كيف يستخدم الرب المرأة كمثال النجاسة؟ حزقيال 36: 17



Holy_bible_1



الشبهة



(سفر حزقيال 36: 17) «يا ابن آدم، إن بيت إسرائيل لما سكنوا أرضهم نجسوها بطريقهم وبأفعالهم. كانت طريقهم أمامي كنجاسة الطامث،

كيف يحقر الرب من شان المراه ويستخدمها كمثل في كل ما هو ردئ ويقول كنجاسة الطامث



الرد



الحقيقة لا يوجد أي تحقير للمرأة في هذا العدد

والنجس هو الطمث وليس المراة نفسها

وارجوا الرجوع لملف

الرد علي نجاسة المراه في العهد القديم

ولكن لنفهم هذا الامر جيدا ندرس المعاني لغوية ومفهوم النجاسة

ما معنى النجاسة

نجاسه في العبري

H2931

טמא

ṭâmê'

taw-may'

From H2930; foul in a religious sense: - defiled, + infamous, polluted (-tion), unclean.

خطأ ديني بمعني نجس ملوث غير نظيف

H2931

טמא

ṭâmê'

BDB Definition:

1) unclean, impure

1a) ethically and religiously

1b) ritually

1c) of places

Part of Speech: adjective

غير نظيف غير نقي اخلاقيا او دينيا او عقائديا او مكان

ومعني الكلمة يوناني في الترجمة السبعينية

ἀκάθαρτος
akathartos
ak-ath‘-ar-tos
From
1 (as a negative particle) and a presumed derivative of 2508 (meaning cleansed); impure (ceremonially, morally (lewd) or specifically (demonic)): - foul, unclean.

فالترجمة الدقيقة لكلمة نجاسة هي قلة نظافة وليس بمعنى النجاسة المتعارف عليها في اللغة العربية التي لها معاني كثيرة وبينها الدناسه لان النجاسه في العبري تختلف عن الدناسه تماما

نجس (لسان العرب)
النَّجْسُ والنِّجْسُ والنَّجَسُ: القَذِرُ من الناس ومن كل شيء قَذِرْتَه.
ونَجِسَ الشيءَ، بالكسر، يَنْجَسُ نَجَساً، فهو نَجِسٌ ونَجَسٌ، ورجل نَجِسٌ ونَجَسٌ، والجمع أَنْجاسٌ، وقيل: النَّجَسُ يكون للواحد والاثنين والجمع والمؤنث بلفظ واحد، رجل نَجَسٌ ورجلان نَجَسٌ وقوم نَجَسٌ. قال اللَّه تعالى: إِنما المشركون نَجَسٌ؛ فإِذا كَسَرُوا ثَنَّوْا وجَمَعوا وأَنَّثوا فقالوا أَنْجاسٌ ونِجْسَةٌ، وقال الفرّاء: نَجَسٌ لا يجمع ولا يؤنث.

والنَّجِسُ: الدَّنِس.
وداء نجِسٌ وناجِسٌ ونَجِيسٌ وعَقامٌ: لا يبرأُ منه، وقد يوصف به صاحب الداء.

والنَّجاس: التعويذ؛ عن ابن الأَعرابي، قال: كأَنه الاسم من ذلك ابن الأَعرابي: من المَعاذات التَّمِيمة والجُلْبَة والمنَجِّسة.

ويقال للمُعَوَّذِ: مُنَجَّس؛ قال ثعلب: قلت له: المُعَوَّذ لِمَ قيل له منَجَّس وهو مأْخوذ من النجاسة

والمَنْجَسُ جليدة توضع على حز الوَتَر

ففهمنا ان التامي في العبري لا يحمل المعني القاسي في العربي بل هو فقط عدم نظيف وخلو الروح

فهي تعني غير نظيف

فهل غير النظافه تعتبر ذنب؟ لا ولكن عدم النظافه يعني قذورات ولكن بمجرد لمس ما هو تامي يجعل الشخص تامي

فيبدا المعني يتضح قليلا انها اشاره لشئ مادي يعكس بعد روحي

ومعناها الديني مرتبط بالموت لانه اول تشريع هو مس جثة

جُثَّةَ وَحْشٍ نَجِسٍ، أَوْ جُثَّةَ بَهِيمَةٍ نَجِسَةٍ، أَوْ جُثَّةَ دَبِيبٍ نَجِسٍ



ومرتبط بخروج سوائل من جسم انسان

مَسَّ نَجَاسَةَ إِنْسَانٍ مِنْ جَمِيعِ نَجَاسَاتِهِ الَّتِي يَتَنَجَّسُ بِهَا



وهنا يبدا اكثر المعني يتضح هو علاقة النجاسه بالموت ولان بالخطيه دخل الموت الي العالم فهو اشاره ماديه للمعني الروحي وهو تذكير الانسان بالموت الناتج عن دخول الخطيه الي البشريه

واصبح لمس الموت هو تعبير عن اشتياق للخطيه ورمز اليها بشئ خارجي ( وهو لمس الجثث ) التي غادرتها الحياه فهو خلو حياه او خلو روح

وشئ داخلي وهو خروج خلايا او انسجه حيه من الداخل يترك مكانه خلو حياه ( مثل الفكر الشرير الذي ينتج عنه افعال شريره )

وبناء عليه اي شئ فيه خلو حياه من الخارج او الداخل يكون تامي اي نجس

واصبح لمس الشئ النجس الذي فيه خلو حياه حتي ولو كان بدون علم مثل الاشتراك في خطيه حتي لو بدون علم يستحق عنه تقديم ذبيحه من الانواع التي قدمتها الاعداد السابقه عن ذبيحة الاثم

ونلاحظ شئ مهم ان شريعة التامي او خلو الحياه او النجاسه تنتقل باللمس من رجل لامراه ومن امراه لرجل ولا يوجد فرق بين الرجل والمراه في نقلها للاخر فلا يوجد تمييز بين الاثني

وايضا يتنجس الانسان ( رجل وامراه ) بالاتي

عن طريق لمس ميت

عن طريق لمس جسة حيوان نجس

التواجد في بيت به جثه

بيت فيه برص

لمس شخص نجس

الاصابه بمرض البرص

وهذه الحالت تنطبق علي الرجل والمراه دون تفريق

وأيضا بخروج خلايا من جسم الانسان سواء رجل او امراة

انواع الخلايا التي تسبب خلو الحياه هي

الدم وبه خلايا وكراة الدم لان النفس في الدم

السوائل الجنسية للرجل او المرأة لانها تمثل حياه

فالدم هو الذي يعتبر نجس وينجس

سفر إشعياء 59: 3


لأَنَّ أَيْدِيَكُمْ قَدْ تَنَجَّسَتْ بِالدَّمِ، وَأَصَابِعَكُمْ بِالإِثْمِ. شِفَاهُكُمْ تَكَلَّمَتْ بِالْكَذِبِ، وَلِسَانُكُمْ يَلْهَجُ بِالشَّرِّ.

والفرق الوحيد بين الرجل والمرأة في هذا ان الرجل يخرج منه دم عندما يجرح فقط ولكن المرأة كما نعرف كل شهر

ولهذا الكتاب كان يصف الطمث بالنجاسة وليس المراة نفسها

سفر اللاويين 15: 26


كُلُّ فِرَاشٍ تَضْطَجِعُ عَلَيْهِ كُلَّ أَيَّامِ سَيْلِهَا يَكُونُ لَهَا كَفِرَاشِ طَمْثِهَا. وَكُلُّ الأَمْتِعَةِ الَّتِي تَجْلِسُ عَلَيْهَا تَكُونُ نَجِسَةً كَنَجَاسَةِ طَمْثِهَا.


سفر اللاويين 18: 19


«وَلاَ تَقْتَرِبْ إِلَى امْرَأَةٍ فِي نَجَاسَةِ طَمْثِهَا لِتَكْشِفَ عَوْرَتَهَا.

فالنجس هو الطمث ولهذا لو جاء على الرجل يصبح الرجل أيضا نجس

سفر اللاويين 15: 24


وَإِنِ اضْطَجَعَ مَعَهَا رَجُلٌ فَكَانَ طَمْثُهَا عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِسًا سَبْعَةَ أَيَّامٍ. وَكُلُّ فِرَاشٍ يَضْطَجِعُ عَلَيْهِ يَكُونُ نَجِسًا.

فالنجاسة ليست في المرأة في ذاتها ولكن الدم الخارج منها فيحث خلو روح ويعتبر غير نظيف وعند تطهيره يصبح طاهر

فاولا هذا لا توصف به المراة كشيء عام بل يوصف به الطمث نفسه

ثانيا هو فقط معناه شيء غير نظيف

ثالثا هو شيء يمكن تطهيره بسهوله بالتخلص من الدم النجس لأنه يمثل خلو روح



ما يقوله حزقيال

سفر حزقيال 36

36 :16 و كان الي كلام الرب قائلا

36 :17 يا ابن ادم ان بيت اسرائيل لما سكنوا ارضهم نجسوها بطريقهم و بافعالهم كانت طريقهم امامي كنجاسة الطامث

36 :18 فسكبت غضبي عليهم لاجل الدم الذي سفكوه على الارض و باصنامهم نجسوها

أولا العدد يقول في العبري المراة المنزوعة او المطرودة الغير نظيفة


(IHOT+) בןH1121 Son אדםH120 of man, ביתH1004 when the house ישׂראלH3478 of Israel ישׁביםH3427 dwelt עלH5921 in אדמתםH127 their own land, ויטמאוH2930 they defiled אותהH853 בדרכםH1870 it by their own way ובעלילותםH5949 and by their doings: כטמאתH2932 me as the uncleanness הנדהH5079 of a removed woman. היתהH1961 was דרכםH1870 their way לפני׃H6440 before


(KJV) Son of man, when the house of Israel dwelt in their own land, they defiled it by their own way and by their doings: their way was before me as the uncleanness of a removed woman.

فهنا ليس الكلام عن أي مرآة طامث أصلا ولا يشبه تنجيس الأرض بطمث المراة أصلا بل يتكلم عن امرأة مطرودة لأفعالها الوثنية النجسة

ثانيا العتاب هنا على تنجيس الأرض بالأصنام وهنا يتكلم عن عادات وثنية شريرة كانت تقوم بها بعض النساء في هذا الوقت بدم الطمث

للأسف من ضمن انواع العبادات الوثنية الشريرة جدا هو ان تأتي الطامس ويقدم من دم الحيض للالهة لأنه كان يعتقد ان دم الحيض له قوة سحرية ولهذا فهو يستخدم من زمن قديم جدا في الامور الوثنية والسحرية وهذا امر يرفضه الرب لأنه عبادة وثنية شريرة قذره فهي امرأة مطرودة من امام الرب مثلها مثل عبدة الاوثان وكان محرم علي يهودي ان يصاحب زوجته لو فعلت هذا وممنوع ان تدخل هيكل الرب بسبب افعالها الوثنية القذرة

فلهذا الرب يشبههم بتنجيس الأرض بالأساليب الوثنية بمثل هذه المرأة التي تفعل أشياء نجسة وثنية ويؤكده العدد التالي الذي يقول

36 :18 فسكبت غضبي عليهم لاجل الدم الذي سفكوه على الارض و باصنامهم نجسوها

وتاكيد هذا من اقوال المفسرين

جيل

their way was before me, as the uncleanness of a removed woman: of a menstruous woman in the time of her separation; when she was debarred the company of her husband, and might not enter into the sanctuary of the Lord: this shows what an evil thing sin is, what an uncleanness it is in the sight of God, how abhorrent sinful ways are to him; and though he was the husband of these people, yet, because of their sins, he separated from them, and removed them from and out of their land, as not fit to be in his presence, nor to live there.

ويزلي

By their doings - By their carriage, and whole conversation. As the uncleanness - Or as one cut off from the congregation, because of some great sin.

فعرفنا انه لا يوجد لا تشبيه سيء للمرأة ولا غيره



والمجد لله دائما