«  الرجوع   طباعة  »

تطور الانسان الجزء الثالث والعشرين ومرحلة بحر الغزال وكينيانثروبس واثبات خطأ التطور



Holy_bible_1

4/8/2019



بدأنا في الحفريات التي تقدم خطا في ادعاء تطور الانسان وعرفنا ان كل هذه المراحل المفترضة ليس لها وجود، لا جدود ولا مراحل وسيطة من الأول لا الجد الحياة 4.1 مليار ولا الجد النطاق 2.1 مليار ولا الجد المملكة الحيوان 590 مليون ولا الجد الشعبة الحبلي 530 مليون ولا الجد تحت الشعبة الفقاري 505 مليون ولا الجد فوق الصف الرباعي 395 مليون ولا الجد الصف الثديي 220 مليون ولا الجد تحت الصف المشيمي 125 مليون ولا الجد الرتبة الرئيسي 75 مليون ولا الجد تحت رتبة جاف الانف 40 مليون ولا الجد فوق العائلة القردة 28 مليون ولا الجد العائلة القردة العليا 15 مليون ولا الجد تحت العائلة تحت الانسانيات 8 مليون ولا الجد القبيلة اشباه البشر حتى وصلنا 4 مليون وكل هذا ليس له وجود على الاطلاق.

وعرفنا ان كل من Aegyptopithecus pliopithecus وProconsul وDryopithecus وSivapithecus وRamapithecus وPierolapithecus وOreopithecus وGraecopithecus و Sahelanthropusو Orrorinو kadabba Ardipithecus و ramidus و anamensis وانهم اجناس قردة اندثرت (وبعضهم تنوع من اجناس او عظام صغير مختلطة وبعضهم اضيف اليهم عظام بشرية) بإقرار العلماء والأبحاث واسمهم كلهم اجناس بأسماء ثنائية وليسوا لا جدود ولا مراحل وسيطة. وكلهم (فيما عدا راميدس) عظام صغيرة متفتتة غير مكتملة

ولا زلنا حتى الان ما هو بعد القبيلة Hominini التي هي مفترضة من 5.8 مليون سنة والذي المفروض بعد ان انفصل فيه الانسان عن كل القردة التي نعرفها حتى الشمبانزي وقبل تحت القبيلة Hominina ووصلنا حتى اقل من 4 مليون بدون جد مشترك أو أي مرحلة وسيطة

ووصلنا الى المرحلة الهامة المشهورة باسم استرالوبيثيكس وعرفنا في الجزء 15 ان كل صفاتها تقريبا مع اختلافات بسيطة تطابق الشمبانزي القزم (فيما عدا سيديبا)

وبدأنا في مرحلة استرالوبيثيكس افرانسيس او القرد الافريقي الجنوبي من افار. وعرفنا كارثة اكتشاف خطوات بشرية طبيعية أي لبشر أقدم من لوسي ولكن للأسف نسبوها زورا لمرحلة لوسي استرالوبيثيكس افرانسيس التي تطابق الشمبنزي القزم ليدعوا انها مرحلة وسيطة. وأيضا درسنا باختصار خطوات بشرية كثيرة أخرى في طبقات مختلفة كلهم أقدم من المراحل المزعومة لتطور الانسان الخطأ وهذا يثبت خطأ التطور المزعوم بوضوح

وليس فقط خطوات بشر في طبقات مختلفة بل أيضا درسنا أدوات بشرية بل أيضا حفريات بشرية أقدم من لوسي بكثير أي اثبات واضح جدا لخطأ التطور.

نكمل

الحفرية التالية وعليها اختلاف شديد وهي KT-12/H1

وتعتبر استرالوبيثيكس باهر ايل جزالي (بحر الغزال)

Australopithecus bahrelghazali

وهي فقط حفرية لجزء من فك من منطقة Bahr el Ghazal في وسط افريقيا

وقدر عمرها بمقدار 3.6 مليون سنة عن طريق تحليل الصخور القريبة بالبريليم

Anne-Elisabeth Lebatard, Didier L. Bourlès, Philippe Duringer, Marc Jolivet, Régis Braucher, Julien Carcaillet, Mathieu Schuster, Nicolas Arnaud, Patrick Monié, Fabrice Lihoreau, Andossa Likius, Hassan Taisso Mackaye, Patrick Vignaud, and Michel Brunet (2008) Cosmogenic nuclide dating of Sahelanthropus tchadensis and Australopithecus bahrelghazali: Mio-Pliocene hominids from Chad. Proc. Nat. Acad. Sci. U.S.A., 105(9): 3226-3231

واعطي لهذه الحفرية اسم ابيل Abel الذي اكتشف سنة 1995 في تشاد في منطقة كانيم Kanem Region بواسطة عالم الحفريات مايكل بيرنت paleontologist Michel Brunet الذي اطلق هذا الاسم كذكرى لصديقه الذي مات من الملاريا سنة 1989م

الخلاف الشديد الذي عليها أن الكثير من العلماء يقولوا انها تطابق الاسترالوبيثيكس افرانسس مثل William Kimbel ويقول انها تقع في نطاق التنوع للاسترالوبيثيكس افرانسس

"falls within the range of variation of the Australopithecus afarensis. "

ولكن البعض مثل مكتشفها يقول انها أحدث قليلا من الافرانسس فينسبوها الي جنس جديد وهو استرالوبيثيكس بحر الغزال

Brunet, M., A. Beauvilain, Y. Coppens, E. Heintz, A.H.E. Moutaye, and D. Pilbeam. 1996. "Australopithecus bahrelghazali, une nouvelle espece d'Hominide ancien de la region de Koro Toro (Tchad)." In Comptes Rendus des séances de l'Academie des Sciences, vol. 322, pp. 907-913.

وهنا مشكلة فكيف هي جنس أحدث من لوسي ولكن عمرها أقدم من لوسي بأكثر من 300 ألف سنة؟

ولها مشكلة أخرى انها وجدت في شمال منتصف افريقيا للاسترالوبيثيكس

وهذا ليس مكان معتاد للاسترالوبيثيكس.

Schwartz, Jeffrey H., and Ian Tattersal. 2005 The Human Fossil Record, vol.4: Craniodental Morphology of Early Hominids (Genera Australopithecus, Paranthropus, Orrorin) and Overview. John Wiley and Sons, New Jersey.

ولهذا ليس لاحد تعليق كثير عليها لأنها لو تنوع من الاسترالوبيثيكس افرانسس الذي هو كما وضحت جنس للقردة منقرض يشبه الشمبانزي فلا يوجد أي إشكالية في هذه الحفرية الا انها توضح ان الترتيب الذي يحاولوا أن يقدموه في مرحلة الاسترالوبيثيكس افرانسس لاثبات التطور هو غير صحيح. وهذا يوضح ان الاسترالو هو فقط تنوع للشمبنزي من مناطق مختلفة

مثلها حفرية أخرى اكتشفت في نفس المنطقة في السنة التالية أي 1996 م وهي

KT12/H2

وهي جزء من فك علوي غير مكتمل

Brunet, M.; Beauvilain, A.; Coppens, Yves; Heintz, É.; Moutaye; Pilbeam, D. (1996). "Australopithecus bahrelghazali, une nouvelle espèce d'Hominidé ancien de la région de Koro Toro (Tchad)". Comptes Rendus des Séances de l'Académie des Sciences. 322: 907–913.



الحفرية التالية حسب ترتيب الوقت هي كينانثروبس بلاتيوبس

Kenyanthropus platyops

واسمها العلمي KNM-WT 40000 ويطلق عليها انسان كينيا مسطح الوجه Flat Faced Man

هي حفرية من 3.5 مليون سنة كما يقولوا اعتماد على عمر الطبقة 3.53 مليون سنة

واكتشفت بقرب بحيرة تركانا في كينيا سنة 1999 بواسطة جستس ايروس Justus Erus الذي كان عضو في فريق ميفي ليكي Meave Leakey

ميفي ليكي في سنة 2001 اقترحت ان الحفرية هي لجنس جديد تماما ولكن بقية علماء الحفريات قالوا انها من الاسترالوبيثيكس وبخاصة استرالوبيثيكس افرانسس

هي اعطته هذا الاسم كتمييز لمرحلة مستقلة فقط لاعتبار كينيا التي اكتشفت فيها عدة حفريات وستجدوا كلامها في موسوعة الوكيبيديا تحت عنوان هذه الحفرية

The name Kenyanthropus platyops was assigned to this unique species for several reasons: the genus name “Kenyanthropus” was proposed to recognize Kenya since so many different hominins have been discovered there, and those findings have played a significant role in understanding human evolution.

العلماء قالوا انه عاش في الشجر وان كان يتجول في بعض مناطق السافانا ولكنه مثل الاسترالوبيثيكس قضي معظم وقته في تسلق الشجر

Leakey, M. G., et al (2001). New hominin genus from eastern Africa shows diverse middle Pliocene lineages, Nature, Volume 410, pgs. 433-440



Lieberman, D. E. (2001). Another face in our family tree, Nature, Volume 410, pgs. 419-420



Cela-Conde, C. J. and Altaba, C. R. (2002). Multiplying genera vs. moving species: a new proposal for the family Hominidae, South African Journal of Science, Volume 98, pgs. 229-232

فنحن نتكلم حتى الان عن جنس قرد الذي كان قرد يتسلق الشجر ويعيش على الشجر مثل لوسي ولكنه انقرض.

ووجدوا 44 سنة وهي مثل الاسترالوبيثيكس افرانسس

والتشابه مع الاسترالوبيثيكس في كل من الجزء الخلفي من الجمجمة وحجم المخ وشكل عظام الانف والفك

The cranial structure of the Kenyanthropus has a few similarities to the Australopithecus, such as brain size, parts of the nasal, the suborbital and the temporal regions,

ولكن مع وجود اختلافات أيضا.

هذه الحفرية سببت لهم بعض اللخبطة في شجرة تطور الانسان المزعومة لان كيف يكون الوجه مسطح هو الاقدم ولكن الاحدث مثل استرالوبيثيكس برز الفك أكثر مثل القردة أي الشمبانزي القزم وليس الانسان الحديث ولهذا بعضهم قال ان الجد المزعوم للإنسان هو كينانثروبس وليس استرالوبيثيكس كما ذكرت الوكيبيديا

Kenyanthropus platyops actually made the evolutionary path of the hominins more confusing, because of the fact that the specific species represented a new type of species and genus. ... Because of the finding of the K. platyops skull, the common ancestor has shifted to the K. platyops from the A. afarensis.

http://en.wikipedia.org/wiki/Kenyanthropus

فما رأيكم أي مع كل اكتشاف يصبح ادعاء التطور أكثر لخبطة.

ولكن تيم وايت في 2003 قال ان هذه الجمجمة المتفتتة

صعب ان نعتمد عليها في أي معلومة وهي غالبا النسخة الكينية من الاسترالوبيثيكس افرانسس

Tim White (2003) has claimed that this fossil is so severely distorted that it cannot be reliably identified, and that it may merely be a Kenyan version of Australopithecus afarensis.

White T.D. (2003): Early hominids - diversity or distortion? Science, 299:

بل اتضح ببعض الدراسات الحديثة ان الاعتقاد أن الوجه مفلطح الذي هو الدليل الوحيد على التطور هو خطأ وان وجه الجمجمة مثل القردة أي مثل لوسي والشمبانزي. والسبب في الاعتقاد الخطا هو تفتتها وضغطها اثناء التحجر

However, there are strong indications that the flat face was due to severe expanding matrix distortion, an artifact of the fossilization process,

White, T., Early hominids—diversity or distortion? Science 299:1994–1997, 2003.

ولهذا فيما عدا كلام ميفي رئيسة فريق الاكتشاف بقية العلماء قالوا أن هذه الجمجمة المتفتتة هي تنوع من استرالوبيثيكس افرانسس الذي هو جنس قردة مثل الشمبانزي ولكنه منقرض

والمهم ان نتاكد أكثر ان جمجمة الاسترالوبيثيكس تطابق الشمبانزي وبخاصة القزم في الشكل وبخاصة الانف والوجه وحجم المخ



الحفرية التالية وهي تعتبر كارثة للتطور ورغم هذا يعتبروها دليل وهي

Stw 573

او المعروفة باسم القدم الصغيرة Little foot

القصة باختصار ان Ronald J. Clarke بحث في صندوق من عظام جمعت في كهف ستيركفونتين Sterkfontein في جنوب افريقيا الذي وجد فيه هياكل استرالوبيثيكس. فوجد في هذا الصندوق القديم هذه الحفرية وهي عظام قدم (the talus, navicular, medial cuneiform and first metatarsal) واعطاها رقم Stw 573

Clarke, R.J. and P.V. Tobias (1995). Sterkfontein Member 2 foot bones of the oldest South African hominid. Science 269, 521–524.

هذا كارثة وسنعرف لاحقا عند الكلام عن مرحلة استرالوبيثيكس افريكانوس التي من جنوب افريقيا لأنها هذه عظام الاقدام من مرحلة استرالوبيثيكس افريكانوس سنة 1924 التي كانوا يدعوا أنها مرحلة تطور وبدا يقف على رجلين

ولكن هذا يشبه اقدام شمبانزي بان الاصبع الكبير يتجه للجانب

فمقارنة في الاصبع الكبير بين الانسان والشمبانزي

والانسان وباقي القردة لان كلهم يستخدموا اقدامهم للتسلق ومسك الفروع ما عدا الانسان للمشي

فهذه الحفرية هي مثل عظام قدم الشمبانزي وأثبتت بهذا ان اقدام الاسترالو هي مثل الشمبانزي للتسلق وليس للمشي مثل الانسان

ونشر في مجلة نيتشر

استرالو افرانسس الوصف الحديث لاكتشاف أربع عظام اقدام من 3 الى 3.5 مليون سنة في ترسيبات في كهف في جنوب افريقيا تؤكد ان عظام الصباع الكبير منحرفة وتستطيع ان تمسك بها مثل القردة

أي هذا اثبت ان الاسترالو أي لوسي كان يتسلق الشجر

ثم اكتشف عظام مثلها في سنة 1997

وصورتها بين عظام اقدام الشمبانزي والبشر

وارسل دكتور كلارك اثنين من معاونيه وهم Stephen Motsumi and Nkwane Molefe الذين أيضا اكتشفوا اثار أخرى ومعه هيكل شبه مكتمل للاسترالوبيثيكس وهذا نشر في سنة 1998 م

Clarke, R.J. (1998). First ever discovery of a well-preserved skull and associated skeleton of an Australopithecus. South African Journal of Science, 94; 460–463.

بل هو غالبا أكثر اكتمال من لوسي التي اكتشفت في هادار اثيوبيا

ولكن الإشكالية انها اقدام تطابق الشمبانزي ولا تصلح للوسي المفترض انها بدأت تمشي واثار لايطولي البشرية التي يحاولوا ان ينسبوها زورا للنوعية لوسي بالرغم من انها اثار اقدام انسان.

عظام اقدام استرالوا التي تم اكتشافها تشابه الشمبانزي ولا تصلح على الاطلاق ان تترك أثر مثل الانسان وهذا في أبحاث علمية.

فتقول كات ونج

اكتشاف عظام اقدام استرالوبيثيكس يؤكد ان خطوات لايطولي غالبا لم تصنع بواسطة الاسترالوبيثيكس (جنس لوسي)

As finds of Australopithecus foot bones indicate the Laetoli footprints may not have been made by Australopithecus

Wong, Kate (1 August 2005). "Footprints to fill: Flat feet and doubts about the makers of the Laetoli tracks". Scientific American. Retrieved 2010-12-05.

ففي نفس الطبقة وفي نفس الزمن اثار اقدام انسان حديث طبيعية وعظام اقدام نوعية لوسي مثل الشمبانزي

فيقول ويليام هويلز من هارفارد ان رسل توتلي من جامعة شيكاغو وهو الخبير أطراف الهمينويد وجد ان كل المعايير للخطوات (لاياطولي) وبخاصة نسب الاصبع هي بطريقة واضحة مثل اقدام البشر الحديثين (هومو سيبيان) ولكن ما وجد من عظام اقدام في افار (لوسي) هي بوضوح اقل بكثير من البشر (أي قردة)

وأيضا بحث حديث مجموعة من الخبراء قالوا بعد اكتشاف عظام لقدم افرانسس ووجد انه مسطح والصباع الكبير منفصل فهو مستحيل ان يترك أثر بهذا الشكل وبه قوس القدم (لايطولي البشرية)

DeSilva, Jeremy M., Zachary J. Throckmorton. 2010. Lucy's Flat Feet: The Relationship between the Ankle and Rearfoot Arching in Early Hominins. PLoS ONE 5 no. 12: e14432.

وهذا يؤكد ان الانسان الحديث ونوعية القردة مثل لوسي التي تطابق الشمبانزي القزم حتى في اقدامها كانوا معا في نفس الزمان وهذا يؤكد ان لوسي ليس مرحلة تطور للإنسان بل هي تنوع مثل الشمبانزي القزم عاش بالقرب من الانسان.

ولهذا نشرت بعض الأبحاث ان اتضح ان لوسي ليست جدة الانسان

ففي لندن تايمز في 4 أغسطس 1998 نشر بحث ان لوسي أي استرالوبيثيكس افرانسس قد لا يكون جد الانسان بعد كل هذا

وأيضا نفس الامر نشر في لندن ديلي تلجراف في 10 ديسمبر

London’s Times on 4 August 1998 reported that the famous ‘Lucy’ (so-called Australopithecus afarensis) ‘may not be a human ancestor after all.’ London’s Daily Telegraph, reporting on the Little Foot find on 10 December,

وللخروج من هذا المأزق لان هذا يعنى انه لا يوجد جدود للإنسان حاولوا بدون أي دليل ان يدعوا ان عظام القدم هذه جنس اخر وهو africanus Australopithecus

Clarke, R.J., (2008) "Latest information on Sterkfontein's Australopithecus skeleton and a new look at Australopithecus"; South African Journal of Science, Vol 104, Issue 11 & 12, Nov / Dec, 2008, 443–449. See also "Who was Little Foot?" The Witness, 20 March 2009.

ولكن هذا غير حقيقي لانها مع هيكل استرالوبيثيكس افرانسيس. وأيضا هذا كارثة أكبر لان المفترض ان الافريكانوس أحدث من الافرانسس

BRUXELLES L., CLARKE R. J., MAIRE R., ORTEGA R., et STRATFORD D. – 2014. - Stratigraphic analysis of the Sterkfontein StW 573 Australopithecus skeleton and implications for its age. Journal of Human Evolution.

فكيف يكون الافريكانوس الذي سندرسه لاحقا وهو أحدث من لوسي ولكن اقدامه تطابق الشمبانزي الاقدم من لوسي.

وهل يعقل ان عظمة الركبة التي نسبوها زورا للوسي وهي على بعد 2.5 كيلوا ومن طبقة أخرى تنسب للوسي وعظمة قدم مع نفس الهيكل للاسترالوبيثيكس افرانسس وينسبوها لجنس اخر؟

وبخاصة ان كل ما وجد في هذا الكهف هو للاترالوبيثيكس افرانسس؟

Little Foot skeleton was found in the Sterkfontein caves of Gauteng, South Africa. These caves have been famous for its large amounts of Australopithecus fossils.

فهي تطابق شمبانزي وهذا نشر في سينس نيوز في 2013

Bower, Bruce, (2013) "Notorious Bones"; Science News, August 10, 2013, Vol. 184, No. 3, p. 26.

وهذا يدمر ادعاء تطور لوسي وجنسها انه مرحلة بين الشمبانزي والانسان في المشي لانه اتضح ان قدمه أيضا مثل الشمبانزي

وهذا الاكتشاف سبب صعوبة لأنه وضح ان جنس لوسي بقدم قرد وليس تطور وبخاصة عرفنا في الجزء 15 ان كل ما في الهيكل يطابق الشمبانزي القزم.

وهو كان في طبقة صخر كالسي مع هيكل استرالو في نفس الطبقة

The Little Foot skeleton was embedded in calcified sedement making it the first time an Australopithecus skeleton was excavated in an ancient calcified deposit.

ففي نفس الطبقة وفي نفس الزمن بل اقدم بنصف مليون سنة اثار اقدام انسان حديث وهو لاياطولي وحفرية عظام اقدام نوعية لوسي وتطابق الشمبانزي وهذا ما قاله ويليام هويلز من جامعة هارفارد نقلا عن خبير الخطوات رسيل توتلي من جامعة شيكاغو

وهذا يؤكد ان الانسان الحديث ونوعية القرده مثل لوسي كانوا معا وهذا يؤكد ان لوسي ليس مرحلة تطور للانسان بل هي تنوع مثل شمبانزي عاش بالقرب من الانسان.

الغريبة انهم كانوا يدعوا ان الانسان بدأ يتطور من 3 مليون سنة من جد مشترك مع القردة وكانوا يدعوا ان الذي ميزه هو ان مخه بدأ يكبر تدريجيا فازداد ذكاء فانتخبته الطبيعة لذكاؤه وبعد هذا بدأ يكبر في الحجم ويقف على قدمين وهكذا

ولكن اكتشف اثار اقدام لإنسان طبيعي أقدم من هذا في طبقة يدعوا انها 3.6 مليون سنة بغض النظر عن عمرها ولكنها أكثر انخفاض من الطبقات التي بها هياكل الاسترالوبيثيكس اي أقدم فبدل من أن تجعلهم يعترفوا أن الانسان لم يتطور مع هذه الادلة. التفوا وداروا واطالوا زمن تطور الانسان وانفصاله عن الشمبانزي من 5 مليون سنة وادعوا انه بدا التطور بالوقوف مثلنا والمشي مثلنا أولا ثم بعد هذا تطور المخ لاحقا. رغم أن هذا يقف حتى ضد الانتخاب الطبيعي كما شرحت سابقا.

ثم يكتشفوا هيكل استرالوبيثيكس قدمه تشبه الشمبانزي فيحاولوا ينسبوه لجنس اخر

اي مهما وجدوا من ادلة تثبت عدم تطور الانسان سيظلوا يبتكروا من فرضيات لتتماشى مع كذبة التطور ولن يعترفوا بالتفسير الواضح للملاحظة العلمية.

الإشكالية الأخرى ان هذا القدم حدد عمره أولا ب 2.2 مليون سنة

Herries, A.I.R., Shaw, J. 2011. Palaeomagnetic analysis of the Sterkfontein palaeocave deposits; age implications for the hominin fossils and stone tool industries. J. Human Evolution. 60, 523-539.

منها بالباليومجنتزم palaeomagnetism

=Herries, A.I.R.., Hopley, P., Adams, J., Curnoe, D., Maslin, M. 2010. Geochronology and palaeoenvironments of the South African early hominin bearing sites: a reply to ‘Wrangham et al., 2009: Shallow-Water Habitats as Sources of Fallback Foods for Hominins’ Am. J. Phys. Anthro. 143, 640–646.

ولكن لأنه قدم استرالوبيثيكس يشبه الشمبانزي فغيروا تاريخه الي 3.3 مليون سنة

http://www.sciencedaily.com/releases/2014/03/140314111525.htm?utm_source=feedburner&utm_medium=feed&utm_campaign=Feed%3A+sciencedaily%2Ffossils_ruins%2Farchaeology+%28Archaeology+News+--+ScienceDaily%29

http://news.sciencemag.org/africa/2014/03/little-foot-fossil-could-be-human-ancestor

وطبعا التواريخ خطأ ولكن لو سنتماشى مع ادعائهم انه 2.2 مليون سنة أي ان اثار اقدام جد الانسان من 3.6 مليون سنة تطابق الانسان في لاياطولي واثار اقدام لوسي من 2.2 مليون سنة تشابه الشمبانزي أي عكس التطور.

فالنهاية اتضح جليا بهذه القدم ان الاسترالوبيثيكس افرانسس هو عبارة عن قرد يشبه الشمبانزي القزم كان يعيش على الشجر ولكن كان يستطيع ان يقف على قدميه مثل الشمبانزي القزم ولو أراد يمشي يتارجح ووجدنا اثار للإنسان الطبيعي في طبقات أسفل أي أقدم منه

هل بعد هذا لا يزال يجادل أحد في ان الانسان موجود من الأول ولم يأتي بالتطور؟ هذا يؤكد ان الانسان اتى بالخلق.



والمجد لله دائما