هل مرور طوبيا علي حاران هذا خطأ جغرافي ؟ سفر طوبيا 11: 1



Holy_bible_1



الشبهة



يرد في الحديث عن رحلة الرجوع إلى نينوى أنهما (طوبيا والملاك) وصلا إلى حاران بالقرب من نينوى، في حين أن حاران تقع غرب نينوى فكيف ذلك ؟.



الرد



الامر باختصار هو تعبير غير دقيق في الترجمه لان جاء في الترجمه اليسوعيه هي كلمة قصرين

وحتي في الفلجاتا الذي اخذ منها الترجمه العربي ذكر كرام او خارام

(Vulgate) cumque reverterentur pervenerunt ad Charram quae est in medio itinere contra Nineven undecimo die



رغم ان الفلجاتا كتبت حاران المدينه التي يقصدها المشكك وهي غرب نينوي واقام فيها ابراهيم بشكل مختلف



سفر التكوين 11: 31


وَأَخَذَ تَارَحُ أَبْرَامَ ابْنَهُ، وَلُوطًا بْنَ هَارَانَ، ابْنَ ابْنِهِ، وَسَارَايَ كَنَّتَهُ امْرَأَةَ أَبْرَامَ ابْنِهِ، فَخَرَجُوا مَعًا مِنْ أُورِ الْكَلْدَانِيِّينَ لِيَذْهَبُوا إِلَى أَرْضِ كَنْعَانَ. فَأَتَوْا إِلَى حَارَانَ وَأَقَامُوا هُنَاكَ.



فجائت في الفلجاتا

tulit itaque Thare Abram filium suum et Loth filium Aran filium filii sui et Sarai nurum suam uxorem Abram filii sui et eduxit eos de Ur Chaldeorum ut irent in terram Chanaan veneruntque usque Haran et habitaverunt ibi



فهم في اللاتيني كلمتين مختلفتين

Charram

وهي مدينه شرق نينوي مر بها طوبيا

Haran

وهي مدينه غرب نينوي اقام فيها ابراهيم ويعقوب



وايضا التراجم الانجليزي كتبتها بطريقه مختلفه لانهم مدينتين مختلفتين

فاسم مدينة التي مر عليها طوبيا كتبت

Tob 11:1


(Bishops) As they nowe were going homeward againe, vpon the eleuenth day they came to Charran, which lyeth in the halfe way toward Niniue.


Then they left and began their return journey. When they were near Kaserin, just before Nineveh,


(Wycliffe) And whanne `thei turneden ayen, thei camen to Carram, which is in the myddil of the weie ayens Nynyue, `in the eleuenthe dai.



واسم حاران المعروف


(Bishops) And Tarah toke Abram his sonne, and Lot the sonne of Haran his sonnes sonne, and Sarai his daughter in lawe his sonne Abrams wyfe, and they departed together from Ur of the Chaldees, that they myght go into the land of Chanaan: and they came vnto Haran, and dwelt there.


(KJVA) And Terah took Abram his son, and Lot the son of Haran his son's son, and Sarai his daughter in law, his son Abram's wife; and they went forth with them from Ur of the Chaldees, to go into the land of Canaan; and they came unto Haran, and dwelt there.



(Wycliffe) And so Thare took Abram, his sone, and Loth, the sone of Aran his sone, and Saray, his douyter in lawe, the wijf of Abram, his sone, and ledde hem out of Vr of Caldeis, that thei schulen go in to the lond of Chanaan; and thei camen `til to Aran, and dwelliden there.



فتاكدنا انه يوجد فرق كبير بين الاسمين والنسخ الانجليزيه التي تحتوي علي اسم المدينه كتبت اسمها بطريقه مختلفه عن حاران التي تقع غرب نينوه



وغالبا مكان هذه المدينه غير محددة ولكن ساضع بعض الشروحات



ومن مرجع

Study Dictionary

CHARAX; CHARACA [ISBE]

CHARAX; CHARACA - kar'-ax, kar'-a-ka; (eis ton Charaka; the King James Version Charax): A place mentioned only in 2 Macc 12:17. It lay East of the Jordan and is said to be 750 stadia from Caspis, and to be inhabited by Jews called Tubieni, that is, of Tobie (Tob) in Gilead (1 Macc 5:9,13; 2 Macc 12:17). There is no clue as to the direction in which Ch. lay from Caspis.



ومن مرجع

Haydock Catholic

Tob 11:1 Charan. Not the residence of Abraham, Genesis xii. 4. Syriac reads, "Bazri," or "Carrac." Old Vulgate, ibat Caracha, quæ est civitas in Ninive. Arrian places Carcha in Assyria, and Ptolemy mentions a Characa in Susiana. --- Midway. At this rate, the distance from Ninive to Ecbatana would be 22 days’ journey. But it is not half so much for a man travelling expeditiously. (Calmet) --- Tobias had much luggage. Leaving it with his wife, (Haydock) he went from this city to Ninive in three or four days, ver. 18. (Calmet) --- Greek, "and he travelled on till he came near to Ninive. And Raphael said," &c.



وقال نيافة الانبا مكاريوس

يرد في الحديث عن رحلة الرجوع إلى نينوى أنهما (طوبيا والملاك) وصلا إلى حاران بالقرب من نينوى، في حين أن حاران تقع غرب نينوى فكيف ذلك ؟.                   الرد
هناك عدة ردود على هذه النقطة البسيطة
:

X   أن المنطقة كان فيها الكثير من القلاقل بسبب ثورة مردوخ بلدان، مما كان يحتم على القادم من أحمتا الدوران والمرور عن طريق حاران في الغرب. – راجع تاريخ هذه المنطقة في هذه الفترة التاريخية من ثورات وقالئل شمالية.

X   تعنى كلمة حاران، لغويا ً : قافلة، فيكون المعنى أن طوبيا بلغ القافلة التي كانت أمامه من عبيد وإماء ومواشى وأموال (هبة رعوئيل له).

X   ومن معاني حاران أيضا ً لغويا ً : طريق، فيصبح المعنى أن طوبيا وصل إلى طريق القوافل، حيث كانت هناك طرق خاصة للقوافل التجارية.

X   وظاهرة إطلاق إسم مدينة كبيرة على منطقة صغيرة موجودة ومعروفة ليومنا هذا كما في القديم فكانت هناك هناك قرية صغيرة تحمل نفس الإسم وتقع شرق نينوىً .

X   في الترجمة اليونانية (التى إعتمدنا عليها) يرد أنهم وصلوا إلى بلدة قصرين (أربيل) وتقع بالفعل شرق نينوى.



والمجد لله دائما