الرجوع إلى لائحة المقالات الرجوع إلى نبوات ميلاد المسيح من عذراء

أش 7: 14أش 9: 7تك 3: 15أر 31: 22حز 44: 2دا 2مي 5: 3

نبوات ميلاد المسيح من عذراء

اش 7: 14 و9: 7 وتك 3: 15 وار 31: 22 وحز 44: 2 ودا 2 ومي 5: 3



Holy_bible_1



كثيرون يعتقدوا ان نبوة إشعياء 7: 14 انها هي النبوة الوحيدة التي تشير الى ميلاد الرب يسوع المسيح من عذراء. وهذا غير صحيح فهى لو كانت اوضحهم الا انها ليست النبوة الوحيدة التي تتكلم عن ميلاده من عذراء.

وفي هذا الملف اشير الى سبع نبوات تكلمت او اشارت الى ميلاده من عذراء

النبوة الأولى

وبالطبع البداية هي

سفر اشعياء 7

7: 14 ولكن يعطيكم السيد نفسه اية ها العذراء تحبل و تلد ابنا و تدعو اسمه عمانوئيل

وشرحتها سابقا وبشيء من التفصيل في ملف

نبوة " وَلَكِنْ يُعْطِيكُمُ السَّيِّدُ نَفْسُهُ آيَةً: هَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْناً وَتَدْعُو اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ" والرد علي بعض الشبهات المثارة حولها اش 7: 14

وأيضا

هل تعبير علماه يعني عذراء ام شابه ؟ اشعياء 7: 14

وأيضا

هل نبوة عمانوئيل ليست عن الرب ؟ اشعياء 7: 14

وأيضا

هل نبوة عمانوئيل كان يجب ان تتحقق في 65 سنه ؟ اشعياء 7

وغيرها الكثير في موقع ضعفي في اشعياء 7

https://drghaly.com/articles/search?utf8=%E2%9C%93&per_page=&category=book%3Aisaiah&chapter=7&article_keyword=&search=

بمعني السيد نفسه يعطيكم ايه ام يعطيكم السيد نفسه ايه

لان البعض اعتبر ان العدد يقول السيد نفسه يعطي ايه تعني انها مثل بقية الآيات وتختلف عن يعطيكم السيد نفسه ايه التي تعني الآية هو السيد نفسه الجاعل من نفسه اية بتجسده من عذراء

وبالطبع هذه النبوة لا احتاج ان أتكلم عنه اكثر فقد شرحته في الملفات السابقة بالتفصيل

وشرحت مفهوم اليهود في

كيف فهم اليهود نبوة إشعياء 7



النبوة الثانية

سفر أشعياء 9

9: 6 لانه يولد لنا ولد ونعطى ابنا وتكون الرياسة على كتفه ويدعى اسمه عجيبا مشيرا الها قديرا ابا ابديا رئيس السلام

9: 7 لنمو رياسته وللسلام لا نهاية على كرسي داود وعلى مملكته ليثبتها ويعضدها بالحق والبر من الان الى الابد غيرة رب الجنود تصنع هذا

اي الابن المولود هو الله الذي اسمه العجيب واسمه اسم الله المشير وهو الله القدير والاب الابدي رئيس السلام ولا نهاية لأيامه لأنه ملك السلام وهو ملك البر والحق الي الابد

وشرحت هذه النبوة سابقا في

نبوة عجيبا مشيرا الها قديرا والشبهات المثارة حولها , اشعياء 9: 6

النبوة عن ميلاد المسيح الذي يقول عنه العدد يولد لنا اي لأجلنا ولد وهو اقنوم الابن يتخذ جسد لاجلنا

ونعطي ابنا لان المسيح اعطي ان يولد من عذراء ولم يكن من زرع بشر او برغبة رجل

ولكن ما هو أوضح من هذا وهو العدد السابع الذي شرحته سابقا في

سر في نبوة عجيبا مشيرا في كلمة لنمو يوضح ميلاده من عذراء

الامر المهم جدا انه كلمة لنمو לםרבה ليمربيه وجد بها سر وهو حرف الميم العبري

لمن يعرف العبري ان يوجد شكلين لحرف الميم العبري

الميم المفتوحة מ وهي التي تاتي في بداية ووسط الكلمة

والميم المقفولة ם التي تأتي في نهاية الكلمة

ولكن هنا أتت ميم المقفولة في وسط الكلمة

واليهود يعرفون أنه لو جاءت مضمومة اثناء الكلمة هي إشارة هامة لشيء مخالف

ومنها فهم اليهود ان المسيا سياتي من رحم مغلق أي عذراء لان الميم في العبري هي تعني بحر ورحمة لان كل حرف في العبري له معنى مثل اليف راس بيت هو بيت وهكذا وميم هو مايم أي مياه ورحم فقال بعض اليهود ان المسيا سياتي من رحم مغلق أي عذراء

ولكن أيضا البعض الاخر قال ان صورة عكسية حدثت في نحميا 2: 13 واتت الميم في نهاية الكلمة مفتوحة لان اسوار اورشليم منهدمة واورشليم وفتوحة فقال ان هذا عن اورشليم ستكون مغلقة في زمن المسيا ولكن بالطبع كلام المجموعة الاولى هو الذي أصاب وبالفعل كان هذا سر رائع إشارة لغوية الى ميلاد المسيح من عذراء ويؤكد ما قاله أيضا إشعياء

سفر اشعياء 7

7 :14 و لكن يعطيكم السيد نفسه اية ها العذراء تحبل و تلد ابنا و تدعو اسمه عمانوئيل

انه يعني لفظيا عذراء لأنه لا يولد من زرع بشر



النبوة الثالثة

انه نسل المرأة وليس الرجل

سفر التكوين 3

3: 15 واضع عداوة بينك وبين المراة وبين نسلك ونسلها هو يسحق راسك وانت تسحقين عقبه

فهو من نسل الانسان ابن المراة فقط

عند اليهود لا ينسب النسل للمرأة بل للرجل رغم ان الولد يأخذ الجنسية اليهودية من الام ولكنه ينسب للاب ولهذا نسل المراة يعني انه بدون اب ينسب له

ولهذا اسم حواء من امرئ اخذت

وهذا تحقق في

انجيل متى 1

ت 1 :18 اما ولادة يسوع المسيح فكانت هكذا لما كانت مريم امه مخطوبة ليوسف قبل ان يجتمعا وجدت حبلى من الروح القدس

مت 1 :19 فيوسف رجلها اذ كان بارا و لم يشا ان يشهرها اراد تخليتها سرا

مت 1 :20 و لكن فيما هو متفكر في هذه الامور اذا ملاك الرب قد ظهر له في حلم قائلا يا يوسف ابن داود لا تخف ان تاخذ مريم امراتك لان الذي حبل به فيها هو من الروح القدس

وأيضا

انجيل لوقا 1

1 :34 فقالت مريم للملاك كيف يكون هذا و انا لست اعرف رجلا

1 :35 فاجاب الملاك و قال لها الروح القدس يحل عليك و قوة العلي تظللك فلذلك ايضا القدوس المولود منك يدعى ابن الله

وعن جزء سحق الشيطان اكد ان هذا حدث

رسالة بولس الرسول الى العبرانيين 2

2 :14 فاذ قد تشارك الاولاد في اللحم و الدم اشترك هو ايضا كذلك فيهما لكي يبيد بالموت ذاك الذي له سلطان الموت اي ابليس



رسالة يوحنا الأولى 3

3 :8 من يفعل الخطية فهو من ابليس لان ابليس من البدء يخطئ لاجل هذا اظهر ابن الله لكي ينقض اعمال ابليس

بل واكد اليهود انها عن زمن المسيا في

Targum Pseudo-Jonathan.

I will put enmity between you and the woman, and between the offspring of your sons and the offspring of her sons: and it shall be that when the sons of the woman observe the commandments of the Torah, they will direct themselves to smite you on the head, but when they forsake the commandments of the Torah you will direct yourself to bite them on the heel. However, there is a remedy for them but no remedy for you. They are destined to make peace in the end, in the days of the King Messiah.

The Jewish interpretation here is allegorical with the woman representing good and the serpent a picture of evil.

Genesis 3:15.

Fragmentary Targum to the Pentateuch.

And it shall be that when the sons of the woman study the Torah diligently and obey its injunctions, they will direct themselves to smite you on the head and slay you; but when the sons of the woman forsake the commandments of the Torah and do not obey its injunctions, you will direct yourself to bite them on the heel and afflict them. However, there will be a remedy for the sons of the woman, but for you, serpent, there will be no remedy. They shall make peace with one another in the end, in the very end of days, in the days of the King Messiah.

A Rabbinic parallel is found in Genesis Rabbah 20:5 “R. Levi said: In the Messianic age all will be healed save the serpent and the Gibeonite.”



النبوة الرابعة

نبوة واضحة عن ميلاده من عذراء ايضا

سفر ارميا 31

31: 22 حتى متى تطوفين ايتها البنت المرتدة لان الرب قد خلق شيئا حديثا في الارض انثى تحيط برجل

أولا العدد يتكلم عن شيء لم يحدث من قبل شيء حديث تماما لم يحدث على وجه الأرض فهي امرأة وليكون امر حديث امرأة لم تعرف رجل تحيط بالجبار

هذا حدث بالتجسد حين كانت العذراء تحيط بالمسيح أي تحمل الجبار المسيح. مع ملاحظة لغويا هو مهم

(IHOT+) עדH5704 מתיH4970 תתחמקיןH2559 wilt thou go about, הבתH1323 daughter? השׁובבהH7728 O thou backsliding כיH3588 for בראH1254 hath created יהוהH3068 the LORD חדשׁהH2319 a new thing בארץH776 in the earth, נקבהH5347 A woman תסובבH5437 shall compass גבר׃H1397 a man.

ان كلمة رجل هي في العبري جيبير التي تعني الجبار وليس ايش او انوش. وكلمة انثي (نيقيبا) تعني نوع وليس امراه متزوجه مثل لقب حواء وقت خلقها او اي مولود نوعه انثي.

فلو حاول أحدهم يفسر ان امرأة غير مقصود بها عذراء رغم انه لم يقل عذراء فما الحديث في هذا؟

ولهذا كتاب الزوهار اليهودي قال ان هذا عن المسيا

"this shall be in the time of the Messiah, which will be on the sixth day;'' that is, the sixth millennium And elsewhere

Zohar in Gen. tom. 13. 4.

وأيضا ابرابانيل

"a woman shall compass a man"; says R. Hona, in the name of R. Ame, this is the King Messiah. So says R. Joshua ben Levi

In Abarbinel. Mashmiah Jeshuah, fol. 37. 4.



Apud Moses Hadarsan in Gen. c. 41. Vid. Galatin. de Arcanis Cath. Ver. l. 7. c. 14. p. 52, 526.

بل قال راباوات يهود مثل رابي هونا ورابي جشوا وغيرهم الرب يعصب كما جرح فكما اخطات العذراء إسرائيل في ارميا 31: 4 و21

سفر ارميا 31

31: 3 تراءى لي الرب من بعيد و محبة ابدية احببتك من اجل ذلك ادمت لك الرحمة

31: 4 سابنيك بعد فتبنين يا عذراء اسرائيل تتزينين بعد بدفوفك و تخرجين في رقص اللاعبين

31 :21 انصبي لنفسك صوى اجعلي لنفسك انصابا اجعلي قلبك نحو السكة الطريق التي ذهبت فيها ارجعي يا عذراء اسرائيل ارجعي الى مدنك هذه

فرحمة الرب ستتحقق عن طريق العذراء وسيريحهم من خلال عذراء ارميا 31: 22 وقالوا هذا الجبار هو الملك المسيا كما في مزمور 2: 7

he, that is, God, heals with the same he wounds; so will you find in Israel, they sinned by a virgin, and were punished in virgins, Eze_23:1; so he comforts them by a virgin, according to Jer_31:21; "turn again, O virgin of Israel", &c. "a woman shall compass a man". R Huna, in the name of R. Idi and R. Joshua, said, that this man is the King Messiah, of whom it is said, Psa_2:7, "this day have I begotten thee"

Prophecies of the Messiah", &c. p. 100, 101.



النبوة الخامسة

هي عذراء وهي تبقي عذراء

سفر حزقيال 44

44: 1 ثم ارجعني الى طريق باب المقدس الخارجي المتجه للمشرق وهو مغلق

44: 2 فقال لي الرب هذا الباب يكون مغلقا لا يفتح ولا يدخل منه انسان لان الرب اله اسرائيل دخل منه فيكون مغلقا

44: 3 الرئيس الرئيس هو يجلس فيه لياكل خبزا امام الرب من طريق رواق الباب يدخل و من طريقه يخرج

قارن مع (يو16: 27، 28) وأيضاً " متى أدخل البكر إلى العالم " (عب1: 6). فنحن الآن في حديث عن هيكل المسيح جسده، أي الكنيسة. وبداية تكوين الجسد هو تجسد المسيح نفسه حين " دخل إلى العالم" . وقد إتفق الأباء أن هذا الباب الشرقى الذي دخل منه المسيح هو العذراء مريم، فهو وُلِد منها وبقيت بتولاً مثل بابياس وغيره الكثير. وهذا معنى يكون مغلقاً لا يفتح ولا يدخل منه إنسان. ويدلل الأباء على إمكانية هذا بأن المسيح دخل خلال الأبواب المغلقة بعد القيامة. وحتى لا يظن أحد أنه روح بلا جسد سمح لهم أن يلمسوا يديه وجنبه. ومرة ثانية أكل معهم. وهناك إشارة أخرى للتجسد الرئيس الرئيس = هو المسيح ملك الملوك ورب الارباب ورئيس الرؤساء. هو يجلس فيه ليأكل خبزاً أمام الرب = فهو كان يأكل ويشرب في احشاء العذراء تأكيد لتجسده من باب مغلوق ليس من زرع بشر. ودخل من باب الرواق الذي هو بطن العذراء مريم. ومن طريقه يخرج ويظل الباب مغلق.

وأشار اليها أيضا إشعياء بطريقة غير مباشرة عندما يتكلم عن المسيح فهو ابن داود ورب داود وهو الذي يحافظ عليها عذراء رغم تجسده منها

سفر إشعياء 22: 22


وَأَجْعَلُ مِفْتَاحَ بَيْتِ دَاوُدَ عَلَى كَتِفِهِ، فَيَفْتَحُ وَلَيْسَ مَنْ يُغْلِقُ، وَيُغْلِقُ وَلَيْسَ مَنْ يَفْتَحُ.

والعهد الجديد أكد ان هذا عن المسيح الذي له مفتاح داود

سفر الرؤيا 3

3 :7 واكتب الى ملاك الكنيسة التي في فيلادلفيا هذا يقوله القدوس الحق الذي له مفتاح داود الذي يفتح و لا احد يغلق و يغلق و لا احد يفتح



النبوة السادسة

وهي أيضا النبوة الشهيرة عن انه بدون يد في سفر دانيال

سفر دانيال 2: 34


كُنْتَ تَنْظُرُ إِلَى أَنْ قُطِعَ حَجَرٌ بِغَيْرِ يَدَيْنِ، فَضَرَبَ التِّمْثَالَ عَلَى قَدَمَيْهِ اللَّتَيْنِ مِنْ حَدِيدٍ وَخَزَفٍ فَسَحَقَهُمَا.


سفر دانيال 2: 45


لأَنَّكَ رَأَيْتَ أَنَّهُ قَدْ قُطِعَ حَجَرٌ مِنْ جَبَل لاَ بِيَدَيْنِ، فَسَحَقَ الْحَدِيدَ وَالنُّحَاسَ وَالْخَزَفَ وَالْفِضَّةَ وَالذَّهَبَ. اَللهُ الْعَظِيمُ قَدْ عَرَّفَ الْمَلِكَ مَا سَيَأْتِي بَعْدَ هذَا. اَلْحُلْمُ حَقٌّ وَتَعْبِيرُهُ يَقِينٌ».

وتكلم كثيرا الكتاب عن المسيح ان الصخرة مثل تكوين 49: 24 وبغير يد لانه بدون زرع بشر وايضا اشارة الي مملكته فهي ليست ارضية بشرية ولكن مملكة سماوية. وهو حجر الزاوية الذي ضم اليهود مع الأمم في إيمانٍ واحدٍ، أي ربطهما كحائطين يضمهما حجر الزاوية. وهو الحجر الذي عليه تتأسس كنيسته. قيل عنه:

"الحجر الذي رفضه البناءون قد صار رأس الزاوية؛ من قِبَل الرب كان هذا هو عجيب في أعيننا" (مز 118: 22). يدعوه إشعياء النبي: "حجر صدمة وصخرة عَثرة لبني إسرائيل" (إش 8: 14). و"حجر امتحان حجر زاوية كريمًا أساسًا مؤسسًا" (إش 28: 16). ويقول زكريا النبي: "فهوذا الحجر الذي وضعته قدام يهوشع على حجرٍ واحدٍ سبع أعين" (زك 3: 9، راجع أع 4: 11، 1 بط 2: 7-8)

واكد كثير من الإباء هذا

* بعد هذا يبقى أن "الحجر يأتي من السماء، الذي ضرب التمثال (الصورة) وأرعبه وحطَّم كل الممالك ويعطي الملكوت لقديسي الله العلي[77]. 

* الحجر الذي يضرب الصورة ويجعلها قطعًا، هذا الذي يملأ الأرض كلها هو المسيح الذي جاء من السماء وأتى بدينونة على العالم[78]. 

القديس هيبوليتس الروماني

* لهذا السبب أيضًا إذ رأى دانيال مقدمًا مجيئه قال بأن حجرًا مقطوعًا بدون يدين يأتي إلى العالم. فإن هذا ما يعنيه "بدون يدين" أن مجيئه إلى هذا العالم لا يتم بعمل بشري، أي بعمل هؤلاء الذين اعتادوا أن يقطعوا الحجارة. ليس ليوسف دورًا في ذلك إنما تعاونت مريم وحدها مع الخطة (الإلهية) السابق تدبيرها. وُجد هذا الحجر الذي من الأرض بقوة الله وحكمته. لذلك يقول أيضًا إشعياء: "هأنذا أؤسس في صهيون حجرًا... حجر زاوية كريمًا أساسًا مؤسسًا" (إش 28: 16). هكذا، إذن نفهم أن مجيئه في الطبيعة البشرية لم يتحقق بإرادة إنسان بل بإرادة الله[79].

القديس إيريناؤس

* يُشير هذا الجبل إلى مملكة اليهود، ومن هذا الجبل قُطع، حيث وُلد المسيح. حينما يقول: "بدون يدين" نفهم أنه بدون أي عمل بشري، لأن الأعمال تُعرف بالأيدي[80].

الأب قيصريوس

* هذا هو هيكل الجسد الذي أُخذ وقُطع من جبل الطبيعة البشرية وكيان الجسد، وذلك بدون أيدي، أي بدون عمل البشر[81].

العلامة أوريجانوس

* وُضع حجر كبير على البئر (تك 29) حيث اعتاد رعاة كثيرون أن يدحرجوه عندما يأتون معًا، وعندئذ يقدمون ماءً لأنفسهم ولمواشيهم. لكن يعقوب وحده دحرج الحجر وسقى مواشي عروسه... ما هو هذا الحجر الموضوع إلاَّ المسيح نفسه...؟ دانيال أيضًا يقول: "حجر مقطوع بدون يدين"، الذي هو المسيح المولود بدون (زرع) رجل. إنه لأمر جديد وعجيب أن يُقطع حجر من الصخرة بدون فأس أو أدوات لقطع الحجارة، هكذا فوق كل عجب أن يظهر نسل من عذراء لم تتزوج[82].

القديس غريغوريوس النيسي

وأيضا اليهود أكدوا ان هذا عن المسيا الذي يأتي ليس بيد رجال

Saadiah and Jacchiades

חזה הוית "videns eras", Montanus, Michaelis.

Zohar in Gen. fol. 86. 2.

Pirke Eliezer, c. 11. fol. 12. 2

Bemidbar Rabba, sect. 13. fol. 209. 4.

Tzeror Hammor, fol. 63. 2.

وهذا أيضا نفس المعنى الذي قدمه العهد الجديد

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 8: 2


خَادِمًا لِلأَقْدَاسِ وَالْمَسْكَنِ الْحَقِيقِيِّ الَّذِي نَصَبَهُ الرَّبُّ لاَ إِنْسَانٌ.

لأنه مولود من عذراء بدون زرع بشر



النبوة السابعة

وهي الأخيرة وتحتاج تركيز

سفر ميخا 5: 3

3 لذلك يسلمهم الى حينما تكون قد ولدت والدة ثم ترجع بقية اخوته الى بني اسرائيل

ولدت الوالدة والكلام عن امرأة دون رجل وعن ميلاد شيء جديد لأنه لو ميلاد عادي لما كان علامة فكل يوم تلد نساء كثيرات. فالعلامة يجب ان يكون حدث ممين عندما تلد والدة

وأيضا الكتاب اليهود قالوا ان الكلام عن المسيا

T. Bab. Yoma, fol. 10. 1.

T. Bab. Sanhedrin, fol. 98. 2.

Not. in Miclol Yophi in loc.

Chizzuk Emunah, par. 1. p. 281.

وأيضا التلمود والمدراش

Micah 5:3.

Babylonian Talmud, Sanhedrin 98b.

Rab said: The son of David will not come until the [Roman] power enfolds Israel for nine months, as it is written, Therefore will he give them up, until the time that she which travaileth hath brought forth: then the remnant of his brethren shall return unto the children of Israel.

Ulla said: Let him [The Messiah] come, but let me not see him. Rabbah said likewise: Let him come, but let me not see him. R. Joseph said: Let him come, and may I be worthy of sitting in the shadow of his ass’s saddle. Abaye enquired of Rabbah: What is your reason [for not wishing to see him]? Shall we say, because of the birth pangs [preceding the advent] of the Messiah?

Micah 5:3.

Midrash on Psalms, Book One, Psalm 21, 2.

R. Levi said of Jerusalem: It will be good for the city when her name is the same as the name of her king, and the name of her king is the same as the name of her God. Accordingly when Scripture says, [The king] shall stand, and rule in the strength of the Lord, in the majesty of the name of the Lord his God (Micah 5:3), it refers to the time when The king shall joy in Thy strength, O Lord.

وبخاصة انها تالية لنبوة بيت لحم افراته

5 :2 اما انت يا بيت لحم افراتة وانت صغيرة ان تكوني بين الوف يهوذا فمنك يخرج لي الذي يكون متسلطا على اسرائيل ومخارجه منذ القديم منذ ايام الازل

5 :3 لذلك يسلمهم الى حينما تكون قد ولدت والدة ثم ترجع بقية اخوته الى بني اسرائيل

فالكلام مؤكد عن توقيت ميلاد المسيح والعلامة تلد ويكون شيء حديث كما قال ارميا فهو بكل تأكيد من عذراء



هذا كان باختصار شديد



امر مهم اخر وهو أهمية الميلاد العذري

1 لكيلا يكون حامل للخطية فيأتي بسر تجسد ليس بالتوالد البشري بدون زرع بشر من عذراء

2 يصحح مشكلة نسل داود بما فيه من عقوبة في ارميا 2 عن يهوياقيم الذي نسله لن يملك

فالمسيح بالنسب وليس بالدم يكون للنسل الملكي من داود لسليمان حتى يوسف (متى 1) ولكن بالدم من داود ناثان حتى مريم (لوقا 3)

وشرحت هذا الامر بشيء من التفصيل في ملف

الرد على شبهات ادلة رفض اليهود ليسوع انه ليس المسيح الذي ينتظروه لأنهم يدعوا أن بعض النبوات لم تنطبق عليه كامل



والمجد لله دائما