباسات العهد الجديد سفر المزامير 8



Holy_bible_1

26/7/2019



النبوة التالية التي تؤكد لاهوته وان المسيح هو تجسد يهوه

سفر المزامير 45

45: 1 فاض قلبي بكلام صالح متكلم انا بانشائي للملك لساني قلم كاتب ماهر

الكلام عن المسيح الملك فداود سينشد عن ملك الملوك ورب الارباب فالملك الذي ينشد عنه داود هو ملك المجد الرب القدير الجبار وهو الرب الجبار في القتال الذي سيدخل الي العالم ( يتجسد ) ويحارب رئيس هذا العالم واله هذا الدهر وهو الشيطان وهو ينتصر علي اعداؤه واعداء الرب وهم مملكة الشيطان واتباعه

45: 2 انت ابرع جمالا من بني البشر انسكبت النعمة على شفتيك لذلك باركك الله الى الابد

فهو المبارك الي الابد

وبالفعل اكد العهد الجديد ان كلام نعمة من شفتيه

انجيل لوقا 4

4 :22 و كان الجميع يشهدون له و يتعجبون من كلمات النعمة الخارجة من فمه و يقولون اليس هذا ابن يوسف

كما قال داود 

سفر المزامير 72

72: 17 يكون اسمه الى الدهر قدام الشمس يمتد اسمه و يتباركون به كل امم الارض يطوبونه 

72: 18 مبارك الرب الله اله اسرائيل الصانع العجائب وحده 

72: 19 و مبارك اسم مجده الى الدهر و لتمتلئ الارض كلها من مجده امين ثم امين

فهذا الابدي المتكلم عنه المزمور هو الرب الله اله إسرائيل. ولهذا هو الاله المبارك الي الابد ولهذا المسيح الاله بلاهوته بالطبع بدون تفكير هو ابرع جمالا من بني البشر. فمن هو الذي يضاهي الله؟ 

45: 3 تقلد سيفك على فخذك ايها الجبار جلالك و بهاءك

جلالك وبهاءك واستخدمها داود كثيرا علي الرب فقط ولم يستخدمهم علي بشر  

المرنم يربط بين ملك الملوك أجمل من كل البشر المحارب الأمر الذي لا ينطبق على أي إنسان محارب، لأنه أي ارتباط بين جمال الإنسان وقدرته على الحرب؟ واضح هنا أن الحديث خاص بمعركة الصليب، فإن ربنا يسوع المسيح قائد حربنا الروحية ضد عدو الخير إبليس، والذي وحده بلا عيب، كليّ الجمال، يستل سيفه كعريس سماوي جميل ليقتل فينا ما هو قبيح، أي فسادنا، وبهذا يقيم مملكته في قلوبنا، معلنًا ذاته أنه الحق والوداعة والبر. ولهذا سيف الرب في الكتاب معروف انه أطلق على كلمة الرب 

45: 4 و بجلالك اقتحم اركب من اجل الحق و الدعة و البر فتريك يمينك مخاوف

وهنا يتكلم عن صاحب الجلال كما شرحت سابقا هو الرب ويقول له انه بالحق (المطلقوالوداعة والبر وهو يمين الرب كلمة اركب لا تعني امتطاء جواد ولكن تملك  وارتفع فهو يقصد انه يرتفع عن الارض ويتسلط على الارض 

فمن الذي ارتفع عن الارض غير المسيح على عود الصليب وبالصليب تملك على العالم وانتصر على الشيطان 

45: 5 نبلك المسنونة في قلب اعداء الملك شعوب تحتك يسقطون

45: 6 كرسيك يا الله الى دهر الدهور قضيب استقامة قضيب ملكك

وبالطبع نعرف أن هذه النبوة عن المسيح الذي له العرش لأنه هو الله

: 7 أَحْبَبْتَ الْبِرَّ وَأَبْغَضْتَ الإِثْمَ، مِنْ أَجْلِ ذلِكَ مَسَحَكَ اللهُ إِلهُكَ بِدُهْنِ الابْتِهَاجِ أَكْثَرَ مِنْ رُفَقَائِكَ.

يفعل البر ولا يفعل الاثم

فالله هو المتجسد والله المتجسد هو صاحب العرش والله يمسح الله الذي يأخذ شكل بشر يشبه الرفقاء

ويكمل

45: 11 فيشتهي الملك حسنك لانه هو سيدك فاسجدي له

داود يتكلم عن ملك الملوك ورب الارباب المسيح الذي هو ابرع جمال المبارك الي الابد ذو الجلال والبهاء الذي يخضع له كل الشعوب وهو كرسيه كرسي الله لأنه هو الله وهو السيد الذي يسجد له الكل

وما يؤكد انها نبوة عن لاهوت المسيح اقتباس معلمنا بولس الرسول لها

عبرانيين 1: 8-9

Heb 1:8 وأما عن الابن: «كرسيك يا ألله إلى دهر الدهور. قضيب استقامة قضيب ملكك.

Heb 1:9 أحببت البر وأبغضت الإثم. من أجل ذلك مسحك الله إلهك بزيت الابتهاج أكثر من شركائك».

ودراسة سريعة للاقتباس

مزمور 45: 6-7

Psa 45:6 كرسيك يا الله إلى دهر الدهور. قضيب استقامة قضيب ملكك.

Psa 45:7 أحببت البر وأبغضت الإثم من أجل ذلك مسحك الله إلهك بدهن الابتهاج أكثر من رفقائك.

Psa 45:6 כסאךH3678 Thy throne, אלהיםH430 O God, עולםH5769 forever ועדH5703 and ever: שׁבטH7626 the scepter מישׁרH4334 a right שׁבטH7626 scepter. מלכותך׃H4438 of thy kingdom

Psa 45:7 אהבתH157 Thou lovest צדקH6664 righteousness, ותשׂנאH8130 and hatest רשׁעH7562 wickedness: עלH5921 therefore כןH3651 therefore משׁחךH4886 hath anointed אלהיםH430 God, אלהיךH430 thy God, שׁמןH8081 thee with the oil שׂשׂוןH8342 of gladness מחבריך׃H2270 above thy fellows.

Psa 45:6 Thy throne, O God, is for ever and ever: the sceptre of thy kingdom is a right sceptre.

Psa 45:7 Thou lovest righteousness, and hatest wickedness: therefore God, thy God, hath anointed thee with the oil of gladness above thy fellows.

Psa 45:6 (44:7) θρνος σου, θες, ες τν αἰῶνα το αἰῶνος, ῥάβδος εθτητος ῥάβδος τς βασιλεας σου.

Psa 45:7 (44:8) γπησας δικαιοσνην κα μσησας νομαν· δι τοτο χρισν σε θες θες σου λαιον γαλλισεως παρ τος μετχους σου.

Psa 45:6 Thy throne, O God, is for ever and ever: the sceptre of thy kingdom is a sceptre of righteousness.

Psa 45:7 Thou hast loved righteousness, and hated iniquity: therefore God, thy God, has anointed thee with the oil of gladness beyond thy fellows.

عبرانيين 1: 8-9

Heb 1:8 وأما عن الابن: «كرسيك يا ألله إلى دهر الدهور. قضيب استقامة قضيب ملكك.

Heb 1:9 أحببت البر وأبغضت الإثم. من أجل ذلك مسحك الله إلهك بزيت الابتهاج أكثر من شركائك».

Heb 1:8 προς unto 4314 PREP δε But 1161 CONJ τον the 3588 T-ASM υιον Son 5207 N-ASM ο the 3588 T-NSM θρονος 2362 N-NSM σου Thy 4675 P-2GS ο 3588 T-NSM θεος O God 2316 N-NSM εις forever and ever 1519 PREP τον 3588 T-ASM αιωνα forever and ever 165 N-ASM του 3588 T-GSM αιωνος 165 N-GSM ραβδος a scepter 4464 N-NSF ευθυτητος of righteousness 2118 N-GSF η 3588 T-NSF ραβδος scepter 4464 N-NSF της 3588 T-GSF βασιλειας kingdom 932 N-GSF σου of thy. 4675 P-2GS

Heb 1:9 ηγαπησας Thou hast loved 25 V-AAI-2S δικαιοσυνην righteousness 1343 N-ASF και and 2532 CONJ εμισησας hated 3404 V-AAI-2S ανομιαν iniquity, 458 N-ASF δια therefore 1223 PREP τουτο 5124 D-ASN εχρισεν hath anointed 5548 V-AAI-3S σε thee 4571 P-2AS ο 3588 T-NSM θεος God 2316 N-NSM ο 3588 T-NSM θεος God 2316 N-NSM σου thy 4675 P-2GS ελαιον with the oil 1637 N-ASN αγαλλιασεως of gladness 20 N-GSF παρα above 3844 PREP τους 3588 T-APM μετοχους fellows 3353 A-APM σου thy. 4675 P-2GS

Heb 1:8 But unto the Son he saith, Thy throne, O God, is for ever and ever: a sceptre of righteousness is the sceptre of thy kingdom.

Heb 1:9 Thou hast loved righteousness, and hated iniquity; therefore God, even thy God, hath anointed thee with the oil of gladness above thy fellows.

العبري يتطابق مع السبعينية ومع العهد الجديد

فهو فئة 1

وأيضا اليهود أكدوا ان هذا المزمور عن المسيح

فقالوا في ترجوم هاجيوجرافا ان

45 :3 تقلد سيفك على فخذك ايها الجبار جلالك و بهاءك

عن الملك المسيح

Psalm 45:3.

Targum to the Hagiographa.

Your beauty, O King Messiah, surpasses that of ordinary men. The spirit of prophecy has been bestowed upon your lips; therefore the Lord has blessed you forever. Gird your sword upon your thigh, O mighty one, it is your glory and your splendor. And your splendor is great. Because of this you shall ride victoriously on the streets of the kingdom in behalf of faith, truth, humility, and righteousness. And the Lord shall teach you to perform awesome deeds with your right hand, Your arrows are drawn, nations shall fall under you. And your arrows shall be sent into the heart of the King’s enemies. Thy throne of glory, O Lord, endures forever and ever; a scepter of righteousness is the scepter of Thy Kingdom. Because you love righteousness and hate evil, because of this the Lord your God has anointed you with the oil of gladness more than your companion. Pure myrrh and aloes and cassia perfume all your garments. Out of palaces inlaid with ivory from the land of Minni they shall gladden you. The districts of the kingdom come forward to greet you and to honor you when the scroll of the Torah is placed at your right, inscribed with pure gold of Ophir. Hear, O congregation of Israel, the instruction of his mouth and observe the extent of his deeds. Let your ear attend to the words of the Torah, forget the evil deeds of the wicked of your people, and the house of idolatry where you served. the house of your fathers. And then the King will desire your beauty, for He is your master and you must bow to Him. The inhabitants of the city of Tyre shall come with an offering; the rich people of the nation shall seek your presence at your Temple. All the finest personal possessions from the district treasuries of kings, hidden within, shall be brought to the priests, whose vestments are woven of pure gold. In embroidered vestments they shall offer their sacrifices before the King of the world; and the rest of their fellows. who scattered among the nations shall be brought in to you, rejoicing, at Jerusalem. They shall be brought in with joy and praise, and they shall enter the palace of the Eternal King. In the place of your fathers your sons shall be righteous; you shall appoint them princes in all the land, At that time you shall say: “Let us remember Thy name in every generation.” Because of this, the people who become proselytes shall praise Thy name forever and ever.

وأيضا في التلمود البابلي السبت 63 أ

45 :4 وبجلالك اقتحم اركب من اجل الحق والدعة والبر فتريك يمينك مخاوف

وقالوا ان هذا عن المسيح

Psalm 45:4.

Babylonian Talmud, Shabbath 63a.

Some there are who state: Said they [the Sages] to R. Eliezer: Since they are ornaments for him, why should they cease in the days of the Messiah? In the days of the Messiah too they shall not cease, he answered. This is Samuel’s view, and it disagrees with R. Hiyya b. Abba’s.

Abaye asked R. Dimi—others state, R. Awia,—others again state, R. Joseph [asked] R. Dimi—and others state, R. Awia—whilst others state, Abaye [asked] R. Joseph: What is R. Eliezer’s reason for maintaining that they are ornaments for him?—Because it is written, Gird thy sword upon thy thigh, ’O mighty one, Thy glory and thy majesty.

The Talmudic footnote here reads: ‘In Ber. I, 5, ’this world’ is opposed to the days of the Messiah, and this in turn is differentiated here from the future world.’

وأيضا مدراش راباه

45 :7 أحببت البر و ابغضت الاثم من اجل ذلك مسحك الله الهك بدهن الابتهاج اكثر من رفقائك

ان هذا عن المسيح

Psalm 45:7.

Midrash Rabbah, Genesis XCIX, 8.

THE SCEPTRE SHALL NOT DEPART FROM JUDAH (XLIX, 10): this refers to the throne of kingship—The throne given of God is for ever and ever; a sceptre of equity is the sceptre of thy kingdom (Ps. XLV, 7).



أيضا هنا نبوة أخرى قوية في نفس المزمور تعلن لاهوت المسيح وهي

سفر المزامير 45

8 كُلُّ ثِيَابِكَ مُرٌّ وَعُودٌ وَسَلِيخَةٌ. مِنْ قُصُورِ الْعَاجِ سَرَّتْكَ الأَوْتَارُ.

المر والسليخة هم مكونات المسحة المقدسة

سفر الخروج 30

30 :22 و كلم الرب موسى قائلا

30 :23 و انت تاخذ لك افخر الاطياب مرا قاطرا خمس مئة شاقل و قرفة عطرة نصف ذلك مئتين و خمسين و قصب الذريرة مئتين و خمسين

30 :24 و سليخة خمس مئة بشاقل القدس و من زيت الزيتون هينا

30 :25 و تصنعه دهنا مقدسا للمسحة عطر عطارة صنعة العطار دهنا مقدسا للمسحة يكون

30 :26 و تمسح به خيمة الاجتماع و تابوت الشهادة

30 :27 و المائدة و كل انيتها و المنارة و انيتها و مذبح البخور

30 :28 و مذبح المحرقة و كل انيته و المرحضة و قاعدتها

30 :29 و تقدسها فتكون قدس اقداس كل ما مسها يكون مقدسا

فخيمة الاجتماع التي هي مسكن الله على الأرض والحال بها لاهوت الله في داخلها تعتبر مثل ثياب الله هي التي تقدس بهذه الأشياء

مع ملاحظة ان هذه المسحة لا توضع على ملابس انسان

30 :32 على جسد انسان لا يسكب و على مقاديره لا تصنعوا مثله مقدس هو و يكون مقدسا عندكم

30 :33 كل من ركب مثله و من جعل منه على اجنبي يقطع من شعبه

اما الميعة هي من مكونات البخور المقدس

30 :34 و قال الرب لموسى خذ لك اعطارا ميعة و اظفارا و قنة عطرة و لبانا نقيا تكون اجزاء متساوية

30 :35 فتصنعها بخورا عطرا صنعة العطار مملحا نقيا مقدسا

30 :36 و تسحق منه ناعما و تجعل منه قدام الشهادة في خيمة الاجتماع حيث اجتمع بك قدس اقداس يكون عندكم

30 :37 و البخور الذي تصنعه على مقاديره لا تصنعوا لانفسكم يكون عندك مقدسا للرب

30 :38 كل من صنع مثله ليشمه يقطع من شعبه

وأيضا البخور المقدس لحضور الله هو في خيمة الاجتماع

فأدركنا انه للمسح المقدسة لمسكن الله

وفي المزمور يقول ان ثياب المسيح الذي هو الملك وهو الله هو المر والميعة والسليخة

اذا اللاهوت حال في جسد المسيح وهذا نبوة واضحة عن تجسد حضور الله الشكينة.



وأيضا نبوة انه يعطي سلام

سفر المزامير 46: 9


مُسَكِّنُ الْحُرُوبِ إِلَى أَقْصَى الأَرْضِ. يَكْسِرُ الْقَوْسَ وَيَقْطَعُ الرُّمْحَ. الْمَرْكَبَاتُ يُحْرِقُهَا بِالنَّارِ.



اولا كرازته باستخدام امثال كثيره

سفر المزامير 49

49: 4 اميل اذني الى مثل و اوضح بعود لغزي



وان المسيح يقوم من الهاوية

سفر المزامير 49

49 :15 انما الله يفدي نفسي من يد الهاوية لانه ياخذني سلاه

وأشار اليهود انه عن زمن المسيح

Psalm 49:14.

Midrash Rabbah, Genesis XXVI, 2.

R. Hanina said: In the Messianic age there will be death among none save the children of Noah. R. Joshua b. Levi said: Neither among Israel nor among the other nations, for it is written, And the Lord God will wipe away tears from off all faces (Isa. XXV, 8). How does R. Hanina explain this?—From off all faces of Israel. Yet surely it is written, For the youngest shall die a hundred years old (ib. LXV, 20), which supports R. Hanina; how then does R. Joshua explain it?—That means that he will then be liable to punishment. But it is written, Like sheep they are appointed for the nether-world; death shall be their shepherd (Ps. XLIX, 15), which supports R. Hanina: how then does R. Joshua explain it?—Thus: whereas in this world Pharaoh [was punished] in his time and Sisera in his time; in the Messianic era He will appoint the angel of death their [sc. Pharaoh and Sisera’s] officer, as it is written, And the upright shall have dominion over them in the morning, and their form shall be for the wearing away of the nether-world on account of his habitation (ib.): this teaches that Sheol [the nether-world] will be destroyed, yet their bodies will not be destroyed.



المزمور 50 الذي يتكلم بوضوح مجيء المسيح هو اشراق الله ينتشر البشارة في كل مكان ويخبر عن مجيؤه الثاني

سفر المزامير 50

50 :2 من صهيون كمال الجمال الله اشرق

وقال اليهود ان هذا عن مجيء المسيح

Psalm 50:2.

Sifre on Deuteronomy, Piska 343.

He shined forth form Mount Paran: There are four occasions when God shines forth … The fourth will occur in the days of the Messiah, as it is said, Out of Zion, the perfection of beauty, God hath shined forth (Ps. 50:2).

50: 3 ياتي الهنا و لا يصمت نار قدامه تاكل و حوله عاصف جدا

50: 4 يدعو السماوات من فوق و الارض الى مداينة شعبه

50: 5 اجمعوا الي اتقيائي القاطعين عهدي على ذبيحة

50: 6 و تخبر السماوات بعدله لان الله هو الديان سلاه



نبوة تؤكد أن الذي يخونه هو صديقه ورفيقه وليس عدو

وكان يذهب معه الي الصلاة وبيت الله

سفر المزامير 55

55: 13 بل انت انسان عديلي الفي و صديقي

55: 14 الذي معه كانت تحلو لنا العشرة الى بيت الله كنا نذهب في الجمهور

وبالطبع أكد حدوث هذا في

انجيل يوحنا 13

13 :18 لست اقول عن جميعكم انا اعلم الذين اخترتهم لكن ليتم الكتاب الذي ياكل معي الخبز رفع علي عقبه



300 وهذا الذي يخونه يموت موتة بشعة

سفر المزامير 55

55: 13 بل انت انسان عديلي الفي و صديقي

55: 14 الذي معه كانت تحلو لنا العشرة الى بيت الله كنا نذهب في الجمهور

55: 15 ليبغتهم الموت لينحدروا الى الهاوية احياء لان في مساكنهم في وسطهم شرورا

وبالطبع اكد حدوث هذا العهد الجديد في

انجيل متى 27

مت 27 :4 قائلا قد اخطات اذ سلمت دما بريئا فقالوا ماذا علينا انت ابصر

مت 27 :5 فطرح الفضة في الهيكل و انصرف ثم مضى و خنق نفسه

وايضا

سفر أعمال الرسل 1

:18 فان هذا اقتنى حقلا من اجرة الظلم و اذ سقط على وجهه انشق من الوسط فانسكبت احشاؤه كلها

1 :19 و صار ذلك معلوما عند جميع سكان اورشليم حتى دعي ذلك الحقل في لغتهم حقل دما اي حقل دم

1 :20 لانه مكتوب في سفر المزامير لتصر داره خرابا و لا يكن فيها ساكن و لياخذ وظيفته اخر

فهو لم يموت مشنوق فقط بل تعفن جسده وسقط من فرع الشجرة المعلق عليه مشنوق وانشق من الوسط وانسكبت احشاؤه



291 وهو يسلمه بنفسه

سفر المزامير 55

55: 20 القى يديه على مسالميه نقض عهده

55: 21 انعم من الزبدة فمه و قلبه قتال الين من الزيت كلماته و هي سيوف مسلولة



301 وأيضا

سفر المزامير 55

55: 23 و انت يا الله تحدرهم الى جب الهلاك رجال الدماء و الغش لا ينصفون ايامهم اما انا فاتكل عليك



316 ونافث الظلم هو رئيس الكهنة

سفر المزامير 56

56: 5 اليوم كله يحرفون كلامي علي كل افكارهم بالشر



271 ويرصدوا تحركاته

سفر المزامير 56

56: 6 يجتمعون يختفون يلاحظون خطواتي عند ما ترصدوا نفسي



نبوة خروج المسيح الملك من يهوذا

سفر المزامير 60

60 :7 لي جلعاد و لي منسى و افرايم خوذة راسي يهوذا صولجاني

واكد يهود ان هذا عن المسيح

Psalm 60:9.

Midrash Rabbah, Numbers XIV, 1.

… ‘Judah is my sceptre’ alludes to the Great Redeemer who is to be a descendant of the grandchildren of David. ‘Moab is my washpot.’ What is the meaning of this expression? God meant to say: Even when the aforementioned redeemers shall have come I will not offer to assist them until the Moabitess shall come with them.

A footnote after this portion in the Midrash reads: ‘The allusion is to Ruth, and the text means that God’s assistance will not be forthcoming until the Messiah the son of David, a descendent of Ruth, will have arrived. The allusion to this is derived from רחצי meaning in Aramaic ’my trust’.

Psalm 60:9.

Midrash on Psalms, Book Two, Psalm 60, 3.

Gilead is Mine (Ps. 60:9). God said: “I am He who wrought a miracle for Jephthah the Gileadite, and I am also He who wrought a miracle for Gideon the son of Joash of the tribe of Manasseh. His deliverance was deliverance for only an hour, but in the everlasting time-to-come I shall deliver you through the Messiah the son of Ephraim, and through the Messiah the son of David of the tribe of Judah.”

Psalm 60:10.

Midrash on Psalms, Book Two, Psalm 60, 3.

Ephraim also is the strength of My beginning (ibid.): The Messiah, the son of Ephraim, will be the first to take upon himself the yoke of kingship; but Judah is My sceptre (ibid.), that is, the Messiah. the son of David [will finally rule].



والمجد لله دائما