«  الرجوع   طباعة  »

تطور الانسان الجزء التاسع عشر وخطوات أخرى بشرية تؤكد خطأ التطور



Holy_bible_1

9/6/2019



بدأنا في الحفريات التي تقدم خطا في ادعاء تطور الانسان وعرفنا ان كله ليس له وجود، لا جدود ولا مراحل وسيطة من الأول لا الجد الحياة 4.1 مليار ولا الجد النطاق 2.1 مليار ولا الجد المملكة الحيوان 590 مليون ولا الجد الشعبة الحبلي 530 مليون ولا الجد تحت الشعبة الفقاري 505 مليون ولا الجد فوق الصف الرباعي 395 مليون ولا الجد الصف الثديي 220 مليون ولا الجد تحت الصف المشيمي 125 مليون ولا الجد الرتبة الرئيسي 75 مليون ولا الجد تحت رتبة جاف الانف 40 مليون ولا الجد فوق العائلة القردة 28 مليون ولا الجد العائلة القردة العليا 15 مليون ولا الجد تحت العائلة تحت الانسانيات 8 مليون ولا الجد القبيلة اشباه البشر حتى وصلنا 4 مليون وكل هذا ليس له وجود على الاطلاق.

وبهذا منذ 4100 مليون وحتى 4 مليون سنة ومن اول الجد الحياة حتى القبيلة كما يزعموا لا توجد حفرية واحدة لا لجد ولا لمراحل وسيطة لتطور القردة والانسان بل حفريات لأجناس اندثرت وأخرى حية. ومن بداية الجد فوق الصف الرباعي من 395 مليون الذي ساد لوحده في البرية بدون أعداء طبيعيين لأنه اول كائن بدأ يمشي في البرية لوحده واستمر يتطور حتى وصلنا الى ما بعد القبيلة اقل من 5 مليون أي أكثر من 390 مليون سنة من الجد الرباعي بدون حفرية واحدة لأي جد مشترك او أي مرحلة وسيطة وتدرج على الاطلاق حتى نصل الى 4 مليون والانسان الطبيعي له الاف الحفريات للإنسان الطبيعي والقردة بالآلاف ولكن كل هذا العمر من التطور المزعوم ليس له حفرية واحدة لمراحل وسيطة؟

وعرفنا ان كل من Aegyptopithecus pliopithecus وProconsul وDryopithecus وSivapithecus وRamapithecus وPierolapithecus وOreopithecus وGraecopithecus و Sahelanthropusو Orrorinو kadabba Ardipithecus و ramidus انهم اجناس (وتنوع من اجناس) قردة اندثرت بإقرار العلماء والأبحاث واسمهم كلهم اجناس بأسماء ثنائية وليسوا لا جدود ولا مراحل وسيطة. وكلهم (فيما عدا راميدس) عظام صغيرة متفتتة غير مكتملة

ولا زلنا حتى الان ما هو بعد القبيلة Hominini التي هي مفترضة من 5.8 مليون سنة والذي المفروض بعد ان انفصل فيه الانسان عن كل القردة التي نعرفها حتى الشمبانزي وقبل تحت القبيلة Hominina ووصلنا حتى اقل من 4 مليون بدون جد مشترك أو أي مرحلة وسيطة

ووصلنا الى المرحلة المشهورة باسم استرالوبيثيكس وعرفنا في الجزء 15 ان كل صفاتها تقريبا مع اختلافات بسيطة تطابق الشمبانزي القزم (فيما عدا سيديبا)

ودرسنا Australopithecus anamensis اول مرحلة وعرفنا تزويرها واضافة عظمة ذراع بشري وعظمة ساق بشرية احضروهم من مناطق مختلفة ووضعوهم مع فك وعظام صغيرة لقردة ليجعلوها مرحلة وسيطة وهذا الأسلوب المتبع في اغلب حفريات هذه المرحلة رغم ان هذا تزوير

بدأنا في مرحلة استرالوبيثيكس افرانسيس او القرد الافريقي الجنوبي من افار. ولكن عرفنا في الجزء السابق كارثة اكتشاف خطوات بشرية طبيعية ولكن للأسف نسبوها زورا لمرحلة استرالوبيثيكس افرانسيس التي تطابق الشمبنزي القزم ليدعوا انها مرحلة وسيطة

فهذه الخطوات التي هي اكتشفت سنة 1976 في تانزانيا وحددوا عمرها من 3.7 مليون سنة أي قبل لوسي بقرب النصف مليون سنة حسب فرضية اعمار الطبقات الخطأ والتي هي اثار خطوات بشر طبيعيين باعتراف العلماء بما فيه الأصبع الكبير مع باقي الأصابع وبطن القدم والقوس والكعب وأيضا الابحاث وضحت لا تصلح للوسي التي طولها ما بين 90 الى 105 سم فهي خطوات لبشر طولهم ما بين 160 الى 180 سم وأيضا لا تصلح لوزن لوسي التي هي مثل الشمبانزي القزم 29 كجم فهي لإنسان بوزن 70 كجم وأيضا لا تصلح انتظام الخطوات ان يكون خطوات لوسي التي تمشي بانحناء بل خطوات بشر من أسلوب نقل الوزن من قدم لأخر ومن الكعب للمشط للأصابع بانتظام وأيضا سرعة الخطوات هي سرعة انسان طبيعي وليس استرالو وأكدت كل هذا من علماء متخصصين كثيرين

وكما قلت هم لعائلة ثلاث افراد او أكثر غالبا اب وام وصغير فخطوات لايطولي هي لعائلة بشرية وليس قبيلة قردة ووضحت اكتشاف عظام قدم جنس الاسترالوا الذي يؤكد انه مثل الشمبانزي ولا يصنع هذه الخطوات البشرية الطبيعية بل وضحت في الجزء السابق كارثة اكتشاف عظام فك بشري في منطقة لايطولي مع الخطوات (وليس مثل فك لوسي الذي يطابق الشمبانزي) وأيضا اكتشاف عظام زراع بشري في منطقة اكتشاف لوسي واضافة هذا لعظام الساق والزراع البشري كما قدمت مع انامينسيس وأيضا عظمة أصابع اقدام بشر طبيعيين وللأسف ضموها مع كدابا. كل هذا يؤكد ان ادعاء تطور الانسان جملة وتفصيلا خطأ والانسان الطبيعي موجود في الطبقات الرسوبية التي أسفل او كما يدعوا أقدم من حفريات هذه القردة التي بالتزوير يحاولوا جعلها مراحل وسيطة

أكمل أشياء أخرى في خطوات لايطولي

كارثة أخرى ان اكتشف مع اثار الاقدام البشرية في لايطولي اثار اقدام أنواع من القطط البرية التي تسمي ذات الاسنان saber-toothed المنقرضة والتي يدعوا انها ظهرت منذ 42 مليون سنة وانقرضت منذ 7 مليون سنة

Encyclopaedia Britannica

وهذا نشر في مجلة ناشونال جوجرافيك اثناء الكلام عن ان هذه الخطوات تطابق البشر

الاثار تبدو بشرية وحديثة جدا ان توجد في طبقة قديمة مثل هذه يقول هذا خبير اثار الاقدام دكتور لويس روبينز من جامعة كارولينا الشمالية .... (ثم يكمل في تفاصيل شكل الخطوات التي تؤكد انها بشر طبيعيين) شكل الخطوات هذه هي تطابق تماما مثلنا. وفي نفس الطبقة مع الخطوات وقريب منهم يوجد اثار اقدام صنفت بالغزلان وغيرها من المخلوقات التي لا يمكن تميزها عن كائنات الوقت الحاضر ولكن معهم قطط سابر ذات الانياب وأيضا الكلاب ذات المخالب وكلاهما الان منقرضين كانوا يتجولوا معهم....

“ ‘They looked so human, so modern, to be found in tuffs so old,’ says footprint expert Dr. Louise Robbins of the University of North Carolina, Greensboro. The bestpreserved print shows the raised arch, rounded heel, pronounced ball, and forward-pointing big toe necessary for walking erect. Pressures exerted along the foot attest to a striding gait. Scuff marks appear in the toe area, and a fossilized furrow seams the foot-print.” [page 452] “The footsteps come from the south, progress northward in a fairly straight line.” [page 453] “The crispness of definition and sharp outlines convince me that they were left on a damp surface that retained the form of the foot.” [page 453] “The form of his foot was exactly the same as ours.” [page 453] “[On the same level with the footprints and close to them] Trackers identified gazelles and other creatures almost indistinguishable from present-day inhabitants, but the saber-toothed cat and the clawed chalicothere, both now extinct, roamed with them.” [page 454] “Dr. Louise Robbins of the University of North Carolina, Geensboro, an anthropologist who specializes in the analysis of footprints, visited Laetoli and concluded: ‘Weight bearing pressure patterns in the prints resemble human ones’ [page 456].”

Mary D. Leakey “Footprints in the Ashes of Time,” National Geographic, April 1979, pp. 452-456.,

وهذا شكل الاثار

فكيف جد اثار بشر طبيعيين وبعد ان عبروا أيضا عبر فوق اثارهم قط ذو الاسنان الذي مفترض انه انقرض من 7 مليون سنة أي قبل لوسي بأربعة مليون سنة؟

تأثير هذا كارثة: كيف نجد اثار اقدام الانسان الهومو سيبيان الطبيعي في طبقة أقدم من لوسي وجدوده بل ومعه اثار اقدام النمور ذوات الاسنان الاقدم من كل هذا؟ هذا يدمر تماما ادعاء تطور الانسان ومعه أيضا يدمر تماما ادعاء الترسيب البطيء للطبقات الرسوبية. ولكن هذا ما يريدوا أن يشوشوا عليه بادعاء انها خطوات مراحل وسيطة للوسي.

بمعني انهم وجدوا اثار واضحة تماما لإنسان حديث ولكن لأنها في طبقة ادعت فرضية التطور انها قديمة فيبحثون عن اي مخرج لهذا فقط لتأكيد انها ليس انسان مثلنا.

ولكن للأسف حتى الان يدعوا انه اثبات ان المراحل الوسيطة مثل لوسي بدات تمشي على قدمين ويضعوا هذه الصور

بل اشرت سابقا وساشرح لاحقا في حفرية Stw 573 انهم بالفعل اكتشفوا عظام اقدام هي التي تصلح للاسترالوبيثيكس تعود الي نفس نوع الصخور ومع الاسترالوبيثيكس من نفس الزمن وتوضح ان الاسترالوبيثيكس باقدام مثل الشمبانزي

فنشر في مجلة نيتشر

استرالو افرانسس الوصف الحديث لاكتشاف أربع عظام اقدام من 3 الى 3.5 مليون سنة في ترسيبات في كهف في جنوب افريقيا تؤكد ان عظام الصباع الكبير منحرفة وتستطيع ان تمسك بها مثل القردة

وصورتها بين عظام اقدام لوسي والبشر

عظام اقدام استرالوا التي تم اكتشافها تشابه الشمبانزي ولا تصلح على الاطلاق ان تترك أثر مثل الانسان وهذا في أبحاث علمية.

فتقول كات ونج

اكتشاف عظام اقدام استرالوبيثيكس يؤكد ان خطوات لايطولي غالبا لم تصنع بواسطة الاسترالوبيثيكس

As finds of Australopithecus foot bones indicate the Laetoli footprints may not have been made by Australopithecus

Wong, Kate (1 August 2005). "Footprints to fill: Flat feet and doubts about the makers of the Laetoli tracks". Scientific American. Retrieved 2010-12-05.

ففي نفس الطبقة وفي نفس الزمن اثار اقدام انسان حديث طبيعية وعظام اقدام نوعية لوسي مثل الشمبانزي

فيقول ويليام هويلز من هارفارد ان رسل توتلي من جامعة شيكاغو وهو الخبير أطراف الهمينويد وجد ان كل المعايير للخطوات (لاياطولي) وبخاصة نسب الاصبع هي بطريقة واضحة مثل اقدام البشر الحديثين (هومو سيبيان) ولكن ما وجد من عظام اقدام في افار (لوسي) هي بوضوح اقل بكثير من البشر

وهذا يؤكد ان الانسان الحديث ونوعية القردة مثل لوسي كانوا معا في نفس الزمان وهذا يؤكد ان لوسي ليس مرحلة تطور للإنسان بل هي تنوع مثل الشمبانزي القزم عاش بالقرب من الانسان.

ولكن الذي أصر على ان اثار اقدام لايطولي البشرية هي لجنس لوسي هو دونالد جوهانسن مكتشف لوسي يقول هذا (هو ومؤيدينه)

Johanson, Donald, and Maitland Edey. 1981. Lucy: The Beginnings of Humankind, p.291. New York: Simon and Schuster.



Johanson, Donald, and Kate Wong. 2009. Lucy’s Legacy, p. 20. New York: Harmony Books.

ولكن ميري ليكي نفسها رفضت كلام جوهانسن في هذا وقالت على ادعاء ان اثار اقدام لايتولي هي اثار اقدام استرالوبيثيكس افرانسيي ان كلامه ليس علمي

Leakey disagreed when Johanson identified the makers of the Laetoli tracks as Australopithecus afarensis, saying Johanson’s work was “not very scientific.”

Anonymous. 1979. The Leakey Footprints: An Uncertain Path. Science News 115, no. 13:196–7.

إذا هو رائ شخصي خطأ لبعضهم فقط ليشهر اكتشافه أكثر رغم الأدلة العكسية وهو من الذين يريدوا اثبات تطور الانسان فيعكسوا الأدلة لتستمر فرضيت التطور محمية من الاكتشافات العلمية التي تثبت خطأها.

الغريبة انهم كانوا يدعوا ان الانسانيات بعد ان انفصل عن القردة وبدأ يتطور من 3 مليون سنة وكانوا يدعوا ان الذي ميزه هو ان مخه بدأ يكبر تدريجيا فازداد ذكاء فانتخبته الطبيعة لذكاؤه وبعد هذا بدأ يكبر في الحجم ويقف على قدمين وهكذا

ولكن اكتشف اثار اقدام لإنسان طبيعي أقدم من هذا في طبقة يدعوا انها 3.6 مليون سنة بغض النظر عن عمرها ولكنها أكثر انخفاض من الطبقات التي بها هياكل الاسترالوبيثيكس اي أقدم فبدل من أن تجعلهم يعترفوا أن الانسان لم يتطور مع هذه الادلة. التفوا وداروا واطالوا زمن تطور الانسان من مراحل وسيطة من 4 مليون سنة وادعوا انه بدا التطور بالوقوف مثلنا والمشي مثلنا أولا ثم بعد هذا تطور المخ وكبر لاحقا. رغم أن هذا يقف حتى ضد الانتخاب الطبيعي كما شرحت سابقا.

اي مهما وجدوا من ادلة تثبت عدم تطور الانسان سيظلون يبتكروا من فرضيات لتتماشى مع كذبة التطور ولن يعترفوا بالتفسير الواضح للملاحظة العلمية.

في مجلة التايمز نشر انه هو خطوات للإنسان وانسان حقيقي (وليس حلقة وسيطة كاسرتالوبيثيكس)

Times 11/10/1975 p93

ودكتور راسيل توتلي Russell Tuttle مرة أخرى رفض ان يقال انها اثار مرحلة التطور استرالوبيثيكس افرانسس أي لوسي ولكن هي مثل البشر

Herbert, W. 1982. Was Lucy a Climber? Dissenting Views of Ancient Bones. Science News 122, no. 8:116

وأيضا بحث حديث مجموعة من الخبراء قالوا بعد اكتشاف عظام لقدم افرانسس ووجد انه مسطح فهو مستحيل ان يترك أثر بهذا الشكل وبه قوس القدم

DeSilva, Jeremy M., Zachary J. Throckmorton. 2010. Lucy's Flat Feet: The Relationship between the Ankle and Rearfoot Arching in Early Hominins. PLoS ONE 5 no. 12: e14432.

وحتى لو تنازلنا جدلا رغم كل هذه الأدلة العلمية وتماشينا مع كذبة انها اثار لوسي رغم انه هذا علميا خطأ فاين مراحل تطور القدم من الشمبانزي للوسي؟

ولكن أوضح لحضراتكم انها ليست اول اثار اقدام بشرية بل يوجد كثير مثلها واقدم منها يتجاهلوا الكلام عنها

فدرسنا معا في

التطور والجيولوجيا الجزء الثالث والثلاثين وكمالة مشكلة الحفريات التي في غير موضعها في الطبقات

وباختصار شديد

التريلوبايت الذي يعتبر من أوائل مراحل التطور حسب فرضياتهم واندثر من 500 مليون سنة وجد في اثار متحجر لحذاء انسان. انسان سحق احد هذه القشريات وتحجرت في صخور يقولوا عنها انها منذ الكامبريان

References cited

Booth, Ernest S. 1982 (Dec. 30). Personal correspondence to Glen Kuban.

Cook, Melvin A. 1970. "William J. Meister Discovery of Human Footprints with Trilobites in a Cambrian Formation of Western Utah." In Why Not Creation? ed. by Walter E. Lammerts. Philadelphia: Presbyterian and Reformed Publishing Company. pp. 186-193.

Baker, Sylvia. 1976. Bone of Contention. Grand Rapids, MI: Evangelical Press. pp. 8-9.

Conrad, Ernest C. 1981. "Tripping Over a Trilobite," Creation/Evolution Issue VI , pp. 30-33.

Huse, Scott M. 1983. The Collapse of Evolution. Grand Rapids, MI: Baker Book House. p. 17.

Kofahl, Robert E. and Kelly L. Segraves. 1975. The Creation Explanation. Wheaton, IL: Harold Shaw Publishers. p. 54.

Petersen, Dennis R. 1987. Unlocking the Mysteries of Creation El Cajon, Ca.: Master Books. p. 93.

Stokes, William Lee. 1986. "Alleged Human Footprint from the Middle Cambrian Strata, Millard County, Utah." Journal of Geologic Education Vol. 34, pp. 187-90.

Strahler, Arthur N. 1987. Science and Earth History Buffalo, New York: Prometheus Books. pp. 459-461.

Voss, Jr. Charles H. 1993. Did God Direct Evolution? Baton Rouge, LA: Radio Bible Course.

فكيف اثار قدم انسان وحذاء انسان في طبقة كامبريان من 500 مليون؟ الايثبت هذا خطأ التطور جملة وتفصيلا ويثبت خطا اعمار الطبقات ان كل هذه هي طبقات كونها الطوفان بداية من الكامبريان في سنة والانسان موجود من قبل الطوفان؟

أيضا

التطور والجيولوجيا الجزء الثاني والأربعين ومشكلة ادوات الانسان في الطبقات القديمة التي تثبت خطأ التطور

اثار اقدام بشرية غير مكتملة في نفادا

وتعود الي 225 مليون سنة

geologist, John T Reid is said to have found a fossil in the Triassic limestone of Fisher Canyon, Pershing County (Nevada, USA). Reid was active in Nevada between 1898 and the 1920s and excavated the Lovelock Cave in 1912; his collected papers are kept by the Nevada Historical Society. The stratum is dated to 225 million years ago

The find was first reported by W H Ballou in the New York Sunday American of 8 October 1922,



October 8, 1922, the American Weekly section of the New York Sunday American ran a prominent feature titled "Mystery of the Petrified ’Shoe Sole," by Dr. W. H. Ballou.

وأيضا

التطور والجيولوجيا الجزء الأربعين ومشكلة حفريات وأدوات الانسان في الطبقات القديمة

اثار خطوات نهر بلاكسي

التي مفترض انها من 135 مليون سنة وفيها اثار اقدام الانسان مع الديناصورات

بل ساشرح بشيء من التفصيل في القسم الثامن اثار اقدام بشرية كثيرة مع الديناصورات بما فيها اثار اقدام بلاكسي بشيء من التفصيل والأبحاث التي درستها

وأيضا سندرس لاحقا اكتشافات دكتور كارل ودكتور دون باتون الذين اكتشفوا اثار اقدام بشرية كثيرة بعضها بجوار اثار اقدام ديناصورات

وأيضا اثار الاقدام البشرية في روسيا وتسمي Russian plauxy

والتي تعود الى 200 مليون سنة

والتي في استراليا اثار اقدام بشر في منطقة حفريات ديناصورات

ولبشر طولهم 6 اقدام على الأقل

وأيضا ما يعرف بطريق اريزونا THE ARIZONA TRACKS

الطبقة هي تسمي Kayenta والتي يدعوا ان عمرها حسب اعمار الطبقات 190 مليون سنة

بل وجد بالقرب منها الاثار واضح ان صاحبها يرتدي حذاء بجوار الحفاة

وأيضا وجد اثار اقدام في نيفادا Carson City Nevada وهي نشرت في

American Journal of Science (also see *Herbert Wendt, In Search of Adam, 1956, pp. 519-520).

وأيضا وجدت اثار لاقدام في Berea, Kentucky وهذا في سنة 1930 م ووجد فيها خطوات متتالية يمين ويسار وبعضها كان اثار انسان الأصابع القدم الخمس ظاهرين

ايضا اثار اقدام انسان التي أعلن جامعة باريا في كنتاكي

Berea college in Kentucky

انها اثار لكائن يشبه اقدامه الانسان

والاشكالية انها في طبقة كاربونيفرس التي هي مفترض انها أقدم من الديناصورات

كارثة أخرى نشرت بعنوان

اكتشاف خطوات بشرية قديمة تضع تحدي لقصة التطور

فالعلماء اكتشفوا اثار بشرية في جزيرة أوروبية أقدم من جد جد الانسان بأكثر من مليون سنة فاردي الذي قبل لوسي كان من 4.4 بقدم قردة مكتشفة وبعد هذا المفترض حسب فرضية التطور بدأت اقدامهم تشبه البشر من 3.5 مليون ولكن الاقدام التي وجدوها هي من 5.7 مليون سنة ونشر في 11 سبتمبر 2017

http://christiannews.net/2017/09/11/discovery-of-ancient-human-like-footprints-challenges-evolutionary-narrative/

ونشر أيضا في فيزيكس دوت اورج

https://phys.org/news/2017-08-fossil-footprints-theories-human-evolution.html

وأنها اثار اقدام بشرية طبيعية من 5.7 مليون سنة بل المجلة قالت بوضوح ان هذا يضع تحدي انظرية تطور الانسان

ولا يزالوا رغم كل هذا يكرروا ان اثار لايطولي هو لجنس لوسي ومتمسكين بادعاء تطور الانسان من القرد لوسي.

هذا يؤكد ان فرضية التطور حتى بدون ادلة ووجود ادلة عكسية ضدها سيستمروا يلتفوا وسيزوروا الحقائق ويضعوا حولها غلاف واقي يحميها من كم الادلة الضخمة التي تؤكد خطؤها وان الانسان لم يتطور

هذا ليس علم ولكن تغيير الحقائق عن قصد او عن عماء فكري مبني على العقيدة الالحادية.

فهم يخفوا اي هيكل لإنسان طبيعي في طبقة قديمة واي جزء عظمي لإنسان طبيعي ينسبوه زورا لمرحلة تطور لإثبات انها تتطور رغم انه عظمة انسان طبيعي. وايضا عندما تظهر خطوات انسان طبيعي أقدم من راحل التطور ينسبوها ايضا لمراحل التطور زورا.

وبعد هذا يسالونا لو التطور خطا والخلق صحيح لماذا لا نجد هياكل واثار الانسان الحديث موجودة في هذه الطبقات؟

هي موجودة وبكثرة ولكنهم ماهرين جدا في تزويرها ونسبها للتطور.

وجدنا في منطقة اكتشاف هيكل لوسي عظام ركبة بشرية للإنسان الحديث ووجدنا ايضا أقدم منها عظام اقدام بشرية وساق بشرية وذراع بشرية وسنعرف لاحقا جماجم بشرية بل هياكل كاملة بشرية والان اثار خطوات بشرية للإنسان الحديث الا يؤكد هذا بتفكير بسيط ان عمر هيكل لوسي ليس 3.2 مليون سنة ولكن فقط الاف من السنين؟

والا يؤكد هذا ان عظام لوسي هي ما الا بقايا هيكل شمبنزي قزم ادخلوا عليه ركبة بشرية وعظمة حوض منحوتة ومزورة؟

فادعاء تطور الانسان هو فقط خيال وخدعة والحقيقة العلمية اننا نمتلك اجناس قردة مستقلة مميزة مصممة بدقة مناسبة لبيئاتها بعضها حي وبعضها اندثر والانسان من الأول مميز وتؤكد التصميم والخلق. وما يعرض من صور هو فقط خداع ويعترفون بنفسهم في الكلام عن كل منها على حدي انه جنس مميز اندثر ولا هو جد ولا مرحلة وسيطة وبهذا يكون الانسان اتى بالتصميم والخلق



والمجد لله دائما