«  الرجوع   طباعة  »

الجزء الثاني من ميلاد رب المجد 25 ديسمبر والرد على حسابات فرقة أبيا



Holy_bible_1



ستسمعون يتكرر كثيرا من المشككين ان المسيح ولد في سبتمبر من الكتاب المقدس ويقولوا باختصار

عند اليهود نوعين من السنة :

ترتيب الشهر اليهودى

ترتيب الشهور حسب التقويم اليهودىطبقاً للسنة الدينية:

الشهر الميلادى المقابل للشهر اليهودى

1

نيسان وهو شهر”أبيب”

إبريل

اولاً: الشهر الأول هو شهر أبيب والمقابل له شهر إبريل فى التقويم الميلادى

[ الفــــانـــدايك ]-[ Ex:13:4 ]-[ اليوم انتم خارجون في شهر ابيب. ]

فرق الكهنوت وترتيب فرقة أبيا :

من المعروف ان الكهنوت لابُد وأن يكون من سبط لاوى أى سبط بنى هرون , فكان هناك 24 فرقة للكهنوت , من ضمنهم فرقة تسمى ( فرقة أبيا ) وهى التى منها ( زكريا أبو يوحنا ) .

[ Lk:1:5 ]-[ كان في ايام هيرودس ملك اليهودية كاهن اسمه زكريا من فرقة ابيا وامرأته من بنات هرون واسمها اليصابات. ]

من سفر أخبار الأيام الأول:

[ Chr1:24:10 ]-[ السابعة لهقّوص.الثامنة لابيّا. ]

المجموع يساوى = 24 فرقة .

فأجروا القرعة بين هذه الفرق وخرج لدينا الترتيب السباق الذى رأيناه طبقاً للقرعة .

فهؤلاء الفرق والمُكون عددهم من ( 24 فرقة ) سيخدموا خلال السنة الواحدة ومن المعروف ان السنة ( 12 شهر ) =  ( 2 ) فرقة ستخدم فى الشهر .

ونقوم بتوزيع هذه الفرق على الشهر بحيث ان كل شهر ستخدم فيه فرقتين :

ترتيب القرعة طبقاً

للنصوص:

اسم الفرق

ترتيب

الشهر

الشهرالعبرى

الشهرالميلادى

المقابل للعبرى

1 , 2

يهوياريب , يدعيا

1

ابيب

إبريل

3 , 4

حاريم , سعوريم

2

آيار

مايو

5 , 6

ملكيا , ميامين

3

حزيران

يونية

7 , 8

هقوص , أبيا

4

تموز

يوليو

إذن فرقة آبيا سوف ستنهى خدمتها فى الهيكل فى آخر شهر ( تموز ) أى آخر شهر ( يوليو )

ثالثاً: فى أى شهر حملت اليصابات بيوحنا ؟

عندما نقرأ فى إنجيل لوقا نجد الآتى :

[ Lk:1:23 ]-[ ولما كملت ايام خدمته مضى الى بيته. ]

[ Lk:1:24 ]-[ وبعد تلك الايام حبلت اليصابات امرأته واخفت نفسها خمسة اشهر قائلة ]

إذن عندما كان يكهن زكريا مع فرقتة امام الله وحسب القرعة , ظهر له ملاك الرب وبشره بميلاد يوحنا .

وبعد ما أكمل زكريا خدمتة مضى إلى بيته وحملت أمرأتة اليصابات .

إذن حَملت اليصابات بيوحنا فى بداية الشهر الذى يلى شهر ( تموز – يوليو ) وهو شهر ( آب – أغسطس )

رابعاً:يوحنا أكبر من يسوع ب 6 شهور :

[ Lk:1:24 ]-[ وبعد تلك الايام حبلت اليصابات امرأته واخفت نفسها خمسة اشهر قائلة ]

[ Lk:1:26 ]-[ وفي الشهر السادس أرسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة ]

[ Lk:1:27 ]-[ الى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف.واسم العذراء مريم. ]

[ Lk:1:31 ]-[ وها انت ستحبلين وتلدين ابنا وتسمينه يسوع. ]

وحبلت مريم بيسوع فى غضون أيام:

[ Lk:1:38 ]-[ فقالت مريم هوذا انا أمة الرب.ليكن لي كقولك.فمضى من عندها الملاك ]

[ Lk:1:39 ]-[ فقامت مريم في تلك الايام وذهبت بسرعة الى الجبال الى مدينة يهوذا. ]

[ Lk:1:40 ]-[ ودخلت بيت زكريا وسلمت على اليصابات. ]

[ Lk:1:41 ]-[ فلما سمعت اليصابات سلام مريم ارتكض الجنين في بطنها.وامتلأت اليصابات من الروح القدس.

[ Lk:1:42 ]-[ وصرخت بصوت عظيم وقالت مباركة انت في النساء ومباركة هي ثمرة بطنك. ]

اذن يوحنا أكبر من يسوع بـ ستة شهور

أذن عندما كانت اليصابات حامل فى الشهر( السادس ) تمت البشارة بحمل يسوع ,وحملت مريم يسوع فى غضون أيام

من النقطة السابقة: حملت اليصابات بيوحنا فى بداية شهر ( آب – أغسطس )

نضيف عليهم ستة شهور الفرق بين حمل اليصابات ليوحنا وحمل مريم ليسوع: لمعرفة فى أى شهر حملت مريم بيسوع نضيف ستة شهور على حمل اليصابات بيوحنا: الشهور الستة المضافة: ( آب – أغسطس ) (أيلول – سبتمبر ) (تشرين أول – أكتوبر ) ( تشرين ثان – نوفمبر) ( كانون أول – ديسمبر ) ( كانون ثان – يناير ) <<<<<< إذن حملت مريم بيسوع فى آخر شهر ( كانون ثان – يناير) ومن الطبيعى أن يسوع مكث فى بطن أمة تسع شهور فلنضيف تسع شهور منذ بداية حمل مريم بيسوع ونرى النتيجة: ( كانون ثان – يناير ) فى آخرة حملت مريم بيسوع , ونضيف تسعة شهور وهى المدة التى مكث فيها يسوع فى بطن أمة كحد أقصى (شباط – فبراير ) (آذار – مارس ) (أبيب – إبريل ) (آيار – مايو ) (حزيران – يونية ) (تموز – يوليو )( آب – أغسطس ) (آيلول – سبتمبر ) (تشرين أول – أكتوبر )

سيكون مولود فى شهر ( تشرين أول – أكتوبر )

فإيهما نصدق ؟ الكتاب الذى يقول ان يسوع وُلِدَ فى شهر أكتوبر؟

ام نصدق الإيمان الكنسى الذى يقول أن يسوع وُلِدَ فى شهر ديسمبر ؟



وستجدوا كثيرين من مسلمين وملحدين ينسبوا لنفسهم اكتشاف هذه الحسبة ويكرروها بنفس الطريقة.

رغم الحقيقة ان هناك أخطاء كثيرة وقع فيها هؤلاء ويكرروها بجهل حتى الان

ورغم أنى تماشيا معهم فيما يفترضوه هذا بوضع بعض الاعتبارات مثل المسافات وخطأ بداية أغسطس وغيره من الأخطاء التي بتصحيحها ممكن يقود الى 25 ديسمبر وشرحته في ملف

ميلاد رب المجد الجزء الثالث شهر الميلاد

اثبات ان ميلاد رب المجد كان في اول يناير

أي حتى لو تماشينا معهم مع تصحيح بعض الأخطاء ممكن نصل الى 25 ديسمبر

ولكن سأقدم هنا إضافات وسنكتشف فيها أشياء تختلف عما قالوه في فرضياتهم.



بالفعل راس السنة الدينية هو شهر ابيب أي نيسان الذي يذبح فيه الفصح

سفر الخروج 12

2 «هذَا الشَّهْرُ يَكُونُ لَكُمْ رَأْسَ الشُّهُورِ. هُوَ لَكُمْ أَوَّلُ شُهُورِ السَّنَةِ.
3
كَلِّمَا كُلَّ جَمَاعَةِ إِسْرَائِيلَ قَائِلَيْنِ: فِي الْعَاشِرِ مِنْ هذَا الشَّهْرِ يَأْخُذُونَ لَهُمْ كُلُّ وَاحِدٍ شَاةً بِحَسَبِ بُيُوتِ الآبَاءِ، شَاةً لِلْبَيْتِ.

وبالفعل فرق الكهنة 24 فرقة من 1ايام 24: 4-18

وفرقة ابيا هي فرقة 8 من 24 فرقة

[ Chr1:24:10 ]-[ السابعة لهقّوص.الثامنة لابيّا. ]

ولكن ما أخطأ فيه المشككون باختصار

1 هم ظنوا ان كل فرقة تخدم أسبوعين او نصف شهر وهذا خطأ تماما

2 هم اعتقدوا ان فرقة ابيا في اخبار هي نفس ابيا التي في لوقا ويجهلون تماما ما حدث في السبي وذكره الكتاب المقدس

3 لجهلهم لا يعرفون تقسيمات الكهنة وما احتياج القرعة التي ليست في التقسيم المعتاد ولكن في أيام الأعياد

وندرس معا كل هذه الأمور وسأقسمها لنقطتين

أولا توضيح فرق الكهنة وثانيا توقيت لوقا البشير لزكريا من فرقة ابيا



أولا توضيح فرق الكهنة

الكهنة كانوا مقسمين في البداية 8 فرق فقط في أيام موسى 4 لاليعازر و4 لاليثامار أبناء هارون فقط فلم يكن هناك فرق أخرى فقط ابنين لهارون بعد موت ناداب وابيهو. ثم جاء صموئيل وكانوا بدؤا يكثروا فرق الكهنة فجعلهم 16 فرقة 8+8 ثم جاء داود وكان بني اليعازر ازدادوا جدا واصبحوا ضعف عدد بني ايثامار فداود بالقرعة جعلهم 24 فرقة

سفر أخبار الأيام الأول:

[ Chr1:24:4 ]-[ ووجد لبني العازار رؤوس رجال اكثر من بني ايثامار فانقسموا لبني العازار رؤوسا لبيت آبائهم ستة عشر ولبني ايثامار لبيت آبائهم ثمانية. ]

[ Chr1:24:5 ]-[ وانقسموا بالقرعة هؤلاء مع هؤلاء لان رؤساء القدس ورؤساء بيت الله كانوا من بني العازار ومن بني ايثامار. ]

[ Chr1:24:7 ]-[ فخرجت القرعة الاولى ليهوياريب.الثانية ليدعيا. ]

[ Chr1:24:8 ]-[ الثالثة لحاريم.الرابعة لسعوريم. ]

[ Chr1:24:9 ]-[ الخامسة لملكيا.السادسة لميّامين. ]

[ Chr1:24:10 ]-[ السابعة لهقّوص.الثامنة لابيّا. ]

[ Chr1:24:11 ]-[ التاسعة ليشوع.العاشرة لشكنيا. ]

[ Chr1:24:12 ]-[ الحادية عشرة لالياشيب.الثانية عشرة لياقيم. ]

[ Chr1:24:13 ]-[ الثالثة عشرة لحفّة.الرابعة عشرة ليشبآب. ]

[ Chr1:24:14 ]-[ الخامسة عشرة لبلجة.السادسة عشرة لإيمير. ]

[ Chr1:24:15 ]-[ السابعة عشرة لحيزير.الثامنة عشرة لهفصيص. ]

[ Chr1:24:16 ]-[ التاسعة عشرة لفتحيا.العشرون ليحزقيئيل. ]

[ Chr1:24:17 ]-[ الحادية والعشرون لياكين.الثانية والعشرون لجامول. ]

[ Chr1:24:18 ]-[ الثالثة والعشرون لدلايا.الرابعة والعشرون لمعزيا. ]

فكان بنى لعازر = 16 فرقة.

وكان بنى ايثامار = 8 فرقة.

هذا ما يقوله الكتاب ويقوله الربواوات اليهود

"says Rab Chama bar Guria, says Rab, Moses ordered for the Israelites eight courses, four from Eleazar, and four from Ithamar; Samuel came and made them "sixteen"; David came and made them twenty four.--It is a tradition, that Moses ordered for the Israelites sixteen courses, eight from Eleazar, and eight from Ithamar; and when the children of Eleazar increased above the children of Ithamar, they divided them, and appointed them twenty four.

T Bab. Taanith, fol. 27. 1.

وأيضا بالإضافة الى راباي خاما أيضا الراباي الشهير ممونيديس قال ذلك ولكن أضاف معلومة مهمة وهي أخطأ فيها المشككين وبشدة وهو ان خدمة كل فرقة أسبوع فقط وليس أسبوعين ويخدمون من السبت الى الجمعة ويتغيروا يوم السبت للفرقة التالية وبعد 24 أسبوع تبدأ الدورة الثانية

Moses, our master, divided the priests into eight courses, four from Eleazar, and four from Ithamar, and so they were until Samuel the prophet; and in the days of Samuel, he and David, the king, divided them into twenty four courses; and over every course one head was appointed, and they went up to Jerusalem to the service of the course every week; and from abbath to abbath they changed; one course went out, and another came in, till they finished, and returned again.

Hilch. Cele Hamikdash, c. 4. Sect. 3.

أيضا دكتور لايت فوت اليهودي يشرح ان هناك دورتين الأولى من بداية نيسان (شهر 1) والثانية من بداية تسري (شهر 7) أي ان كل الفرق تخدم مرة ما بين نيسان وتسري لمدة أسبوع ثم بعد أعياد تسري تخدم دورة أخرى

فهنا نكتشف ان المشككين لجهلهم بالتاريخ اليهودي اعتقدوا ان 24 فرقة في 12 شهر أي كل شهر فرقتين. ولكن هذا خطا فهي فرقة كل أسبوع من 24 وتتكرر مرتين في السنة

وهنا القارئ قد يتحير ويقول 48 أسبوع هي اقل من سنة فماذا عن بقية الأسابيع؟

الإجابة كما شرحها دكتور لايت فوت اليهودي وأيضا واضحة من الكتاب المقدس وهي فترة الأعياد مثل عيد الفصح 14 نيسان ثم 7 أيام عيد الفطير في اثناؤه عيد الباكورة ثم بعده عيد الخماسين او السبع أسابيع من الفصح وهو 5 سيفان وهؤلاء 4 اعياد

وما يماثلها في شهر تسري في اول روش هاشاناه او راس السنة ثم في العاشر يوم كيبور يوم الكفارة ثم بعده من 15 الى 22 تسري عيد المظال ثلاث أعياد بقية السبع أعياد اليهودية.

في هذه الفترات هم يخدمون كلهم في الهيكل في فترة الأعياد.

سفر التثنية 16: 16


«ثَلاَثَ مَرَّاتٍ فِي السَّنَةِ يَحْضُرُ جَمِيعُ ذُكُورِكَ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ، فِي عِيدِ الْفَطِيرِ وَعِيدِ الأَسَابِيعِ وَعِيدِ الْمَظَالِّ. وَلاَ يَحْضُرُوا أَمَامَ الرَّبِّ فَارِغِينَ.

فهذه الأعياد التي 2 منها متتاليين الفصح مع الفطير وبعده بفترة الخمسين أي الحصاد والثاني الكفارة وبعده المظال بخمس أيام لمدة أسبوع.

ملاحظة في اليهودية القريبين من الهيكل يعودوا الى منازلهم ما بين عيد الكفارة العاشر في الشهر والمظال ليسكنوا فيها من 15 الى 22 تسري اما الجليل لا يعودوا الي بيوتهم من الكفارة 10 تسري الى نهاية المظال 22 تسري لبعدهم

المهم انهم في فترة الأعياد يخدموا كلهم معا

وهذا يقوله Midras Coheleth

"It is R. Chaija's tradition: It is written, Seven weeks shall be complete; i.e. Between the Passover and Pentecost, Lev_23:15. But when are they so? When Joshua and Shecaniah do not interfere."

فهو يقول فترة الأعياد السبع أسابيع لا يختلفوا معا

ويشرحه دكتور لايت فوت انهم في الأعياد يخدمون معا

For there were twenty-four courses, which took their turns alternately every sabbath: amongst which Joshua was the ninth, and Shecaniah the tenth. On the first week of the month Nisan, Jehoiarib was the first course; on the second week Jedaiah; on the paschal week, all the courses attended together.

وأيضا يقول

all the courses performed their ministry together in the feasts.

وأيضا يشرح قائلا ان في الأعياد يخدمون 5 او6 او7 او8 او9 فرق وتقسم عليهم بالقرعة

[In the order of his course.] "The heads of the courses stood forth, and divided themselves into so many houses of fathers. In one course; perhaps, there were five, six, seven, eight, or nine houses of fathers: of the course wherein there were but five houses of fathers, there were three of them ministered three days, and two four days; if six, then five served five days, and one two days; if seven, then every one attended their day; if eight, then six waited six days, and two one day; if nine, then five waited five days, and four the other two."

ويشرح أيضا نقلا عن التلمود ان هذه الفرق بالقاء القرعة يحدد من يخدم ماذا سواء التبخير او ذبح التقدمات او رش الدم او كنس القدس او تنظيف المنارة وغيره

[In the order of his course.] "The heads of the courses stood forth, and divided themselves into so many houses of fathers. In one course; perhaps, there were five, six, seven, eight, or nine houses of fathers: of the course wherein there were but five houses of fathers, there were three of them ministered three days, and two four days; if six, then five served five days, and one two days; if seven, then every one attended their day; if eight, then six waited six days, and two one day; if nine, then five waited five days, and four the other two."

وأيضا في

Misn. Yoma, c. 2. sect. 1, 2.

وهذا عام ولكن بخاصة في عيد الكفارة الذي نظم هذا الامر لاجله كما قدم جيل

And this was not only the case on the day of atonement, to which these rules belong;

وأيضا

Misn. Tamid. c. 3. sect. 1.

بمعنى ان في بقية الأعياد ممكن يرتبوها بطرق مختلفة او بالقرعة ولكن في الكفارة القرعة شيء أساسي ليكون اختيار الرب في هذا اليوم الهام جدا للتكفير عن خطايا كل الشعب.

ولها تفاصيل أكثر لا احتاج ان اطيل بشرحها أكثر من هذا واعرف أنى اطلت ولكن سنعرف أهميتها لاحقا

واهمية هذا انه يقود ان الفرق 24 تخدم أسبوع أسبوع فهو 48 + تقسيمة الأعياد مع ملاحظة ان بعض الفرق تخدم بين الفصح والخمسين ولكن لن ازيد الموضوع تعقيدا المهم الخدمة هي أسبوع لكل فرقة تتكرر كل 24 أسبوع او اقل من 6 شهور ويشتركوا معا في الأعياد تكملها 6 شهور فهي دورتين. وفي الأعياد كل فرقة لها يوم للتبخير.

فخدمة الأعياد هي التي يجتمع فيها كل الكهنة هي التي يلقى فيها القرعة لمن يبخر كل في فرقته لان في الأسابيع خدمة كل فرقة وخدمة كل كاهن في فرقته محددة ولا يحتاج الى قرعة لأنه لكي يذهب من بيته لابد ان يكون عارف توقيت خدمته بالفعل وبالعقل لن يذهب كل أسبوع للقرعة.

ولكن القرعة بأكثر تخصيص في التقسيم لعيد الكفارة كما وضح اليهود



الان لابد من ذكر شيء هام حدث في التاريخ اليهودي غير الفرق 24 وهو السبي

في السبي ذهبت 24 فرقة ولكن عاد من السبي في البداية 4 فرق كهنة فقط هذا نجده في

سفر عزرا 2

2 :36 اما الكهنة فبنو يدعيا من بيت يشوع تسع مئة و ثلاثة و سبعون

2 :37 بنو امير الف و اثنان و خمسون

2 :38 بنو فشحور الف و مئتان و سبعة و اربعون

2 :39 بنو حاريم الف و سبعة عشر

وهم Jedaiah, Harim, Pashur, Immer

ولكن عاد اخرين في زمن نحميا بعد عزرا

فيتكلم عن زمن شلتأيل

سفر نحميا 12

1 وَهؤُلاَءِ هُمُ الْكَهَنَةُ وَاللاَّوِيُّونَ الَّذِينَ صَعِدُوا مَعَ زَرُبَّابِلَ بْنِ شَأَلْتِئِيلَ وَيَشُوعَسَرَايَا وَيِرْمِيَا وَعَزْرَا،
2 
وَأَمَرْيَا وَمَلُّوخُ وَحَطُّوشُ،
3 
وَشَكَنْيَا وَرَحُومُ وَمَرِيمُوثُ،
4 
وَعِدُّو وَجِنْتُويُ وَأَبِيَّا،
5 
وَمِيَّامِينُ وَمَعَدْيَا وَبَلْجَةُ،
6 
وَشَمَعْيَا وَيُويَارِيبُ وَيَدَعْيَا،
7 
وَسَلُّو وَعَامُوقُ وَحِلْقِيَّا وَيَدَعْيَاهؤُلاَءِ هُمْ رُؤُوسُ الْكَهَنَةِ وَإِخْوَتُهُمْ فِي أَيَّامِ يَشُوعَ.

فنجدهم 22 رئيس واخوتهم من الكهنة

يكمل الاصحاح في نحميا موضح ان فرقة ابيا عاد منها البعض
12 وَفِي أَيَّامِ يُويَاقِيمَ كَانَ الْكَهَنَةُ رُؤُوسُ الآبَاءِلِسَرَايَا مَرَايَا، وَلِيرْمِيَا حَنَنْيَا،
13 
وَلِعَزْرَا مَشُلاَّمُ، وَلأَمَرْيَا يَهُوحَانَانُ،
14 
وَلِمَلِيكُو يُونَاثَانُ، وَلِشَبْنِيَا يُوسُفُ،
15 
وَلِحَرِيمَ عَدْنَا، وَلِمَرَايُوثَ حِلْقَايُ،
16 
وَلِعِدُّو زَكَرِيَّا وَلِجِنَّثُونَ مُشُلاَّمُ،
17 
وَلأَبِيَّا زِكْرِي، وَلِمِنْيَامِينَ لِمُوعَدْيَا، فِلْطَايُ،
18 
وَلِبِلْجَةَ شَمُّوعُ، وَلِشَمَعْيَا يَهُونَاثَانُ،
19 
وَلِيُويَارِيبَ مَتْنَايُ، وَلِيَدَعْيَا عُزِّي،
20 
وَلِسَلاَّيَ قَلاَّيُ، وَلِعَامُوقَ عَابِرُ،
21 
وَلِحِلْقِيَّا حَشَبْيَا، وَلِيَدَعْيَا نَثَنْئِيلُ.

ولكن المفسرين وضحوا ان أسماؤهم تغيرت أي فرقة ابيا هنا التي ينتمي لها زكريا هي ليست فرقة ابيا القديمة فالأسماء تغيرت

فما يقوله لنا التاريخ اليهود انه قسموا أربع فرق عزرا الى 24 فرقة كل فرقة بالقرعة اخذت 6 اقسام وهذا قام به الأنبياء في هذا الوقت

"Four courses of priests went up out of Babylon; Jedaiah, Harim, Pashur, and Immer, Ezr_2:36; etc. The prophets, who were conversant amongst them at that time, obliged them, that if Jehoiarib himself should come up from the captivity, that he should not thrust out the course that preceded him, but be, as it were, an appendix to it. The prophets come forth, and cast in four-and-twenty lots into the urn; Jedaiah comes, and having drawn five, himself was the sixth. Harim comes, and having drawn five, himself was the sixth. Pashur comes, and having drawn five, himself was the sixth. Immer comes, and having drawn five, himself was the sixth. It was agreed amongst them that if Jehoiarib himself should return out of captivity, he should not exclude the foregoing course, but be, as it were, an appendix to it. The heads of the courses stand forth, and divide themselves into the houses of their fathers," etc.

Babylonian Erachin; folio 12. 1.

ولكن دكتور لايت فوق يقول لاحقا حسب التاريخ اليهودي حملت هذه الفرق 24 المقسمة من 4 فرق فقط أسماء الفرق القديمة كما هي

must not so much be understood of the stock or race of Abijah, as that that course retained the name of Abijah still. For though there were four-and-twenty classes made up of the four only named, yet did they retain both their ancient order and ancient names too.

أيضا معلومة جانبية وهي ان هناك تم إضافة بعد ذلك 12 فرقة أخرى فهم 24 فرقة في اليهودي و12 فرقة في اريحا ولكن التقسم ظل بمعنى ان في وقت كل فرقة من اليهودية تخرج معها نصف فرقة من اريحا ويخدموا في نفس الوقت وفرق اريحا كانت تساعد اخوتهم وتمدهم بالماء والطعام

وهذا ما يقوله دكتور لايت فوت

The Rabbins have a tradition: there were twenty-four courses of priests in the land of Israel, and twelve courses in Jericho. What! Twelve in Jericho? This would increase the number too much. No; but there were twelve of those in Jericho; that when the time came about that any course should go up to Jerusalem, half a course went up from the land of Israel, and half a course from Jericho, that by them might come a supply both of water and food to their brethren that were at Jerusalem.

أهميتها هي تأكيد ان الفرق ليست فرق اخبار الأيام في زمن داود ولكن كما عرفنا حملوا نفس الاسم.



فيجب ان نعرف التالي حتى الان

اولا فرقة ابيا هي ليست الفرقة القديمة

ثانيا كل فرقة هي أسبوع

ثالثا الفرق كلها تجتمع معا في الأعياد

رابعا في الأعياد الفرق تلقي قرعة لمن يبخر

خامسا تقسيم القرعة هو أكثر تخصيا لعيد الكفارة



ثانيا توقيت لوقا البشير لزكريا من فرقة ابيا

سنحتاج للرجوع الى بعض المواقع الفلكية ولكن قبل هذا ماذا يتكلم عنه لوقا البشير بتدقيق

انجيل لوقا 1

1 :5 كان في ايام هيرودس ملك اليهودية كاهن اسمه زكريا من فرقة ابيا و امراته من بنات هرون و اسمها اليصابات

1 :6 و كانا كلاهما بارين امام الله سالكين في جميع وصايا الرب و احكامه بلا لوم

1 :7 و لم يكن لهما ولد اذ كانت اليصابات عاقرا و كانا كلاهما متقدمين في ايامهما

1 :8 فبينما هو يكهن في نوبة فرقته امام الله

1 :9 حسب عادة الكهنوت اصابته القرعة ان يدخل الى هيكل الرب و يبخر

1 :10 و كان كل جمهور الشعب يصلون خارجا وقت البخور

أولا هناك ثلاثة احتمالات

أولا من نيسان 8 أسابيع وبسبب الأعياد أي الفصح والخمسين هي بعد هذا. فهي ستكون في ستكون في أغسطس وتتفق مع ما قلته سابقا لان سنعرف ان نيسان بدأ 17 مارس والفصح 21 مارس وعيد الخمسين 6 سيفان فبعده بثمان أسابيع والفرقة الثامنة ابيا يكون من 6 سيفان السبت التالي 13 سيفان ثم 20 27 4 تاموز 11 18 25 3 اب وهو 3 أغسطس ويكتمل في 10 اف وهو 10 أغسطس وبعدها عاد لبيته وبدا الحمل بايام

ويكون بايام هو من سبتمبر وبعدها 6 شهور بدا الحمل المقدس مارس ويكون ميلاد المسيح في اخر ديسمبر. (لكن هذا غير دقيق)



ثانيا من اول تسري او سبتمبر اكتوبر 8 أسابيع + أسبوع المظال 9 فيكون نوفمبر ديسمبر



ولكن الحقيقة كلا الاحتمالين غير صحيح لان

أولا كما وضحت بالتفصيل سابقا القرعة في الأعياد لان كل فرقة لها يوم ويجرى قرعة التبخير وغيره من الخدمات. ولكن بخاصة عيد الكفارة.

ثانيا العدد 10 يقول بوضوح كل جمهور الشعب، هذا التعبير يوضح جليا ان هذا ليس خدمة أسبوع معتادة ولكن خدمة عيد من الثلاث أعياد ليجتمع فيه كل جمهور الشعب ليصلوا كما عرفنا سابقا من الوصية

سفر التثنية 16: 16


«ثَلاَثَ مَرَّاتٍ فِي السَّنَةِ يَحْضُرُ جَمِيعُ ذُكُورِكَ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ، فِي عِيدِ الْفَطِيرِ وَعِيدِ الأَسَابِيعِ وَعِيدِ الْمَظَالِّ. وَلاَ يَحْضُرُوا أَمَامَ الرَّبِّ فَارِغِينَ.

إذا نصل للاحتمال الثالث وهو الصحيح ان هذا في خدمة الأعياد التي يشترك فيها كل من الفرق كما عرفنا من التقليد اليهودي بوضوح. عيد الفصح الشعب ينقسم ثلاث فرق في ذبح الفصح ويكونوا مشغولين بهذا وأيضا في عيد الخمسين او الحصاد يكونوا مشغولين بتقدمات العشور ولكن العيد الذي يصلوا فيه الشعب بحرارة خارجا وقت البخور هو عيد الكفارة قبل عيد المظال وهو الهام جدا

سفر اللاويين 23:

27 «أَمَّا الْعَاشِرُ مِنْ هذَا الشَّهْرِ السَّابعِ، فَهُوَ يَوْمُ الْكَفَّارَةِ. مَحْفَلاً مُقَدَّسًا يَكُونُ لَكُمْ. تُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ وَتُقَرِّبُونَ وَقُودًا لِلرَّبِّ.
28 عَمَلاً مَا لاَ تَعْمَلُوا فِي هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ، لأَنَّهُ يَوْمُ كَفَّارَةٍ لِلتَّكْفِيرِ عَنْكُمْ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكُمْ.
29 إِنَّ كُلَّ نَفْسٍ لاَ تَتَذَلَّلُ فِي هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ تُقْطَعُ مِنْ شَعْبِهَا.

لان فيه يكفر عن خطايا كل السنة

فالعيد الذي يجتمع فيه كل الشعب بهذا الوصف يصلون وبحرارة هو عيد الكفارة. وهذا يتفق مع موضوع القرعة الخاص بعيد الكفارة.

ومن هنا نبدأ نحسب بالأيام بدقة

السنة الدينية وهي المهمة في موضوعنا من وقت الخرج شهر ابيب أي نيسان هو اول السنة

سفر الخروج 12

2 «هذَا الشَّهْرُ يَكُونُ لَكُمْ رَأْسَ الشُّهُورِ. هُوَ لَكُمْ أَوَّلُ شُهُورِ السَّنَةِ.
3
كَلِّمَا كُلَّ جَمَاعَةِ إِسْرَائِيلَ قَائِلَيْنِ: فِي الْعَاشِرِ مِنْ هذَا الشَّهْرِ يَأْخُذُونَ لَهُمْ كُلُّ وَاحِدٍ شَاةً بِحَسَبِ بُيُوتِ الآبَاءِ، شَاةً لِلْبَيْتِ.

المهم في هذا الامر أن شهر نيسان يتغير بدايته من مارس لأبريل لأنه يبدأ برؤية الهلال

لماذا كل ما أقول هنا؟ سيهمنا بداية شهر نيسان لأنه سيحدد شهور أخرى يترتب عليها حسابنا لعيد الميلاد

تكلمت عن ميلاد المسيح بأدلة كثيرة انه كان اخر ديسمبر 2 ق م او اول يناير 1 ق م

وميلاد المسيح قبله الحمل المقدس بتسع شهور وقبله المعمدان بست شهور أي سنة وثلاث شهور أي نتكلم عن سنة 3 ق م

في سنة 3 ق م نيسان بدأ 16 مارس فلكيا 17 مارس بالعيان

وهذا من موقع ناسا للشهور القمرية (مع ملاحظة انهم يحسبون سنة صفر أي في النتيجة 2 ق م هو 3 ق م بدون سنة الصفر)

http://astropixels.com/ephemeris/phasescat/phases-0099.html

وهذا فلكيا لكي يلاحظوه يحتاجوا 24 ساعة أي يكون يوم 17 مارس اول نيسان

وهذا ما ذكرته مواقع فلكية وسأشرحها في أسابيع دانيال بمعونة الرب

هذا أيضا من موقع النتيجة اليهودية

ويكون فيه عيد الكفارة 10 تسري هو 19 سبتمبر

وهذا قبل عيد المظال بخمس ايام الذي من 24 سبتمبر الى 30 سبتمبر

فيكون زكريا الذي يخدم في عيد الكفارة حيث يصلي كل الشعب خارجا بعد هذا عاد لبيته الذي في اليهودية أي قريب من الهيكل

[ Lk:1:13 ] [ فقال له الملاك لا تخف يا زكريا لان طلبتك قد سمعت وامرأتك اليصابات ستلد لك ابنا وتسميه يوحنا. ]

[ Lk:1:23 ]-[ ولما كملت ايام خدمته مضى الى بيته. ]

[ Lk:1:24 ]-[ وبعد تلك الايام حبلت اليصابات امرأته واخفت نفسها خمسة اشهر قائلة ]

وبعد ما أكمل زكريا خدمته مضى إلى بيته وبعد هذا حملت أمرأته اليصابات بعد انتهاء خدمته 19 سبتمبر فالحبل تم بعد هذا في اقل من خمس أيام. مع ملاحظة انه تم بعد رجوعه من اورشليم الى بيته في جبال اليهودية كما يقول العدد

[ Lk:1:39 ]-[ فقامت مريم في تلك الايام وذهبت بسرعة الى الجبال الى مدينة يهوذا. ]

فيكون بعد الكفارة 19 سبتمبر وقبل المظال 24 سبتمبر في المنتصف 22 سبتمبر

يوحنا المعمدان الذي هو أكبر من يسوع بستة أشهر

انجيل لوقا 1

1 :26 و في الشهر السادس ارسل جبرائيل الملاك من الله الى مدينة من الجليل اسمها ناصرة



1 :36 وهوذا اليصابات نسيبتك هي ايضا حبلى بابن في شيخوختها وهذا هو الشهر السادس لتلك المدعوة عاقرا

ومن هنا الشهر السادس يكون من مثلا 22 سبتمبر الى 22 مارس تقريبا

وحبلت مريم بيسوع بعد هذا اي بعد الست شهور

[ Lk:1:38 ]-[ فقالت مريم هوذا انا أمة الرب. ليكن لي كقولك. فمضى من عندها الملاك ]

[ Lk:1:39 ]-[ فقامت مريم في تلك الايام وذهبت بسرعة الى الجبال الى مدينة يهوذا. ]

[ Lk:1:40 ]-[ ودخلت بيت زكريا وسلمت على اليصابات. ]

[ Lk:1:41 ]-[ فلما سمعت اليصابات سلام مريم ارتكض الجنين في بطنها.وامتلأت اليصابات من الروح القدس.

[ Lk:1:42 ]-[ وصرخت بصوت عظيم وقالت مباركة انت في النساء ومباركة هي ثمرة بطنك. ]

اي بعد البشارة في تلك الايام تكون اليصابات تمت 6 شهور وبعدها حدثت البشارة وبعدها ذهبت مريم العذراء ووصلت الى اليصابات التي اعلنت انها ام الرب أي بالفعل كان بدأ الحمل المقدس

ولكن مريم من الجليل (الشمال) لتذهب الى جبال اليهودية (الجنوب) هذه تستغرق بضعة ايام وعلى الاقل ثلاث ايام لو بدابة فتكون 25 مارس

فيكون تسع شهور هو بعد هذا من 25 مارس تسع شهور هم ابريل مايو يونية يوليه أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر فيكون 25 ديسمبر بدقة إذا المسيح من الكتاب المقدس ولد تقريبا 25 ديسمبر واقدر اقول بدقة بالايام.

وما تسمعوه من حسابات يحاولوا جعله في سبتمبر او اكتوبر هو خطأ لأنهم لم يرجعوا لمتى بدأ شهر نيسان 3 ق م ولا يعرفوا شيء عن خدمة الكهنة ولا الاعياد ولا غيرها من الامور التي عرضتها



اؤكد هذا من اقوال الاباء الاولين الذين قالوا ان اليصابات بدأت حملها بيوحنا المعمدان بعد يوم الكفارة وفي 24 سبتمبر وانجبت يوحنا 24 يونية والمسيح بعده بست شهور في 25 ديسمبر

قال هذا يوحنا ذهبي الفم

John Chrysostom (De Solstitiis et Aequinoctiis, "On the Solstices and Equinoxes")

وهذا يؤكد ما قلت

ويوحنا ولد في اطول نهار في يونية والمسيح ولد في اطول ليل وفسر هذا حيث يكون عيد ميلاد المسيح في أطول ليلة وأقصر نهار (فلكياً) والتي يبدأ بعدها الليل القصير والنهار في الزيادة، إذ بميلاد المسيح (نور العالم) يبدأ الليل فى النقصان والنهار (النور) فى الزيادة. هذا ما قاله القديس يوحنا المعمدان عن السيد المسيح "ينبغى أن ذلك (المسيح أو النور) يزيد وإنى أنا أنقص" (إنجيل يوحنا 30:3). ولذلك يقع عيد ميلاد يوحنا المعمدان (المولود قبل الميلاد الجسدي للسيد المسيح بستة شهور) في 25 يونيو وهو أطول نهار وأقصر ليل يبدأ بعدها النهار فى النقصان والليل فى الزيادة

وما يؤكد هذا كل ما قدمته في الجزء الاول من اقوال الاباء عن عيد الميلاد 25 ديسمبر وعيد بداية التجسد 25 مارس Annunciation مثل ترتليان وهيبوليتوس وكبريانوس واوريجانوس ويوليوس الافريقي ويوحنا ذهبي الفم وأوغسطينوس وغيرهم كثيرين

فالله لم يترك نفسه بلا شاهد

كل عام وحضراتكم بخير



والمجد لله دائما