«  الرجوع   طباعة  »

هل اللبن يعصر؟ أمثال 30: 33



Holy_bible_1

18 January 2020



الشبهة



صدق وغصبن عنك لازم تصدق ..هل اللبن يعصر !!!(الأمثال 30 - 33)( لان عصر اللبن يخرج جبنا وعصر الانف يخرج دما وعصر الغضب يخرج خصاما)



الرد



الإجابة باختصار شديد بالطبع اللبن يعصر لانتاج الجبن. الم يرى هذا السائل ولا مرة في حياته كيف يصنع الفلاح الجبن فيما يسمى بالخضاضة ثم يعصره لتصفية الجبن مما يسمى الشيرش؟

ففعلا اتعجب من مشككين اما يجهلوا فيجب ان لا يعترضوا على ما يجهلوه فلا يظهر جهلهم اكثر او اما يعرفوا ويدلسوا وهذا يظهر شرهم.

ولهذا باختصار كيفية تصنيع الجبن في المنازل

يحضر اللبن الطازج ويضاف اليه اما انزيم الفحفحين او يسمى المنفحة ليتغير درجة الحامضية فيبدأ تتصلب الحبيبات من اللبن.

يبدا خض اللبن او رجه بقوة في جلد ماعز لمدة ساعة زمن

ولكن الان تم انتاج ماكينات كهربائية تقوم بهذا العمل. هذا يقوم بفصل الجبن عن الماء

بعد هذا لابد من تصفية اللبن المتخثر من مياهه فيوضع في قطعة قماش فوق مصفاة ثم تأخذ قطعة القماش وتعصر لتصفية بقية المياه ليترك فقط الكتلة الصلبة ويتخلص من الرطوبة

بعد هذا يضاف الملح والبهارات المطلوبة ويضغط ويقطع بالطريقة المطلوبة.

ويستطيع أي انسان وبخاصة هذا المشكك ان يكتب على الانترنت طريقة صناعة الجبن وسيجد مئات المواقع تشرح هذا.



ما يقوله سفر الامثال 30

كلمة عصر وهي في العبري ميتس

H4330

מִיץ

̂yts

meets

From H4160; pressure: - churning, forcing, wringing.

من كلمة موتس أي يضغط وهي تعني ضغط عصر اجبار فرك. فنأخذ كلمة عصر كما في الترجمة لانها صحيحة.

ما يقوله

سفر الامثال 30

30 :32 ان حمقت بالترفع وان تآمرت فضع يدك على فمك

30 :33 لان عصر اللبن يخرج جبنا وعصر الانف يخرج دما وعصر الغضب يخرج خصاما

ان حمقت بالترفع أي التكبر فترفعت واغتررت بنفسك أو إن شرعت في تدبير مكيدة ضد من أثارك انتقامًا منه. فينصح بان تصمت وهو تعبير تضع يدك على فمك هو إقرار صامت بلوم النفس. فإذا واجهنا أحد بأننا مخطئين فبدلًا من المكابرة وإثارة المشاكل فلنقر ونعترف بخطئنا. حتى لا نخاصم أحد.

ثم يوضح لماذا لا نتمادى في التكبر والتآمر لان مثلما التآمر هو خلاصة الغضب وينتهي بخصام وشر شديد فخلاصة التمادي في الغضب هو الخصام فيشبهه بمثل من يعصر لبن من الشرش فيخرج بجبن أي أفضل ما في اللبن لان به تركيز المواد الغذائية. ومثله عصر الانف يخرج دما بنفس المعنى فإن الصدام والغضب سيخرج أحسن ما فينا بل تدخل النزاعات والتي تصل للدم وبعدها خصام لا حل له، وعبد الرب لا يجب أن يخاصم. فلا يخسر هدوءه وسلامه وصحته أحسن ما فيه.

هذه دعوة لأن نحيا في سلام علي قدر ما نستطيع ونضبط أنفسنا ولا نخرج ما هو أصعب شيء وأثقل شيء في الغضب وهو التآمر مما يقود للخصام. فان الضغط على الغضب أي عصر الغضب لا يخرج الا خصاما.



والمجد لله دائما