«  الرجوع   طباعة  »

أذرع المجرات توضح ان الكون ليس طويل العمر

 

Holy_bible_1

 

11 أذرع المجرات 

مقدمة

أغلب المجرات لها أذرع هذه الاذرع بسبب اختلاف سرعة مركز المجرة عن أطرافها هذه تشكيل لا يبقى طويلا ولكن يجب ان يختفي بسرعة فوجوده يؤكد أن المجرات صغيرة العمر وهذا يشهد لصغر عمر الكون 

الموضوع 

اشكال المجرات 

يوجد ما يسمي بالمجرات الحلزونية. 

المجرة هي عبارة عن تجمع ضخم من النجوم من 100 الي 400 بليون نجم تم رصد أكثر من 170 بليون مجرة يفصل بين كل منها ما يوازي (مثل المسافة بين درب التبانة واندر وميدا الأقرب الينا) 2 مليون سنة ضوئية المجرات تأخذ اشكال اغلبها يأخذ شكل حلزوني spiral كمركز او نواة nucleus وأذرع حلزونية spiral arms

ملف:236084main MilkyWay-full-annotated.jpg

وبعضها شكله بيضاوي elliptical 

المجرة الحلزونية هي مجرة تتميز لوجود نواة مجرة بمركزها وأذرع تلتف بشكل لولبي نحو الخارج انطلاقا من التجمع المركزي أو النواة. وتعتبر المجرات الحلزونية أكثر المجرات انتشارا في الكون حيث تصل نسبتها إلى الثلثين. ويفسر الشكل الحلزوني بأن دوران قرص مجرة حلزونية حول محوره يؤدي إلى قوة مركزية توازن الجذب التثاقلي؛ حيث أن مركز المجرة يدور بسرعة أكبر من طرفها، مما يؤدي إلى تحول البنية الدائرية إلى بنية حلزونية.  

السبب في ان المجرات له أذرع هو ان النجوم التي في قلب المجرة تدور حول مركز المجرة بسرعه أكثر من النجوم التي في الخارج هذا يجعل المجرة غير منتظمة ولهذا هذه الاذرع 

 http://i.livescience.com/images/i/000/033/696/wW3/spiral-galaxy-ngc1232-1920.jpg?1353553724

http://www.atlasoftheuniverse.com/galaxy.gif

 

File:Spiral galaxy arms diagram.svg

 

وهذه الاذرع لو كانت المجرة قديمة العمر من ملايين السنين لكان يجب ان تكون منتظمة باشكال اخري من فتره طويلة بعد عدة لفات للمجرة ولكن وجود هذه الاذرع بهذه الطريقة هي مشكلة لفرضية قدم عمر المجرات تسمى مشكلة winding problem

The arm would, after a few galactic rotations, become increasingly curved and wind around the galaxy ever tighter. This is called the winding problem. Measurements showed that the orbital velocity of stars in spiral galaxies with respect to their distance from the galactic center is indeed higher than expected from Newtonian dynamics but still cannot explain the stability of the spiral structure. 

الذراع بعد بداية دوران المجرة بسبب اختلاف سرعة المركز عن الطرف يصبح متعرج ومنحني وهذا ما يسمي بمشكلة التعرج واظهرت القياسات ان السرعة المدارية للنجوم في المجرات الحلزونية اعلي مما كان متوقعا من ديناميكية نيوتن ولكن لا يزال لا يمكن ان يفسر تركيب المجرة الحلزونية

وبهذا ندرك انها ليست قديمة العمر كما يعتقدوا بل عدد مداراتها حول نفسها التي تمت هي دورات قليلة فقط وقد تكون اقل من دورة كاملة ولهذا نقدر ان نقول ان ثلثي المجرات المعروفة قصيرة العمر جدا

"If galaxies are billion of years old, orbital mechanics requires that the arms in spiral galaxies and the bar in barred spiral galaxies should be greatly distorted. Since they have maintained their shape, either galaxies are young or unknown physical phenomena are occurring within galaxies."

Walter T. Brown, In The Beginning (1989), p. 13.

بدات المشكلة في ثلاثينيات القرن الماضي عند رصد المجرات وتحديد اشكالها وسرعتها وبدات توضع نظريات كيفية تكون المجرات بهذا الشكل ووجد ان هذه الاشكال مع السرعات التي رصدت لا يناسبها الا ان تكون المجرات صغيرة العمر

ملحوظة النجوم ليست فقط في النواة والاذرع ولكن موجودة أيضا في المسافات الفاصلة بين الاذرع ولكن الأذرع يوجد فيها تجمعات من النجوم الزرقاء الساخنة جدا ومضيئة بشده فتظهر الاذرع منيرة وبجوارها المسافات بين الاذرع اقل إضاءة بكثير. أيضا يوجد غبار وغازات كثيرة في الاذرع وتتجمع الغبار في شكل سحب النبيولا nebulae 

حديثا مع تطبيق نماذج على الكمبيوتر اكتشف الحقيقة ان الاذرع من الممكن ان تبدأ تتكون في اقل من دوره واحدة  

"Computer simulations of the motions of spiral galaxies show them to be highly unstable; they should completely change their shape in only a small fraction of the assumed evolutionary age of the universe. The simplest explanation for the existence of so many spiral galaxies, including our own Milky Way Galaxy, is that they and the universe are much younger than has been assumedAstronomers estimate that it takes 100,000 to 200,000 years for the spiral arms of a galaxy to lose their shape.”

Op. cit., p. 19.

مع معرفة ان مجرة مثل درب التبانة سرعتها تقريبا 600 كم في الثانية (552 كم في الثانية) وقطرها 100000 سنة ضوئية بمعني انها تدور حول نفسها مره كل 200 مليون سنة خارجيا ولكن المركز اسرع من هذا بكثير جدا فيدور حول نفسه في بضعة الاف من السنين فكون عمرها 13.2 بليون سنة لا يناسب ذلك على الاطلاق لوجود الاذرع.  ومن يريد ان يتاكد من هذا بتجربة بسيطة يحضر رمال مختلفة اللون ويضع كمية من فاتحت اللون في وعاء عميق ثم يرش عليها طبقة خفيفة من الرمال داكنة اللون عليها ومع أي أداة تقليب مثل معلقة كبيرة او غيره في المنتصف ويجعلها تتحرك ستجد انها تأخذ شكل حلزوني مع بداية اول نصف لفة وبعد لفتين للطبقة الخارجية تكون اختلطت واختفت. أيضا تستطيع ان تري ذلك لو هناك خلاط او مقلب عجين مركزي وتضيف لون او بدرة كاكاو او غيره وترى الاذرع تكونت مباشرة ثم اختفت وبسرعة مع اول لفات للمنتصف ومع نصف لفة للطبقة الخارجية.

محاولات الرد

ويحاول دائما علماء التطور بالرد على هذا الامر ان ضوء المجرة يقولوا عنه انه قديم وهذا سأفرد له ملفات شرح بشيء من التفصيل في التطور الكوني ولكن باختصار سرعة الضوء متغيرة وأيضا بالنسبة لنا نقول ان الله خلقها بهذه الطريقة ولا يوجد فيها اشكالية ولكن بالنسبة لمن يحاولوا ان ينادوا بقدم عمر الارض رغم وجود الادلة المتعارضة فهي مشكلة لهم فهم يجب ان يفسروا بقاء شكلها. وبالنسبة الي أذرع المجرات فالمجرات البعيدة جدا التي عمرها بناء على بعدها أكثر من 12 بليون سنة كيف نجد شكلها يطابق شكل المجرات القريبة التي تبعد عنا فقط مئات الالاف السنين الضوئية؟ الا يجعل هذا المشكلة عندهم أكثر تعقيد؟ هذا لا يناسب الا الخلق لان الله خلق كل المجرات بنورها وبشكلها الجميل معا منذ وقت قريب ولهذا القريبة والبعيدة متشابهين ومحتفظين بشكلهم.

حاول أيضا علماء الفضاء بالرد على هذا الامر في الستينيات من القرن الماضي عن طريق فرضية تسمي كثافة الموجات الحلزونية the spiral density wave theory وهي باختصار شديد بدون تعقيدات ان أذرع المجرات تشبه موجات الصوت ولكن هذه قوبلت بالرفض الشديد لأنه مع هذه الفرضية فلا يوجد وقت لتتكون النجوم وأيضا المجرات حركة مادية وليست موجة صوتية 

فرضية اخري في التسعينيات وهي ان المجرات معا تعمل بطريقة تحافظ على استمرار الاذرع ولكن أيضا هذه الفرضية قوبلت بالرفض مباشرة لان بالطبع تأثير مركز المجرة اقوى بكثير من تأثير مجرة بعيده جدا وأيضا لو كانت صحيحة هذا لما تكونت الاذرع من الأصل وأيضا عيوب اخري كثيرة جعلتها ترفض مباشرة 

 في السنين الأخيرة بدأت فرضية المادة الداكنة Dark Matter وقالوا انها هي التي تحافظ على بقاء أذرع المجرات. 

وستسمع كلام كثير عنها بين علماء التطور وجهود وابحاث ورسالات دكتوراه كثيرة لإثبات وجودها أي فرضية لشيء ليس له وجود ليردوا على اثبات فشل فرضيتهم ثم يبدوا يخصصوا ميزانيات بحث لإثباتهاوالبعض يتخيل انه شيء معروف ولكن لو سال أحد اصحاب هذه الفرضيات ما هي المادة القاتمة سيجيب انه لا يعرف ما هي فهي تخيلية

وتبدأ الابحاث في تفسير افتراضية ما هي المادة القاتمة وبالطبع لأنهم لا يعرفون مثلما لا يعرفون سيفسرونها بانها موجودة ولكن لا تقاس (ما اقوله بالفعل افترضه أحدهم وقال انها لا تنتج ضوء ولا تنتج امواج فهي خفية وموجوده بكم ضخم) ولو سالت عن مصدرها سيفسرونه من شيء اخر يفترضوه لا يعرفوه مثل الطاقة القاتمة وهي الطاقة الخفية الغير مرئية ويبدؤوا يبحثوا في تفسير الشيء الذي افترضوه ولا يعرفوه لكي يفسر المادة القاتمة التي افترضوها

ولهذا قال أحد علماء الفضاء المؤيدين للتطور 

اي هم لا يعرفون المادة القاتمة

وأتساءل كيف ادخلوا ماده لا يعرفوا عنها شيء بل لا يعرفوا ان كانت موجودة اصلا في نموذج علمي لتكوين أذرع المجرات.

لكي ينقذوا فرضية القبضة الاولي ليثبتوا تكوين الكون القديم من نفسه بدون خالق أستطيع ان اتجرا واقول هذا ليس اسلوب علمي على الاطلاق 

وبالحقيقة لو سألنا أحدهم من مؤيدي التطور كيف تعرف ان المادة القاتمة موجودة سيستشهد ببقاء أذرع المجرات حتى الان رغم انها كان يجب ان تختفي من زمن بعيد ولو سألته كيف بقيت أذرع المجرات حتى الان سيستشهد بان المادة القاتمة حافظت عليها وهذا دليل دائري 

ولو اعترضنا على وجود المادة الداكنة سيطالبنا بالدليل ان المادة القاتمة لا تصنع هذا. اي سيطالبنا بدليل على ماده اخترعوها من العدم وهي ليس لها وجود ان نثبت عدم وجودها.

بل وصلت الابحاث الان ان المادة القاتمة والطاقة القاتمة (وهما من اختراعهم من العدم وليس لهم وجود اصلا) قالوا انهما معا يساووا 96% من الكون والمرئيات والاشياء المقاسة هي توازي 4% فقط 

 

وبهذا يكون الكون في تفسيرهم

وتنتشر هذه الابحاث وتجد انها بعد قليل اصبحت حقيقة مسلم بها 

ولو اعترضت سيقدمون مئات شهادات الدكتوراه التي قدمت فيها لشيء لم يروه أصلا وكلها تعتمد على الأدلة الدائرية

ولو اعترض أحد مؤمن بالخلق على هذا ستجدهم يهاجموه بشده ويصفوه بالجهل والتعصب لأنه يؤمن باله لا يري ويرفض العلم الصحيح المثبت في نظرهم.

ولكن الحقيقة ادعاء ان أذرع المجرات موجودة وثابتة حتى بالمادة الداكنة هو خطأ لان دراسة هذا ووجد انه يؤدي أصلا لاختفاء أذرع المجرات مباشرة مع بداية تكوينها بسبب المقاومة.

وبهذا فشكلت كل محاولات تفسير بقاء أذرع المجرات.

وبناء عليه يكون عمر المجرات قصير وعمر الكون صغير جدا ولا يوجد حل بديل الا ان يكون الله خلق الكون بمجراته بهذا الشكل هكذا ومع بداية تحركها استمرت الاذرع فقط في بضعة الاف من السنين.

بل هناك نقطة أخرى أكثر تعقيد في هذا الامر وهو اختلاف سرعة النجوم في المجرة الواحدة ليس فقط في دورانها بل أيضا في تباعدها واتجاهاتها المختلفة في المجرة الواحدة هذا لو كان عمر الكون قديم بعدة مئات من الملايين من السنين فقط (من 100 الي 200 مليون سنة فقط) لكانت المجرات تفتت وأصبحت نجوم متباعدة فقط 

"Stars that are moving in the same direction at significantly different speeds frequently travel in closely spaced clusters. This would not be the case if they had been traveling for billions of years because just a slight difference in their velocities would disperse them after such great periods of time. Similar observations have been made of galaxy and galaxy-quasar combinations that apparently have vastly different velocities but which appear to be connected."

Walter T. Brown, In The Beginning (1989), p. 19.

الخلاصة 

لو كان الكون 100 مليون سنة لما كنا رأينا مجرات بهذا التنسيق ولو كان الكون 100000 سنة لكانت اختفت أذرع المجرات إذا هذا يشير الي ان الكون بالتأكيد اقل من 100000 سنة التي يجب معها اختفاء أذرع المجرات ولأننا نري أذرع مجرات كثيرة وقصيرة إذا هو ليس اقل من 100000 فقط بل هو اقل من 10000 سنة وهذا مقياس نراه وليس فرضية.

 

12 هذا الامر أيضا ينطبق على التجمعات النجمية التي تدور بسرعة أكبر بكثير من سرعة المجرات بالطبع ولكن هذا حسب كتاب 

The Evolution Cruncher

Some of these clusters—with their stars—are moving so rapidly, together, in a certain direction that it should be impossible for them to remain together if the universe were very old.

بعض التجمعات بما فيها نجومها تتحرك بسرعة كبيرة جدا في اتجاهات يتضح معها استحالة ان تبقي معا لو كان الكون قديم جدا

ما يسمي بالتكتلات في داخل المجرة الواحدة

Globular clusters 

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/8/8a/47tuc_salt.jpg/240px-47tuc_salt.jpg

وهو يكون تجميع من نجوم عددها ما بين 20000 الي بليون نجم ففي مجرتنا يقدر تقريبا عدد التجمعات النجمية في داخلها بما يوازي 200 تجمع ضخم فكيف يحدث هذا داخل المجرة الواحدة بسرعة دورانهم العالية؟

والإشكالية ان هذه التجمعات التي تكون النجوم متقاربة من بعضها أكثر من المعتاد كانت النظريات تعتقد انه يتصادمون وتنهار نجوم كثيرة بناء على قوانين الفيزياء ولكن ثبت ان هذه التجمعات وجد انها ثابته حتى الان ولا يحدث فيها تصادمات وهذا حير علماء الفضاء الذين لم يجدوا تفسير لماذا تكتلات وتجمعات نجيمة بهذا المنظر ثابتة ولا تتصادم. 

هذه التجمعات في اثناء حركتها ليس فقط لا تتصادم النجوم في داخلها بل هي لا تتصادم لا مع مجموعات اخري ولا مع نجوم اخري اثناء دورانها وهذا امر محير رغم ان كل منهم يتحرك في اتجاهات مختلفة وهم متقاربين من بعض أكثر من المعتاد في هذه التجمعات النجمية الكروية. 

ولكن الإشكالية الأكبر من هذا هي معدل تباعد النجوم عن بعضها في المجموعات النجمية وتوسعها بسرعة شديدة عن بعضها وعن مركز التجمع هذا يوضح بدليل قوي ان هذه المجموعات النجمية عمرها قصير فقط بضعة الاف من السنين لأنها لو كانت من ملايين السنين بسرعة التباعد هذه لما كنا وجدنا هذه التجمعات

حاول بعض المدافعين عن التطور ومهاجمي الخلق ادعاء ان النجوم بالفعل تتوسع وبسرعة ولكنها تعود وتنقلب وتتجمع متجهة الي الداخل مرة أخرى.

A given star moves away from the central area of a globular cluster for a time, slows down, reverses direction, and falls back through the central region of the cluster and out the other side. Thus, stars move back and forth through the center of the cluster. There is no net expansion.

Dalrymple (1991, pp.365-375)

هذا الرد أيضا كارثة كالعادة منهم لأنه 

1 ضد قوانين الفيزياء الفضائية

2 التباعد نرصده ولكن فرضية الانقلاب والتقارب هذا لا نرصده بل هو فرضية تتعدي العلم وتصل للأسطورة

3 التقارب هذا أيضا ضد نظرية التطور الكوني نفسها التي تقول ان الكون بدأ بالبيج بانج او الانفجار الكبير والكون مستمر في التباعد

فالحقيقة ردودهم تثبت الفشل أكثر فأكثر. وهذا أيضا يؤكد قصر عمر الكون 

 

13 أيضا نفس المقياس ينطبق على تجمعات المجرات 

Galaxies clusters

http://casswww.ucsd.edu/archive/public/tutorial/images/cl0024_hst.gif

التي أيضا تدور بسرعة عالية وأيضا تتباعد بسرعة عالية جدا ولكنها رغم تباعدها بهذه السرعة فهي لا تزال في تجمعات فهذا يوضح قصر عمرها 

"Galaxies are often found in tight clusters that contain hundreds of galaxies. The velocities of individual galaxies within these clusters are so high in comparison to the calculated mass of the entire cluster that these clusters should be flying apart. However, since the galaxies within a cluster are so close together, they could not have been flying apart for very long."

Walter T. Brown, In The Beginning (1989), p. 19.

كل هذا يؤكد قصر عمر الكون والمجرات والمجموعات النجمية الي بضعة الاف من السنين كما قال الكتاب المقدس وبدقة 

 

والمجد لله دائما