«  الرجوع   طباعة  »

مقياس الكربون المشع في الغلاف الجوي يؤكد صغر عمر الأرض وخطأ الالحاد والتطور

 

Holy_bible_1

 

32 مقياس الكربون المشع في الغلاف الجوي 

في هذا الجزء لن أتكلم عن مشاكل مقياس الكربون المشع واثبات انه يدل علي صغر كل الكائنات الحية بل فقط ساتكام عن تشبع الغلاف الجوي بالكربون المشع الذي يوضح عمر الغلاف الجوي وعمر الأرض.

ملخص 

الكربون المشع ينتج من اشعة الشمس باستمرار ويتكسر بنصف عمر 5730 سنة فهو يجب ان يصل الي معدل التشبع او الاتزان أي الذي يتكون يساوي الذي يتكسر في مقدار 30000 سنة ولكن جو الارض لم يتشبع بعد بالكربون المشع فنسبته الذي يتكون هو اعلي من تحلل الكربون المشع الي نيتروجين 14 مره ثانيه بنسبة عالية بل بدقة أكثر يتكون كربون مشع بنسة 28 الي 37% اعلي من معدل تكسيره وهذا يوضح ان عمر الغلاف الجوي اقل من 8000 سنة 

 

بعض التفصيل

الغلاف الجوي 100 ميل. ايفرست تقريبا 5 ميل. 

الغلاف الجوي 78% نيتروجين و21% اكسوجين و0.06 ثاني اكسيد الكربون و0.0000765% كربون مشع اي كربون 14 متوزع بين الكربون العادي 12 في ثاني اكسيد الكربون وتقريبا هو 1 في المليون.

تاريخ استخدامه 

Carbon-14

ويلارد ليبي سنة 1949 وزملاؤه بدوؤا يحللوا الكربون المشع في عينات جمعت من من 1940 م وبدؤا يحددوا نصف العمر لتحلله ومع بداية 1950 بدا استخدام مقياس الكربون المشع كتحديد اعمار زمنية للحفريات البيلوجية حسب نسبته في الكائنات فكيف يتكون.

كيفية تكوينه 

عندما اشعة الشمس تصتدم بالغلاف الجوي تكون نيترون هذا يصتدم بالنيتروجين 14 في غلاف الجو الاعلي يكتسب نيترون وتحوله الي كربون 14 مشع

http://www.ldolphin.org/sewell/c14-form.gif

هذا يتحلل بمرور الزمن مره ثانيه عن طريق تحلل بيتا الي نيتروجين 

http://www.ldolphin.org/sewell/c14-dcay.gif

هذا له نصف عمر 5730 سنة تقريبا (5730+_ 40) بمعني انه لو يوجد شيئ به جرام كربون مشع سيتحلل خلال الزمن فبعد 5730 سنة سيكون المتبقي نصف جرام وبعد 5730 سنة النصف جرام سيكون تحلل الي ربع جرام وبعد 5730 سنة سيتكون الربع تحلل الي ثمن وهكذا

اسلوب تخزين الكربون المشع في الكائنات الحية هو يبدا من النبات الذي يمتص الكربون في البناء الضوئي 

6CO2+6H2O = C6H12O6+6O2

وبه كربون مشع ويخزنه في اوراقه ثم ياكلها حيوان ويخزن الكربون المشع في جسده ثم ياكله حيوان اخر او انسان ويخزن الكربون المشع في جسمه ايضا 

http://static.ddmcdn.com/gif/carbon-14.gif

Cosmic rays bombard upper atmosphere

C-14 during life and after death

Total carbon

ثم يموت الحيوان ويتوقف اختزانه للكربون المشع ولكن يبدا يتحلل الكربون المشع فقط فيستخدم كمقياس للكمية المتبقية 

اما الغلاف الجوي الذي هو تقريبا 100 ميل هو ومحمي بالاوزون والمجال المغناطيسي المخزن الأساسي للكربون المشع واشعة الشمس تكون كمية قليلة الي كربون مشع نشط ونسبته الان من كربون الغلاف الجوي هو 0.0000756% وله حسابات مثل حسابات Richard Lingenfelter 

يوجد ما يسمي بمعدل التشبع او الاتزان بمعني معدل تكوين الكربون المشع يصل الي معدل يساوي تحلل الكربون المشع هذا يعتمد علي نسبة الكربون المشع التي تتكون كل سنة وايضا نصف عمر الكربون المشع وبناء عليه الكمية التي تتحلل كل سنة. 

اول من تكلم عنه هو ميلفين كوك Melvin Cook  سنة 1968 م وقدم حسابات انه مستحيل تكون الارض اكثر من 10000 ثم دكتور روبرت وايتلو Robert L. Whitelaw الذي ايضا حساباته وضحت ان الغلاف الجوي تقريبا 5000 سنة ثم دكتور هنري موريس  Henry Morris سنة 1974 

كيفية حساب هذا 

مثال للتوضيح تخيل برميل به عدة ثقوب في ارتفاعات مختلفة بنسبة منتظمة وتبدأ بخرطوم مياه تملؤه بالمياه. في البداية المياه ترتفع بسرعه حتى تصل الي الثقب الاول ويبدأ يخرج قليل من الماء فيبدأ معدل ارتفاع المياه يقل ولكنه يستمر في الارتفاع حتى يصل الي ثقب ثاني فيقل معدل ارتفاعه حتى يصل الي ثقب ثالث وهكذا حتى يصل الي ان معدل الماء المفقود من الثقوب يساوي معدل الماء الذي يملاء به الاناء وهنا يتوقف المياه عن الارتفاع ويستمر ثابت مستواه ويستمر معدل الماء الاتي من الصنبور يساوي معدل الماء الخارج من الخروم الصغيرة 

Water barrel analogy for carbon-14 in the atmosphere

فيستمر ملي الماء ويستمر خروج الماء بطريقة متساوية ولكن لا يرتفع الماء لان المعدل أصبح واحد. هذا الامر ينطبق على الكربون المشع متي يصل معدل تصنيعه لمعدل يساوي تحلله يثبت نسبته في الغلاف الجوي. 

متى يصل الي الاتزان

اضرب مثال للتكوين فقط بتبسيط بعض الارقام 

مثلا يتكون ألف جزيء كل سنة في 5000 سنة سيتكون 5000000 ولكن خلال 5000 سيتكسر نصفه اي سيبقي 2500000 

يستمر التكوين في 5000 سنة 5000000 اخرين مع الاوليين يساوي 7500000 ولكن تكسير النصف يساوي 3750000 

يستمر التكوين في 5000 سنة 5000000 اخرين مع الاوليين يساوي 8750000 والتكسير يساوي 4375000 

يستمر التكوين في 5000 سنة 5000000 اخرين مع الاوليين يساوي 9375000 وتكسير النصف يساوي 4687500 

نصف عمر خامس يتكون 5000000 مع السابق 9687500 ويتكسر 4843750 

نصف عمر سادس 9843750 ويتكسر 4921875 وهو اقترب من نسبة التكوين 5000000

وتقريبا اقتربت نسبة التكسير جدا الي نسبت التكوين وهذا يسمي حالة اتزان في خلال 30000 سنة وبعده يتكون كل 5000 سنة 5000000 ويتكسر أيضا مثلهم فيستمر مقداره ثابت 

 

وبالطبع الكربون 14 يمكن قياسه وقياس تركيزه وقياس معدل تحلله

http://www.csgnetwork.com/carb14.gif

وجد بالمعادلات الرياضية انه يجب ان يصل الي مستوي التشبع (اي التعادل بين البناء والتحلل في الغلاف الجوي) في زمن قدره 30000 سنة فقط وبناء علي عمر الارض القديم وزمن تكوين الغلاف الجوي يجب ان يكون وصل الي التشبع منذ بلايين السنين ولكن اكتشف ان  

معدل جو الارض لم يتشبع بعد بالكربون المشع فنسبته الان اعلي من عشر سنوات مضت وهي اعلي من عشر سنوات مضت وهذا يعني ان كربون 14 الذي يتكون هو اعلي من تحلل الكربون المشع الي نيتروجين 14 مره ثانيه بنسبة عالية بل بدقة أكثر يتكون كربون مشع بنسة 28 الي 37% اعلي من معدل تكسيره 

Lingenfelter's paper was written in 1963, the rate of C-14 production

وهذا يجعل الأرض عمرها ليس بلايين السنين ولا حتى 30000 سنة بل اقل من هذا بكثير. لا يفسر هذا الا لو كان الغلاف الجوي اقل بكثير من 30000 سنه لو بدانا بغلاف جوي الكربون المشع نسبته صفر. بحساب النسبة الموجودة الان قبل الوصول الي التعادل نجد معدل نموها يصل الي 0.000226 في السنة اي انه في 5730 سنة تقريبا 1.3 اي اننا نقترب من نسبة بعد اول نصف عمر الذي فيه يتكون بمعدل 5000000 ويتكسر بمعدل 2500000 الذي شرحته سابقا فهو تقريبا 7500 سنة. 

هذا لو بدانا اصلا بجو لا يوجد به اي كربون مشع على الاطلاق ولكن لو كانت به اي نسبه فهذا يعني ان عمر الكربون المشع وبناء عليه عمر الغلاف الجوي اقل من 6000 سنة 

المهم في هذا ان القياسات تؤكد ان الغلاف الجوي اقل من 10000 سنة كما قال الكتاب المقدس 

أيضا حسابات مستقلة تماما مثل حساب دكتور روبرت وايت

Robert Whitelaw chapter 6

هو ان الأرض اقل من 8000 سنة بناء على نسبة الكربون المشع في الغلاف الجوي

 

رد علماء التطور على الكربون المشع 

حاول منذ الثمانينات ان يرد علماء التطور على هذا الامر بعدة طرق 

اولا قالوا ان معدل تكوين الكربون المشع ليس منتظم ولكنه مختلف اي يزيد وينقص.

Arthur Strahler Science and Earth History p.158

 ورغم ان هذا الرد في بدايته يكسر قاعدة هامة جدا هي اساس الاعمار التي بنى عليها تشارلز لايال قدم عمر الارض وهو الحاضر مفتاح الماضي اي المعدل الذي نقيسه في الحاضر يجب ان نفترض انه هو ثابت في الماضي بنفس المقياس. واهم من هذا ما الدليل علي انه في الماضي لم يكن نفس معدل الحاضر؟

وقالوا ان دكتور ريتشارد لينجينفيلتير وضح انه يتأثر بالمجال المغناطيسي الذي يختلف احيانا بدليل ان الكربون المشع في حلقات الاشجار يختلف من حلقة لأخري ايضا لو كان هذا صحيح نجد انه بتناقص المجال المغناطيسي الذي نصف عمره 1400 سنة يكون التكوين أكثر من التكسير هذا يعني الذي يتكون في السنة ليس 1000 في 5000 سنة فيكون 5000000 بل هذا في الماضي ويتكسر ولكن يتكون ضعفه فيجب ان نجد ان الفرق بين تكوينه وتكسيره رقم ضخم بل يجب ان نجد بعد فتره لا تتعدي المليون سنة كل الكربون تحول الي كربون مشع.  

حلقات الاشجار وهذه سآتي اليها في موضوع اخر بالتفصيل لا تعبر عن السنين في اغلب الحلات بل تعبر عن مواسم الرطوبة والمطر قصرت او طالت والسنة الواحدة قد تنتج عدة حلقات وهذا سأقدم عليه ادلة كثيرة عندما اتكلم عن هذا الموضوع فالاعتماد عليه هو محاولة تضليلية 

ولكن الملاحظة الخطيرة في موضوع حلقات الاشجار انها تثبت انه يزيد باستمرار مؤكدا انه لم يصل للاتزان بعد

Strahler, Arthur N. 1987. Science and Earth History Prometheus Books, 59 John Glenn Drive, Amherst, New York 14228-2197 page  157

فهذا دليل ضدهم وليس معهم ويثبت ما قلته 

والاهم من هذا نحن نتكلم عن متوسط وليس عن اختلافات سنوية فحلقات الاشجار هذه تمثل اقل من 6000 سنة بل بالحقيقة تقريبا 4500 سنة وهذا عامل قليل جدا بالنسبة الي عمر الغلاف الجوي المفترض بناء على فرضية التطور الذي هو أكثر من 3 بليون سنة ويجب ان يكون وصل للتشبع من هذا الزمن ويكون اي اختلاف حالي بسيط لا يؤثر على حالة الاتزان فهو مثال البرميل الذي يترك المجادل كل الامر والسطح الثابت لكل عين تنظر ويجادل في نقطة مياه واحده او جزء من نقطة تزيد وتقل ومتوسطها ثابت فهو يعرف ان زيادة هذه النقطة لن تؤثر في مقياس البرميل 

ايضا قالوا يتاثر بامتصاص المحيطات والعصر الثلجي ولكن العصر الثلجي ايضا حسب ادعائهم هو منذ 80000 سنة اي قرب ثلاث اضعاف عمر وصول الكربون المشع للاتزان فهذا لن يؤثر عليه. 

قالوا ايضا يتاثر بالنشاط الشمسي والبقع الشمسية ولكن هذا ايضا غير دقيق فالنشاط الشمسي دورته هي من 8 الي 11 سنة وهذا عامل لا يؤثر في مقياس يتزايد باستمرار حتى يصل للتشبع في 30000 سنة ولكنه لم يصل اليها بعد بل بعيد عنها جدا.

بل نفس صاحب الرد وهو ديفيد ماتسون هو نفسه اعترف ان هذه العوامل مجتمعه تؤثر بنسبة 10-15% فقط اي يجب ان تعلي وتنخفض بأقل من هذه الحدود ولكن هذا لا يحدث الان من قراءات كثيرة جدا فنجده يرتفع فقط ولم يصل الي حالة التشبع. 

 الرد الثاني وهو كالعادة ادعاء ان الكربون المشع يمر بدورات من التكوين ودورات من التكسير 

والسبب هو دورة المجال المغناطيسي التي درسناها سابقا في محاولتهم الرد علي تناقص المجال المغناطيسي بادعاء الدورات بانه يتناقص يحتى وقت معين ثم ينقلب ويبدأ يتزايد ولان اختراق الاشعة الكونية يتاثر بالمجال المغناطيسي فالكربون المشع يتزايد مع تناقص المجال المغناطيسي وعندما ينقلب ويبدأ يتزايد المجال المغناطيسي يبدا يتناقص الكربون المشع 

ولكن ايضا درسنا معا كذب هذا ادعاء انقلاب المجال المغناطيسي سبب هذه الفرضية انهم كانوا يقيسوا المجال المغناطيسي من خلال عينات ومقاييس في قاع المحيطات ووجدوا انها مناطق أقوى ومناطق أضعف 

 فرغم انه معروف ان المجال المغناطيسي هو متوسط القراءات الا انهم استغلوا هذا كمخرج

وهنا تأتي الفرضية انه أحد رسم خط وقال اي شيء أسفل هذا الخط ينقلب وهنا الاشكالية لان الذي أسفل هذا الخط هو لا ينقلب ولكنه اقل من المعدل بمعني اخر ان المجال المغناطيسي هو متوسط كل هذه النقاط (وهذا المتوسط هو الذي نصف عمره 1400 سنة) وليس الأعلى هو الثابت والأدنى ينقلب فالأعلى اعلي من المعدل والاسفل اقل من المعدل. بمعني لو قلت ان متوسط طول البشر 175 سم هل يعني هذا ان من هم اقل من 175 سم منقلبين ام اقل من المعدل؟ 

بل تفسيرها نراه مناسب الي تشققات قاع المحيطات (مكان انفجار ينابيع الغمر في الطوفان) فهذه المياه بردت صخور ساخنه بسرعه جعلتها تفقد مجالها المغناطيسي أسرع في البداية فالباسلت عندما يبرد يفقد جزء من مجاله المغناطيسي لان دوران الذرات يتاثر بهذا. واحتفظت بهذا الفرق الي الان 

فما قاسوه هو مكان الشروخ وبالفعل يتطابق تماما القراءات مع التصدعات. ولا يوجد أي انقلاب في القوة ولا غيره من كلامهم الغريب.

وأيضا اختلاف القياسات وادلة انقلاب الاتجاه هو بسبب الطوفان وليس من ملايين السنين بل من 4500 سنة تقريبا فقط

ولأنها فرضية فهم اختلفوا وبشده كعادتهم في متي يحدث الانقلاب فمن مره كل عدة ملايين سنة الي مرة كل 500000 سنة وارقام اخري كثيرة جدا بينهم واهمهم ما يقتنعوا به واكثرهم شهرة ان اخر انقلاب هو منذ 780000 سنة (بناء على قياسات في صخور يدعوا انها منذ هذا التاريخ رغم انها من تاريخ الطوفان) رغم انه لا يوجد دليل واحد على صدق اي منهم.  فهي فرضية لمن يدرس علم الحساب يعرف انها خطأ والسبب الوحيد في تمريرها هي انها تفترض شيء يفيد الي قدم عمر الارض لأنهم بدونها عاجزين عن تفسير كيف توجد حياة علي الارض في الماضي مع المجال المغناطيسي القوي. ملحوظه دائما علماء التطور للخروج من مازق يقدموا فرضيات يحاولوا ان تكون معقده ليتوه فيها البسطاء بدون دليل او يربطوا فرضية مع أمر اخر مقاس ليدعوا أن كلامهم عليمي صحيح ثم يكرروها ويصدقوها حتى تصبح شيء مثبت لا خلاف عليه. 

فحتي لو تماشيت مع الانقلاب الذي يدعوه وبناء على الفرق القراءات حددوا انه منذ 780000 سنة فهذا لا يرد على ان الأرض مجالها المغناطيسي نصف عمره 1400 سنة ولو لم يكن هناك انقلاب منذ 25000 سنة هذا تعني ان الأرض لم تكن كوكب ولكن نجم مغناطيسي مستحيل الحياة عليه. فحتى هذه البدعة لم ترد على نصف العمر المقاس.

وايضا بالطبع لا يرد على ان الكربون المشع يصل الي الاتزان في الغلاف الجوى كل 30000 سنة فحتى لو كان اخر انقلاب هو منذ 780000 سنة لابد ان يكون وصل الكربون المشع للاتزان منذ 777000 سنة مضت ويستمر حتى الانقلاب التالي.

بل أيضا لماذا القمر لا يوجد به مجال مغناطيسي الان رغم ان كان به مجال مغناطيسي من عهد قريب؟ ولماذا لم يحدث به هذا الانقلاب الذي يدعوه؟ فلماذا نفترض ان هذا الانقلاب المزعوم يحدث في الأرض رغم انه لم يحدث في القمر ولا في غيرها من الكواكب والاقمار؟ 

فهم ليس عندهم دليل يؤيد هذا الزعم بل أيضا عندنا ادله كثيره توضح خطؤه 

بل أقدم رد علماء التطور أنفسهم ان هذا الكلام غير حقيقي 

انه واضح ان النموذج البسيط من انتظام انقلاب الكرستلات المغناطيسية للاقطاب لا يمثل الحقيقة.

أي انقلاب المجال المغناطيسي غير حقيقي وليس له أصل من الصحة إذا هذا رد لا يصلح للرد علي عدم الوصول للاتزان الكربون المشع في الغلاف الجوي.

دراسة قدمها أحد علماء التطور وهو ستويفر عن مقياس تركيز الكربون المشع اخر 22000 سنة بسبب انه يستشهد بترسيبات سنعرف لاحقا في قسم الجيولوجيا ان تمت بسرعة وليس في 22000 سنة ولكن المهم انها تثبت استمرارية ارتفاعه

Stuiver, Minze. "First Miami conference on isotope climatology and paleoclimatology" EOS, vol.57, no.1, pp.835

أيضا فهو دليل ضدهم وعندما ندرس هذه الترسيبات سنعرف ان عمرها بضعت الاف من السنين سنتاكد انها أيضا تؤكد على قصر عمر الأرض أيضا 

ملحوظة مهمة هم للرد على موضوع المجال المغناطيسي ادعوا فرضية خيالية وهي انه يضعف ثم يزيد بدون دليل ثم بنوا عليه الرد على مقياس تشبع الغلاف الجوي بالكربون المشع ولو سالت فيما بعد الدليل علي المجال المغناطيسي ستجد انهم يردوا بدليل الكربون المشع ولو سالت علي دليل الكربون المشع الذي لم يصل بعد للتشبع سيستشهدوا بانقلاب المجال المغناطيسي وهذا دائما عادتهم في الأدلة الدائرية 

ونفس الامر في الترسيبات دليلها هو الكربون المشع ودليل الكربون المشع من الترسيبات وأيضا دليل دائري اخر.

الكلام عن موضوع عدم الاتزان حتى الان يشهد على قصر عمر الارض يوجد في مراجع كثيرة منها 

Dalrymple, G. Brent. 1984. "How Old is the Earth? A Reply to Scientific Creationism" Proceedings of the 63rd Annual Meeting of the Pacific Division, American Association for the Advancement of Science, Volume 1, Part 3, edited by Frank Awbrey and William Thwaites, April 30, 1984, page 88 

 

Slusher, Harold S. 1981. Critique of Radiometric Dating ICR Technical Monograph #2 (2nd edition) Institute for Creation Research p.22, 49

 

Brush, Stephen G. 1982. "Finding the age of the earth: By physics or by faith?" Journal of Geological Education, vol.30, pp.52

 

DeYoung, D. B. 1976. "The precision of nuclear decay rates" Creation Research Society Quarterly, vol.13, pp. 41

هذا يؤكد بطريقة واضح ان الكربون المشع في الغلاف الجوي لم يصل الي حالة الاتزان الذي يجب ان يصل اليه في خلا 30000 سنة فالغلاف الجوي وبناء عليه عمر الارض اقل من 30000 سنة وبناء على معدل الزيادة هذا يوضح انه اقل من 8000 سنة كما قال الكتاب المقدس.

 

هذا الامر ايضا يعطي معني اخر مهم جدا وهو ان كان بوضوح وبالقياس الكربون المشع الذي يتراكم الان أكثر من الذي كان يتكون في الماضي لانه لم يصل للتشبع بعد حتى لو فرضته ثابت فهو يضاف الي كمية أكثر باقية الان من الماضي اي بعد نصف عمر واحد

 2500000

ولكن بعد ثلاث انصاف اعمار 

4375000

اي النباتات في الماضي تخزن كمية اقل بكثير من الذي تخزمه حاليا إذا لو نبات منذ 5000 سنة يكون خزن نصف او ربع او اقل من معدله الان الذي يتكون. اي الديناصورات منذ 5000 سنة كانت تخزن كربون مشع يقرب من نصف او ربع او ثمن ما نخزنه الان في جسمنا إذا لو حللت الديناصورات ووجدت بها كربون مشع ربع ما في جسمي هذا لا يعني انها عبر عليها 2 نصف عمر اي منذ 11000 سنة ولكن هي فقط من 5700 سنة او اقل لان نسبة الكربون المشع الذي ماتت به هو نصف الان فهو يلغي اصلا ما يقرب من 5700 سنة ولو كان ربعه وقت فحم او عظام كربون او جمجمة بشر ووجد بها كربون مشع ربع الان هذا لا يعني انه عبر عليه 17000 سنة بل فقط 5700 فقط. هذه نقطة هامه جدا وخطيرة ارجوا ان تتذكروها لأننا سنحتاجها لاحقا.

هذا لو اعتبرت هذا هو العامل الوحيد ولكن لو اضفت اليه عوامل اخري مثل ما نتعرض اليه الان من انشطة اشعاعية تجعل ما بدا به الديناصورات اقل من الثمن هذا يعني انه لو التحليل أصدر 25000 سنة فهو فقط 5000 سنة او اقل

ولو اضفت جو الارض الذي كان به الجلد الذي يحمي الارض من الاشعة الفوق بنفسجية اي نسبة الكربون المشع الذي بدا به الديناصورات اقل بكثير جدا جدا مما نحتوي الان.

الكائن الذي يموت الان يعطي 16 دقة للجرام في عداد جيجر في الدقيقة لو وجدوا به 8 دقات في الجرام في الدقيقة يقولوا انه مات منذ 5700 سنة مضت لو كان 4 دقات يكون مات منذ 11460 سنة لو دقتين يكون 17190 سنة وهكذا  

ولكن هذا لو كان بدأ 16 دقة في الدقيقة وليس اقل من ذلك بكثير.

الكربون المشع له بعد اخر كبير كمقياس وهذا سافرد له ملف تفصيلي عند الكلام عن عمر الحفريات بالكربون المشع ولكن فقط باختصار شديد. 

لأن عمر النصف للكربون-14 هو 5730 سنة فإن الكربون-14 يستخدم لتقدير عمر كائنات لا يزيد عمرها عن 50000 سنة لانه يختفي تماما قبل 60000 سنة لانه في اي كائن ميت يكون الكربون المشع تحلل تماما بدون اي باقي له في خلال 60000 سنة أقصى حد لاستخدامه كمقياس للعمر او اقل. 

Earth Science (Teachers Edition), Prentice Hall, 2002, 301

واتعجب كيف يقول أحدهم ان عمر جمجمه مليون ونصف ومقياسه لا يزيد عن ستين ألف سنه هذا فقط يوضح انه يجادل عن دون معرفة.

ولكن الامر المهم انه اي عينة بيلوجية او حفرية عضوية بعد 60000 سنة لن نجد بها اي اثار للكربون المشع فوجود كربون مشع في أي عينة بيلوجية ولو لا يذكر يؤكد انها اقل من 60000 سنة ولو بنسبه واضحة قد تكون اقل من 5700 سنة ولو وضعنا في حساباتنا انه كان في البداية قليل جدا هذا يؤكد ان عمر الأرض بما فيها هو اقل من 8000 سنة 

وللعلم بالشيء ان كل عينات الديناصورات والفحم وغيره من العينات البيلوجية التي قيست بالكربون المشع وجد انها تحتوي على كربون مشع وبنسبة واضحة بدون استثناء وأؤكد بدون استثناء ولهذا معامل علماء التطور ترفض قياس الكربون المشع في عظام الديناصورات التي المفروض انقرضت قبل 68 مليون سنة لان هذا كارثة لفرضية التطور الكاذبة. 

 

والمجد لله دائما