«  الرجوع   طباعة  »

إجابة أسئلة اتتني تتعلق بمناظرة هل بشر الكتاب المقدس بمحمد



Holy_bible_1

June 12 2021



ملحوظة انا لا أعلق على مناظرة اخرين، انا فقط اتتني أسئلة من اخوة احباء ذكرها المشكك ولا تتعلق بموضوع المناظرة أصلا.

والحقيقة هذا مثال يوضح لماذا أكره المناظرات مع مسلمين لأنهم لا يعتمدون على مناظرة او مقارنة الفكر والأدلة باحترام ولكن دائما يعتمدوا على الخديعة والخبث والمفاجأة التي لا يوجد وقت لتفصيلها وكثرة الشبهات والكذب على المراجع وتقويلها ما لا تقوله ولا يوجد وقت لكشف الكذب على المراجع في مناظرة محدودة الوقت بالإضافة الى الأسلوب الغير محترم والمغالطات المنطقية وظهر منها الكثير في هذه المناظرة وعلى سبيل المثال فقط

Changing the subject او مغالطة تغيير الموضوع او الانحراف عنه

المقصود بهذه المغالطة: أن يلجأ الشخص إلى تحويل المناقشة عن الموضوع الأساسي الذي يتم الحوار حوله إلى موضوع آخر قد لا يكون له صلة على الإطلاق أو قد تكون صلته بموضوع النقاش واهنة جداَّ. يكون مرتكب المغالطة قاصداً البحث عن مهرب من الحوار ربما لضعف موقفه أو تهافت حججه، وهنا تكمن المغالطة. فلكي يخطئ الموضوع الأصلي هو يلجأ لموضوع فرعي ليصبح كل ما قيل خطأ. هذه مغالطة منطقية

ومثلها

Fallacy of many questions مغالطة كثرة الاسئلة

أي ان المهاجم يخرج عن الموضوع عمدا بتوجيه أسئلة كثيرة ليست عن الموضوع وبهذا يؤثر على المستمعين بشبهات كثيرة لكي يتوهوهم ويزعزعوهم

وغيرها الكثير من المغالطات ولكن هذا ليس مجال عرضهم. وامدح الطرف المسيحي الذي لم ينزلق في هذا الفخ ولم يبتعد عن الموضوع الأصلي ولم ينحرف بالإجابة عن ادعاءات التحريف. وأيضا اعرف ان لو كانت المناظرة عن تحريف الكتاب لكان أجاب أفضل مني ولكن لأنها لم تكن موضوع فأقدم لها هنا ردود مختصرة جدا مع وضع لنكات للإجابات التفصيلية التي قدمتها سابقا في الموقع. فأكرر الإجابات هنا مختصرة جدا وليس التفصيلية.

فأبدا الان عرض الادعاءات الخاطئة والرد عليها



هذه توراة عزرا فالذي كتبها او جمعها هو عزرا

هذا تعبير خطأ تماما ومحاولة ايحاء ان التوراة كتبها عزرا لأنه يوجد فرق بين كتب وجمع فعزرا فعزرا لم يكتب بمعنى ألف شيء جديد بل جمع الاسفار الموجودة بالفعل وكان يصنع نسخ ويقرا للشعب فهو عنده نص توراة موسى نفسه وهذا من

سفر نحميا 8

1 اجْتَمَعَ كُلُّ الشَّعْبِ كَرَجُل وَاحِدٍ إِلَى السَّاحَةِ الَّتِي أَمَامَ بَابِ الْمَاءِ وَقَالُوا لِعَزْرَا الْكَاتِبِ أَنْ يَأْتِيَ بِسِفْرِ شَرِيعَةِ مُوسَى الَّتِي أَمَرَ بِهَا الرَّبُّ إِسْرَائِيلَ.

2 فَأَتَى عَزْرَا الْكَاتِبُ بِالشَّرِيعَةِ أَمَامَ الْجَمَاعَةِ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَكُلِّ فَاهِمٍ مَا يُسْمَعُ، فِي الْيَوْمِ الأَوَّلِ مِنَ الشَّهْرِ السَّابعِ.

أي التوراة المسلمة من بداية موسى هو فقط يقرأها للشعب ويصنع منها نسخ.

أي كتاب مقدس ال 66 ولا 73 ولا الحبشية

شبهة قديمة وشرحتها نصا في

ما هو عدد اسفار الكتاب المقدس ولماذا هم مختلفين من كنيسه لاخري؟

فلا يوجد أي اختلاف وملحوظة هذا لا يتعلق بالعهد الجديد فهو 27 سفر ولكن يتعلق بتقسيم العهد القديم وكتب قراءات فالامر ليس له علاقة بإضافة او حذف من المسيحيين بل اليهود بعد السبي جمعوا 39 سفر ولكن هناك اسفار كتبت اثناء السبي وبعده جمعت في السبعينية 46 سفر واليهود كان عندهم النسخة العبري 39 والسبعينية 46 وهذا ما استلمناه فمن يترجم من العبري 39 +27 = 66 ومن يترجم من السبعيني 46+27 = 73 ومن يتمسك بالاثنين أيضا 73 سفر

فأول من فصل هذه الاسفار التي تسمى مجازا قانونية قانية (7) ليس هم البروتستانت ولا يدانوا على ذلك ولكن هم اليهود في مجمع جامنيا ورفض السبعينية والتمسك بنسخة عزرا فقط وأصبح من يتمسك بالنص التقليدي حسب النص العبري وأيضا النص اليوناني يمتلك 46 سفر ومن يتمسك بنسخه عزرا بالنص العبري فقط ويرفض السبعيني يمتلك 39 سفر فقط والسبب تفضيلهم ان يعودوا الي النص العبري الاصلي وهذا ليس خطأ ولكن الخطأ هو من اليهود لفعلتهم هذه وكما قلت ان قله من الاباء بالفعل ركز علي 39 سفر في مناقشته لليهود مثل العلامة اوريجانوس ولكن كلهم في شروحاتهم واقتباساتهم اقتبسوا من 46 سفر في كتابتهم

إذا انتهينا من نقطة 66 سفر للكنيسة البروتسنتية و73 سفر للكنائس التقليدية الأرثوذكسية والكاثوليكية

مع ملاحظة ان هناك تقسيمة أخرى للبعض مخطوطات السبعينية بعضهما وضعتهم معا نفس الاسفار في 22 سفر وبعضها فصلتهم اكثر الى 51 وهم نفس ال46 سفر فقط تقسيمة مختلفة لنفس الاسفار وهذا قصة 78 سفر.

والحبشية عندهم الكتاب المقدس يطابق كتابنا 73 ولكن كتب القراءة مثل القراءات الهيكلية تضيف كتابات نافعة للتعليم مثلمنا نفعل في الكنسية أيضا أي نسختهم تحتوي على نفس الاسفار التي تعترف بها الكنائس التقليدية مثل الأرثوذكسية والكاثوليكية ولكن ايضا تقبل معها الاسفار التاريخية او الابائية الهامة الغير قانونية للقراءة وليس كأسفار موحي بها. ويوجد كتابات للآباء الحبشيين يوضح الفرق بين مكانة الاسفار القانونية والاسفار الغير قانونية فهم يدرسوها ولكن يعرفون انها غير قانونية فقط للفائدة الفكرية والتاريخية مثلما نفعل في القراءات الكنسية وغيرها

بل ويوجد نسخ أثيوبية تحتوي علي الاسفار القانونية فقط ( 73 ) وبقية الاسفار توجد مستقله

وكل هذا بتفصيل اكثر ومراجع شرحته في ملف

ما هو عدد اسفار الكتاب المقدس ولماذا هم مختلفين من كنيسه لاخري؟

ومعه

خلفية تاريخية عن مجمع جامنيا اليهودي وقانونية اسفار العهد القديم



الإباء عندهم كتب مختلفة

هذا غير صحيح ولا يوجد أي اختلاف والاباء لم يختلفوا في تحديد الاسفار القانونية

وهي شبهة قديمة رددت عليها في

قوائم قانونية اسفار العهد القديم والجديد

ملخص قوائم قانونية اسفار العهد القديم والجديد

وستروا بأدلة قاطعة اتفاقهم على 73 سفر ولم يكن عليهم أى نقاش او نزاع او خلاف حول قانونيتهم. وحتى في حالة نادرة أحد الإباء لم يركز على رسالة لاعتبارها شخصية ولكن لم ينكر وحيها.

المعيار الوحيد لقبولنا لقانونية سفر ما او كتاب هو "الإجماع الكنسي". أى إجماع آباء الكنيسة جميعهم، على قانونية سفر ما، رسالة ما. نحن لا نأخذ من فرد أو فردين او ثلاثة، بل نأخذ من إجماع الكنيسة على مر العصور. فلا نقبل قانونية الاناجيل الاربعة لأن إيريناؤس او يوستينوس او غيره أقر كرأي فردي بقانونيتها، ولكن لأن الإجماع الكنسي للكنيسة التي أسسها الرب يسوع المسيح أقر بقانونيتها. فالإجماع الكنسي في حد ذاته هو المعيار الوحيد.

وفي الملفات السابقة ستجدون مراجع وتفصيل.



اكلمندوس الروماني يتكلم عن كتاب ليس في أيدينا

هذا ادعاء خطأ والذي يقتبسه هو اقتباس لفظي ضمني أي تفسيري أي جزء من لفظ الكتاب وكلمات تفسيرية

فحسب ترجمة دكتور لايت فوت

2Clem 8:5
For the Lord saith in the Gospel, If ye kept not that which is
little, who shall give unto you that which is great? For I say unto
you that
he which is faithful in the least, is also faithful in
much
.

فهو يقتبس من بعد تعبير أقول لكم ويقتبس لفظا من

إنجيل لوقا 16: 10

اَلأَمِينُ فِي الْقَلِيلِ أَمِينٌ أَيْضًا فِي الْكَثِيرِ، وَالظَّالِمُ فِي الْقَلِيلِ ظَالِمٌ أَيْضًا فِي الْكَثِيرِ.

ففي الجزء الثاني اقتباس لفظي اما الجزء الأول فهو يشرح ما قاله الرب في

إنجيل لوقا 12: 48

.... فَكُلُّ مَنْ أُعْطِيَ كَثِيرًا يُطْلَبُ مِنْهُ كَثِيرٌ، وَمَنْ يُودِعُونَهُ كَثِيرًا يُطَالِبُونَهُ بِأَكْثَرَ.

وشرحت أنواع الاقتباسات بأدلة في

فكره مختصره عن اقتباسات العهد الجديد من العهد القديم

وباختصار

اقتباسات نصية

اقتباسات ضمنية

اقتباسات بسيطة

4 اقتباسات مركبه

5 اقتباسات جزئيه

6 واقتباسات كليه

وبالإضافة الي الستة انواع التي مضت هناك انواع مشتركه بمعني اقتباس لفظي مركب او ضمني كلي وغيره

وايضا انواع معقده مثل ان يكون مركب من جزء لفظي وجزء ضمني وهكذا

ولكن نجد هنا اقتباسه لفظيا في الجزء الثاني



اكلمندس السكندري يقتبس من كتاب ليس معنا في أي كتاب مقدس النص التالي

هل المشكك متأكد انه يقتبس من كتاب ليس معنا؟ هل لم يبحث جيدا ام يخدع المستمعين؟

وفأيضا المشكك مخطئ تماما فهو في تعبير

لان أكثر بهاء ولمعانا من ضوء الشمس الاف المرات عينا العلي ذلك الذي يراقب كل طرق البشر ويخترق ببصره كل ما هو خفي

وحسب ترجمة فليب شاف

says the Scripture, “that brighter ten thousand times than the sun are the eyes of the Most High, which look on all the ways of men, and cast their glance into hidden parts.”

عيني العلي اضوأ من الشمس عشرة الاف ضعف فتبصران جميع طرق البشر وتطلعان على الخفايا

Philip Schaff: ANF02. Fathers of the Second Century: Hermas, Tatian, Athenagoras, Theophilus, and Clement of Alexandria (Entire) - Christian Classics Ethereal Library (ccel.org)

هو يقتبس نصا من

سفر يشوع بن سيراخ 23:

28 .... عَيْنَيِ الرَّبِّ أَضْوَأُ مِنَ الشَّمْسِ عَشَرَةَ آلاَفِ ضِعْفٍ؛ فَتُبْصِرَانِ جَمِيعَ طُرُقِ الْبَشَرِ، وَتَطَّلِعَانِ عَلَى الْخَفَايَا.

وفقط اختلاف الترجمة العربي ولكن النص اليوناني متطابق

فهل كان يجهل فالان سيعتذر عن خطاه ام كان يخدع المستمعين الغير متعمقين؟



اكلمندس يقتبس من كتاب ليس معنا ففي أي كتاب مقدس النص التالي

اين النص المصابيح التي لا تنام

هذا من الترجمة العربي المربي 2، إكليمندس السكندري، ص (103).

والترجمة الإنجليزي لعالم الابائيات فليب شاف

Philip Schaff: ANF02. Fathers of the Second Century: Hermas, Tatian, Athenagoras, Theophilus, and Clement of Alexandria (Entire) - Christian Classics Ethereal Library (ccel.org)

And the very night itself is illuminated by temperate reason. The thoughts of good men Scripture has named “sleepless lamps;”

وهو موجود في

سفر الحكمة 7: 10

10 وَأَحْبَبْتُهَا فَوْقَ الْعَافِيَةِ وَالْجَمَالِ، وَاتَّخَذْتُهَا لِي نُورًا، لأَنَّ ضَوْءَهَا لاَ يَغْرُبُ،

هي فقط اختلاف ترجمة للنص السبعيني للعدد في

(WEBA)  I loved her more than health and beauty, and I chose to have her rather than light, because her bright shining is never laid to sleep. ضيائها لا تنام

(NAB-A)  Beyond health and comeliness I loved her, And I chose to have her rather than the light, because the splendor of her never yields to sleep.

super salutem et speciem dilexi illam et proposui pro luce habere illam quoniam inextinguibile est lumen illius

I loved her above health and beauty, and chose to have her instead of light: for her light cannot be put out.

فهو فقط اقتباس ضمني من سفر الحكمة وفليب شاف بنفسه يقول موجود في سفر الحكمة 7: 15101510    Wisd. vii. 10 



اين كلام ترتليان انك عندما تلاقي اخاك فانك تلاقي الرب الهك وبالأخص الغريب فربما يكون ملاكا

هو لا يقتبس نصيا ولكن اقتباس ضمني تركيبي يشرح ما يقوله معلمنا بولس الرسول في

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 13: 2

لاَ تَنْسَوْا إِضَافَةَ الْغُرَبَاءِ، لأَنْ بِهَا أَضَافَ أُنَاسٌ مَلاَئِكَةً وَهُمْ لاَ يَدْرُونَ.

وهذا ما حدث في سفر التكوين 18

عندما استضاف إبراهيم ثلاث غرباء واعتبرهم اخوة وكان فيهم ملائكة وأيضا الرب نفسه

وهذا الفكر واضح في أماكن كثيرة في الكتاب

انجيل متى 25

38 وَمَتَى رَأَيْنَاكَ غَرِيبًا فَآوَيْنَاكَ، أَوْ عُرْيَانًا فَكَسَوْنَاكَ؟

40 فَيُجِيبُ الْمَلِكُ وَيَقوُل لَهُمْ: الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: بِمَا أَنَّكُمْ فَعَلْتُمُوهُ بِأَحَدِ إِخْوَتِي هؤُلاَءِ الأَصَاغِرِ، فَبِي فَعَلْتُمْ.

وهذا أيضا قاله كتاب العلامة فليب شاف في كتاب انت نياسين الجزء الثالث

Philip Schaff: ANF03. Latin Christianity: Its Founder, Tertullian – Christian Classics Ethereal Library (ccel.org)

Chapter XXVI.—Of the Parting of Brethren.

You will not dismiss a brother who has entered your house without prayer.—“Have you seen,” says Scripture, “a brother? You have seen your Lord;”89318931    I have ventured to turn the first part of the sentence into a question. What “scripture” this may be, no one knows. [It seems to me a clear reference to Matt. Xxv. 38, amplified by the 45th verse, in a way not unusual with our author.] Perhaps, in addition to the passages in Gen. xviii. And Heb. Xiii. 2, to which the editors naturally refer, Tertullian may allude to such passages as Mark. Ix. 37; Matt. Xxv. 40, 45. [Christo in pauperibus.]—especially “a stranger,” lest perhaps he be “an angel.” 

فهو أيضا يقتبس من الكتاب المقدس من رسالة العبرانيين 13: 2 ويشرح علاقتها بتكوين 18



اين كلام أوغسطينوس

من لم يكن فيه المخافة لا شفاء له

هذا من المقالة التاسعة

وهو يقتبس لفظا من

سيراخ 1: 28

28 غَضَبُ الأَثِيمِ لاَ يُمْكِنُ أَنْ يُبَرَّرَ، لأَنَّ وِقْرَ غَضَبِهِ يُسْقِطُهُ.

ولكن لأنه من الإباء اللاتين يقتبس من ترجمة الفلجاتا اللاتينية

nam qui sine timore est non poterit iustificari iracundia enim animositatis illius subversio illius est

For he that is without fear, cannot be justified: for the wrath of his high spirits is his ruin.

من لم يكن فيه المخافة لا شفاء له

وستجدوا هذا أيضا يؤكد عليه فليب شاف

Philip Schaff: NPNF1-07. St. Augustine: Homilies on the Gospel of John; Homilies on the First Epistle of John; Soliloquies - Christian Classics Ethereal Library (ccel.org)

 It is a sentence pronounced by the Scriptures; “For he that is without fear, cannot be justified.”24582458     Ecclus. i. 28

وها هو امامكن يضع شاهد الاقتباس الذي يقوله القديس أوغسطينوس من سيراخ 1: 28

فان كان هذا المشكك يجهل فلماذا يتكلم فيما يجهله؟ وان كان يعرف فلماذا يدلس؟ وهل سيعتذر عن كل هذا الكم من الأخطاء؟



يوستينوس يقول ان اليهود حذف البشارات عن يسوع في التوراة

الحقيقة اما يعرف ويدلس او لا يعرف ما المتكلم عنه فالكلام ليس عن نص الكتاب المقدس العهد القديم العبري بل عن تزوير اليهود في الترجمات الحديثة التي استبدلوا بها السبعينية بعد رفضهم للسبعينية الرائعة

وشرحت هذا بأدلة في

هل القديس يستينوس اتهم اليهود بالتحريف؟

فعنوان الكلام أصلا في الفصل 71
اليهود يرفضون النسخة السبعينية رغم انهم حذفوا منها بعض النصوص

والفصل 72

حذف نصوص من سفر عزرا وارميا

الفصل 73

كلمة الخشب حذفت من مزمور 96

يتكلم القديس يوستينوس عن عتابه لليهود بأنهم حذفوا بعض نصوص في التراجم البديلة التي عملوها كبديل الترجمة السبعينية التي رفضوها ولكنه لم يتكلم او يعاتب او يشير الي اي تحريف في النص العبري من قريب او بعيد

فهو يقول وانا بعيد كل البعد من أن اضع ثقتي في معلميك (اليهود) الذين يرفضون الاعتراف بالترجمة السبعينية التي ترجمها السبعون الذين كانوا مع بطليموس (بأمر من بطليموس) ملك مصر. وأخذوا في تاليف نسخة أخري. وأرغب منك أن تدرك انهم حذفوا كليا نصوصا كثيرة من تلك النسخة

وأيضا في نفس الملف شرحت كلامه عن حذفهم في الترجمات الحديثة اليهودية مثل اكيلا وسيماخوس ما قالته السبعينية الرب ملك على خشبة

وأيضا شرحته مرة أخرى بأدلة في

هل الرب قد ملك على خشبة موجودة في مزمور 96؟

وفي الخدمة القادمة ساقدم موضوع كلام يستينوس كموضوع مستقل. ولكن اكرر السؤال هل المشكك يجهل ان الكلام عن التراجم التي قام بها اليهود كبديل للسبعينية ام يعرف ويدلس؟ ملحوظة قدمت الرد من أكثر من 12 سنة فهل لم يعرف ان هناك رد رغم انه قام بتنقيح كتابه أربع مرات في أربع طبعات؟



اين سيدعى ناصريا

هذه شبهة قديمة تم الرد عليها فلماذا يكررها كما لو لا يوجد إجابة؟

شرحت هذا بأدلة تفصيلية في ملف

أين قيل بالأنبياء انه سيدعى ناصريا

وقدمت ست نبوات بعضها لفظية وبعضها ضمنية ولهذا من روعة متى البشير لم يقل إشعياء او النبي بل قال الأنبياء لأنه فعلا ذكرها انبياء مختلفين مؤكدين عليها

إشعياء 11: 1

إشعياء 60: 21

إشعياء 4: 2

ارميا 23: 5

ارميا 33: 15

زكريا 3: 8

زكريا 6: 12

وقدمت في الملف مراجع ليس فقط قواميس ومراجع متخصصة بل من اقوال اليهود أنفسهم التي تؤكد ان الغصن أي ناتزر (ناصرة) هي عن المسيح بل من كتاباتهم ان نتزر غصن يعني الناصرة



يوحنا فم الذهب اتهم اليهود بتحريف العهد القديم

أيضا شبهة قديمة ورددت عليها في

هل القديس يوحنا ذهبي الفم يشهد علي تحريف العهد القديم

وأيضا الكلام عن حذفهم في التراجم الحديثة اليونانية التي قام بها اليهود كلمة الناصرة نتزر ورفضهم للترجمة السبعينية وأيضا يعاتبهم على تغيير الترجمات اليهودية وبعض الأمور في التقليد وانهم اضاعوا كتابات تقليد من قبل الميلاد تفسر نبوات المسيح المنتظر

وأيضا يعاتبهم عن امثلة مثل قصة يهوياقيم واحراقه لرسالة كتبها ارميا وهذه جائت تفصيلا في ارميا 36 ولكن الرب جعل ارميا يكتبها مره اخري واضاف عليها عقوبات أشر علي بني اسرائيل وعلى يهوياقيم لأنه تجرأ وفعل هذا



وأيضا موضوع ناصريا في كلام يوحنا ذهبي الفم

وأكرر شرحت هذا في ملف

أين قيل بالأنبياء انه سيدعى ناصريا

وأيضا شرحت هذا في الملف السابق

هل القديس يوحنا ذهبي الفم يشهد علي تحريف العهد القديم

وانه يتكلم عن التراجم البديلة للسبعينية وليس النص العبري الصحيح فهو لا يزال فيه نتزر حتى الان



تثنية 33 وحبقوق 3 وفاران وتيمان هم نبوات عن الرسول

ردت على هذه الشبهة بالعديد من المراجع القاطعة التي تؤكد ان فاران عند خليج العقبة وليس لها أي علاقة بمكة في ملف

اين تقع فاران؟ وهل هي نبوة عن رسول الاسلام ؟

والكلام عن يهوه نفسه في رحلة الخروج مع شعب إسرائيل

فهل وصل المسلمين من التدني لادعاء ان يهوه هو محمد؟

ولكن لان الطرف المسيحي أجاب بجدارة فاكتفي بوضع الخريطة لتوضيح مكان برية فاران الكتابية المعروفة

خريطه ثانية

واخري

وقدمت مراجع ضحمة على هذا كتابية ومن العلماء المتخصصين

وأيضا

هل تيمان التي في سفر حبقوق 3 نبوة عن الرسول؟

وموقعها في الخريطة

وقدمت ادلة كتابية بل أيضا من مواقع اسلامية

والكلام ليس له أي علاقة لا برسول ولا أي كاذب اخر هذا عن الرب نفسه



إسماعيل عاش في مكة

وكذبة ان إسماعيل عاش في مكة أيضا رددت عليها في ملف

مكان معيشة اسماعيل هل هو في سيناء ام الشام ام مكة؟ سفر التكوين 16

وقدمت ادلة كتابية قاطعة على سيناء



ابن عزرا قال بئر زمزم الذي شرب منه إسماعيل

هذا كذب وتزوير فها تفسير بن عزرا الذي زوره المشكك ويقول زموم

بئر لحى الذي هو مزوم

سفر التكوين 16

12 وَإِنَّهُ يَكُونُ إِنْسَانًا وَحْشِيًّا، يَدُهُ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ، وَيَدُ كُلِّ وَاحِدٍ عَلَيْهِ، وَأَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ يَسْكُنُ».

13 فَدَعَتِ اسْمَ الرَّبِّ الَّذِي تَكَلَّمَ مَعَهَا: «أَنْتَ إِيلُ رُئِي». لأَنَّهَا قَالَتْ: «أَههُنَا أَيْضًا رَأَيْتُ بَعْدَ رُؤْيَةٍ؟»

14 لِذلِكَ دُعِيَتِ الْبِئْرُ «بِئْرَ لَحَيْ رُئِي». هَا هِيَ بَيْنَ قَادِشَ وَبَارَدَ.

15 فَوَلَدَتْ هَاجَرُ لأَبْرَامَ ابْنًا. وَدَعَا أَبْرَامُ اسْمَ ابْنِهِ الَّذِي وَلَدَتْهُ هَاجَرُ «إِسْمَاعِيلَ».

وهذا قبل ميلاد إسماعيل أصلا بل وهاجر عادت لملاتها سارة مرة اخرى



يوسابيوس يقول أبناء إسماعيل تحركوا من فاران لفتح فلسطين

للأسف النص غير واضح امامي ولكنه يقول من اشور لفاران وانطلقوا من صحراء فاران فهي قرب خليج العقبة جنوب فلسطين كما قدمت وهذا صحيح فعندما يهاجموا اورشليم يأتوها من جنوب اورشليم وهي فاران عند خليج العقبة ولكن ليس مكة

ومرة ثانية ستجدون تحديد مكان برية فاران في

اين تقع فاران؟ وهل هي نبوة عن رسول الاسلام؟

وأيضا فيها شرحت موضوع ربوة وتوضيح كذبة الصحابة وتوضيح انها ليس لها علاقة بالعرب

وأيضا اكدت موضوع اصالة العدد في تعبير ربوات



نبوة التمثال

أيضا هذه شرحتها تفصيلا في ملف

هل نبوة تمثال نبوخزنصر هي عن الاسلام؟ دانيال 2

والكلام بوضوح عن مملكة المسيح الذي بدون زرع بشر بل وتعلن لاهوت المسيح ولا تصلح عن أي اخر والا أصبح ياله نفسه

2: 34 كنت تنظر الى ان قطع حجر بغير يدين فضرب التمثال على قدميه اللتين من حديد وخزف فسحقهما

المسيح ولد في ايام الدولة الرومانية بالفعل بدون تدخل يد بشر وكون كنيسته التي ملأت العالم واباد قسوتها بعد ان عبر العشر اصابع اي الاباطرة العشرة الذين اضطهدوا المسيحية ولكن صمدت مثل الجبل وسحقت كل الاضطهادات واستمرت

فالصخرة هو المسيح

وكون الأصابع تشير لملوك فهذا يتضح من (دا 44:2) عشرة اباطرة الاضطهاد معروفين

بل التعبير يؤكد انه عن الرب نفسه

2: 44 وفي ايام هؤلاء الملوك يقيم إله السماوات مملكة لن تنقرض ابدا وملكها لا يترك لشعب اخر وتسحق وتفني كل هذه الممالك وهي تثبت الى الابد

وبالفعل المسيحية هي التي سحقت كل هذه الممالك ليس بسيف ولا برمح ولكن بشريعة إله السلام وانتشرت في العالم كله ففي زمن الاضطهاد انتصروا بتحمل الاضطهاد بسلام. مع ملاحظة انه يقول نفس الشعب وليس شعب اخر من الحجاز فالكنيسية والمسيحية هي امتداد لليهودية والرب يسوع المسيح جاء من شعبه اليهودي. وهنا يؤكد انها تستمر الى الابد فهذا يشير الى تحملها اضطهادات الملوك العشرة واستمرارها الى أواخر الأيام عندما تبدأ الأبدية وملكوت السماوات. وهنا دانيال يؤكد ان المقصود بهذا الحجر هو الله نفسه وليس مدعي نبوة ولا امته الوحشية. فيقول يقيم إله السماوات وليس حاملي السيوف. وقدمت اقوال الإباء التي تؤكد هذا المفهوم.



الموسوعة اليهودية عن فاران ان هناك فاران أخرى

هذا كذب على الموسوعة اليهودية فها هي الصفحة كاملة

فهي أكدت انه وادي العربة مقابل سيناء وغرب وادي العريش مكان إسماعيل بعد انفصاله عن إبراهيم والإسرائيليين ذهبوا هناك بعد مغادرة سيناء والذي أرسل منه الجواسيس اليهود لأرض كنعان والذي هرب له داود ....

وتؤكد انها جنوب كنعان بين إسرائيل وادوم وموسى كرر فيها الشريعة تثنين 1: 1 ومكان هروب هدد عزر ....

وهذا شرحته نصا في ملف فاران الذي قدمته سابقا وأيضا في

جبل سيناء وجبل حوريب وهل بينهم تناقض؟

فهو يستشهد بمرجع يؤكد خطا كلامه. فالكذب الذي يفعله هو والمسلمون امثاله هو ادعاء ان العربة التي هي معروف مكانها صحراء الأردن مقابل خليج العقبة جنوب اليهودية دائما يدعوا كذبا انها جنوب الحجاز أي مكة وهذا كذب وتزوير جغرافيا وتاريخ وأيضا يزوروا المراجع مثل الموسوعة اليهودية

تكوين 25: 18 تقول أبناء إسماعيل سكنوا في مكة

هذا أيضا كذب على المخطوطات فهي مخطوطة للنسخة السامرية للعدد في تكوين 25

18 وَسَكَنُوا مِنْ حَوِيلَةَ إِلَى شُورَ الَّتِي أَمَامَ مِصْرَ حِينَمَا تَجِيءُ نَحْوَ أَشُّورَ. أَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ نَزَلَ.

هذه النسخة السامرية لم تقل هذا بل قالت الموصل وأيضا السامرية مرفوضة تماما

وليس ما ادعاه في التزوير. فلماذا هذا الكذب على المخطوطات؟

سعير أخرى في وسط فلسطين فلما لا يكون هناك فاران اخرى

اطلس الكتاب لا يقول هذا الذي ادعاه المشكك كذبا

فاطلس الكتاب يقول بوضوح ان سعير هي ارض ادوم جنوب بحر الملح

ولكن يذكر انه رأي قيل عن جبل وليس ارض سعير ويضع بجانبه علامة استفهام

فهو لا يقول انه يوجد منطقتين باسم سعير ولكن يضع الأساسي ويضع احتمالية ضعيفة لمنطقة أخرى ولهذا يضع علامة استفهام واطلس الكتاب قام بهذا في موضوعات كثيرة مثل مكان سدوم وعمورة وغيرها

وحتى لو تماشينا جدلا ان يوجد منطقة سعير وجبل سعير فهذا هذا يعني بوجود بريتين لفاران؟ هذا تدليس ومغالطة منطقية في التعميم والافتراض من الصمت والاحتكام للجهل.

عندما الرب يتحدث عن مجيئه قد يراد أحد انبياؤه

هذه كذبة فالرب لم يقول ولا مرة عن ارسال نبي انه مجيء الرب نفسه واكده هذا في

سفر إشعياء 42: 8

«أَنَا الرَّبُّ هذَا اسْمِي، وَمَجْدِي لاَ أُعْطِيهِ لآخَرَ، وَلاَ تَسْبِيحِي لِلْمَنْحُوتَاتِ.

ولخبط المشكك بين لفظ الله ايلوهيم ولفظ الرب يهوه عن عمد او جهل

وموضوع القضاة شرحته في

كيف يصف الرب القضاة بانهم الهة رغم انه يقول انا الرب لا اله سواي ؟ مزمور 82: 6 و اشعياء 45: 5 ويوحنا 10

فالكلام في المزمور عن الرب نفسه الذي حال في القضاء



بكا في مزمور 84 هو مكة

شرحت هذا الموضوع سابقا ردا على زغلول النجار في ملف

هل وادي البكاء في مزمور 84 نبوة عن الرسول؟

أولا العبري القديم ليس فيه تشكيل

ثانيا اللفظ بكا وليس مكة

ثالثا السياق يقول עברי בעמק הבכא מעין ישׁיתוהו גם־ברכות יעטה מורה׃ عوفيري بعيميك هاباخا معين يشهيتوهو جام براخوت يعتيه موريه عَابِرِينَ فِي وَادِي الْبُكَاءِ يُصَيِّرُونَهُ يَنْبُوعاً. أَيْضاً بِبَرَكَاتٍ يُغَطُّونَ مُورَةَ.

الكلام عن عبور في وادي وبالطبع سياق الكلام يؤكد هذا ولن اطيل لان المتكلم المسيحي اجاد الرد ولكن فقط أوضح شيء هام وهو

رابعا الكذب على السبعينية فهي قالت
(LXX) (83:7) 
ν τ κοιλδι το κλαυθμνος ες τπονν θετο· κα γρ ελογας δσει  νομοθετν.

وتنطق

en tE koiladi tou klauthmOnos eis topon on etheto kai gar eulogias dOsei o nomothetOn

ان تي كويلادي تو كلاوثمونوس

وترجمته الانجليزي

84:6 the valley of weeping, to the place which he has appointed, for [there] the law-giver will grant blessings.

وجاءت ايضا معرفة تون كلاوثمونوس وادي البكاء

وجاءت هذه الكلمة في السبعينية مرتين اخريين ايضا في صم و اخ 14

فالسبعينية تؤكد المعنى انه وادي البكاء



كل المفسرين قالوا يتعلق بالحج

هذا كذب تعدى الحدود فأطالبه بمفسر مسيحي معتمد قال يتعلق بالحج

أستطيع ان أقدم أكثر من مئة تفسير من شرقيين مثل ابونا انطونيوس فكري وابونا تادرس يعقوب وغيرهم وتفسيرات غربية جيل وكلاك وويزلي وبارنز وغيرهم الكثير ولم يقل أحدهم هذا الكذب الذي ادعاه المشكك



الفرق بين النص الماسوري والسبعيني

النص السبعيني كان معمول به الى القرن الخامس او السابع الميلادي. ثم بعد ذلك ظهر النص الماسوري فالغوا النص السبعيني

معمول به من مين مني الي لغاه ومين الي اظهر النص الماسوري فالغوا السبعيني؟ أي لخبطة وهراء الذي يقوله المشكك؟

ارجعوا الى ملف

خلفية تاريخية عن مجمع جامنيا اليهودي وقانونية اسفار العهد القديم

النص السبعيني ما هو الا ترجمة للنص العبري قام بها اليهود في القرن الثالث ق م أي قبل القرن الثالث ق م عندهم النص العبري وبعده أصبح عندهم النص العبري وترجمة يونانية تفسيرية له. واستمر هذا حتى القرن الأول الميلادي حتى بدأ ينتشر الايمان المسيحي بين اليهود والامميين ويهود الشتات الذين يستخدموا السبعينية فقام ربوات اليهود في مجمع جامنيا سنة 90 م بالتنكر للسبعينية ترجمة شيوخهم بعد ان استخدموها أربع قرون لأنها تستخدم للتبشير بالمسيح لليهود المتكلمين باليونانية وتمسكوا فقط بالنص العبري وقرروا القيام بترجمات يونانية أخرى بديلة للسبعينية مثل اكيلا وسيماخوس وغيرهم. ولكن المسيحيين استمروا يتمسكوا بالنص العبري والترجمة السبعينية وشرحت هذا نصا في أنواع اقتباسات العهد الجديد

اهمية السبعينية من اقتباسات العهد الجديد

فما هذا الذي يقولوا هذا المشكك؟

الحقيقة اما فعلا لا يعرف ما يقول اذا هو مستوى المعلومات اقل بكثير من ان يتكلم او يعرف ويدلس



الكذب على دانيال ولاس

كل الشواهد محرفة بصورة بالغة بما يوجب التخمين أي تخترع كلمة من عندك تضعها في النص.

دانيال ولاس قال تخترع كلمة من عندك تضعها في النص؟ لماذا هذا الكذب؟ هل وصل المستوى لهذا التدني؟

هذه مقالة لدانيال ولاس عن نظرية تسمى THE MAJORITY-TEXT THEORY

ودانيال ولاس هو من المدرسة النقدية للعهد الجديد ولا يتكلم عن النقد النصي للعهد القديم في دراساته النقدية وهو يؤيد النص النقدي وليس التقليدي ولا الأغلبية ويتكلم عن اختلاف بين النص النقدي ونص الأغلبية في نسبة 1% وفي هذه النسبة التي لا تذكر هنا يتكلم في هذه المقالة

وتحت عنوان

III. A CRITIQUE OF THE MAJORITY-TEXT THEORY

نقد نظرية نص الأغلبية

فهو يتكلم أصلا عن نص الأغلبية للعهد الجديد الذي لا يقبله ولا زلنا نتكلم عن نقطة الخلاف 1% ويقول ان نص الأغلبية الذي يحفظ نص العهد القديم ويقول في بعض القراءات فهو لا يتكلم عن كل العهد القديم بل بعض قراءات العهد القديم المستشهد بها في نص الأغلبية للعهد الجديد

ولكن المشكك أولا بخبث اقتطع كلام دانيال والاس وأدى لتغيير المعنى

فهو اقتطع النص الإنجليزي بما يغير المعنى بل ولم يكتفي بهذا بل حرف الترجمة

في مواضع عديدة كل الشواهد محرفة بصورة بالغة بما يوجب التخمين

النص للفقرة

A number of reading that only occur in versions or are found only in one or two early Qumran MSS have indisputable claim to authenticity over against the errant majority.114 Moreover in many places all the extant witnesses are so corrupt that conjectural emendation has to be employed.115 Significantly, many (but not all) such conjectures have been vindicated by the discovery of the Dead Sea scrolls. 116

عدد من القراءات التي توجد فقط في نسخ وجدت فقط في واحدة او اثنين من مخطوطات قمران لها ادعاء لا يجادل فيه على الاصالة ضد الأغلبية الخاطئة. علاوة على ذلك في العديد من الاماكن كل الشهود الباقيين فاسدين لدرجة يحتاج استخدام الحس التنقيحي. بشكل ملحوظ العديد (وليس الكل) من هذه التخمينات تم اثباتها باكتشاف مخطوطات البحر الميت.

فاين المعنى الكاذب الذي ادعاه هذا المشكك هل دانيال ولاس قال (التخمين تخترع كلمة من عندك تضعها في النص.)

هو يقول ان قبل اكتشاف مخطوطات البحر الميت الشهود وهم مخطوطات حديثة عبرية ومخطوطات الترجمات اليونانية وبعض الترجومات. فتكون كلمة مختلفة بين العبري وبين هؤلاء ولا يوجد شهود كافيين لتأييد النص العبري وبقية الشهود أي الترجومات فاسدة فيضطر الباحث النقد النصي لقلة الشهود العبري ان يستخدم حسه في ان الكلمة العبرية صحيحة ولكن مع اكتشاف مخطوطات قمران اتضح فعلا صحة الالفاظ العبرية وان الترجومات لم تتبع اللفظ العبري الصحيح.

فاين الذي ادعاه المشكك الغير امين؟ اقتطع ليغير معنى كلام دانيال ولاس ولم يكتفي بهذا بل قوله ما لم يقوله



ادام كلارك يقول اثنين فاران

ادام كلارك يقول يوجد اثنين فاران؟

يقول المكان التالي فاران حيث ظهر مجد الرب امام أبناء إسرائيل

سفر العدد 14: 10

10 وَلكِنْ قَالَ كُلُّ الْجَمَاعَةِ أَنْ يُرْجَمَا بِالْحِجَارَةِ. ثُمَّ ظَهَرَ مَجْدُ الرَّبِّ فِي خَيْمَةِ الاجْتِمَاعِ لِكُلِّ بَنِي إِسْرَائِيلَ.

فلماذا الكذب على المراجع



ادعاء انها بكا بالاليف العبري مأخوذة من العربية والاسماء لا يكون لها معنى ولم تستخدم ولا مرة كلمة بكاء

بكا العبرية ماخوذة من العربية؟ ما هذا الهراء؟

أولا المزمور كتب 1000 ق م لم تكن هناك شيء اسمه العربية فالعربية مأخوذة من النبطية مأخوذة من السريانية

ثانيا كل الأسماء في العبرية لها معنى فهو يكذب

ثالثا ما علاقة بكا بمكة؟

رابعا بكا בָּכָא من جذر בָּכָה واستخدم 110 مرة في العهد القديم فلماذا الكذب؟

وارجعوا لملف

هل وادي البكاء في مزمور 84 نبوة عن الرسول؟

كل هذا الكذب لاثبات نبوة رسوله معدوم الهوية؟ صدقوني كل هذا اثبت انه لا يوجد دليل لهذا يلجؤا للكذب. لو كان هناك ادلة حقيقية لما احتاجوا لكل هذا الكذب.



في قاموس الكتاب شجر البكا قرب مكة قرب مكة مكة

وأيضا الكذب على قاموس الكتاب

ها هو كلام القاموس كامل ويؤكد انه وادي الرفائيين

رأيتم الكذب والاقتطاع؟



لا يوجد في فلسطين هذا النبات تجده في بلاد العرب.

بقية كلام المرجع الذي يعرضه بنفسه انه في الطريق لاورشليم on the way to Jerusalem

لم يقل على الاطلاق تجده في بلاد العرب



جون بوخاريست يقول انه ينبت في بلاد العرب

كذب لم يقول بلاد العرب بل يقول نوع من الشجيرات الكبيرة والتي العرب لا يزالوا مثل هذا يلقبوه بكا

Means a kind of large shrub which the Arabs still likewise call baca

فلماذا كل هذا الكذب على المراجع؟

وقبل الأخير

أي نسخة من التوراة تعتمد

بالطبع الموحى به هو النص العبري التقليدي والذي استمر جيل عن جيل وموجود في قمران واقتبس منه العهد الجديد لفظا واستمر وهو الذي يسمى باسم النص الماسوري

ولكن يوجد كتابات وترجومات ومدراشيم وترجمات كثير منها تفسيرية تشرح كيف فهم اليهود والمسيحيين عبر العصور المختلفة معنى النص العبري المستمر بدون تغيير عبر العصور.

وارجعوا لملف

أمثلة من الأدلة التاريخية على اصالة العهد القديم قبل السبي



اخيرا

الكذاب نساي. شيء لم ينتبه له الكثيرين

فليس فقط استشهد بالموسوعة اليهودية التي اثبتت خطأ كلامه وكذب عليها وهي تقول ان فاران بجوار سيناء ولكن امر اخر.

فجزء كبير من المناظرة يحاول اثبات ان تيمان او تيماء هي مكة ولكن قرب نهاية المناظرة عرض خريطة من 170 م بنفسه ان مكان مكورابا التي يدعي انها مكة جنوب سلاسل جبال الحجاز بينما تيماء شمالها أي قرب مديان

أي تيماء التي كان يحاول اثبات انها مكة اثبت انها في مديان اما خليج العقبة من الخرائط التاريخية وليس لها أي علاقة بمكة وضرب كل ما حاول اثباته في المناظرة سابقا بنفسه

فهو دمر نفسه بنفسه



والمجد لله دائما