«  الرجوع   طباعة  »

الفرق بين المسيحية والبوذية باختصار



Holy_bible_1



يحاول البعض الادعاء ان المسيحية اقتبست من البوذية. فهل هناك تشابه كبيرة بين العقيدة المسيحية والبوذية؟ الحقيقة لا وهذا ما سأقدمه باختصار في الفرق بين المسيحية والبوذية



جدول مقارنة



البوذية

المسيحية


الايمان بالله

البوذية لا تؤمن بوجود خالق أصلا ففكرة الاله المطلق كلي القدرة الغير محدود هذه يرفضها البوذين بل بوذا نفسه رفض الفكرة ونادى بان الكون موجود من قبل الله

المسيحية تؤمن باله واحد ازلي أبدى غير محدود مطلق القدرة خالق الكون

التاريخ السابق

البوذية ليس لها تاريخ سابق لا نبوات ولا انتظار ولا غيره

المسيحية هي اكمال للعهد القديم والنوبات التي تكلمت عن مجيء المسيح والخلاص والذي انتظره الكثيرين

المقاوم او الشيطان

في البوذية لا يوجد شيطان ولا مقاوم بل الاله هو شيء ثانوي المهم الاستنارة وعكسها عدم المعرفة

الشيطان هو المقاوم وهو رئيس ملائكة وسقط واصبح مضل

القادة

البوذية قيادتها الدينية هم بهيكخوس وهم الرهبان

الكهنة والقسوس والرهبان والراهبات حسب الطائفة

أسلوب العبادة

الممارسات الدينية هي عن طريق التأمل ومسار الهدوء وعرض الحق والتطلع الصحيح والعمل الصحيح وسبل العيش الصحيحة والذهن الصحيح

الصلاة وطهارة القلب وممارسة الاسرار في التقليديين وقراءة الكتاب المقدس واعمال الخير

الطبيعة البشرية

الجهل طبيعة أساسية وفي النصوص البوذية الارتقاء هو بالمعرفة والتأمل

الطبيعة البشرية ورثت الخطية الاصلية من ادم وحواء فاصبح البشرية خاطئة وتحتاج الى كفارة واحتياج العالم الى خلاص من قبل الله وهذا ما قام به المسيح

النص المقدس

هو تريبيتاكاTripitaka وهي كتابات مختلفة ملخصة في ثلاث اقسام الخطابات والمضبوطات والتعليقات عليها اختلافات ومنها بعض النصوص المقدسة القليلة القديمة مثل جاندارا

الكتاب المقدس

هدف الابدية

الوصول للاستنارة او النرفانا واتباع طريق المستنيرين

الخلاص من خلال الايمان بالمسيح ربا ومخلصا والذهاب للحياة الأبدية معه

ما بعد الموت

تناسخ الأرواح هو مركز الايمان بالبوذية والايمان بدورات حياة بدون نهاية موت والولادة مرة ثانية بعد الموت في جسد اخر ومن يرفض الاستنارة يأتي في جسد اسوء من الحالي ومن يسعى للاستنارة ويقوم بأعمال الكرمة يولد ثانية بعد موته في جسد أفضل. وهذه الحلقة التي لا تنتهي يمكن كسرها فقط بالوصول للنرفانا أي الاستنارة الكاملة وهو الطريق الوحيد للهروب من الالام نهائيا.

بعد الموت الذهاب الى الملكوت الابدي او الجحيم الابدي

الزواج

هو ليس مهمة مقدسة ان يتزوج شخص. والرهبان والراهبات لا يتزوجون ويحتفلون بهذا. ومن يتزوج يهتم ان يعيش في سعادة

الزواج هو رباط مقدس

اللغات الاصلية

بالي تقليد ثيرافادا وسانسكريت تقليد ماهايانا

Pali(Theravada tradition) and Sanskrit(Mahayana and Vajrayana tradition)

عدة لغات منها العبري والارامي واليوناني واللاتيني وما بعد هذا

انتشاره في الفترة الاولي

التبت وبعض مناطق الهند والشرق

العالم القديم كله

اهداف الفلسفة

إزالة المعاناة الذهنية.

المسيحية هي عبادة الرب الخالق الابدي والخلاص من الخطية من خلال الرب يسوع المسيح ومحبة الرب من كل القلب ومحبة كل انسان حتى الاعداء

الأعياد والأيام المقدسة

يوم فيساك وهو يوم الميلاد والاستيقاظ وبارنرفانا لبوذا

يوم الاحد ذكرى القيامة وعيد القيامة وعيد الميلاد وبعض أعياد القديسين

الاتباع

بوذيين

تلاميذ ومسيحيين

نظرتهم للمؤسس

بوذا هو اعظم معلم ومؤسس البوذية ومعلم تحول لنور

المسيح هو الله الظاهر في الجسد وتمم الفداء والخلاص وفتح باب الفردوس لكل من يؤمن به ربا ومخلصا.

الخطية والاعتراف

لا يوجد مبدأ في البوذية اسمه خطية ولا يوجد اعتراف

الخطية هي سبب سقوط البشرية واحتياجها لمخلص وفادي والاعتراف بالخطية والتوبة عنها هو أساس المغفرة في المسيح يسوع

النظرة للتعاليم الاخرى

أي تعاليم أخرى مخالفة للبوذية هي مرفوضة

المسيح هو الطريق الوحيد والباب الوحيد واي اخر هو من الشرير

الرموز

القوقعة وشكل المعبد وزهرة اللوتس وعقد لا تنتهي

الصليب وأيضا رمز السمكة

الخير والشر

الخير والشر في البوذية له علاقة بالكرما فالخير مكافئة للإنسان على ما فعل في اعماره السابقة في أجساد أخرى والشر عقاب له على شرور فعلها في حياته السالفة قبل ميلاده الأخير في جسده الحالي

الخير هو عطية من الرب والشر هو بسماح من الرب وقد يكون اما عقاب على خطية شخصية او تجربة للتنقية والتزكية ليفوز الانسان بمجد أبدى أفضل

مؤسسها

المعلم بوذا الأمير ابن الملك سودهودانا والملكة مايا الذين حكموا ساكياس تقريبا القرن السادس ق م

الرب يسوع المسيح الله الظاهر في الجسد المولود من العذراء مريم

وهذا تحديدا بالتاريخ الميلادي

هدف العقيدة

ان يستنير وان يطلق من حلقة الموت وإعادة الميلاد في جسد اخر بعد الموت والوصول لحالة النرفانا

أن يؤمن بالرب يسوع المسيح الاله الخالق والفادي ويحب الرب من كل قلبه ويعمل بوصاياه ويحب كل انسان ليعيش مع الرب في الحياة الابدية

تقييم العقيدة

عقيدة وضعية من المعلم بوذا

عقيدة سماوية وحي من الاله الخالق

علاقة العقيدة مع الالحاد


الملحد لا يوجد عنده أي إشكالية ان يؤمن بكلام بوذا ويتبعه بالكامل وينفذ تعاليمه وهو ملحد لا يؤمن بوجود اله. أي لا يوجد إشكالية في الجمع بين البوذية والالحاد

الملحد يرفض تماما أن يكون مسيحي ولا يتبع المسيح ولا يستطيع ان يجمع بين الاثنين

التعداد

البوذية 500 مليون ونسبتها 6%

2.3 بليون ونسبتها 32%

قانون العقيدة

الدرما The Dharma. وهي تطورت عدة مرات عبر الأجيال مرحلة مما قاله بوذا في القرن السادس ق م عن الاستنارة ثم مرحلة من القرن الثالث الى القرن الأول ق م الفلسفة وتاثير تيار العناصر المادية

ثم بعد هذا من القرن الأول الميلادي وضع اسفار مقدسة وتاسيس الماهايانا ثم في القرن الثاني مبادئ اللا واقعية الدهارما ثم من 500 الى 700 ناجاريونا ثم عدة مدارس واضافات حديثة

الكتاب المقدس الغير متغير وقانون الايمان المأخوذ من الانجيل وثابت لا يتغير

التوزيع الجغرافي كأكثرية

الغالبية في تايلاند كامبوديا سيريلانكا الهند نيبال تبت اليابان مينامار فيتنام الصين منجوليا كوريا سنجابور هونج كونج والباقي اقلية

أوروبا بكل دولها أمريكا الشمالية أمريكا الجنوبية استراليا ونيوزيلاند بعض الدول في افريقيا والباقي اقلية في اسيا والشرق الاوسط






فاين التشابه؟ وأين الأفكار التي اقتبستها المسيحية من البوذية؟

العقيدتين مختلفتين كل الاختلاف

فالحقيقة من يتكلم بدون دليل فقط لتشويه المسيحية هو الذي يفقد مصداقيته



والمجد لله دائما