«  الرجوع   طباعة  »

الرد على موقع التجلي الأعظم الجزء الاول


Holy_bible_1

7/1/2019


انتشر حديثا فيديو من جزئيين على أحد القنوات الشهيرة عن مفكر وباحث شهير هاجم فيه أشياء كثيرة في العهد القديم وبخاصة الخروج. وما يقوله هو بناء على كتاب له لخصه في هذه الفيديوهات. ولان الفيديوهات هي التي انتشرت فسارد عليها وليس الكتاب حاليا. واعتذر في البداية عن بعض التعبيرات ولكن اتعجب ان يكون بعد بحث 15 سنة كما ادعى هذ المفكر ويكون هذا المستوى الهزيل والاخطاء الكثيرة هي النتيجة

وابدأ بالجزء الأول واعرض نص كلامه المهم باللون الأسود وردي باللون القاني وهذا الملف هو بالأكثر عرض لنكات قدمت فيها رد كل نقطة على حدي

اكذوبة الاضطهاد:

ومرروا حياتهم بعبودية في الطين واللبن. ما احنا كنا بنعمل نفس الشيء وبنبني بيتنا بنفس الطريقة....

يوجد فرق كبير ان تعمل شيء تريده لنفسك وبرضاك وشيء لا تريده وليس لك وتفعله لأنك مجبر عليه.

وأيضا ظروف العمل ما بين تعمل متى تريد وتستريح متى تريد وما بين مجبر حتى لو انت متعب ان تعمل لكيلا تجلد.

فانت لو تبني بيت من الطوب لنفسك هذا لك وبرضاك وتعمل على قدر طاقتك وتستريح متى تريد

اما شعب إسرائيل لم يكونوا يعملوا هذا لكي يبنوا لنفسهم مدن بل لكي يبنوا للفرعون ما يريد

سفر الخروج 1: 11

فَجَعَلُوا عَلَيْهِمْ رُؤَسَاءَ تَسْخِيرٍ لِكَيْ يُذِلُّوهُمْ بِأَثْقَالِهِمْ، فَبَنَوْا لِفِرْعَوْنَ مَدِينَتَيْ مَخَازِنَ: فِيثُومَ، وَرَعَمْسِيسَ.

وليس لهم أي ليس لفائدة شخصية من هذا بل خسارة لأنهم لا يستطيعوا ان يعملوا ما يحتاجونه لقوتهم اليومي وأيضا كانوا في السخرة أي لو تعب وتوقف يجلد ويضطر ان يعمل حتى من الممكن ان يموت من الإرهاق.

فكيف تقارن هذا بذلك

بل هو اختصر ما يقوله العدد

سفر الخروج 1: 11

فَجَعَلُوا عَلَيْهِمْ رُؤَسَاءَ تَسْخِيرٍ لِكَيْ يُذِلُّوهُمْ بِأَثْقَالِهِمْ، فَبَنَوْا لِفِرْعَوْنَ مَدِينَتَيْ مَخَازِنَ: فِيثُومَ، وَرَعَمْسِيسَ.

فلماذا لم يقل ذلك؟

وبالطبع كل الإصحاحات 1 و2 و3 و4 كلها تتكلم عن صراخ اليهود من اذلال المصريين لهم بما فيه انه وصل الى قتل الذكور

يكمل

لكن التوراة نفسها تعترف لأنها كلها متناقضات لا تكره مصريا لأنك كنت نزيلا في ارضه. وتشير الى انه لم تكن أي عبودية،

ما علاقة هذه بتلك؟

الرب لأنه محبة

رسالة يوحنا الرسول الأولى 4: 8

وَمَنْ لاَ يُحِبُّ لَمْ يَعْرِفِ اللهَ، لأَنَّ اللهَ مَحَبَّةٌ.

ووصايا المحبة كثيرة فرغم كل الاضطهاد الذي اضطهاده لهم المصريين الا ان الرب يقول لهم لا تكرههم بل الرب يسول انهم في الفترة الأولى كانوا نزلاء وبخاصة في وقت المجاعة قبل ان يستعبدوهم.

بل في نفس السياق الرب يطلب منهم ان لا يكرهوا كل الذي ضايقوهم مثل الادوميين الذين رفضوا ان يعبروا في ارضهم وهددوهم

سفر التثنية 23: 7

لاَ تَكْرَهْ أَدُومِيًّا لأَنَّهُ أَخُوكَ. لاَ تَكْرَهْ مِصْرِيًّا لأَنَّكَ كُنْتَ نَزِيلاً فِي أَرْضِهِ.

أي العدد خصص الشعبين الذين ضايقوا شعب الرب.

فهو لا يريد من شعبه ان يكرهوا أحد حتى من مضطهدوهم. وهذا نفس تعاليم الرب

إنجيل متى 5: 44

وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ. بَارِكُوا لاَعِنِيكُمْ. أَحْسِنُوا إِلَى مُبْغِضِيكُمْ، وَصَلُّوا لأَجْلِ الَّذِينَ يُسِيئُونَ إِلَيْكُمْ وَيَطْرُدُونَكُمْ،

فهذا هو الهنا الذي لا يريدنا ان نكره أحد حتى الذي اضطهدنا. فما النفي هنا بعدم وجود اضطهاد؟


كيف سرق اليهود ذهب المصريين

قالوا لهم عندنا حفل عرس ديني فلموا هذا من المصريات وهربوا بها ومنها صنعوا العجل الذهبي

بالطبع الذي يقوله ليس كما ذكر العدد

فالقصة كما ذكرت

سفر الخروج 12

12 :35 وفعل بنو اسرائيل بحسب قول موسى طلبوا من المصريين امتعة فضة وامتعة ذهب وثيابا

12 :36 واعطى الرب نعمة للشعب في عيون المصريين حتى اعاروهم فسلبوا المصريين

وكما شرحتها بالتفصيل في

هل الله يأمر اليهود بالسرقة والسلب؟ خروج 3

وشرحته لغويا وبيئيا وموقف المصريين والمعنى المقصود

وباختصار شديد

كلمة نتسال التي ترجمة سلب هي استرد او انتزع شيء خاص به واتت 201 مرة بمعنى استرد

وهو ان اليهود استردوا جزء من اجرتهم عن سنين العبودية والسخرة

م طلبوا بعض من حقهم والمصريين استجابوا واعطهم فاستردوا من المصريين جزء من اجرتهم على سنين الذل والتسخير وهم لم يعتدوا على المصريين ولم يقاتلوهم او يغزوهم او ينتقموا


انا اكلت المن والسلوى في رفيديم

الذي هو قبل الوصول الى جبل التجلي في قرية رافيا وأكلت ما يسمونه المن

وهي مادة عسلية تنبت من الشجر مثل اللبان في سيناء. وأكلت السمان وهو السلوى

ما يتكلم عنه هذا المفكر جزء صحيح وجزء خطأ فالطيور بالفعل غالبا السمان ولكن المن هو ليس المادة النباتية التي ادعاها

ورددت على شبهة مشابهة قديما في ملف

الفرق في مفهوم المن بين الفكر اليهودي المسيحي وبين الفكر الالحادي وبين الفكر الاسلامي

فكل المحاولات الإسلامية والالحادية هي خطأ ولكن هي معجزة بوضوح وليس مادة نباتية ولا غيرها بل معجزة من السماء

بل وقدمت ادلة تاريخية على هذه المعجزة التي اعتبرتها بعض الشعوب سحر ان ينزل من السماء

ومن يريد التفصيل يرجع للنك السابق في موقع ضعفي


كانوا يتمردون على اكل المن والسلوى وقالوا لموسى كنا جالسين في مصر بجوار قدور اللحم هذا يعني انهم كانوا عايشين عيشة كريمة في مصر. ولم يكونوا عايشين في اضطهاد كما يزعموا

أيضا رددت عليه بشيء من التفصيل في ملف

هل كان شعب إسرائيل يعيش في رفاهية في ارض مصر قبل الخروج ام في تعب

وأيضا

هل كانت حالة شعب اسرائيل في البرية مريحه ام متعبة؟

وباختصار شديد

الحقيقة كالعادة الاقتطاع من السياق يفسد المعنى. ولا اعرف ان كان قال هذا عن معرفة ام جهل.

أولا الكتاب لم يقل ان طول فترة بقاء العبرانيين في مصر كان عبودية بل كان هناك فترة من الرخاء والشبع والرفاهية كان فيها قدور اللحم قبل ان يقوم هذا الفرعون الجديد الذي اضهدهم بعنف.

ثانيا ما يقولونه في البرية هو اعتراض ويبحثوا عن حجج للاعتراض.

ثالثا ما يقولونه من اعتراض هو شهوة للحم قبل ان يعطيهم الرب السلوى فهم في البداية اعطاهم الرب المن وبعد فترة تمردوا وقالوا الذي اقتبسه المفكر فأعطاهم الرب طيور السلوى ليأكلوها. أي اشتهاؤهم للحم كان قبل اعطاؤهم السلوى.

رابعا قدور اللحم هي لم تكن عطية من المصريين بل لأنهم رعاة يمتلكون الماشية التي يربونها في ارض الرعي في جاسان ويذبحون منها ويأكلون فالقدور هو من انتاجهم. اما في البرية فلا يستطيعوا ان يجعلوا بهائمهم تنتج بما يكفي فلا يوجد لحوم متوفرة لأكلها.

خامسا ما الدليل في هذا على عدم وجود اضطهاد؟ فحتى هذا هو لم يكن يعنى حياة رخاء في مصر ولكن فقط اشتهاء صنف كانوا قادرين على انتاجه واكله في مصر والان لا يستطيعوا.


المدرسة الشعبوية تقول بفكرة الاضطهاد اما المدرسة الكهنوتية المتخصصة في التوراة تقول لم يكن هناك أي نوع من الاضطهاد. بدليل النسوة المصريات اطمئنوا لهم ليستعيروا عقد وحلق علشان عندنا بكرة حفلة

لا اعرف المدرسة الشعبوية هذه التي يتكلم عنها وما هي المدرسة الكهنوتية المتخصصة فارجوا ان يقدم دليل على ما يدعي من ادعاءات خطأ.

وموضوع امتعة الفضة والذهب رددت عليها سابقا


مناحن بيجن بيقول انهم بنوا الاهرامات اما جاهل بالتاريخ واما جاهل بالتوراة

اتفق معه في ان اليهود لم يبنوا الاهرامات (الثلاثة) التي هي قبل اليهود وهذا مثبت من سفر أيوب الذي هو قبل إبراهيم

سفر أيوب 3: 14

مَعَ مُلُوكٍ وَمُشِيرِي الأَرْضِ، الَّذِينَ بَنَوْا أَهْرَامًا لأَنْفُسِهِمْ،

فلو يقصد اهرامات الجيزة فهو مخطئ تماما ولكن هم بنوا مدن كما يقول الكتاب فيثوم ورعمسيس وقد يكون مقابر واهرامات أخرى في استعبادهم للمصريين ومصر مليئة بالاهرامات وليس اهرامات الجيزة فقط.

التوراة لم تعرف الاهرامات وأبو الهول. واليهود لم يصلوا الى منف. ولكن محصورين في شرق الدلتا أي شرق محافظة الشرقية الحالية على أطراف الزرع والبوادي

لا يا عزيزي فقدمت لك عدد من الكتاب المقدس عن اهرام مصر وكون شخص يهودي اخطأ مثل مناحن بيجن هذا لا يدين الكتاب.

اما عن ان اليهود لم يصلوا الى منف وهي جنوب الجيزة من اين اتى بهذا الادعاء؟

اما عن ان شرق الدلتا هو على أطراف الزرع والبوادي فهو يفترض ان خريطة مصر الزراعية حاليا هي نفس في الماضي ولم يعمل حسابه على معدل التصحر

بل هو خالف نفسه لأنه عندما تكلم لاحقا عن فروع النيل المختلفة في الماضي التي كانت أكثر بكثير من الحالي فان كانت الخريطة مصر الزراعية للدلتا الحالية

اما بناء على فروع النيل القديمة الأكثر من الحالي فهي كانت ممتدة حتى نهر مصر في سيناء


الاسفار المتأخرة مثل نبوءات إشعياء ونبوءات حزقيال تعود للقرن السادس ق م وليس قبل كده وفيها حقد لمصر والمصريين وهذا كان له أسبابه السياسية لان مصر كانت مضطرة ان تخرج لتأديب هذه المنطقة على فترات فحملوا بعض الكراهية

كالعادة للأسف كل ما يقول هو غير دقيق

فكيف يقول إشعياء وحزقيال معا من القرن السادس؟

إشعياء النبي تقريبا من 767 ق م الي 715 ق م أي من القرن الثامن ق م

اما حزقيال النبي تقريبا 595 الي 570 ق م هو الذي من القرن السادس ق م

اما عن ان عندهم حقد لمصر والمصريين فمن اين اتى بهذا؟

الم يعرف ان إشعياء النبي هو الذي قال مبارك شعبي مصر؟

سفر إشعياء 19: 25

بِهَا يُبَارِكُ رَبُّ الْجُنُودِ قَائِلًا: «مُبَارَكٌ شَعْبِي مِصْرُ، وَعَمَلُ يَدَيَّ أَشُّورُ، وَمِيرَاثِي إِسْرَائِيلُ».

بل إشعياء النبي قال نبوات عن شعوب كثيرة بعضهم لا علاقة لهم بتاريخ إسرائيل فهل يحقد عليهم كلهم؟

ولكن نبواتهم عما سيحدث في مصر لها عدة ابعاد بعضها حدث بالفعل وبدقة في زمن نبوخذنصر. فهذا ليس فيه أي كراهية بل نبوات دقيقة


علاقة النبي إبراهيم بمصر وبعدما خرج منها نفاجأ بأمر هام وهو أساس العقيدة الإسرائيلية ان النبي إبراهيم خرج من مصر فاختتن وهو عمره 90 سنة أي لم يختتنوا من قبل ولم يكن الختان مقررا من قبل وأصبح كشرع إسرائيلي وهذه عادة مصرية وهي ختان الذكور فكون إبراهيم يدخل مصر التي لم يكن أحد يعرف الختان غيرها في الشرق ويخرج من مصر فيختتن ونكتشف ان الختان علامة عهد بين بني إسرائيل وبين الله.

شرحت هذا سابقا بالتفصيل في ملف

هل موسى اخذ الختان من الفرعونية

وشرحت مصادر الختان في الفرعونية انها من يوسف أصلا


وعلامة العهد ان يعطيهم الأرض الموعودة مقابل قطع غرلة الذكر. وينص ان هذه علامة ابدية في اجسامكم. فسمي ختان من الختام من الختم

اتعجب من هذا المفكر الذي يأخذ المعاني من تحوير كلمات غير عربية أصلا

فكلمة ختان لا علاقة لها بالختام الذي ادعاه فهي في العبري مول מול ولا يوجد بها أي تشابه مع النطق العربي وبهذا نعرف ان كل ما قاله هو خطأ. وكما قلت اتعجب ان يكون هذا مستوى من بحث هذا الموضوع 15 سنة.


مسألة شديدة الأهمية كما في اهم شفر وهو سفر التكوين وهو اسم الاله هو باسم ائيل وتسموا بهذا مثل إسرائيل أي جندي الرب. والاله ايل كان معبود عند الساميين والبدو بشكل عام وكل منطقة كانت تتعبد له بطريقة ولكنه نفس الاله. في مناطق كان له زوجة وهو مثنى ايل وهو ايلات الي هي زوجته والي على اسمها ميناء ايلات لحد النهاردة هذا الأصل التاريخي لكلمة إله او الله ايلاه

نفاجأ بعده في تاني سفر وهو سفر الخروج الي هو دخلوا فيه مصر وخرجوا من مصر. لحد ما دخلوا مصر واحنا مع الاله ايل وهي في التوراة المازورية أي من أصل عبري. فاذ بهم وهم خارجين يعبدون إله تاني خالص ملهوش دعوة بايل واسمه ايه الاله؟ يهوه ويعني ايه؟ verb to be أي يكون كائن معناها هو. يعني اسمه ايه؟ لا ملهوش اسم. والإسرائيلي لحد النهاردة يعبد اله ملهوش اسم. اسمه ايه اسمه هو

ايه السر؟ نرجع بقي للمصريين علشان نعرف هم جابوا الكلام ده منين. المصري كان يتعبد لمجموعة الها ومنها الاله الصانع الخير زي اوزوريس الي بيجيب الطمي والخير والسعادة. نظيرة الاله ست إله الأوبئة والشرور والافعال الرديئة والمصري كان بيتعبد للاثنين بنفس الطريقة. ومكنش بيعتبر ست إله شرير يبقى احنا منتعبدش ليه. لا بالعكس دا بالظبط زي الوظائف المدنية فيتعامل معاه حسب وظيفته ويقدم له القرابين. والاله ست إله الصحاري وخاصة الصحاري الشرقية. واهمهم الصحاري السيناوية

وكان له احترامه وفراعنة تسموا باسمه مثل سيتي الأول أي الستي

مجرد ذكر الاسم هو استحضار لصاحبه يا امون. ولكنه لا يريد استحضار إله الشر ولا يجبش اسمه خالص فكان يقول عنه هو. فالمصري ولحد النهاردة لما يجيبوا سيرة شخص شرير يقولوا البعيد او المخفي الي ميتسماش. لكيلا يذكر الاسم فلا يحضر. وحتى الان يقولوا اللهو الخفي عملها. الي هو خفي.

المصري القديم لما كان يتوجه لموضع يقدم العبادة لاله هذا الموضع رغم ان له إلهه الي بيعبده في بلاده. فازا نزل منطقة يقول اعوذ برب هذا المكان. فالإسرائيليين لما نزللوا مصر سكنوا في المنطقة الشرقية الي هي تحت سيطرة الاله ست. فعبدوا رب المكان وقعدوا يعبدوه 430 سنة فبقي إله رسمي الاله يهوه وهذا اسم الاله الي خرجوا به من مصر. فالاسرائيليون منذ دخلوا مصر وخرجوا منها يعبدون ربا مصريا.

رددت على هذا الموضوع تفصيلا في ملف

هل يهوه هو الاله ست المصري؟

ووضحت انه خالف نفسهم فهو في كتاب سابق له قال شيء عكس ذلك وقال ان إله البدو منهم البدو هو سين.

وخالف نفسه عندما قال لم يكن يعتبر شرير بل وظيفة وغيرها

اما اسم يهوه هو من قبل إبراهيم بما فيه أسماء قديمة تحتوي عل اسم يهوه

بل قدمت ادلة قديمة بما فيها معاني الأرقام ولوحات تاريخية فيها اسم يهوه

وردت على حتى الأخطاء التي قالها عن الاله ست الفرعوني الوثني بما فيها عدم نطق اسمه وأيضا انه للمنطقة الشرقية لان اسمه ينطق ويكتب ومعبده في نقادة أصلا واخر في الفيوم فهل نقادة والفيوم أصبحوا في الشرقية وسيناء عند هذا المفكر؟

والشرح التفصيلي بالمراجع الكثيرة موجودة في الملف السابق


إضافة الى كون العهد مع الله مصري. والله مصري. نيجي لما هو اشد أهمية ويثير الدهشة يقول التوراة لما ارتحلوا بني إسرائيل من مصر خرجوا من رعمسيس الى سكوت. نحو 600 ألف ماشي من الرجال وبالمناسبة التوراة مبتعدش النساء ولا العيال. وصعد معهم لفيف كثير أيضا سفر الخروج 12: 37 و38 ايه اللفيف دول بقى الي غير شعب إسرائيل. سيجموند فرويد تكلم عن الليفيين الي هم اللاويين وده سبط من الاثنى عشر. انا بقول ان هم دول اللفيف الي خرج. فدول من بني إسرائيل ولا مش من بني إسرائيل وسيجموند فرويد يقول انهم مش من بني إسرائيل وانا ادعمه وأقول له احسنت.

الكلمة العبري لا تقول لفيف لكي يتسموا بهذا الاسم. اتعجب منه كيف يشبه اسم من ترجمة عربي حديثة.

هل لم يأخذه في باله اسم لاوي ابيهم وان موسى اليهودي وهارون من سبط لاوي واحفاد لاوي؟

وشرحت هذا في ملف

هل اللفيف الذي خرجوا مع شعب إسرائيل هم ليفي أي الي أصبحوا سبط لاوي

بل كلمة لفيف في العبري هي مختلفة تماما

עֵרֶב רַב عريف راف areV raV وتعني جمع كثير او شعب مختلط كثير. اما سبط لاوي وهم أبناء لاوي לֵוִי ولاوي هو ثالث أبناء يعقوب من ليئة زوجته بعد راوبين وشمعون وقبل يهوذا

وموسى وهرون هم أبناء عمرام ابن قهات بن لاوي الذي يتكلم عنه وهارون هو الذي خرج من كل الكهنة

وعوضًا عن تكريس كل بكر من أبكار كل أسباط العبرانيين وقع الاختيار على اللاويين لخدمة المقدس

فنعرف سبط لاوي جيدا من هم واصلهم لاوي ابن يعقوب ومتى تم اختيارهم للتقديس بدل البكور وقدمت ادلة كثيرة من اعداد في الملف السابق

وأيضا أتمنى ان المفكر هذا يقدم دليله على كلامه عن سيجموند فرويد.

فكل ما قاله المفكر في هذه النقطة جملة وتفصيلا خطأ ويأسفني أقول كالعادة.


يوسف دخل وأصبح عضو في العائلة المالكة وأصبح وزير اهم حاجة وهو وزير الخزانة. وبعت جاب اهله وقعد يفهمهم يقولوا لفرعون رعاة لكي تسكنوا في ارض جاسان جنبيه.

بعد كده قال عبارة مدهشة تبوظ الموضوع كله. لان كل راعي غنم رجس عند المصريين تكوين 46: 33-34 عايز يتفهم الكلام ده. يبقى الفرعون مش مصري بل من الهكسوس. فهم يؤكدوا لفرعون اننا بدو زيك من بقية اهلك. (اما كلامه عن العزيز في القران فلا يعنيني)

رددت على هذه النقطة بشيء من التفصيل في ملف

هل تعبير كل راغي غنم رجس عند المصريين يوضح ان فرعون يوسف هو من الهكسوس

وأيضا في ملف

متي حكم يوسف مصر في زمن الفراعنة ام الهكسوس؟

فيوسف يقول هذا لفرعون المصري واكته من اعداد كثيرة تقول هذا وأيضا يوسف يريد ان يعزلهم عن اصنام العبادات المصرية لكيلا يضعف أحد منهم ويعبد الهة المصريين. وأيضا ريدهم ان يستقروا في ارض جاسان المعزولة وأيضا التي في طريق رجوعهم الى ارض الموعد والمناسبة حسب خبرته لرعي مواشيهم حتى تنتهي المجاعة فهو يضع في ذهنه انهم سيعودونكما قدمت من اعداد تؤكد هذا

ومع ملاحظة المصريين يعبدون عجل ابيس فكانوا يأكلون اللحوم ما عدا العجول وهذا يأكله شعب إسرائيل

وبالإضافة الى كل هذا هناك حادثة اليمة في تاريخهم جعلتهم لا يتعاملوا مع الرعاة ويتحاشوهم بل ويعتبروهم انجاس يجلبون الضربات وهذه الحادثة هي عندما جاء إبراهيم الى ارض مصر وشرحتها بالتفصيل من اعداد الكتاب في الملف الاول هذا يؤكد ان الفرعون هو من احفاد فرعون إبراهيم ولهذا يعرف هذا الامر ويستمر على نفس عادة المصريين في عزل الرعاة واعتبارهم انجاس ليتحاشوا الضربات

فالحقيقة هذه القصة على عكس ما ادعى المفكر هي تؤكد ان الفرعون هو مصري اصيل وليس هكسوسي من البدو


أي انهم طردوا الهكسوس ومسكوا الإسرائيليين. ويقول وجعل عليهم رؤساء تسخير لكي يذلوهم باثقالهم وتعني يذلوهم بذنوبهم. يعني ياخدوا حقهم منهم. فبنوا لفرعون مدينتي مخازن فيثوم ورعمسيس. وبدأت عملية ما يسميه الاستعباد. لان مصر طول عمرها بتدي الخير للناس دي. بل كانت بترسل لهم مساعدات. فلما اكرمك تتحالف مع اعدائي ضدي. دا انا خيري عليك.

أيضا شرحت هذا الامر في ملف

هل تعبير لكي يذلوهم بأثقالهم تعني بذنوبهم

وشرحتها لغويا ومن سياق الكلام فهي لا تعني ذنوب على الاطلاق بل تعني اشغال شاقة

وقدمت اعداد كثيرة استخدمت فيها نفس الكلمة وبالطبع لا تعني على الاطلاق ذنوب بل اشغال شاقة

فللأسف كل ما قاله هذا المفكر خطأ


النص الاتي السنوات العجاف والسنوات السمان لما خزن الغلة مخزنهاش للمصريين. دا خزنها علشان يعمل الاتي فاشترى كل ارض مصر لفرعون. يعني اشترى كل الأراضي المصرية للملك الهكسوسي. اذ باع كل واحد حقله. لان الجوع اشتد عليهم فصارت كل ارض مصر لفرعون. فقال يوسف للشعب اني اشتريتكم اليوم وارضكم لفرعون. فجعلها يوسف على المصريين فرضا الى هذا اليوم يعني اليوم الي اتكتب فيه الكلام ده في سفر التكوين 47: 20-26.

اعتقد بناء على الأدلة السابقة عرفنا ان يوسف قام بهذا للفرعون المصري وليس ما يدعيه هذا المفكر من كلام خطأ بدون دليل بل يخالف كل الأدلة.


ما بين ال430 سنة للتوراه المازورية. و 215 سنة للتوراة السبعينية. التوراه المازورية حسبت مدة وجود الهكسوس والإسرائيليين مع بعض في مصر وقالت 430. التوراة السبعينية الي اتكتبت في الإسكندرية قالت 215 على المدة الي قضاها بني إسرائيل بس في مصر. فعندي 430 سنة منهم 215 سنة الهكسوس حكام دخل في عهدهم بني إسرائيل عاشوا 215 سنة زي ما التوراة السبعينية.

لا أعرف من اين يأتي بهذه الأفكار الخطأ ففترة إقامة شعب إسرائيل ليس لها أي علاقة بفترة الهكسوس الذين اقاموا في مصر 100 سنة تقريبا من بعد 1650 الى 1550 تقريبا وهذا لا علاقة له بفترة إقامة شعب إسرائيل في مصر

وأيضا شرحت هذا في ملف

هل التوراة قالت ان 430 غربة إسرائيل منهم 215 هكسوس و215 غربتهم

وأيضا في ملف

كم كان زمن غربة شعب اسرائيل في مصر؟

وشرحت فيه ان 430 هو من بداية غربة إبراهيم و400 من ميلاد إسحاق وقضوا منها في مصر 210 ويوسف قبل دخولهم في مصر بفترة وخرجوا 1447 ق م


علشان كده باحثين شاطرين جدا زي كاثرين كانيون بحثت في الأرض في فلسطين ومخلتش حجر الا لما قلبته. قالت ان اليهود خرجوا على مرتين وخروجين. دفعة كان خط سيرها ملازم لساحل للبحر المتوسط وخروج تاني نزل في سيناء بين فرعين البحر الأحمر لانها لم تربط بين الهكسوس وبني إسرائيل لان الخروج الأول كان طرد للهكسوس حتى شاروهين واسسوا هناك مدينة اورشليم وليس الإسرائيليين. وبعدها ب 215 سنة خروج بني إسرائيل مطرودين وليسوا مطاردين.

كل ما يقوله هنا خطا جملة وتفصيل

وشرحته في ملف

هل الهكسوس هم من اسسوا مدينة اورشليم

فاصلا كاثرين كينون هي نقبت في بقعة صغيرة في اريحا ومنطقة أخرى في السامرة ومنطقة في جنوب جبل الهيكل ومنطقة في بريطانا شمال لندن وزمبابوي. فهذا تعبير خطأ تماما جملة وتفصيلا فمئات ان لم يكن الاف العلماء فقط في منطقة قمران ولم ينتهوا منها فكيف تدعي انها قلبت كل حجر؟ ارجوا عدم المبالغة لهذه الدرجة البشعة

ثانيا هي أصلا لم تقل ان الخروج تم على مرحلتين هي كان هدفها تخطيء أبحاث العالم المسيحي بروفيسور جون جارستانج John Garstang الذي أكد ان يشوع وشعب إسرائيل فتحوا اريحا في 1400 ق م وهي تكاول انكار ذلك لتكذيب الكتاب المقدس لأنها إنسانية ملحدة وحاولت تقول ان اريحا سقطت في 1550 ق م والكتاب أخطأ فيما قاله في سفر يشوع ولم تتكلم أصلا عن اورشليم واليهود

ثانيا هي أصلا لم تقل ان الخروج تم على مرحلتين هي كان هدفها تخطيء أبحاث العالم المسيحي بروفيسور جون جارستانج John Garstang الذي أكد ان يشوع وشعب إسرائيل فتحوا اريحا في 1400 ق م وهي تكاول انكار ذلك لتكذيب الكتاب المقدس لأنها إنسانية ملحدة وحاولت تقول ان اريحا سقطت في 1550 ق م والكتاب أخطأ فيما قاله في سفر يشوع

بل قدمت ادلة تاريخية كثيرة على ان مدينة اورشليم من قبل 2000 ق م وليس لها علاقة بالهكسوس من 1550 ق م

وأيضا اليهود خرجوا مطرودين ثم بعد هذا مطاردين وقدمت في ملف

رحلة الخروج

الاثار الكثيرة التي تؤكد مطاردة جيش فرعون لهم

فلهذا للأسف كل ما قاله المفكر في هذا الجزء جملة وتفصيلا خطأ


العلاقة بين الفراعنة والرفاعيين.

عندي نص في التوراة وهو عهد بين إبراهيم وبين الاله انحنا نبقى شعبك والعلامة الختان. في ذلك اليوم قطع الرب مع ابرام ميثاقا قائلا لنسلك اعطي هذه الأرض من نهر مصر الى النهر الكبير نهر الفرات. ثم يعدد القبائل وكل دول عارفينهم. لكن مين الرفائيين؟ دورت في التفسيرات ولقيت انهم هم المعالجين وصائدي الحيات ومروضي الثعابين. ولحد النهاردة الكاس للعلاج ورمز الطب فيه حية بتبخ سم.

عندنا في مصر ناس بجلليب تخبط وتقول عندكم تعبان تحب اطلعهولكم؟ فيخش ينخرب بالحطباية الي في ايده ويطلع التعبان. الناس تركز على التعبان ومتخدش بالها من الحطباية الي كانت في ايده راحت فين. الحطباية هي التعبان نفسه. الرفائي كان بيمسك نوع من التعابين زي الحطبة بتعيش في الصحراء الغربية في مصر. وده بيبقى نار محدش يقدر يمشي عليه. وتقف زي الحطباية يجي طاير راسي فوق الحطباية تيجي وكلاها. دي في راسها من وراء غدة تدوس عليها تنام تدوس عليها تصحى. يعني تدوس عليها تتخشب من هذه الغدة. لكن الرفاعي الرفائي المروض عارف سرها فيدوس على الغدة فتتخشب ويدخل البيت ويدوس فتتحول تعبان.

فالرفاعي معروف في مصر وعملوا له مسجد في مصر القديمة اسمه مسجد الرفاعي. فحيات ساكنة ثم تتحول الى ثعبان. انا أتصور ان منظر الحيات في مصر القديمة هو الذي اوعز بالعصاة التي تشق المياه.

هل هذا كلام يقبل من أي مفكر؟

هل لتشابه بسيط في النطق فيدعي ان الرفائيين الشعب المميز هو الرفاعيين المصريين؟

شرحت هذا الامر في

هل الرفائيين هم الرفاعيين

وباختصار شديد الرفائيين هم من الشعوب القديمة الكنعانية من زمن كدر لعومر في جنوب ارض الموعد مشهورين بضخامة الحجم واندثروا من زمن يشوع وأصبحت ارضهم وادي فارغ ولم يذكر لهم أي علاقة بالثعابين وكل ما ادعاه من أشياء غريبة

اما عن الرفاعيين الذي يتكلم عنهم هذا المفكر

الرفاعيون الذين ينتموا للرفاعية وهي طريقة صوفية سنية لها اتباع ليس كجنس ولكن كدين في عدة دول منها العراق وسورية ومصر ولهم راية مميزة باللون الأسود تميزهم عن باقي الطرق الصوفية وينتسبوا للفقيه الشافعي الاشعري واحمد بن على الرفاعي الذي بدأ هذه الطريقة وهذا تقريبا 1145 م ويلقبوه بالشيخ الكبير ومسجد الرفاعي بنوه اتباع هذه الطائفة في القاهرة

وأيضا ليس لهم أي علاقة بالثعابين وكل ما قاله هذا المفكر من أشياء غريبة

فكيف يدعي هذا المفكر ان الرفائيين قبيلة كنعانية كبيرة الاجسام بالرفاعيين الذين هم طائفة دينية صوفية فقط لتشابه الاسم في مخيلته؟

فلا اعرف ما اقل كل كل معلوما ذكرها تتعلق بالكتاب المقدس خطأ جملة وتفصيلا


اما عن كلامه عن لوحة نارمر لا يعنيني لان ليس لها ولا لكلامه عنها أي علاقة بالكتاب المقدس رغم ان لي تعليق على لوحة نارمر من كلام علماء متخصصين يختلف عما قاله ولا ما هو شائع عن لوحة نارمر وتوحيد القطرين ولكن ليس مجاله الان ولا علاقة له بالخروج.


وأكمل في الجزء الثاني وهو

الرد على موقع التجلي الأعظم الجزء الثاني



والمجد لله دائما