«  الرجوع   طباعة  »

التطور الكبير الجزء الخامس والسبعين واقرارات العلماء على خطأ فرضية تطور الحصان



Holy_bible_1



درسنا في الأجزاء السابقة 14 دليل يؤكد خطأ ادعاء تطور الحصان وان ما فعلوه من تجميع حفريات اجناس مختلفة مندثرة وترتيبها بهذه الطريقة هو لم يكن امر علمي صحيح

1 اختلاف الاسنان وترتيبها الخطأ

2 اختلاف المجموعات المختلفة وما يعرض في المتاحف انتقائي

3 الترتيب مختلف بين منطقة واخري ففي شمال أمريكا ترتب من ثلاث اصابع الى إصبع وفي الجنوب أصبع الى ثلاث

4 اختلاف عدد الضلوع من 18 الى 15 الى 19 الى 18 الذي ينفي تماما التطور

وأيضا في الفقرات القطنية من 6 الى 4 الى 6 وكل هذا ضد التطور وينفيه تماما ويوضح انهم فقط اجناس مستقلة منقرضة

5 شكل الظهر المقوس لأعلى يختلف عن الحصان الحالي

6 التنقيب وجد الأبناء في طبقات أسفل الجد

7 اكتشاف ان الجد الذي يربط بالوبريات ليس له علاقة بسلسلة الحصان

8 لم توجد أي منطقة بها هذا الترتيب

9 بل لم توجد أي منطقة بها اثنين متتاليين

10 لا وجود للمراحل الوسيطة

11 الاعتماد على الحجم غير صحيح ويخالف تنوع الحصان الحالي

12 الاعتماد على تشابه بعض العظام غير دقيق

13 اكتشافات حديثة عن الجد مع الحصان الحديث

14 اكتشاف الحصان الحديث في طبقات أسفل الجدود

ما قلته هذا يعرفه الكثير من العلماء المتخصصين ويعرفون ان ادعاء تطور الحصان خطأ بل تكلموا عن هذا

أقدم هنا امثلة قليلة من الكثير جدا من اقرارات العلماء على خطأ ادعاء تطور الحصان

فيقول جى مكفيدن

عند السؤال عن تقديم ادلة على تطور طويل المدى معظم العلماء يتجهوا لسجل الحفريات. من هذا الإطار حفريات الحصان هي من ضمن أكثر الأمثلة تكرار على التطور. عالم الحفريات الفلندي البارز بجورن كورتين كتب: يتحول العقل الى مثال المراجع الذي لا توقف عن التكرار وهو تدرج الحصان. وهذا ذكر بشكل غير صحيح أكثر من أي شيء اخر كمثال على كل مبدأ في التطور سبق وصيغ. وعلى الرغم من الملاحظات التحذيرية لا تزال حفريات الحصان تقدم كأدلة دامغة لتدعيم نظرية التطور.

1"When asked to provide evidence of long-term evolution, most scientists turn to the fossil record. Within this context, fossil horses are among the most frequently cited examples of evolution. The prominent Finnish paleontologist Bjorn Kurten wrote: 'One's mind inevitably turns to that inexhaustible textbook example, the horse sequence. This has been cited -- incorrectly more often than not -- as evidence for practically every evolutionary principle that has ever been coined.' This cautionary note notwithstanding, fossil horses do indeed provide compelling evidence in support of evolutionary theory." (The Fossil Record And Evolution: A Current Perspective, B. J. MacFadden Horses, Evol. Biol. ISBN: 22:131-158, 1988, p. 131)

فهو يوضح ان حفريات الحصان هي خطأ ورغم كل ما قيل من تحذيرات عن خطأها الا انهم سيستمرون يستخدمونها كأقوى دليل على حدوث التطور يغسلوا بها العقول

ويقول بروس ماكفدين من متحف التاريخ الطبيعي في فلوريدا

عبر السنين حفريات الحصان كانت تقدم كمثال أساسي على التطور... هذا لا يصلح بعد ان يعتبر مثال للنظرية... وجدنا انه طالما مرة أصبحت جزء من المعلومات العلمية المقبولة هو من الصعب جدا ان تعدل او ترفض.

2"...over the years fossil horses have been cited as a prime example of orthogenesis ["straight-line evolution"] ...it can no longer be considered a valid theory...we find that once a notion becomes part of accepted scientific knowledge, it is very difficult to modify or reject it" (Fossil Horses, Bruce MacFadden, FL Museum of Natural History & U. of FL, 1994, p.27 )

فهو يقول ان رغم ثبات خطأ ادعاء تطور الحصان الا انه لا يزال يعتبر المثال الأساسي في اثبات التطور وهذا بسبب انه ثبت ان أي دليل يقبل لأثبات التطور شبه مستحيل حذفه حتى لو ثبت خطأه

أيضا يقول دكتور ديفيد راؤب الشهير من الأساسيين في متحف التاريخ الطبيعي في شيكاغو

الان ونحن بعد 120 سنة بعد دارون ومعلوماتنا في سجل الاحفوريات توسع جدا... ومن الغريب اننا الان نمتلك امثلة اقل على المراحل الوسيطة عما كان في وقت دارون. بهذا أعنى ان بعض الحالات الكلاسيكية للدارونية للتغير في سجل الحفريات مثل تطور الحصان في شمال أمريكا لا بد من التخلص منها او تعديلها كنتيجة لمعلومات تفصيلية أكثر

3"Well, we are now about 120 years after Darwin, and the knowledge of the fossil record has been greatly expanded ...ironically, we have even fewer examples of evolutionary transition than we had in Darwin's time. By this I mean that some of the classic cases of Darwinian change in the fossil record, such as the evolution of the horse in North America, have had to be discarded or modified as a result of more detailed information."

Dr. David Raup, Curator, Field Museum of Natural History, Chicago, "Conflicts Between Darwin and Paleontology", Field Museum of Natural History Bulletin, Vol. 50(1), 1979, p 25)

فهو يقول بعد توافر معلومات أكثر ادعاء تطور الحصان يجب ان يرفض مثل غيره من الأمثلة على التطور والتي ثبت خطأها. بل ويقول ان على عكس ما توقعوا فمن أيام دارون كانوا يتوقعوا ان يجدوا عدد لا نهائي من مراحل وسيطة لإثبات التطور ولكن الذي حدث هو العكس فبعد 120 سنة ما حدث هو العكس فلم يجدوا مراحل وسيطة وما كانوا يظنوا انه مراحل بدأ ينهار واحد تلو الاخر ويثبت خطاه. هذا لمن هو حيادي يؤكد خطأ ادعاء التطور وانه اسطورة ولم يحدث في الطبيعة

ويقول كولين باترسون الشهير رئيس متحف التاريخ الطبيعي البريطاني الذي يحتوي على أكثر الحفريات

كان هناك الكثير من القصص السيئة بعضها أكثر خيال من الاخر حول طبيعة التاريخ للحياة حقا. أكثر مثال شهرة ولا يزال معروض أسفل (أسفل مكتبه) هو معرض كيف تطور الحصان الذي تم اعداده خمسين سنة مضت. هو قدم كمثال حرفي حقيقي في مرجع تلو الاخر. الان اعتقد ان هذا امر مؤسف وبخاصة ان هؤلاء الناس الذين يقدمون هذا للأطفال من قصص هم غالبا بأنفسهم على دراية بالتضارب الطبيعي في بعض من تلك الاشياء

4"There have been an awful lot of stories, some more imaginative than others, about what the nature of that history [of life] really is. The most famous example, still on exhibit down-stairs, is the exhibit on horse evolution prepared perhaps fifty years ago. That has been presented as the literal truth in textbook after textbook. Now I think that that is lamentable, particularly when the people who propose those kinds of stories may themselves be aware of the speculative nature of some of that stuff."

Colin Patterson, Senior Paleontologist British Museum of Natural History, Harper's, p. 60, 1984.

كولين باترسون يقول ان ادعاء تطور الحصان المعروض في المتحف البريطاني للتاريخ الطبيعي تحت مكتبه وغيره من المتاحف وفي كل المراجع كدليل حرفي على التطور واقوى ادلة عليها هو في الحقيقة ادعاء سيء جدا لأنه لم يحدث. بل ما يحزنه أكثر ان من يصروا على تدريس هذا للأطفال ووضعه في كتب التعليم لإقناعهم بالتطور هم أنفسهم يعرفوا انه خطا وادلة متضاربة.

ما رأيكم في كل هذا؟ هل سيستشهدون على التطور بحفريات تطور الحصان المزعومة؟

يقول جون مور وهارلود وغيرهم نفس الكلام

الترتيب في السلاسل التي تقدم في المراحل الوسيطة بين الصغير عديد الأصابع ثم أكبر بصباع واحد لا يوجد لها أي دليل احفوري على الاطلاق

5The sequence in the series which presents transitional forms between small, many-toed forms and large, one-toed forms, has absolutely no fossil record evidence.

Moore, John, N., and Harold S. Slusher, Eds., Biology: A Search for Order in Complexity, Zondervan Publishing House, Grand Rapids, Michigan, 1970, p. 548

أي التدرج المزعوم من صغير بعدة أصابع الى الحصان الكبير بأصبع واحد هذا ليس له أي دليل في الحفريات ولكن هم فقط احضروا بعض الاجناس المستقلة المندثرة وادعوا انها مراحل وسيطة وكل هذا خطا

يقول جى كيرك

في المقام الأول هو أصلا غير واضح ان هيراكوثيريوم كان جد الحصان. هذا ما وضحه سمسون وهذا أيضا ما قدمه ماثيو وأصر عليه انه بدائي وليس محدد انه الجد ولكن كالعادة يوضع في جذور مجموعة الحصان.

6"In the first place it is not clear that Hyracotherium was the ancestral horse. Thus Simpson (1945) states, 'Matthew [1926] has shown and insisted that Hyracotherium (including Eohippus) is so primitive that it is not much more definitely equid than tapirid, rhinocerotid, etc., but it is customary to place it at the root of the equid group.'"

Kerkut, G. A., Implications of Evolution, New York: Pergamon Press, 1960, p. 149)

أي يعرفوا ان الجد هو ثبت أنه ليس أصلا جد للحصان وهذا مثبت بأدلة علمية ولكنهم يصروا على تركه في كتب التعليم على انه جد الحصان. لان بدونه ينهار ادعاء تطور الحصان.

وأيضا اقرارات مماثلة كثيرة جدا

فيقول كيرك انه لا يوجد تسلسل أصلا في تطور الحصان

7"In some ways it looks as if the pattern of horse evolution might be even as chaotic as that proposed by Osborn (1937, 1943) for the evolution of the Proboscidea, where "in almost no instance is any known form considered to be a descendant from any other known form; every subordinate grouping is assumed to have sprung, quite separately and usually without any known intermediate stage, from hypothetical common ancestors in the Early Eocene or Late Cretaceous' (Romer 1949)." (Kerkut, G. A., Implications of Evolution, New York: Pergamon Press, 1960, p. 149)

فيقول بريدسل من جامعة شيكاغو

اغلب هذه القصة عن تطور الحصان غير صحيحة تماما

8 "Much of this story [horse evolution] is incorrect ..."

Birdsell, J. B., Human Evolution, Chicago: Rand McNally College Pub. Co., 1975, p. 169)

وهذا أيضا ما يقوله فوتوماي

9 (Futuyma, D.J. 1982. Science on Trial: The Case for Evolution, p 85)

ويقول ان كل التغيرات في تطور الحصان هو ممكن يفسر ببساطة انه تنوع وتبادل جيني وتخصص...

10"All the morphological changes in the history of the Equidae can be accounted for by the neo-Darwinian theory of microevolution: genetic variation, natural selection, genetic drift, and speciation."

Futuyma, D.J. 1986. Evolutionary Biology, p 409)

فهو ليس تطور كبير أصلا فكما قلت التنوع في الحصان الحالي أكثر من الحفريات التي يقدموها لادعاء تطور الحصان

وأيضا يوضح خطا تطور الحصان ار ايفاندر

11Phylogeny of the family Equidae, R. L. Evander, 1989, p 125)



ايضا المرحلة الاولي لا يوجد اي شيء يفسر تطورها مما هو قبلها

ويشرح هذا تفصيلا جي سيمسون

1 12George Gaylord Simpson, after stating that nowhere in the world is there any trace of a fossil that would close the considerable gap between Hyracotherium ("Eohippus"), which evolutionists assume was the first horse, and its supposed ancestral order Condylarthra, goes on to say "This is true of all the thirty-two orders of mammals...The earliest and most primitive known members of every order already have the basic ordinal characters, and in no case is an approximately continuous sequence from one order to another known. In most cases the break is so sharp and the gap so large that the origin of the order is speculative and much disputed."

Simpson, G. G., Tempo and Mode in Evolution, New York: Columbia University Press, , p. 105)

اي هذا الجد الاكبر لا يعرفوا من اين ظهر فجأة

وهذا أيضا ما يؤكده غيره من العلماء

فيقول ار كوفال

أقدم عضو في سلسلة تطور الحصان الايوهيبوس ليس له أي علاقة باي نوع من الروابط هو فقط افترض انه جد

13The earliest member of the horse evolution series, Hyracotherium (Eohippus), has no connection, by any sort of link, to its presumed ancestors, the condylarths.

Kofahl, R.E., Handy Dandy Evolution Refuter, Beta Books, San Diego, California, 1997, p. 159)

ويؤكد سيمسون

انتظام استمرار تغير الايوهبوس للحصان هو محبب جدا لكتاب المراجع ولكنه لم يحدث على الاطلاق في الطبيعة

13“The uniform continuous transformation of Hyracotherium into Equus, so dear to the hearts of generations of textbook writers, never happened in nature.”

*G.G. Simpson, Life of the Past (1953), p. 119.

فهو يؤكد ان ما يتعلمه الطلبة في المراجع لم يحدث في الطبيعة أي بمعنى اخر كذب.

وكرر هذا عدة مرات ونشر في مجلات علمية كثيرة

14“Horse phylogeny is thus far from being the simple monophyletic, so-called orthogenetic, sequence that appearsto be in most texts and popularizations.”

George G. Simpson, “The Principles of Classification and a Classification of Mammals” in Bulletin of the American Museum of Natural History 85:1-350.



فكل هذا أكد خطأ ادعاء تطور الحصان وانه ليس بالطريقة التي يقدمونها

وهذا ليس كلامي فقط بل اعتراف من الموسوعة البريطانية نفسها

تطور الحصان لم يكن ابدا خط مستقيم

15“The evolution of the horse was never in a straight line.” *Encyclopaedia Britannica (1976 ed.), Vol. 7, p. 13.

أي ليس كما يقدم في المراجع التي تعطي ايحاء كاذب للطلبة بالتدرج هذا لم يحدث

وغيرهم الكثير

فبالإضافة الى كل ما قدمت من علماء التطور أنفسهم اضيف امثلة من شهادة كثيرة

فنشر في ساينس نيوز التالي

شجرة عائلة جدود الحصان ليس ما تخيله العلماء. بروفيسور ويستول من جامعة دورهام جيلوجي قال للمؤسسة البريطانية للعلوم المتقدمة في ادينبورج ان شجرة التطور الكلاسيكي للحصان بدأت من حيوان صغير في حجم الكلب الايوهيبوس وتطورت للحصان الحالي كانت كلها خطأ

16“The ancestral family tree of the horse is not what scientists have thought it to be. Prof. T.S. Westoll, Durham University geologist, told the British Association for the Advancement of Science at Edinburgh that the early classical evolutionary tree of the horse, beginning in the small dog-sized Eohippus and tracing directly to our present day Equinus, was all wrong.”

Science News Letter, August 25, 1951, p. 118.

أي هو يؤكد ان العلماء يعرفوا ان شجرة تطور الحصان من أولها لما بعده هو خطأ في خطأ ورغم ذلك مستمرة في المراجع كدليل على التطور

ويقول هذا أيضا جريت هاردين

كان هناك وقت عندما كانت الحفريات الموجودة للحصان تبدو انها تعطي انطباع لتطور مستقيم من صغير لكبير من حيوان مثل الكلب الى مثل الحصان، من حيوانات بأسنان طاحنة الى حيوانات بأسنان قاطعة مثل الحصين... وبينما اكتشفت حفريات أكثر، السلسلة النمطية للشبكة الشعبية وبدا انه التطور لم يكن خط مستقيم على الاطلاق. للأسف قبل ان تصبح الصورة واضحة تماما في عرض الحصان كمثال... وضعت في المتحف الأمريكي للتاريخ الطبيعي في نيويورك وصورت وتم تكرارها في مراجع التدريس الأساسية

17“There was a time when the existing fossils of the horses seemed to indicate a straight-lined evolution from small to large, from dog-like to horse-like, from animals with simple grinding teeth to animals with complicated cusps of modern horses . . As more fossils were uncovered, the chain splayed out into the usual phylogenetic net, and it was all too apparent that evolution had not been in a straight line at all. Unfortunately, before the picture was completely clear, an exhibit of horses as an example . . had been set up at the American Museum of Natural History [in New York City], photographed, and much reproduced in elementary textbooks.”

Garrett Hardin, Nature and Man’s Fate (1960), pp. 225-226. (Those pictures are still being used in those textbooks.)

أي وضعوها في المراجع قبل ان تثبت ومستمرة في المراجع بعد ثبوت خطاها

وايضا قال مدير قسم الحفريات في المتحف البريطاني فهو يقول في الوقت الذي بدأ تلخبط ادعاء تطور الحصان للأسف أسرعوا بوضعها في المتاحف وفي مراجع التعليم

نفس الامر يقول رئيس المتحف البريطاني

كلنا نقبل انها أفضل مثال متاح (عن تطور الحصان). ولكن هي حقيقة مدمرة ان أفضل مثال متاح هو فبركة صنعت بدقة

18 agree that it is the best available example. But it is a devastating fact that the best available example is a carefully fabricated fake.

فهو يقول ان ادعاء تطور الحصان هو فقط فبركة أي تزوير متقن ورغم هذا يعتبر أفضل مثال على التطور. الا يؤكد هذا انه لا يوجد أي دليل حقيقي على التطور؟

وايضا قال دكتور الدريدش الذي أنشأ قسم الفقاريات في المتحف الطبيعي في نيويورك ان هذه القصة بائسة

وايضا دكتور الدريدج ناقضا نفسه فمرة قال انها أكثر قصة خيالية ثم في لقاء اخر قال انها أوضح مثال على التطور متناسيا انه أعلن سابقا انها ليست حقيقة

وهذا التعليق على كلامه

19“When scientists speak in their offices or behind closed doors, they frequently make candid statements that sharply conflict with statements they make for public consumption before the media. For example, after Dr. Eldredge made the statement [in 1979] about the horse series being the best example of a lamentable imaginary story being presented as though it were literal truth, he then contradicted himself.

. . [On February 14, 1981] in California he was on a network television program. The host asked him to comment on the creationist claim that there were no examples of transitional forms to be found in the fossil record. Dr. Eldredge turned to the horse series display at the American Museum and stated that it was the best available example of a transitional sequence.”

L.D. Sunderland, Darwin’s Enigma (1988), p. 82.

أي علماء التطور بينهم يعترفوا انها مزورة ومفبركة ولكن في اللقاءات التليفزيونية يستشهدوا بها على التطور رغم معرفتهم بتزويرها

وغيره كثير من علماء التطور اعترفوا بذلك

20 فنشر في مرجع بايولوجي توحيد وتنوع للحياة

مثال اخر يشمل اكثر الأمثلة تكرار لتدرج التطور للحصان الحديث، لم تصمد امام الاختبار الدقيق

كل هذا امثلة قليلة من الاعترافات الكثيرة جدا على خطأ ادعاء حفريات تطور الحصان

قدمت لكم 20 مثال على اقرارات علماء الحفريات والتطور البارزين على خطأ فرضية ادعاء تطور الحصان وحفرياته وتزوير القصة

وللأسف بعد 50 سنة من اكتشاف خطأها الكثير من المتاحف وايضا المراجع العلمية لاتزال تحتوي على هذه الفرضية الخطأ مثل

فالحصين متنوعة ولكن لم تتطور وما يقدم في المتاحف وفي المراجع لإقناع الطلبة بالتطور هو تزوير لأنهم لا يمتلكوا دليل حقيقي على خرافة التطور.

هل بعد كل اقرارات العلماء لا يزال يتمسكوا بان حفريات تطور الحصان أفضل دليل على التطور؟



المفاجئات لم تنتهي فيوجد مفاجئة أخرى وهي

اكتشاف ما كان يدعي انه الجد الأكبر للحصان الايوهبوس الذي هو أساس فرضية تطور الحصان وبدونه تنهار السلسلة لأنها تصبح بدون أصل وباقي الحفريات تكون فقط تنوع. وهو مفترض أنه تطور للميزو واندثر.

وجدوه حي كجنس مستقل لا علاقة له باي ادعاء تطور للحصان ولا غيره ولم ينقرض لايزال موجود في تركيا وفي شرق افريقيا حتى اليوم وهو هيراكس hyrax وهذه صورته

هذا الذي كانوا يدعوا انه جد الحصان المندثر

فهو لم يتطور ولم يندثر ولا غيره من هذه الاساطير بل هو جنس مستقل ووجد في جنوب افريقيا حي وهو ليس كما تخيلوا ولا علاقة له بالحصان ولكنه حيوان متسلق للشجر ولا يوجد فيه اي شبه للحصان لا في الشكل ولا التشريح ولا الجينات ولا ظروف المعيشة بل وجد في اقدامه ما يشبه الكاسات الهوائية الجلدية يستطيع ان يسير بها بطريقة راسية على الشجر.

فيقول الشهير فرانسيس هتشنج

الذي كان مرة يعرض ببساطة ومباشرة هو الان معقد جدا ان يقبل نسخة بدل الأخرى هو ايمان وليس اختيار عقلاني. الايوهبوس الذي افترض انه حصان اولي وقيل بالخبراء بانه انقرض من زمن طويل ونعرفه فقط من الحفريات هو بالحقيقة موجود حي وجيد وليس له علاقة بالحصان اطلاقا هو حيوان خجول في حجم الثعلب يقال انه يستوطن في غابات افريقيا

21“Once portrayed as simple and direct, it is now so complicated that accepting one version rather than another is more a matter of faith than rational choice. Eohippus, supposedly the earliest horse, and said by experts to be long extinct and known to us only through fossils, may in fact be alive and well and not a horse at all—a shy, fox-sized animal called a daman that darts about in the African bush.”

Francis Hitching, The Neck of the Giraffe (1982), p. 31.

فهو يقر ان ادعاء التطور هو ايمان وليس ادلة علمية عقلية وهذا يجعل ان ما يثبته العلم خطا لا يتنازلوا عنه ويستمروا متمسكين به كدليل على التطور

واكتشاف هذا الكائن تم من أكثر من 35 سنة ولا يزال يوضع في المراجع وفي المتاحف على انه جد الحصان حتى اليوم.

فقد تم التأكد ان الايوهيبوس الذي هو الهيراكس لا يوجد اي علاقة تربطه بالحصان لا من قريب ولا من بعيد بل هو خدعة مضللة هذا ليس كلامي بل كلام علماء التطور أنفسهم

فكرر هيتشنج هذا بوضوح

22Eohippus, presented as the ancestor of horse which has disappeared millions of years ago, resembles extraordinarily to an animal called Hyrax which still lives in Africa today. One of the evolution researchers, Hitchings comments as follows: "Eohippus, supposedly the first horse, doesn't look in the least like one, and indeed, when first found was not classified as such. It is remarkably like the present-day Hyrax (or daman), both in its skeletal structure and the way of like that it is supposed to have lived... Eohippus, supposedly the earliest horse, and said by experts to be long extinct, and known to us only through fossils, may in fact be alive and well and not a horse at all a-shy, fox-sized animal called a daman that darts about in the African bush."

Francis Hitching, The Neck of the Giraffe: Where Darwin Went Wrong, pp. 16-17, 19.

وأيضا تشارلز دبري علم فرنسي للحفريات

تسلسل تطور الحصان المفترضة هي وهم خادع وهي مستحيل ان توافق عقلنا كعلماء حفريات كمصدر الحصان

23“The supposed pedigree of the horse is a deceitful delusion, which . . in no way enlightens us as to the paleontological origins of the horse.”

Charles Deperet, Transformations of the Animal World, p. 105 [French paleontologist].

ويقول هذا كيرك ان الايوهبوس هو غير واضح انه جد الحصان

24“In the first place, it is not clear that Hyracotherium was the ancestral horse.”

G.A. Kerkut, Implications of Evolution (1969), p. 149.

وأيضا في مرجع نيو ايفوليوشن تايم تابل

كان منتشر افتراض ان الايوهيبوس هو ببطء ولكن بإصرار تحول الى حيوان من الحصين ولكن عينات الحفريات من الايوهيبوس أظهرت ادلة قليلة للتغير فسجل الحفريات فشل ان يثبت قصة تطور عائلة الحصان

25“It was widely assumed that [Eohippus] had slowly but persistently turned into a more fully equine animal. . [but] the fossil species of Eohippus show little evidence of evolutionary modification . . [The fossil record] fails to document the full history of the horse family.”

The New Evolutionary Timetable, pp. 4, 96.

وأيضا نفس الامر يقوله كثيرين

26Gordon Rattray Taylor, The Great Evolution Mystery, London: Sphere Books, 1984, p. 230.

وبعد كل الدراسات على خدعة تطور الحصان قال ديفيد راوب David Raup وهو منشئ قسم الجيولوجي في المتحف الطبيعي في شيكاغو وهو بروفيسور للجيولوجي في جامعة شيكاغو انه يجب التخلص من قصة تطور الحصان

وأيضا يقول ان سنين طويلة من البحث في الحفريات والأدلة

على التطور اقل وليس اكثر ومشكلة دارون وعدم وجود مراحل وسيطة هي ازدادت

Well, we are now about 120 years after Darwin and the knowledge of the fossil record has been greatly expanded. We now have a quarter of a million fossil species but the situation hasn’t changed much. The record of evolution is still surprisingly jerky and, ironically, we have even fewer examples of evolutionary transition than we had in Darwin’s time.

By this I mean that some of the classic cases of Darwinian change in the fossil record, such as the evolution of the horse in North America, have had to be discarded or modified as a result of more detailed information. What appeared to be a nice, simple progression when relatively few data were available now appears to be much more complex and much less gradualistic. So Darwin’s problem [with the fossil record] has not been alleviated.”

David M. Raup, in Field Museum of Natural History Bulletin 50 (1979), p. 29.

ما رأيكم في خدعة ادعاء تطور الحصان بعد كل هذا؟ ما رأيكم في خديعة ان يحضروا اجناس مستقلة ويدعوا انها مراحل تطور بدون دليل ونكتشف ان بعضها اكتشف انه حي وكل كلامهم خطأ؟

وان كان بحث 150 سنة وضح فقط خطا ادعاء تطور الحصان وغيره ولم يقدم أي مراحل وسيطة حقيقية تثبت التطور اليس هذا دليل على ان التطور اسطورة؟ لأنه لو كان حقيقة لكنا وجدنا حفريات تطور الحصان الحقيقية ولما احتاجوا ان يقدموا خدعة مثل هذه بل وبعد اكتشاف خطأها لا يزال متمسكين بها في المتاحف والمراجع لأنهم لا يمتلكوا غيرها.

ارجوا ان لا تقبلوا ان يستشهد أحدهم بادعاء تطور الحصان كدليل على التطور بعد ذلك امامكم.

وكل ما قلته هذا يؤكد ان العلم يثبت أن الكائنات أتت بالخلق



والمجد لله دائما