«  الرجوع   طباعة  »

هل لا تزد على كلمته لئلا يوبخك لا يكفي لمنع التحريف؟ أمثال 30: 6

 

Holy_bible_1

 

الشبهة 

 

عقوبته للمحرفين: (5كُلُّ كَلِمَةٍ مِنَ اللَّهِ نَقِيَّةٌ. تُرْسٌ هُوَ لِلْمُحْتَمِينَ بِهِ. 6لاَ تَزِدْ عَلَى كَلِمَاتِهِ لِئَلاَّ يُوَبِّخَكَ فَتُكَذَّبَ.) الأمثال 30: 5-6
ما 
الذي يمنع من تحريف كلام الرب؟ هل تعتقد أن التوبيخ عقوبة رادعة تمنع من التحريف؟

 

الرد

 

الحقيقة ما تتكلم عنه كل هذه الاعداد ليس له علاقة بنص الكتاب المقدس ولا بكتابة الوحي الالهي ولو كان المشكك فهم خطأ فهو فهم تزد على كلماته بمعنى إضافة كلمات للنص ولكن هذا ليس الحقيقة فهنا يتكلم على إضافة وصايا الشيوخ وتعاليم شيوخ وهي التي وبخهم عليها الرب في العهد القديم وأيضا وبخهم عليها الرب في أيام جسده 

ولهذا اضع مقدمة عن معني التحريف ثم ندرس كل عدد ونري عما يتكلم في سياقه 

فكما قلت سابقا عن معني التحريف

لسان العرب 

والتحريف في القرآن والكلمة: تغيير الحرفِ عن معناه والكلمة عن معناها وهي قريبة الشبه كما كانت اليهود تُغَيِّرُ مَعانَي التوراة بالأَشباه، فوصَفَهم اللّه بفعلهم فقال تعالى: يُحَرِّفُون الكَلِمَ عن مواضعه.
وقوله في حديث أَبي هريرة: آمَنْتُ بمُحَرِّفِ القلوب؛ هو الـمُزِيلُ أَي مُـمِيلُها

 

الصحاح في اللغة

وتَحْريفُ الكلام عن مواضعه: تغييرُ مَعانَي الكلام  .
وتحْريفُ
 القلمِ: قَطُّهُ مُحَرّفاً.
ويقال: انْحَرَفَ عنه وتحرّفَ واحْرَوْرَفَ، أي مالَ وعَدَلَ.

ويقال: مالي عن هذا الأمر مَحْرِفٌ، ومالي عنه مَصْرِفٌ، بمعنىً واحد، أي مُتَمَحّى.

 

العباب الزاخر

قال: وأحرف: إذا جازى على خير أو شر. وتحريف الكلم عن مواضعه: تغيير وتبديل مَعانَيه، ومنه قوله تعالى: (ثُمَّ يُحَرِّقُوْنَه). وقول أبى هريرة -رضي الله عنه-: آمنت بمحرف القولب. يعني بمزيغها ومزيلها، وقيل: بمحركها. وتحريف القلم: قطه محرفاً. وأحرورف: أي مال وعدل، قال العجاج يصف ثوراً يحفر كناساً:

وايضا

وقال ابن عبّاد: الإسْكافُ في قول ابن مُقبِل: يمجها أصهب الإسْكافِ. يعني حُمرة الخمر. قال الصغاني مؤلف هذا الكتاب: هذا تصحيف في اللفظ وتحريف في المعنى،

 

المحيط 

حَرَّفَ يُحَرِّفُ تَحْريفاً : ـ الشيْءَ: أمَالَهُ؛ حرّف القلم، أي قطَّهُ مائِلاً حتى يُطاوعَهُ في الكتابة النساء آية 46 يُحَرِّفُونَ الكَلِمَ عَنْ مَواضِعِهِd02 أي يميلونَ به عن مواضعه التي وضعه اللّه فيها. ـ الكلامَ: جعله محتملاً لوجهْين البقرة آية 75 وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ منْهُم يَسْمَعُون كَلاَمَ اللهِ ثمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُd02. ـ الشّيْءَ: غيّرهُ؛a01فَحَرَّفُوا الكِتَابَ بِالتَفْسِير a02/ حرَّف معنى القانون/ حرَّف الوقائع.

 

الغني 

حَرَّفَ - [ح ر ف]. (ف: ربا. متعد). حَرَّفْتُ، أُحَرِّفُ، حَرِّفْ، مص. تَحْريفٌ. 1."حَرَّفَ الشَّيْءَ" : أَمالَهُ. 2."حَرَّفَ القَلَمَ" : بَراهُ فَقَطَّعَ رَأْسَهُ مُحَرَّفاً. 3."حَرَّفَ الكَلامَ" : أَعْطاهُ تَفْسيراً مُغايِراً لِمَقاصِدِهِ الأصْلِيَّةِ.النساء آية 46 يُحَرِّفونَ الكَلِمِ عَنْ مَواضِعِهِD02 .(قرآن). 

 

وتَحْريفُه على نحوِ التَّدْويرِ،

وهذا لان اصل كلمة تحريف تعني نحو التدوير بمعني ان النسان يدور حول معني الكلمة الحقيقي فيحرف معناها 

وهذا ما قدمته معاجم اللغه عن معني التحريف 

هو تغيير المعني الوصية بإضافة تفسير لوصايا الرب اكثر مما قاله الرب 

وهذا هو ما تتكلم عنه هذه الاعداد بل يوجد جزء نبوي رائع بها 

سفر الامثال 30

30: 1 كلام اجور ابن متقية مسا وحي هذا الرجل الى ايثيئيل الى ايثيئيل و اكال 

30: 2 اني ابلد من كل انسان و ليس لي فهم انسان 

30: 3 و لم اتعلم الحكمة و لم اعرف معرفة القدوس 

اولا المتكلم هو اجور ابن متقية وليس سليمان وهو يقوله بتواضع ولكن ساقبل ان الكلام عن سليمان حسب معني الكلمات لان

اجور بمعني الجامعه وهو اسم سليمان 

ابن 

متقيه ( يقيه ) اي المطيع التقي وهو داود 

مسا بمعني وحي ونبوة او الشخص الموحي اليه 

كلام 

ايثيئيل وهو ايثي بمعني وصل ومعنا وايل اي الله فتعني الله وصل او الله يصل الينا بمعني الله معي وهو يشبه معني عمانوئيل 

الي

ايثيئيل اي ايضا الله معي

فهو كلام الله معنا الي الله معنا 

واكال وتعني القادر علي كل شيئ 

وهنا نبدا نقشعر من معني هذا العدد الخطير الذي استطيع ان اقول انه ملخص لنبوات كثيره في العهد القديم 

فهو يقول كلام الجامعه ابن داود الموحي اليه ووحيه ان الله معنا الي الله معنا يقول انت القادر علي كل شيئ 

فهذا العدد مثلما قال داود قال الرب لربي ولكن استطيع ان اقول اقوي لغويا فهو يعبر ان ايلوهيم يقول لعمانوئيل انت قادر علي كل شيئ 

وهذه افتتاحيه خطيره جدا عن نبوة المسيح وهو سيقول في عدد 4 كلام ايضا رائع نبوي عن المسيح 

فحتي اليهود انفسهم ادركوا ان هذا العدد عن المسايا كما شرحت في ملف 

الرد على شبهة ما اسمه وما اسم ابنه ان عرفت


4 مَنْ صَعِدَ إِلَى السَّمَاوَاتِ وَنَزَلَ؟ مَنْ جَمَعَ الرِّيحَ في حَفْنَتَيْهِ؟ مَنْ صَرَّ الْمِيَاهَ في ثَوْبٍ؟ مَنْ ثَبَّتَ جَمِيعَ أَطْرَافِ الأَرْضِ؟ مَا اسْمُهُ؟ وَمَا اسْمُ ابْنِهِ إِنْ عَرَفْتَ؟

فالنبوة عن الرب والبنوة هي اتخاذه للطبيعة البشرية وأصبح ابن الانسان رغم انه الرب الاله الخالق فالبنوة هو عن كونه هو الرب القدير وهو ابن الانسان وهذا شرحه المسيح بنفسه في انجيل يوحنا3: 13 مع نيقوديموس فإجابة السؤال ما اسم ابنه هو ابن الانسان لان والمسيح أجاب على هذا السؤال لنيقوديموس (يو13:3) بقوله "ليس أحد صعد إلى السماء إلا الذي نزل من السماء ابن الإنسان الذي هو في السماء." وبولس أكمل الشرح في (أف9:4، 10). ثم يستطرد أجور أو سليمان ويُصوِّر سلطان الله على ثلاثة عناصر الأرض [1] الهواءجمع الريح. [2] الماءصر المياه. [3] الأرضثبت الأرضومن يستطيع أن يضبط الريح غير المنظور ويتحكم فيه ومن الذي يستطيع أن يسيطر على البحر ومن الذي يثبت الأرض إلا الله (مز7:135 + أي8:26 + مز104: 5، 6). ولاحظ أن المسيح كان له سلطان على البحر وعلى الريحفإذًا الصفات المذكورة هنا هي للآب والابن، فكل ما هو للآب هو للابن أيضًاما اسمههو لا يسأل عن اسم فعلًا فهو يدرك أنه الله ولكن هذا القول يدل على أن هذا الكائن غير مدرك في قوته وطبيعته وأزليته وأبديته، وجوده لا نهائي ومعرفته لا نهائية وقدرته لا نهائية ليس في إمكان بشر أن يصل إليهاوما اسم ابنههنا يتكلم عن المسيح ابن اللهولا أحد بهذه المواصفات إلا الله مثلث الأقانيم القادر على كل شيء (أكالوهو الذي نزل من السماء ليصير إيثيئيل أي الله معيهو نزل ليأخذ جسد بشريتنا، وبجسد بشريتنا هذا صعد ثانية للسماء ليصالح السماء والأرض فهو خالق كلاهما.
5 كُلُّ كَلِمَةٍ مِنَ اللهِ نَقِيَّةٌ. تُرْسٌ هُوَ لِلْمُحْتَمِينَ بِهِ.
6 لاَ تَزِدْ عَلَى كَلِمَاتِهِ لِئَلاَّ يُوَبِّخَكَ فَتُكَذَّبَ.

لو اخذناها بمعناها المباشر اللفظي فهو يحذر لا تزد على كلماته أي لا تضيف من تصوراتك الخاصة إلى ما تقرأ، بل افهم ما هو مكتوب لأنك لو اضفت معاني من فهمك فعندما تقف امامه ستظهر انك كاذب 

ولكن المعنى النبوي دقيق جدا ومكمل لسياق الكلام 

فكلمة الله هنا المقصود بها هو المسيح نفسه 

انجيل يوحنا 1

1 فِي الْبَدْءِ كَانَ الْكَلِمَةُ، وَالْكَلِمَةُ كَانَ عِنْدَ اللهِ، وَكَانَ الْكَلِمَةُ اللهَ.
والرب الكلمة الخالق 

2 هذَا كَانَ فِي الْبَدْءِ عِنْدَ اللهِ.
3 كُلُّ شَيْءٍ بِهِ كَانَ، وَبِغَيْرِهِ لَمْ يَكُنْ شَيْءٌ مِمَّا كَانَ.

الخالق هو أيضا ترس للمحتمين به وهذا وصف للرب دائما 

سفر التكوين 15: 1

 

بَعْدَ هذِهِ الأُمُورِ صَارَ كَلاَمُ الرَّبِّ إِلَى أَبْرَامَ فِي الرُّؤْيَا قَائِلاً: «لاَ تَخَفْ يَا أَبْرَامُ. أَنَا تُرْسٌ لَكَ. أَجْرُكَ كَثِيرٌ جِدًّا».

 

سفر صموئيل الثاني 22: 3

 

إِلهُ صَخْرَتِي بِهِ أَحْتَمِيتُرْسِي وَقَرْنُ خَلاَصِي. مَلْجَإِي وَمَنَاصِي. مُخَلِّصِي، مِنَ الظُّلْمِ تُخَلِّصُنِي.


سفر صموئيل الثاني 22: 31

 

اَللهُ طَرِيقُهُ كَامِلٌ، وَقَوْلُ الرَّبِّ نَقِيٌّتُرْسٌ هُوَ لِجَمِيعِ الْمُحْتَمِينَ بِهِ.

 

سفر المزامير 3: 3

 

أَمَّا أَنْتَ يَا رَبُّ فَتُرْسٌ لِي. مَجْدِي وَرَافِعُ رَأْسِي.

 

سفر المزامير 18: 2

 

الرَّبُّ صَخْرَتِي وَحِصْنِي وَمُنْقِذِي. إِلهِي صَخْرَتِي بِهِ أَحْتَمِيتُرْسِي وَقَرْنُ خَلاَصِي وَمَلْجَإِي.


سفر المزامير 18: 30

 

اَللهُ طَرِيقُهُ كَامِلٌ. قَوْلُ الرَّبِّ نَقِيٌّتُرْسٌ هُوَ لِجَمِيعِ الْمُحْتَمِينَ بِهِ.

وغيرها الكثير 

فالترس هو ليس الكلمة المكتوبة ولكن هو كلمة الله نفسه الذي هو الميمرا او الله الخالق وهذا ما يتكلم عنه العدد

ولا تزد على كلماته أي وصايا المسيح عهد قديم وجديد ولهذا المسيح كان يوبخ جدا ضد تقاليد الشيوخ الخطأ التي اضافوها على كلماته 

إنجيل متى 15: 9

 

وَبَاطِلاً يَعْبُدُونَني وَهُمْ يُعَلِّمُونَ تَعَالِيمَ هِيَ وَصَايَا النَّاسِ».

 

إنجيل متى 15: 3

 

فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ: «وَأَنْتُمْ أَيْضًا، لِمَاذَا تَتَعَدَّوْنَ وَصِيَّةَ اللهِ بِسَبَب تَقْلِيدِكُمْ؟


إنجيل متى 15: 6

 

فَقَدْ أَبْطَلْتُمْ وَصِيَّةَ اللهِ بِسَبَب تَقْلِيدِكُمْ!

 

إنجيل مرقس 7: 8

 

لأَنَّكُمْ تَرَكْتُمْ وَصِيَّةَ اللهِ وَتَتَمَسَّكُونَ بِتَقْلِيدِ النَّاسِ: غَسْلَ الأَبَارِيقِ وَالْكُؤُوسِ، وَأُمُورًا أُخَرَ كَثِيرَةً مِثْلَ هذِهِ تَفْعَلُونَ».

 

إنجيل مرقس 7: 9

 

ثُمَّ قَالَ لَهُمْ: «حَسَنًا! رَفَضْتُمْ وَصِيَّةَ اللهِ لِتَحْفَظُوا تَقْلِيدَكُمْ!


إنجيل مرقس 7: 3

 

لأَنَّ الْفَرِّيسِيِّينَ وَكُلَّ الْيَهُودِ إِنْ لَمْ يَغْسِلُوا أَيْدِيَهُمْ بِاعْتِنَاءٍ، لاَ يَأْكُلُونَ، مُتَمَسِّكِينَ بِتَقْلِيدِ الشُّيُوخِ

فمرة ثانية الكلام عن وصايا المسيح التي خالفها الشيوخ اليهود بإضافة تفسيرات من عندهم ووصايا متشددة عندهم 

وبناء عليه الجزء الأخير وهو هل التوبيخ يكفي؟ بالطبع يكفي لانه يتكلم عن وصايا الناس والرب دائما يوبخ على هذا وتوبيخه يتنوع ويتدرج الى درجة خراب اورشليم تماما سنة 70 ميلادية  

 

والمجد لله دائما