الرد علي شبهة ان الاصحاح 1 و 2 من انجيل متي ليسا منه



Holy_bible_1



الشبهة



قال نورتون إن الإصحاحين 1 و2 من إنجيل متى ليسا منه.



الرد



المشكك ترك اراء كل الاباء تقريبا وكل المفسرين المسيحيين تقريبا وتمسك برائي انسان يظهر من كلامه ان لايؤمن بالميلاد من العذراء ولكن هذا لا يهم المهم هو تقديم ادلة علي اصالة الاصحاح الاول والثاني

وابدا اولا بادله خارجيه ثم اقدم ادلة داخلية

بردية ا

والموجوده في متحف الاثار بجامعة بنسيلفانيا في فيلادلفيا

وهي تعود الي القرن الثالث

وتحتوي علي اجزاء من الاصحاح الاول

Matt.1:1-9, 12 and 13, 14-20



برديه 70

ايضا تعود الي القرن الثالث

وموجوده في متحف اشموليان بفلورانس

وهي تحتوي علي اجزاء من الاصحاح الثاني

Matt 2:13-16, 22- 3:1

مخطوطات الحروف الكبيرة

اولا السينائية من سنة 340 م تقريبا وتكتب في بداية الانجيل كاتا مثيؤن اي حسب متي وتضع الاصحاح الاول والثاني بدون اي علامات لانه لا خلاف علي اصالته من القرن الاول وحتي زمن السينائية وما بعدها

وايضا الفاتيكانية من 325 الي 350 م

بيزا من القرن الخامس

ومخطوطة دبليو

ومجموعة 13

مخطوطة ام

ومجموعة 1

وطبعا بعد القرن الخامس كمية المخطوطات وخاصه ذات الخط الصغير هي اكثر من الف مخطوطه والتي يوجد بها الانجيل من بدايته



الترجمات

اولا الدياتسرون الذي تكلمت عنه سابقا ويعود تقريبا الي سنة 160 م وبه الاصحاح 1و 2

الترجمه اللاتينية القديمه وتعود الي منتصف القرن الثاني وايضا بها الاصحاحين

الاشورية وتعود الي سنة 165 م

واول جمله هي بالسريانية

انجيل متي

GOSPEL OF MATTHEW

وهذه صورة الاصحاح الاول من انجيل متي

والفلجاتا من القرن الرابع

والبشيتا من القرن الرابع

وبقية المخطوطات السريانية

والترجمات الكثيره الاخري مثل الخمس ترجمات القبطيه ( الصعيدي والبحيري والاخميمي والفيومي والوسطي )

والترجمه الغوصيه

والسلافينية

والجوارجينية

والاثيوبية

وغيرهم الكثير



وفي المخطوطات لا توجد مخطوطة لليوناني او اي ترجمه واحده تحتوي علي انجيل متي كامل بدون الاصحاح الاول والثاني



ثانيا الاباء

القديس اكليمندوس الروماني الذي كان تلميذ لبولس الرسول

في رسالته

Continuation

And again: “The book of the generation of Jesus Christ, the son of David, the son of Abraham Matt. i. 1.

واقتبس كثيرا من انجيل متي

وايضا القديس اغناطيوس المتنيح 107 م تلميذ القديس بطرس ويوحنا اقتبس كثيرا من متي البشر منه في رسالته إلى أهل أفسس: »وُلد المسيح بمعجزة من مريم العذراء«.

القديس يوستينوس الشهيد (100-165م): وهو تتبع وتتلمذ لتلاميذ الرسل

في رسالته

Chapter XXXIII.—Manner of Christ’s birth predicted

يقتبس من الاصحاح الاول

and thou shalt call His name Jesus; for He shall save His people from their sins; Matt. i. 21. —

وملخص اقتباسات الاباء من القرون الاولي قبل مجمع نيقية من هاذين الاصحاحين فقط

Clement of Rome,

Mathetes,

Polycarp,

Ignatius,

Barnabas,

Papias,

Justin Martyr,

Irenaeus.



1:1 1:1 1:1 1:12-16 1:18 1:18 1:18 1:20 1:20 1:21 1:23 1:23 1:23 1:23 2:2 2:15 2:16



Fathers of the Second Century

Clement of Alexandria

1:17

Latin Christianity: Its Founder, Tertullian

Three Parts: I. Apologetic; II. Anti-Marcion; III. Ethical

Matthew



1:1 1:16 1:20 1:21 1:23 1:23 1:23 1:23 1:23 2 2:1 2:1-12 2:3-6 2:11 2:16-18 2:16-18

The Fathers of the Third Century

Tertullian Part IV; Minucius Felix; Commodian; Origen

1:20 1:23 2:6 2:6 2:6 2:13

The Fathers of the Third Century

Hippolytus;

Cyprian;

Caius;

Novatian;



1:20-21 1:23 1:23 2:1-2 2:1-2 2:1-2 2:9 2:18 2:20 2:23

The Fathers of the Third Century

Gregory Thaumaturgus;

Dinoysius the Great;

Julius Africanus;

Anatolius and Minor Writers;

Methodius;

Arnobius



1:1 1:1-17 1:16 1:18 1:20-21 1:25 2:11-13 2:13 2:13-16 2:16 2:16



The Fathers of the Third and Fourth Centuries

Lactantius, Venantius, Asterius, Victorinus, Dionysius, Apostolic Teaching and Constitutions, Homily, Liturgies

1:1 1:23 1:23

The Twelve Patriarchs, Excerpts and Epistles, The Clementia, Apocrypha, Decretals, Memoirs of Edessa and Syriac Documents, Remains of the First Ages

Matthew



1 1:16 1:18-24 1:19 1:19 1:20 1:20-24 2:1-12 2:1-12 2:1-12 2:2 2:11 2:13-14 2:13-15 2:14 2:14-16 2:15 2:16 2:16 2:16 2:19-23 2:26



ايضا شهادات اليهود انفسهم

وتطابق الاصحاح الاول مع انساب اليهود كما كانت موجوده في كتب سلسلة الانساب في المجمع

اقوال راباي يهود تثبت ان نسب متي البشير صحيحه

``Simeon ben Azzai says, I found in Jerusalem, (Nyoxwy tlgm) , "a volume of genealogies", and there was written in it'' That so and so

سيمون بن عزاي ( وهو عاش في الثلث الاول من القرن الثاني الميلادي )

وجدت في ارشليم كتاب الانساب وكانت مكتوب فيه هذا النسب الذي هو ويكتب النسب

T. Bab. Yebamot, fol. 49. 2.



Again F11, says R. Levi,

``they found a "volume of genealogies" in Jerusalem, and there was written in it that Hillell came from David; Ben Jarzaph from Asaph; Ben Tzitzith Hacceseth from Abner; Ben Cobesin from Ahab; Ben Calba Shebuah from Caleb; R. Jannai from Eli; R. Chayah Rabba from the children of Shephatiah, the son of Abital; R. Jose be Rabbi Chelphetha from the children of Jonadab, the son of Rechab; and R. Nehemiah from Nehemiah the Tirshathite.''

راباي ر ليفي ( من القرن الثالث الميلادي )

ووجدوا كتاب الانساب في اورشليم وقد كتب فيه نسب هليل لديفد كامل

ويكمل في الاسماء ما هو موجود في انجيل القديس متي ويكمل تسلسل بعض الكهنة كمثال

T. Hieros. Taanith, fol. 68. 1. B. Rabba, sect. 98. fol. 85. 3.



ويقول

Baba Yebamot :

"Simeon ben Azzai says, I found in Jerusalem "a volume of genealogies", and there was written in it, &c.''

"سيمون بن عزاى يقول : انا وجدت فى اورشاليم كتاب للأنساب و كان قد كُتب فيها

ويقول

Once more F12, says R. Chana bar Chanma, when the holy blessed God causes his

``Shechinah to dwell, he does not cause it to dwell but upon families, (twoxwym) , "which are genealogized" in Israel.''

راباي شانا ابن شنما

عندما يرسل الله المبارك شكينته للمسكن هو لن يسكن وانما علي العائلات التي كانت نسبها لاسرائيل

T. Bab. Kiddushin, fol. 70. 9.

ويقول جيل

Now if Matthew's account had not been true, it might easily have been refuted by these records. The author of the old F13 Nizzachon takes notice of the close of this genealogy, but finds no fault with it; only that it is carried down to Joseph, and not to Mary; which may be accounted for by a rule of their own F14, (txpvm hywrq hnya Ma txpvm) "the mother's family is not called a family", whereas the father's is. It is very remarkable that the Jewish Targum F15 traces the descent of the Messiah from the family of David in the line of Zorobabel, as Matthew does; and reckons the same number of generations, wanting one, from Zorobabel to the Messiah, as the Evangelist does, from Zorobabel to Jesus; according to Matthew, the genealogy stands thus, Zorobabel, Abiud, Eliakim, Azor, Sadoc, Achim, Eliud, Eleazar, Matthan, Jacob, Joseph, Jesus; and according to the Targum the order is this,



لو كان نسل متي غير صحيح كان ظهر تزويره من هذه السجلات

ولقد راجعها اليهود ووجدوا انها صحيحه بدليل ان

راباي ياباموت

العائله الام كما هي موجوده في الترجوم ترقب مجيئ المسايا من نسل داوود في خط زربابل وقد كتبه ما يلقبونه الانجيلي كما هو موجود في الترجوم وايضا متي زربابل عوبيد الياقيم عازر صادوق اخيم اليود اليازر مثان يعقوب يوسف يسوع



ونفس الكلام اكده كلارك

St. Matthew took up the genealogies just as he found them in the public Jewish records, which, though they were in the main correct, The Jews themselves give us sufficient proof of this.

القديس متي كتب الانساب كما هي مكتوبه في الكتابات اليهوديه وهي صحيحه تماما وقد اكدها اليهود وقدموا ادله عليه

وهذا يدل علي قدم الاصحاحين فهم من نفس عمر انجيل متي قبل انفصال اليهود عن المسيحيين في العبادة

وايضا يدل علي انهما كتبا قبل خراب اورشليم وتشتت اليهود مثل عمر انجيل متي ايضا



ادلة داخلية



سياق كلام متي البشير متصل ولم ينقطع فهو يقول في اخر الاصحاح الثاني

2: 19 فلما مات هيرودس اذا ملاك الرب قد ظهر في حلم ليوسف في مصر

2: 20 قائلا قم و خذ الصبي و امه و اذهب الى ارض اسرائيل لانه قد مات الذين كانوا يطلبون نفس الصبي

2: 21 فقام و اخذ الصبي و امه و جاء الى ارض اسرائيل

2: 22 و لكن لما سمع ان ارخيلاوس يملك على اليهودية عوضا عن هيرودس ابيه خاف ان يذهب الى هناك و اذ اوحي اليه في حلم انصرف الى نواحي الجليل

2: 23 و اتى و سكن في مدينة يقال لها ناصرة لكي يتم ما قيل بالانبياء انه سيدعى ناصريا

ثم يبدا الاصحاح الثالث

3: 1 و في تلك الايام جاء يوحنا المعمدان يكرز في برية اليهودية

فلو كان بداية الانجيل هو الاصحاح الثالث لكان الكلام منقطع لانه يقول وفي تلك الايام فهي ايام من ولكن الاصحاح الثاني يوضح ويجيب علي السؤال فهي في ايام بعد موت هيرودس وتملك ارخيلاوس ابنه



ايضا الاسلوب اللغوي لمتي البشير في الاصحاح الاول والثاني يتطابق مع بقية الاناجيل ولا يوجد اختلاف في تعابيره



ايضا اسلوبه في الاقتباس من النبوات مثل تعبير قيل ( سواء بالنبي او بالانبياء ) الذي جاء في انجيل متي 22 مره منهم 4 في الاصحاح الاول والثاني

1) إنجيل متى 1: 22


وَهذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ:


2)
إنجيل متى 2: 15


وَكَانَ هُنَاكَ إِلَى وَفَاةِ هِيرُودُسَ. لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِل: «مِنْ مِصْرَ دَعَوْتُ ابْني».


3)
إنجيل متى 2: 17


حِينَئِذٍ تَمَّ مَا قِيلَ بِإِرْمِيَا النَّبِيِّ الْقَائِلِ:


4)
إنجيل متى 2: 23


وَأَتَى وَسَكَنَ فِي مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا نَاصِرَةُ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالأَنْبِيَاءِ: «إِنَّهُ سَيُدْعَى نَاصِرِيًّا»



فهل بعد كل هذا يخرج احدهم ويقول انهم ليسا من انجيله ولكن مضافين فيما بعد ؟

هذه اتهامات جزافيه لايوجد اي دليل عليها غير اظهار النية الشريره الشيطانية للمشككين



اكتفي بهذا القدر



والمجد لله دائما