«  الرجوع   طباعة  »

قانونية رسالة العبرانيين وكاتب الرسالة

 

Holy_bible_1

 

كاتب الرسالة هو معلمنا بولس الرسول وهذا ما ساقدم عليه الكثير من الادلة ولكن يجب ملاحظة ان هذه الرسالة هي من اكثر رسائل معلمنا بولس الرسول التي حاول المشككين ان يشككوا في اسم كاتبها ويدعوا انه مجهول وهذا لسببين 

الاول ان معلمنا بولس الرسول لم يريد ان يكتب اسمه فيها رغم انطباق كل الادلة علي انه كاتبها وايضا السبب الذي لاجله لم يكتب معلمنا بولس الرسول اسمه علي الرسالة معروف وذكره الاباء 

والثاني لاهمية هذه الرسالة فبالتشكيك في اسم كاتبها ظنوا انهم بهذا يشككون في قانونيتها ومحتواها رغم ان هذا غير صحيح فمع تعدد اسماء كتاب اسفار العهد الجديد هذا لا يؤثر علي قانونية اسفارهم وايضا كل معايير قانونية اسفار العهد الجديد تنطبق علي رسالة العبرانيين 

 والادلة علي ان معلمنا بولس الرسول هو كاتب الرسالة

نبدا بالادلة الداخلية  

اولا الرسالة ارسلت من ايطاليا 

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 13:

13: 24 سلموا على جميع مرشديكم و جميع القديسين يسلم عليكم الذين من ايطاليا 

13: 25 النعمة مع جميعكم امين الى العبرانيين كتبت من ايطاليا على يد تيموثاوس 

وهذا اسلوب ختام معلمنا بولس الرسول في كل رسائلة ولكن 

من الذي ذهب الي ايطاليا ؟

الرد نجده في 

سفر اعمال الرسل 27

1 فَلَمَّا اسْتَقَرَّ الرَّأْيُ أَنْ نُسَافِرَ فِي الْبَحْرِ إِلَى إِيطَالِيَا، سَلَّمُوا بُولُسَ وَأَسْرَى آخَرِينَ إِلَى قَائِدِ مِئَةٍ مِنْ كَتِيبَةِ أُوغُسْطُسَ اسْمُهُ يُولِيُوسُ.
2 فَصَعِدْنَا إِلَى سَفِينَةٍ أَدْرَامِيتِينِيَّةٍ، وَأَقْلَعْنَا مُزْمِعِينَ أَنْ نُسَافِرَ مَارِّينَ بِالْمَوَاضِعِ الَّتِي فِي أَسِيَّا. وَكَانَ مَعَنَا أَرِسْتَرْخُسُ، رَجُلٌ مَكِدُونِيٌّ مِنْ تَسَالُونِيكِي.

3 وَفِي الْيَوْمِ الآخَرِ أَقْبَلْنَا إِلَى صَيْدَاءَ، فَعَامَلَ يُولِيُوسُ بُولُسَ بِالرِّفْقِ، وَأَذِنَ أَنْ يَذْهَبَ إِلَى أَصْدِقَائِهِ لِيَحْصُلَ عَلَى عِنَايَةٍ مِنْهُمْ.

4 ثُمَّ أَقْلَعْنَا مِنْ هُنَاكَ وَسَافَرْنَا فِي الْبَحْرِ مِنْ تَحْتِ قُبْرُسَ، لأَنَّ الرِّيَاحَ كَانَتْ مُضَادَّةً.

5 وَبَعْدَ مَا عَبَرْنَا الْبَحْرَ الَّذِي بِجَانِبِ كِيلِيكِيَّةَ وَبَمْفِيلِيَّةَ، نَزَلْنَا إِلَى مِيرَا لِيكِيَّةَ.
6 فَإِذْ وَجَدَ قَائِدُ الْمِئَةِ هُنَاكَ سَفِينَةً إِسْكَنْدَرِيَّةً مُسَافِرَةً إِلَى إِيطَالِيَا أَدْخَلَنَا فِيهَا.

فهذا يؤكد ان كاتب الرسالة هو بولس الرسول لانه هو الذي ذهب الي ايطاليا

بل وهو كتبها وهو مقيد 

34 لأَنَّكُمْ رَثَيْتُمْ لِقُيُودِي أَيْضاً، وَقَبِلْتُمْ سَلْبَ أَمْوَالِكُمْ بِفَرَحٍ، عَالِمِينَ فِي أَنْفُسِكُمْ أَنَّ لَكُمْ مَالاً أَفْضَلَ فِي السَّمَاوَاتِ وَبَاقِياً.

ومن هو الذي كان مقيد ؟

يقول  

اف 3: 1  بسبب هذا انا بولس اسير المسيح يسوع لاجلكم ايها الامم

 

اف 4: 1  فاطلب اليكم انا الاسير في الرب ان تسلكوا كما يحق للدعوة التي دعيتم بها.

 

اف 6: 20  الذي لاجله انا سفير في سلاسل.لكي اجاهر فيه كما يجب ان اتكلم

 

في 1: 7  كما يحق لي ان افتكر هذا من جهة جميعكم لاني حافظكم في قلبي في وثقي وفي المحاماة عن الانجيل وتثبيته انتم الذين جميعكم شركائي في النعمة.

 

2تي 1: 16  ليعط الرب رحمة لبيت انيسيفورس لانه مرارا كثيرة اراحني ولم يخجل بسلسلتي

 

2تي 2: 9  الذي فيه احتمل المشقات حتى القيود كمذنب.لكن كلمة الله لا تقيّد.

فهو تكلم كثيرا عن قيوده ولم يذكر ولا مره ان هناك اخرين مقيدين معه 

وايضا اكد هذا ان الذي قيد هو بولس, لوقا الطبيب رفيق بولس في التبشير

اع 21: 33  حينئذ اقترب الامير وامسكه وامر ان يقيد بسلسلتين وطفق يستخبر ترى من يكون وماذا فعل.

 

اع 28: 20  فلهذا السبب طلبتكم لاراكم واكلمكم لاني من اجل رجاء اسرائيل موثق بهذه السلسلة.

بل المتكلم يطلب ان يرد اليهم 

13: 19 و لكن اطلب اكثر ان تفعلوا هذا لكي ارد اليكم باكثر سرعة

والذي طلب هذا هو بولس الرسول

 

ثانيا الشخص الذي كتب الرسالة املاها علي تيموثاوس 

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 13:

13: 25 النعمة مع جميعكم امين الى العبرانيين كتبت من ايطاليا على يد تيموثاوس 

ومن هو تيموثاوس ولازم من ؟

الاجابه بالطبع واضحه جدا في الكتاب المقدس وهو ان تيموثاوس هو التلميذ الامين  لبولس الرسول 

سفر اعمال الرسل 16

1 ثُمَّ وَصَلَ إِلَى دَرْبَةَ وَلِسْتَرَةَ، وَإِذَا تِلْمِيذٌ كَانَ هُنَاكَ اسْمُهُ تِيمُوثَاوُسُ، ابْنُ امْرَأَةٍ يَهُودِيَّةٍ مُؤْمِنَةٍ وَلكِنَّ أَبَاهُ يُونَانِيٌّ،
2 وَكَانَ مَشْهُودًا لَهُ مِنَ الإِخْوَةِ الَّذِينَ فِي لِسْتَرَةَ وَإِيقُونِيَةَ.

3 فَأَرَادَ بُولُسُ أَنْ يَخْرُجَ هذَا مَعَهُ، فَأَخَذَهُ وَخَتَنَهُ مِنْ أَجْلِ الْيَهُودِ الَّذِينَ فِي تِلْكَ الأَمَاكِنِ، لأَنَّ الْجَمِيعَ كَانُوا يَعْرِفُونَ أَبَاهُ أَنَّهُ يُونَانِيٌّ.

4 وَإِذْ كَانُوا يَجْتَازُونَ فِي الْمُدُنِ كَانُوا يُسَلِّمُونَهُمُ الْقَضَايَا الَّتِي حَكَمَ بِهَا الرُّسُلُ وَالْمَشَايخُ الَّذِينَ فِي أُورُشَلِيمَ لِيَحْفَظُوهَا.

 

سفر أعمال الرسل 17: 15

 

وَالَّذِينَ صَاحَبُوا بُولُسَ جَاءُوا بِهِ إِلَى أَثِينَاوَلَمَّا أَخَذُوا وَصِيَّةً إِلَى سِيلاَ وَتِيمُوثَاوُسَ أَنْ يَأْتِيَا إِلَيْهِ بِأَسْرَعِ مَا يُمْكِنُ، مَضَوْا.


سفر أعمال الرسل 18: 5

 

وَلَمَّا انْحَدَرَ سِيلاَ وَتِيمُوثَاوُسُ مِنْ مَكِدُونِيَّةَ، كَانَ بُولُسُ مُنْحَصِرًا بِالرُّوحِ وَهُوَ يَشْهَدُ لِلْيَهُودِ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ.


سفر أعمال الرسل 19: 22

 

فَأَرْسَلَ إِلَى مَكِدُونِيَّةَ اثْنَيْنِ مِنَ الَّذِينَ كَانُوا يَخْدِمُونَهُتِيمُوثَاوُسَ وَأَرَسْطُوسَ، وَلَبِثَ هُوَ زَمَانًا فِي أَسِيَّا.


سفر أعمال الرسل 20: 4

 

فَرَافَقَهُ إِلَى أَسِيَّا سُوبَاتَرُسُ الْبِيرِيُّ، وَمِنْ أَهْلِ تَسَالُونِيكِي: أَرَسْتَرْخُسُ وَسَكُونْدُسُ وَغَايُوسُ الدَّرْبِيُّ وَتِيمُوثَاوُسُوَمِنْ أَهْلِ أَسِيَّا: تِيخِيكُسُ وَتُرُوفِيمُسُ.


رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 16: 21

 

يُسَلِّمُ عَلَيْكُمْ تِيمُوثَاوُسُ الْعَامِلُ مَعِي، وَلُوكِيُوسُ وَيَاسُونُ وَسُوسِيبَاتْرُسُ أَنْسِبَائِي.


رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 4: 17

 

لِذلِكَ أَرْسَلْتُ إِلَيْكُمْ تِيمُوثَاوُسَ، الَّذِي هُوَ ابْنِي الْحَبِيبُ وَالأَمِينُ فِي الرَّبِّ، الَّذِي يُذَكِّرُكُمْ بِطُرُقِي فِي الْمَسِيحِ كَمَا أُعَلِّمُ فِي كُلِّ مَكَانٍ، فِي كُلِّ كَنِيسَةٍ.


رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 16: 10

 

ثُمَّ إِنْ أَتَى تِيمُوثَاوُسُ، فَانْظُرُوا أَنْ يَكُونَ عِنْدَكُمْ بِلاَ خَوْفٍ. لأَنَّهُ يَعْمَلُ عَمَلَ الرَّبِّ كَمَا أَنَا أَيْضًا.


رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 1: 1

 

بُولُسُ، رَسُولُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ بِمَشِيئَةِ اللهِ، وَتِيمُوثَاوُسُ الأَخُ، إِلَى كَنِيسَةِ اللهِ الَّتِي فِي كُورِنْثُوسَ، مَعَ الْقِدِّيسِينَ أَجْمَعِينَ الَّذِينَ فِي جَمِيعِ أَخَائِيَةَ:


رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 1: 19

 

لأَنَّ ابْنَ اللهِ يَسُوعَ الْمَسِيحَ، الَّذِي كُرِزَ بِهِ بَيْنَكُمْ بِوَاسِطَتِنَا، أَنَا وَسِلْوَانُسَ وَتِيمُوثَاوُسَ، لَمْ يَكُنْ نَعَمْ وَلاَ، بَلْ قَدْ كَانَ فِيهِ نَعَمْ.


رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي 1: 1

 

بُولُسُ وَتِيمُوثَاوُسُ عَبْدَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، إِلَى جَمِيعِ الْقِدِّيسِينَ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ، الَّذِينَ فِي فِيلِبِّي، مَعَ أَسَاقِفَةٍ وَشَمَامِسَةٍ:


رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي 2: 19

 

عَلَى أَنِّي أَرْجُو فِي الرَّبِّ يَسُوعَ أَنْ أُرْسِلَ إِلَيْكُمْ سَرِيعًا تِيمُوثَاوُسَ لِكَيْ تَطِيبَ نَفْسِي إِذَا عَرَفْتُ أَحْوَالَكُمْ.


رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 1: 1

 

بُولُسُ، رَسُولُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ بِمَشِيئَةِ اللهِ، وَتِيمُوثَاوُسُ الأَخُ،


رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 1: 1

 

بُولُسُ وَسِلْوَانُسُ وَتِيمُوثَاوُسُ، إِلَى كَنِيسَةِ التَّسَالُونِيكِيِّينَ، فِي اللهِ الآبِ وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ: نِعْمَةٌ لَكُمْ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.


 
رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 3: 2

 

فَأَرْسَلْنَا تِيمُوثَاوُسَ أَخَانَا، وَخَادِمَ اللهِ، وَالْعَامِلَ مَعَنَا فِي إِنْجِيلِ الْمَسِيحِ، حَتَّى يُثَبِّتَكُمْ وَيَعِظَكُمْ لأَجْلِ إِيمَانِكُمْ،


رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 3: 6

 

وَأَمَّا الآنَ فَإِذْ جَاءَ إِلَيْنَا تِيمُوثَاوُسُ مِنْ عِنْدِكُمْ، وَبَشَّرَنَا بِإِيمَانِكُمْ وَمَحَبَّتِكُمْ، وَبِأَنَّ عِنْدَكُمْ ذِكْرًا لَنَا حَسَنًا كُلَّ حِينٍ، وَأَنْتُمْ مُشْتَاقُونَ أَنْ تَرَوْنَا، كَمَا نَحْنُ أَيْضًا أَنْ نَرَاكُمْ،


 
رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل تسالونيكي 1: 1

 

بُولُسُ وَسِلْوَانُسُ وَتِيمُوثَاوُسُ، إِلَى كَنِيسَةِ التَّسَالُونِيكِيِّينَ، فِي اللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ:


 
رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 1: 2

 

إِلَى تِيمُوثَاوُسَ، الابْنِ الصَّرِيحِ فِي الإِيمَانِ: نِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.


رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 1: 18

 

هذِهِ الْوَصِيَّةُ أَيُّهَا الابْنُ تِيمُوثَاوُسُ أَسْتَوْدِعُكَ إِيَّاهَا حَسَبَ النُّبُوَّاتِ الَّتِي سَبَقَتْ عَلَيْكَ، لِكَيْ تُحَارِبَ فِيهَا الْمُحَارَبَةَ الْحَسَنَةَ،


رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 6: 20

 

يَا تِيمُوثَاوُسُ، احْفَظِ الْوَدِيعَةَ، مُعْرِضًا عَنِ الْكَلاَمِ الْبَاطِلِ الدَّنِسِ، وَمُخَالَفَاتِ الْعِلْمِ الْكَاذِبِ الاسْمِ،


رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 1: 2

 

إِلَى تِيمُوثَاوُسَ الابْنِ الْحَبِيبِنِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ الآبِ وَالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.


 
رسالة بولس الرسول إلى فليمون 1: 1

 

بُولُسُ، أَسِيرُ يَسُوعَ الْمَسِيحِ، وَتِيمُوثَاوُسُ الأَخُ، إِلَى فِلِيمُونَ الْمَحْبُوبِ وَالْعَامِلِ مَعَنَا،

فتيموثاوس كان مصاحبا لمعلمنا بولس الرسول في اغلب رحلاته ومنها الرحلة الي ايطاليا

 

ثالثا يوجد علامة وضعها بولس الرسول ووضحها انها مكان اسمه 

رسالة بولس الرسول الي أهل تسالونيكي 3

17 اَلسَّلاَمُ بِيَدِي أَنَا بُولُسَ، الَّذِي هُوَ عَلاَمَةٌ فِي كُلِّ رِسَالَةٍ. هكَذَا أَنَا أَكْتُبُ.
18 نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ جَمِيعِكُمْ. آمِينَ
.

فالعلامة في رسالته ( او كما نقول كلمة السر ) هو تعبير نعمة 

وختم بها تقريبا كل رسائله 

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 16: 24

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ جَمِيعِكُمْآمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 16: 23

 

نِعْمَةُ الرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَكُمْ.

 

رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 13: 14

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، وَمَحَبَّةُ اللهِ، وَشَرِكَةُ الرُّوحِ الْقُدُسِ مَعَ جَمِيعِكُمْ. آمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 6: 18

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ رُوحِكُمْ أَيُّهَا الإِخْوَةُآمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 6: 24

 

اَلنِّعْمَةُ مَعَ جَمِيعِ الَّذِينَ يُحِبُّونَ رَبَّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحَ فِي عَدَمِ فَسَادٍ. آمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي 4: 23

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ جَمِيعِكُمْآمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 1: 2

 

إِلَى الْقِدِّيسِينَ فِي كُولُوسِّي، وَالإِخْوَةِ الْمُؤْمِنِينَ فِي الْمَسِيحِنِعْمَةٌ لَكُمْ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 3: 16

 

لِتَسْكُنْ فِيكُمْ كَلِمَةُ الْمَسِيحِ بِغِنىً، وَأَنْتُمْ بِكُلِّ حِكْمَةٍ مُعَلِّمُونَ وَمُنْذِرُونَ بَعْضُكُمْ بَعْضًا، بِمَزَامِيرَ وَتَسَابِيحَ وَأَغَانِيَّ رُوحِيَّةٍ، بِنِعْمَةٍ، مُتَرَنِّمِينَ فِي قُلُوبِكُمْ لِلرَّبِّ.

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 5: 28

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَكُمْ. آمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل تسالونيكي 3: 18

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ جَمِيعِكُمْآمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس 1: 2

 

إِلَى تِيمُوثَاوُسَ، الابْنِ الصَّرِيحِ فِي الإِيمَانِنِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.

 

رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 4: 22

 

اَلرَّبُّ يَسُوعُ الْمَسِيحُ مَعَ رُوحِكَاَلنِّعْمَةُ مَعَكُمْآمِينَ.

 

رسالة بولس الرسول إلى تيطس 1: 4

 

إِلَى تِيطُسَ، الابْنِ الصَّرِيحِ حَسَبَ الإِيمَانِ الْمُشْتَرَكِنِعْمَةٌ وَرَحْمَةٌ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ الآبِ وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ مُخَلِّصِنَا.

 

رسالة بولس الرسول إلى فليمون 1: 25

 

نِعْمَةُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَعَ رُوحِكُمْآمِينَ.

 

وايضا يختم بها العبرانيين 

13: 25 النعمة مع جميعكم امين الى العبرانيين كتبت من ايطاليا على يد تيموثاوس

 

اما بقية الرسائل العاملة فالختام يختلف فمثلا 

يعقوب ويهوذا لايوجد سلام في نهاية الرسالة 

بطرس يختم بتعبير سلموا بعضكم علي بعض وفي الثانية لا يوجد صلام  

يوحنا يختم بتعبير احفظوا انفسكم او سلام لك 

وايضا الاناجيل والاعمال اي لوقا رغم انه يبدأ بالكتابه الي ثاؤفيلوس كلهم لايوجد فيهم سلام في النهاية 

فهذا الاسلوب في الختام هو مميز لمعلمنا بولس الرسول في نهاية كل رسالة

 

رابعا معلمنا بولس الرسول وضح انه كتب لليهود بطريقه غير مباشره وهذا في

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 9: 20

 

فَصِرْتُ لِلْيَهُودِ كَيَهُودِيٍّ لأَرْبَحَ الْيَهُودَ. وَلِلَّذِينَ تَحْتَ النَّامُوسِ كَأَنِّي تَحْتَ النَّامُوسِ لأَرْبَحَ الَّذِينَ تَحْتَ النَّامُوسِ.

وهذا يوضح ان الرسالة الي العبرانيين الواضح تماما انها تكلم اليهود ان كاتبها بولس الرسول يهودي الاصل وساتي الي امثلة من المحتوي فيما بعد 

 

خامسا هناك تطابق في الاسلوب والافكار بين رسائل معلمنا بولس الرسول الاخري ورسالة العبرانيين وعلي سبيل المثال 

1 المسيح وارث العالم 

عبرانيين 1

1: 2 كلمنا في هذه الايام الاخيرة في ابنه الذي جعله وارثا لكل شيء الذي به ايضا عمل العالمين 

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 8: 17

 

فَإِنْ كُنَّا أَوْلاَدًا فَإِنَّنَا وَرَثَةٌ أَيْضًا، وَرَثَةُ اللهِ وَوَارِثُونَ مَعَ الْمَسِيحِ. إِنْ كُنَّا نَتَأَلَّمُ مَعَهُ لِكَيْ نَتَمَجَّدَ أَيْضًا مَعَهُ.

 

 

2 علاقة الاب بالابن بالعالم ( الاب العامل بالابن وخلق العالم بالابن )

عبرانيين 1

1: 1 الله بعدما كلم الاباء بالانبياء قديما بانواع و طرق كثيرة 

1: 2 كلمنا في هذه الايام الاخيرة في ابنه الذي جعله وارثا لكل شيء الذي به ايضا عمل العالمين 

 

غلاطية 4

4: 4 و لكن لما جاء ملء الزمان ارسل الله ابنه مولودا من امراة مولودا تحت الناموس 

4: 5 ليفتدي الذين تحت الناموس لننال التبني 

 

كولوسي 1

1: 15 الذي هو صورة الله غير المنظور بكر كل خليقة 

1: 16 فانه فيه خلق الكل ما في السماوات و ما على الارض ما يرى و ما لا يرى سواء كان عروشا ام سيادات ام رياسات ام سلاطين الكل به و له قد خلق 

1: 17 الذي هو قبل كل شيء و فيه يقوم الكل 

 

1كورنثوس 8

8: 6 لكن لنا اله واحد الاب الذي منه جميع الاشياء و نحن له و رب واحد يسوع المسيح الذي به جميع الاشياء و نحن به

 

المسيح مجد الله وقدرة الله وجلس في يمين الله

عبرانيين 1 

1: 3 الذي و هو بهاء مجده و رسم جوهره و حامل كل الاشياء بكلمة قدرته بعدما صنع بنفسه تطهيرا لخطايانا جلس في يمين العظمة في الاعالي 

3 مجد الله

رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 4: 6

 

لأَنَّ اللهَ الَّذِي قَالَ: «أَنْ يُشْرِقَ نُورٌ مِنْ ظُلْمَةٍ»، هُوَ الَّذِي أَشْرَقَ فِي قُلُوبِنَا، لإِنَارَةِ مَعْرِفَةِ مَجْدِ اللهِ فِي وَجْهِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.

 

4 قوة الله

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 1: 16

 

لأَنِّي لَسْتُ أَسْتَحِي بِإِنْجِيلِ الْمَسِيحِ، لأَنَّهُ قُوَّةُ اللهِ لِلْخَلاَصِ لِكُلِّ مَنْ يُؤْمِنُ: لِلْيَهُودِيِّ أَوَّلاً ثُمَّ لِلْيُونَانِيِّ.

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 1: 24

 

وَأَمَّا لِلْمَدْعُوِّينَ: يَهُودًا وَيُونَانِيِّينَ، فَبِالْمَسِيحِ قُوَّةِ اللهِ وَحِكْمَةِ اللهِ.

 

5 جلس عن يمين الله

( وكررها في عبرانيين 1: 3 و 13 و 8: 1 و 10: 12 و 12: 2 )

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 8: 34

 

مَنْ هُوَ الَّذِي يَدِينُ؟ اَلْمَسِيحُ هُوَ الَّذِي مَاتَ، بَلْ بِالْحَرِيِّ قَامَ أَيْضًا، الَّذِي هُوَ أَيْضًا عَنْ يَمِينِ اللهِ، الَّذِي أَيْضًا يَشْفَعُ فِينَا.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 1: 20

 

الَّذِي عَمِلَهُ فِي الْمَسِيحِ، إِذْ أَقَامَهُ مِنَ الأَمْوَاتِ، وَأَجْلَسَهُ عَنْ يَمِينِهِ فِي السَّمَاوِيَّاتِ،

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل كولوسي 3: 1

 

فَإِنْ كُنْتُمْ قَدْ قُمْتُمْ مَعَ الْمَسِيحِ فَاطْلُبُوا مَا فَوْقُ، حَيْثُ الْمَسِيحُ جَالِسٌ عَنْ يَمِينِ اللهِ.

 

6 شهادة الملائكة للناموس

عبرانيين 2

2: 2 لانه ان كانت الكلمة التي تكلم بها ملائكة قد صارت ثابتة و كل تعد و معصية نال مجازاة عادلة 

2: 3 فكيف ننجو نحن ان اهملنا خلاصا هذا مقداره قد ابتدا الرب بالتكلم به ثم تثبت لنا من الذين سمعوا 

2: 4 شاهدا الله معهم بايات و عجائب و قوات متنوعة و مواهب الروح القدس حسب ارادته 

2: 5 فانه لملائكة لم يخضع العالم العتيد الذي نتكلم عنه 

 

غلاطية 3

3: 19 فلماذا الناموس قد زيد بسبب التعديات الى ان ياتي النسل الذي قد وعد له مرتبا بملائكة في يد وسيط 

3: 20 و اما الوسيط فلا يكون لواحد و لكن الله واحد 

 

7 تواضع المسيح الاختياري بارادته

عبرانيين 2

2: 9 و لكن الذي وضع قليلا عن الملائكة يسوع نراه مكللا بالمجد و الكرامة من اجل الم الموت لكي يذوق بنعمة الله الموت لاجل كل واحد 

 

فيلبي 2

2: 6 الذي اذ كان في صورة الله لم يحسب خلسة ان يكون معادلا لله 

2: 7 لكنه اخلى نفسه اخذا صورة عبد صائرا في شبه الناس

 

8 المسيح اخضع كل شيئ تحت قدميه 

عبرانيين 2

2: 8 اخضعت كل شيء تحت قدميه لانه اذ اخضع الكل له لم يترك شيئا غير خاضع له على اننا الان لسنا نرى الكل بعد مخضعا له 

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 15: 27

 

لأَنَّهُ أَخْضَعَ كُلَّ شَيْءٍ تَحْتَ قَدَمَيْهِ. وَلكِنْ حِينَمَا يَقُولُ : «إِنَّ كُلَّ شَيْءٍ قَدْ أُخْضِعَ» فَوَاضِحٌ أَنَّهُ غَيْرُ الَّذِي أَخْضَعَ لَهُ الْكُلَّ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 1: 22

 

وَأَخْضَعَ كُلَّ شَيْءٍ تَحْتَ قَدَمَيْهِ، وَإِيَّاهُ جَعَلَ رَأْسًا فَوْقَ كُلِّ شَيْءٍ لِلْكَنِيسَةِ،

 

9 المسيح يبيد الموت 

عبرانيين 2

2: 14 فاذ قد تشارك الاولاد في اللحم و الدم اشترك هو ايضا كذلك فيهما لكي يبيد بالموت ذاك الذي له سلطان الموت اي ابليس 

 

1كورنثوس 15

25 لأَنَّهُ يَجِبُ أَنْ يَمْلِكَ حَتَّى يَضَعَ جَمِيعَ الأَعْدَاءِ تَحْتَ قَدَمَيْهِ.
26 آخِرُ عَدُوٍّ يُبْطَلُ هُوَ الْمَوْتُ.

54 وَمَتَى لَبِسَ هذَا الْفَاسِدُ عَدَمَ فَسَادٍ، وَلَبِسَ هذَا الْمَائِتُ عَدَمَ مَوْتٍ، فَحِينَئِذٍ تَصِيرُ الْكَلِمَةُ الْمَكْتُوبَةُ: «ابْتُلِعَ الْمَوْتُ إِلَى غَلَبَةٍ».

 

رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 1: 10

 

وَإِنَّمَا أُظْهِرَتِ الآنَ بِظُهُورِ مُخَلِّصِنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، الَّذِي أَبْطَلَ الْمَوْتَ وَأَنَارَ الْحَيَاةَ وَالْخُلُودَ بِوَاسِطَةِ الإِنْجِيلِ.

 

10 انتصر علي ابليس 

عبرانيين 2

2: 14 فاذ قد تشارك الاولاد في اللحم و الدم اشترك هو ايضا كذلك فيهما لكي يبيد بالموت ذاك الذي له سلطان الموت اي ابليس 

 

كولوسي 2

2: 15 اذ جرد الرياسات و السلاطين اشهرهم جهارا ظافرا بهم فيه 

 

11 امكانية هلاك المؤمن مثل بعض شعب اسرائيل مع موسي 

عبرانيين 3

3: 16 فمن هم الذين اذ سمعوا اسخطوا اليس جميع الذين خرجوا من مصر بواسطة موسى 

3: 17 و من مقت اربعين سنة اليس الذين اخطاوا الذين جثثهم سقطت في القفر 

3: 18 و لمن اقسم لن يدخلوا راحته الا للذين لم يطيعوا 

 

1 كورنثوس 10

10: 5 لكن باكثرهم لم يسر الله لانهم طرحوا في القفر 

10: 6 و هذه الامور حدثت مثالا لنا حتى لا نكون نحن مشتهين شرورا كما اشتهى اولئك 

10: 7 فلا تكونوا عبدة اوثان كما كان اناس منهم كما هو مكتوب جلس الشعب للاكل و الشرب ثم قاموا للعب 

10: 8 و لا نزن كما زنى اناس منهم فسقط في يوم واحد ثلاثة و عشرون الفا 

10: 9 و لا نجرب المسيح كما جرب ايضا اناس منهم فاهلكتهم الحيات 

10: 10 و لا تتذمروا كما تذمر ايضا اناس منهم فاهلكهم المهلك 

10: 11 فهذه الامور جميعها اصابتهم مثالا و كتبت لانذارنا نحن الذين انتهت الينا اواخر الدهور 

10: 12 اذا من يظن انه قائم فلينظر ان لا يسقط 

ونلاحظ انه استخدم نفس التشبيه ونفس المثال 

 

12 كلمة الله الحية سيف ( سيف الكلمة )

عبرانيين 4

4: 12 لان كلمة الله حية و فعالة و امضى من كل سيف ذي حدين و خارقة الى مفرق النفس و الروح و المفاصل و المخاخ و مميزة افكار القلب و نياته 

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 6: 17

 

وَخُذُوا خُوذَةَ الْخَلاَصِ، وَسَيْفَ الرُّوحِ الَّذِي هُوَ كَلِمَةُ اللهِ.

 

13 طاعة المسيح باختياره

عبرانيين 5

5: 8 مع كونه ابنا تعلم الطاعة مما تالم به 

5: 9 و اذ كمل صار لجميع الذين يطيعونه سبب خلاص ابدي 

 

فيلبي 2

2: 8 و اذ وجد في الهيئة كانسان وضع نفسه و اطاع حتى الموت موت الصليب

 

14 تشبيه تعليم عديمي الخبره بلبن الاطفال وتعاليم الاقوياء بالطعام القوي 

عبرانيين 5

5: 12 لانكم اذ كان ينبغي ان تكونوا معلمين لسبب طول الزمان تحتاجون ان يعلمكم احد ما هي اركان بداءة اقوال الله و صرتم محتاجين الى اللبن لا الى طعام قوي 

5: 13 لان كل من يتناول اللبن هو عديم الخبرة في كلام البر لانه طفل 

5: 14 و اما الطعام القوي فللبالغين الذين بسبب التمرن قد صارت لهم الحواس مدربة على التمييز بين الخير و الشر 

 

1 كورنثوس 3

3: 1 و انا ايها الاخوة لم استطع ان اكلمكم كروحيين بل كجسديين كاطفال في المسيح 

3: 2 سقيتكم لبنا لا طعاما لانكم لم تكونوا بعد تستطيعون بل الان ايضا لا تستطيعون 

3: 3 لانكم بعد جسديون فانه اذ فيكم حسد و خصام و انشقاق الستم جسديين و تسلكون بحسب البشر 

فهو نفس التشبيه بالكامل 

 

15 مقابلة الدهر الحاضر بالاتي 

عبرانيين 6

6: 5 و ذاقوا كلمة الله الصالحة و قوات الدهر الاتي 

 

عبرانيين 9: 9

9: 9 الذي هو رمز للوقت الحاضر الذي فيه تقدم قرابين و ذبائح لا يمكن من جهة الضمير ان تكمل الذي يخدم 

 

افسس 1

1: 21 فوق كل رياسة و سلطان و قوة و سيادة و كل اسم يسمى ليس في هذا الدهر فقط بل في المستقبل ايضا

 

16 والظل مقابل الحقيقة

عبرانيين 8

8: 5 الذين يخدمون شبه السماويات و ظلها كما اوحي الى موسى و هو مزمع ان يصنع المسكن لانه قال انظر ان تصنع كل شيء حسب المثال الذي اظهر لك في الجبل 

 

عبرانيين 10

10: 1 لان الناموس اذ له ظل الخيرات العتيدة لا نفس صورة الاشياء لا يقدر ابدا بنفس الذبائح كل سنة التي يقدمونها على الدوام ان يكمل الذين يتقدمون 

 

كولوسي 2

2: 17 التي هي ظل الامور العتيدة و اما الجسد فللمسيح 

 

17 ثلاثية بولس الرسول المشهورة الايمان والرجاء والمحبة 

عبرانيين 10

10: 22 لنتقدم بقلب صادق في يقين الايمان مرشوشة قلوبنا من ضمير شرير و مغتسلة اجسادنا بماء نقي 

10: 23 لنتمسك باقرار الرجاء راسخا لان الذي وعد هو امين 

10: 24 و لنلاحظ بعضنا بعضا للتحريض على المحبة و الاعمال الحسنة 

 

1كورنثوس 13

13: 13 اما الان فيثبت الايمان و الرجاء و المحبة هذه الثلاثة و لكن اعظمهن المحبة 

 

رومية 5

5: 4 و الصبر تزكية و التزكية رجاء 

5: 5 و الرجاء لا يخزي لان محبة الله قد انسكبت في قلوبنا بالروح القدس المعطى لنا 

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 5: 6

 

لأَنَّهُ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ لاَ الْخِتَانُ يَنْفَعُ شَيْئًا وَلاَ الْغُرْلَةُ، بَلِ الإِيمَانُ الْعَامِلُ بِالْمَحَبَّةِ.

 

18 اورشليم السمائية 

عبرانيين 12

12: 22 بل قد اتيتم الى جبل صهيون و الى مدينة الله الحي اورشليم السماوية و الى ربوات هم محفل ملائكة 

عبرانيين 13

13: 14 لان ليس لنا هنا مدينة باقية لكننا نطلب العتيدة 

 

غلاطية 4

4: 25 لان هاجر جبل سيناء في العربية و لكنه يقابل اورشليم الحاضرة فانها مستعبدة مع بنيها 

4: 26 و اما اورشليم العليا التي هي امنا جميعا فهي حرة 

 

وايضا بعض الافكار الاخري المتشابهة 

احتمل الموت " ليبطل الخطية " ( 9 :26 ، انظر أيضا رومية 4 : 25 ، 1كو 15 : 3 ) ، 

وقيامته أمر منتهي به لا يحتاج إلى إثبات ( 13 :20 ورومية 4: 24 و رومية 8: 11 ) ، 

وهو حي في كل حين ليشفع " في المؤمنين ( 7 :25-انظر أيضاً رو8 :34 ، في 2 : 9-11 ) 

كما أن مجيئه ثانية– المنتظر بكل يقين ( عب10 :37 تسالونيكي الاولي 4: 17-18) 

 سيتم به خلاص شعبه نهائيا ( 9 : 28 رومية 11 ) . 

وإلى أن يأتي ثانية ، يسكن فيهم الروح القدس الذي منحهم المواهب " حسب إرادته " (2 :4 ، انظر أيضاً 1كو 12 :4-11،غل 3 :2-5 ) .

فقط قدمت 24 تشابه في الافكار والامثال فحتي لو حسبناها بحسابات النسب فهو يكون نسبة بولس الرسول لنسبة احد اخر هو 24 الي 1 اي 96 % بولس الروسل الي 4 % شخص اخر فقط من تشابه الافكار وبالطبع لو اضفنا اليها انه كتبها من ايطاليا وهو الموجود هناك وتيموثاوس تلميذه هو الذي املي عليه وكاتبها يهودي لتعدة النسبة 99 % 

 

وبعض الاعتراضات يرد عليها ابونا انطونيوس فكري ( مع تعليق بسيط من ضعفي ) 

الإختلافات بين العبرانيين وباقى رسائل بولس الرسول:

أ‌.        لقب رئيس كهنة الذى إستخدمه بولس الرسول هنا للمسيح لم يذكره فى باقى رسائله 

والسبب أن باقى الرسائل موجهة للأمم الذين لا يعرفون شيئاً عن الطقوس اليهودية ولا عن رئيس الكهنة واهمية وظيفته. أما هذه الرسالة فموجهة للعبرانيين الذين يدركون ذلك جيدا.

ب‌.    كان بولس الرسول يذكر الجزء العملى والأخلاقى فى نهاية رسائلة وهنا نراها ممتزجة مع الجزء التعليمى. ولكنه هنا أراد أن يفعل هذا ليحول العقيدة إلى خبرة حياة. ( وايضا تعليق سريع من ضعفي ان معلمنا بولس الرسول في كورنثوس الاولي مزج ايضا الجزء العملي والاخلاقي مع الجزء التعليمي فهذت شاهد له وليس ضده )

ت‌.    فى مقارنته بين العهدين كان يقارن بإختصار فى باقى الرسائل، أما هنا فهو قد أسهب فى المقارنة. 

والسبب واضح أن هذا هو موضوع الرسالة وهى موجهة للعبرانيين الذين يعرفون تفاصيل العبادة والشرائع اليهودية ( وتعليق بسيط لانه يكلم يهود فيقدر ان يوضح لهم ان رموز العهد القديم في الشرائع قد تحققت في المسيح ولكن لايستطيع ان يقول هذا للامم لانهم لايعرفون هذه الرموز ).

ث‌.    فى ص (11) ذكر سلسلة طويلة لأبطال الإيمان ولا نجد ما يقابل هذا فى باقى الرسائل 

ونقول وما المانع فهل لا بد أن تتشابه كل الرسائل فى كل شئ ( وايضا تعليق من ضعفي كيف يكلم الامم عن يفتاح ومنوح وجدعون وغيرهم وهم لا يعرفوا عنهم شيئ ولكن هنا هو يكلم العبرانيين الذين يفتخرون برجال العهد القديم فيتكلم معهم بل هذا دليل ان المتكلم يهودي يعرف ما يهتم به اليهود من ابطال في تاريخهم ).

ج‌.     نجد الرسول هنا يذكر إسم السيد المسيح مجرداً من الألقاب فيقول يسوع فى معظم الأحيان والسبب أنه كان يركز على عمل المسيح بجسده .

( وتعليقا ايضا علي النقطه الاخيره ان معلمنا بولس الرسول يقول يسوع المسيح كثيرا في عبرانيين وهو نفس اللقب الذي استخدمه في رسائله ) 

فالبعض من النقديين كتبوا انه شخص اخر فقد يكون لوقا او ابولس ولن في الحقيق الاعتراضات السابقة كما قدمت هي تشهد انه بولس الرسول.( وبالطبع المشككين يتركون كل الادلة وياخذون من بعض الكتابات التي كتبها النقديين فيقولوا ان الكاتب مجهول ). 

 

سادسا نفس التركيب والاسلوب في المقدمة والموضوع والخاتمة بما فيها الوصايا الختامية وهذا ما نجده في كل رسائل بولس الرسول وتركيبها يشبه كثيرا تركيب رسالة رومية ( وساتي الي ذلك بعد قليل )

 

سابعا الكاتب يهودي يعرف العهد القديم العبري وايضا السبعينية وليس يهودي هيليني اي يعرف العهد القديم يوناني فقط اي السبعينية ( كما قال البعض انه ابولس ) وهذا يتضح من اسلوب اقتباسه من العهد القديم الذي يتطابق تماما مع اسلوب اقتباس بولس الرسول في رسائله 

رسالة معلمنا بولس الرسول الي العبرانيين 

اجمالي اقتباسات العبرانيين

57

فئة 1

37

فئة 2

5

فئة 3

4

فئة 4

6

فئة 5

1

فئة 6

4

 

[Warning: Linked object ignored]

فئة 1 هي ان النص العبري يتفق مع السبعينية ويتفق مع العهد الجديد لفظا

فئة هي النص العهد الجديد تقرب الي العبري اكثر من السبعينية

فئة 3 هي النص العهد الجديد يقترب من السبعينية اكثر من العبري 

فئة 4 هي النص العبري يتفق مع السبعينية والعهد الجديد يختلف عنهما في مقطع او كلمة مهمة او ترتيب مؤثر او عدة ضمائر او اختصار 

فئة وهو العبري يختلف قليلا عن السبعينية والاثنين يختلفوا قليلا عن العهد الجديد ولكن نفس المعني  

فئة 6 لو العبري يتطابق مع السبعينية تقريبا ولكن العهد الجديد ياخذ المضمون وليس الحرف ( ويشترط وضوح انه اقتباس )

يلاحظ لان معلمنا بولس الرسول يكلم العبرانيين من يهود الشتات فهم علي علم بالسبعينية والعبري ايضا فهم يتعاملون بالسبعينية ولكن في مجامعهم يوم السبت يقراء بالعبري فيقتبس من الاثنين علي حد سواء لانهم يفهمون ما يتكلم عنه

وايضا اسلوب اقتباسه يتطابق مع النسب في رسالة رومية 

اجمالي اقتباسات رومية

86

فئة 1

42

فئة 2

12

فئة 3

9

فئة 4

10

فئة 5

11

فئة 6

2

كل هذا لايدع مجال للشك ان بولس الرسول هو كاتبها 

 

 ثامنا بطرس الرسول يشهد ان كاتبها بولس الرسول

رسالة بطرس الرسول الثانية 3 

14 لِذلِكَ أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، إِذْ أَنْتُمْ مُنْتَظِرُونَ هذِهِ، اجْتَهِدُوا لِتُوجَدُوا عِنْدَهُ بِلاَ دَنَسٍ وَلاَ عَيْبٍ، فِي سَلاَمٍ.
15 وَاحْسِبُوا أَنَاةَ رَبِّنَا خَلاَصًا، كَمَا كَتَبَ إِلَيْكُمْ أَخُونَا الْحَبِيبُ بُولُسُ أَيْضًا بِحَسَبِ الْحِكْمَةِ الْمُعْطَاةِ لَهُ،

16 كَمَا فِي الرَّسَائِلِ كُلِّهَا أَيْضًا، مُتَكَلِّمًا فِيهَا عَنْ هذِهِ الأُمُورِ، الَّتِي فِيهَا أَشْيَاءُ عَسِرَةُ الْفَهْمِ، يُحَرِّفُهَا غَيْرُ الْعُلَمَاءِ وَغَيْرُ الثَّابِتِينَ، كَبَاقِي الْكُتُبِ أَيْضًا، لِهَلاَكِ أَنْفُسِهِمْ
.

هو يتكلم عن رسائل بولس الرسول ولكن يتلكم عن امر عسر الفهم اشار اليه بولس الرسول وهذا جاء في 

عبرانيين 5: 11

 5: 11 الذي من جهته الكلام كثير عندنا و عسر التفسير لننطق به اذ قد صرتم متباطئي المسامع 

 

فهذا ما قاله بطرس الرسول ان بعض الامور عسرة الفهم وهو ما قاله بولس الرسول ان بعض كلامه في الرسالة عسر الفهم وهذا التعبير لم ياتي في اي رسالة اخري لبولس الرسول غير العبرانيين . فبطرس الرسول يتكلم انه علي معرفة برسائل بولس بل ويشهد لقانونيتهم واشارته الي امر كمثال جاء من العبرانيين

 

لماذا لم يذكر بولس الرسول إسمه ؟

1.     بولس الرسول كرسول للأمم كان أكثر تحرراً من الرسل الذين بشروا اليهود مثل بطرس ويعقوب ويوحنا فى الإرتباط بالطقوس اليهودية كالختان مثلاً وهذا سبب فى نفور بعض العبرانيين منه (المسيحيين الذين من أصل يهودى) وبخاصه من تمسك منهم بالتهود مثل الختان كعلامة للخلاص والذبائح والتطهير. وهؤلاء تحاملوا عليه. لان اليهود لم يتخلصوا مباشره من فكرهم اليهودي فكان بعضهم اكثر تعصبا وهم المتهودين وبعضهم اقل تعصبا ولكن غالبيتهم فيهم النزعة اليهودية بنسب. فلو ذكر إسمه لنفروا من الرسالة كلها ورفضوها وشككوا فيها وقاوموها بكل قوة ومنعوا ان يقراءها بقية العبرانيين الذين يريد معلمنا بولس الرسول ان تصل الرسالة اليهم لان المتهودين نشروا عنه اشاعات باطلة.

سفر اعمال الرسل 21

21: 21 و قد اخبروا عنك انك تعلم جميع اليهود الذين بين الامم الارتداد عن موسى قائلا ان لا يختنوا اولادهم و لا يسلكوا حسب العوائد 

 

2.     بولس أرسل للأمم ولم يرسل لليهود، فتأدباً منه وتواضعاً لم يذكر إسمه فيكون كمن إعتبر نفسه رسولاً للعبرانيين. فهو يحترم بطرس الرسول الذي لقب برسول اليهود 

رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 2: 8

 

فَإِنَّ الَّذِي عَمِلَ فِي بُطْرُسَ لِرِسَالَةِ الْخِتَانِ عَمِلَ فِيَّ أَيْضًا لِلأُمَمِ.

وتاكيد احترامه للمناطق التي بشر فيها بطرس فيقول 

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 15: 20

 

وَلكِنْ كُنْتُ مُحْتَرِصًا أَنْ أُبَشِّرَ هكَذَا: لَيْسَ حَيْثُ سُمِّيَ الْمَسِيحُ، لِئَلاَّ أَبْنِيَ عَلَى أَسَاسٍ لآخَرَ.

فهو لم يكن بشر رومية ولا بطرس ايضا فيقول انه يستطيع ان يرسل لهم رسالة فهو لا يبني علي اساس اخر 

 

3.     في بقية رسائل بولس يرسل لناس حديثين العهد به وهم الامميين والشتات فيحتاج ان يقول لهم انه بولس رسول المسيح وعبد المسيح وغيره من التعريفات التي يضعها في بداية الرسالة كتعريف ليعرفوا من يتكلم ولكن اليهود الذي تربي وسطهم وكان تلميذ مميز جدا بينهم ومشهور لمعلمهم غمالائل . ونشاطه وغيرته معروفة فلهذا هو لم يحتاج ان يكتب اسمه فهم يعرفوه جيدا ويعرفون لغته جيدا. 

 

مكان كتابة الرسالة 

معلمنا بولس الرسول كتب الرسالة في ايطاليا 

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 13: 24

 

سَلِّمُوا عَلَى جَمِيعِ مُرْشِدِيكُمْ وَجَمِيعِ الْقِدِّيسِينَيُسَلِّمُ عَلَيْكُمُ الَّذِينَ مِنْ إِيطَالِيَا.

وهذا ايضا ما اكدته الكثير جدا من المخطوطات التي كتبت بعد الختام كعنوان ( رسالة بولس الي العبرانيين كتبت في ايطاليا ) وساتي الي ذلك في جزء الادلة الخارجية 

 

سبب كتابة الرسالة وكتبها لمن 

هو كتبها للعبرانيين اي المسيحيين من اصل يهودي الذين يسميهم اهل الختان

سفر أعمال الرسل 11: 2

 

وَلَمَّا صَعِدَ بُطْرُسُ إِلَى أُورُشَلِيمَ، خَاصَمَهُ الَّذِينَ مِنْ أَهْلِ الْخِتَانِ،

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 2: 12

 

لأَنَّهُ قَبْلَمَا أَتَى قَوْمٌ مِنْ عِنْدِ يَعْقُوبَ كَانَ يَأْكُلُ مَعَ الأُمَمِ، وَلكِنْ لَمَّا أَتَوْا كَانَ يُؤَخِّرُ وَيُفْرِزُ نَفْسَهُ، خَائِفًا مِنَ الَّذِينَ هُمْ مِنَ الْخِتَانِ.

 

رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي 3: 3

 

لأَنَّنَا نَحْنُ الْخِتَانَ، الَّذِينَ نَعْبُدُ اللهَ بِالرُّوحِ، وَنَفْتَخِرُ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ، وَلاَ نَتَّكِلُ عَلَى الْجَسَدِ.

 

رسالة بولس الرسول إلى تيطس 1: 10

 

فَإِنَّهُ يُوجَدُ كَثِيرُونَ مُتَمَرِّدِينَ يَتَكَلَّمُونَ بِالْبَاطِلِ، وَيَخْدَعُونَ الْعُقُولَ، وَلاَسِيَّمَا الَّذِينَ مِنَ الْخِتَانِ،

وهم المسيحيين من اصل يهودي في فلسطين وتشتت كثير منهم فقد حدث إضطهاد ضد الكنيسة المسيحية وحكم السنهدريم على المسيحيين الذين كانوا من أصل يهودى بالطرد من المقادس ومعاملتهم كمتعدين على الناموس وأنهم نجسون مرتدون. وبهذا جرح هؤلاء الأتقياء في أعماق قلوبهم، لأنهم شعروا أنهم عزلوا عن شعب المسيا.

بل لقد سلبوا أموالهم (10: 32 – 36) وسجن البعض (13: 3) وبعض المرشدين استشهدوا (13: 7) ومنهم يعقوب أخو الرب. بل لقد واجهوا إضطهاداً من الرومان أيضاً.

وحدثت مشكلة أخرى واجهت هؤلاء العبرانيين (المسيحيين الذين كانوا من أصل يهودى) وهي أنهم كانوا يتوقعون عودة المسيح سريعاً وكان هذا سبب تعزية لهم ومصدر فرح ولكن لما طالت المدة ولم يأتى المسيح تعثروا وبالذات لأن اليهود كانوا يبشرون بأن المسيح قد إقترب مجيئه لهم ليقيم وسطهم مملكته والتي من خلالها سيحكمون العالم كله.

فبولس يكتب لهؤلاء العبرانيين لأنهم كانوا يفكرون في الإرتداد لليهودية وسط إغراءات من اليهود بقبولهم ثانية في الهيكل ورد إعتبارهم مدنياً. 

وملخص ما قاله لهم بولس الرسول:

1. هو صور المسيحية أنها الكمال واليهودية أنها النقص فمن يرتد لليهودية يكون كمن يرتد من الكامل إلى الناقص ومن الحقيقة إلى الظل ومن النور للعتمة.

2. فى المسيحية صار لنا قبول لدى الله بالمسيح ابن الله الوسيط الوحيد أما فى اليهودية فكانت الوساطة عن طريق كاهن وذبيحة حيوانية، بل الكاهن نفسه يحتاج لذبيحة عن خطاياه، بل أنه يموت وينتن بينما أن المسيح حى إلى الأبد. فمن يترك المسيح ويذهب الي اليهودية كمن يترك المرموز اليه ويتمسك فقط بالرمز

3. يؤكد لهم بولس الرسول أن ما نالوه أكثر بكثير مما فقدوه، فهم إقتنوا الهيكل السماوى عوضاً عن الهيكل الأرضى الرمزى، وإنفتحت لهم أورشليم السماوية بدلاً من أورشليم الأرضية فالمسيحية ليست حرماناً بل إقتناء للسماويات وتمتع بالأبديات. 

4. ولكن كما صلب المسيح خارج أورشليم هكذا نصيب من يتبع المسيح. وستكون كنيسته مطرودة لتشاركه آلامه.

5. ضرب لهم بولس الرسول أمثلة لأبطال الإيمان في العهد القديم الذين لم يروا المواعيد عياناً (إصحاح 11).

6. بل إحتملوا بالإيمان كل أنواع المشقات. وعرف لهم الإيمان بأنه الثقة بما يرجى. وعليهم أن يتشبهوا بهؤلاء الأبطال ويحتملوا الآلام، بل يتشبهوا بالمسيح نفسه في إحتمال الآلام. وبالإيمان أيضاً ينتظروا المسيح فلا يتعجلوا مجيئه ويصيبهم اليأس من عدم مجيئه. بل أن المسيح رئيس خلاصهم تكمل بالآلام (عب 2: 10) فلابد أن نكمل نحن أيضاً بالآلام.

7. يحذرهم بولس الرسول أن من ذاق المواهب السمائية وإرتد يكون بلا رحمة وبلا توبة.

8. أدرك بولس الرسول أن الهيكل كان على وشك الخراب وكانت هذه الرسالة لتعزية من إرتبط قلبه بالهيكل وليعلم العبرانيين أن هذا علامة على نهاية الكهنوت اليهودى. 

 

زمن كتابة الرسال هو بوضوح قبل خراب الهيكل اي قبل 70 م وهذا لعدة اسباب 

اولا هو يتكلم عن ان الذبائح تقدم حتي وقت كتابة الرسالة

عبرانيين  

9: 9 الذي هو رمز للوقت الحاضر الذي فيه تقدم قرابين و ذبائح لا يمكن من جهة الضمير ان تكمل الذي يخدم 

 

10: 1 لان الناموس اذ له ظل الخيرات العتيدة لا نفس صورة الاشياء لا يقدر ابدا بنفس الذبائح كل سنة التي يقدمونها على الدوام ان يكمل الذين يتقدمون 

10: 2 و الا افما زالت تقدم من اجل ان الخادمين و هم مطهرون مرة لا يكون لهم ايضا ضمير خطايا 

 

13: 10 لنا مذبح لا سلطان للذين يخدمون المسكن ان ياكلوا منه 

13: 11 فان الحيوانات التي يدخل بدمها عن الخطية الى الاقداس بيد رئيس الكهنة تحرق اجسامها خارج المحلة 

 

ولكن واضح انه يشعر بروح النبوة ان الهيكل قارب علي خرابه وانهدام المدينة فيقول فلنخرج 

عبرانيين 13

13: 13 فلنخرج اذا اليه خارج المحلة حاملين عاره 

13: 14 لان ليس لنا هنا مدينة باقية لكننا نطلب العتيدة 

 

عبرانيين 10

10: 25 غير تاركين اجتماعنا كما لقوم عادة بل واعظين بعضنا بعضا و بالاكثر على قدر ما ترون اليوم يقرب 

 

وبخاصة انه يتكلم عن ان الاستشهاد لم يبدأ حتي الان في اورشليم 

12: 4 لم تقاوموا بعد حتى الدم مجاهدين ضد الخطية 

 

وبالطبع هذا حدث وقت خراب اورشليم 

وثانيا وجد بعض اقتباسات من رسالة العبرانيين في مخطوطات قمران التي دفنت غالبا مع بداية احداث خراب اورشليم الذي بدأ 67 م فهي كتبت قبل ذلك 

 

ثالثا لانه كتبها من ايطاليا فهو كان في ايطاليا تقريبا سنة 63 او 64 م فيكون كتبها في هذه السنه تقريبا 

اذا فهي ليست مجهولة فنحن نعرف كاتبها ونعرف اين كتبها ونعرف متي كتبها ونعرف املاها علي مين من تلاميذه 

 

ايضا ما يشهد علي قانونية الرسالة هو محتواها 

1. تعتبر هذه الرسالة مثل الرسالة إلى أهل رومية أشبه ببحث علمي؛ وهي أكثر من غيرها من أسفار العهد الجديد تقيم تعاليمها وبراهينها على أسفار العهد القديم المعروفة والمتداولة بين الشعب اليهودي. فيها تجد العهد القديم وقد حمل مسحة مسيحية، فتجلت المفاهيم الجديدة خلال ذبيحة الصليب عن العهد القديم. فهذه الرسالة من اكثر الرسائل التي اظهرت اهمية العهد القديم وربط بينه وبين العهد الجديد وهي ايضا من اكثر اسفار العهد الجديد التي اوضحت ان العهد الجديد كان مخفي في العهد القديم والعهد القديم اعلن في العهد الجديد.

لقد أبدع الرسول بوحي الروح القدس في أسلوب رائع، ليقدم لحنًا سماويًا يسحب قلب المسيحي العبراني من الظلال إلى الحق، ومن العبادة الجسدية الخارجية إلى خدمة المسيح الفائقة. هذا السفر يمثل سيمفونية جميلة تكشف عن وحدة العهدين، بإعلانه الحق الخفي وراء الناموس والذبيحة الحقيقية.

2. عالج الرسول في بعض رسائله مسألة الفروض والوصايا الناموسية، مثل الختان، كما في رسالتيه إلى أهل غلاطية وإلى إهل كولوسي، وهذه تمس أمور شخصية يمكن للإنسان أن يمارسها أو يرفضها، أما هنا فيكتب عن موضوع جماعي يخص الهيكل اليهودي المغلق في وجوه الكل، والرعوية اليهودية التي حُرموا منها بغير أختيارهم.

3. خصص الرسول الأصحاحين الأخيرين للوصايا العملية من إلتزام بالجهاد والحب والطاعة والايمان والرجاء والمحبة، وذلك كعادته في بقية الرسائل، لكنه في نفس الوقت يمزج أحاديثه في صلب الرسالة بالجانب السلوكي العملي، فيحول العقيدة إلى خبرة حياة. يكتب لا ليشبع الفكر نظريًا وإنما ليروي الإنسان بكليته في أعماقه الداخلية ومشاعره كما في سلوكه وتصرفاته الظاهرة، فيعيش بكامله جديدًا في الرب.

4. إختلفت هذه الرسالة عن بقية الرسائل الخاصة بالرسول بولس من جهة المواضيع الرئيسية التي كانت تشغل ذهنه. هنا لا يتحدث عن الكنيسة كجسد المسيح الذي هو رأسها، ولا عن إتحادنا مع الآب في ابنه بالروح القدس، وشركتنا مع مخلصنا في آلامه لننعم بشركة أمجاده ... لكنه وهو يكتب في موضوع فريد هو حرمان المسيحيين العبرانيين من الهيكل والطقس يتحدث عن "كهنوت المسيح" الذي يشفع بدمه أمام أبيه، خلال إتحادنا فيه، حتى ننعم بالهيكل السماوي والطقس الملائكي فهو يوضح انهم ان خسروا الكهنوت الهاروني فهم فازوا بكهنوت اعظم من كهنوت لاوي بكثير وهو كهنوت المسيح.

وهي ربط بين العهدين كالاتي

1. هذه الرسالة هي سفر هام يربط العهدين. فبولس الرسول يقارن بين العهد القديم وبين العهد الجديد ليثبت تفوق العهد الجديد (2كو 3: 6-11).

2. الرسالة ربط مبدع بين كلمة الله للأنبياء (عبادة الهيكل) وبين عبادة المسيح كلمة الله

3. نرى أهمية العهد القديم في هذه الرسالة (عب 1: 1، 2) فالله هو الذي نطق بما فيه بل العهد القديم يحمل في طياته العهد الجديد، بل هو ظل له وهو رمز له والعهد الجديد به اكتمل العهد القديم. فالله له فكر واحد وكلمة واحدة. فمثلًا الراحة في العهد القديم تشير لراحتنا في السماويات ورئيس الكهنة اليهودى يشير للمسيح رئيس كهنتنا الذي دخل السموات بدم ذبيحة جسده ليتراءى أمام الله فيجد لنا فداء أبديًا وصلحًا وخلاصًا أبديًا. لذلك فاليهودية وحدها لا تكفى إذ تقف بالإنسان بعيدًا عن الله.

4. الناموس علم الإنسان كيف يتطهر من النجاسات التي تنجس الجسد لكي يتدرب الضمير على بغضة النجاسة والخطية وهذه أسماها الرسول الأعمال الميتة في داخل الضمير 9: 14 ولكن كل التشريعات الناموسية بقيت ناقصة غير قادرة على الوصول بالضمير لحالة الرضا الكامل 10: 1-4. ويتحول السفر ليشرح كيف تنقلنا المسيحية من الناقص إلى الكامل، من التطهير بدم الذبائح إلى تقديس القلب والضمير بالروح 10: 5-10. إذًا فالوحى الإلهي يتدرج في أخذه بيد الإنسان ليمتد إلى أعلى ويترقى 9: 9-11 لذلك قال المسيح ماجئت لأنقض بل لأكمل.

تشبيه: الناموس يشبه القانون. فمواد القانون الجنائى تمنع القتل، ولكنها لا تستطيع أن تصل لمنع البغضة والكراهية من القلب. أما المسيحية فهي تصل للقلب لذلك نسمع وصايا العهد القديم "لا تقتل أخيك" ووصايا العهد الجديد "أحبوا أعدائكم".

 

أقسام الرسالة ومحتوياتها

يعلن الرسول بولس ما نلناه في المسيح يسوع الذبيح والكاهن خلال مقارنته بما ناله اليهود في العهد القديم من أمتيازات وبركات، لهذا جاءت الرسالة تتحدث عن:

1. المسيح والأنبياء ص ١ : ١ - ٣

2. المسيح والملائكة ص ١ : ٤ – ١٤، ص ٢

3. المسيح وموسى ص ٣

4. المسيح ويشوع ص ٤

5. المسيح وهرون ص ٥

6. أحاديث إيمانية ص ٦

7. المسيح وملكي صادق ص ٧

8. المسيح رئيس الكهنة السماوي ص ٨

9. الخدمة السمائية ص ٩

10. الدخول إلى الأقداس السمائية ص ١٠

11. الإيمان ص ١١

12. الجهاد ص ١٢

13 .وصايا ختامية ص ١٣

 اهمية الرسالة في هذا الزمان وكل زمان والان ايضا

أهمية هذه الرسالة ألان

1. رسالة العبرانيين كتبت والهيكل على وشك الخراب والضيقة الكبيرة (حصار الرومان وهدم أورشليم والهيكل وإبادة مئات الألوف من الشعب اليهودى على يد تيطس الروماني) ونحن في هذه الأيام قد اقتربنا من الضيقة العظمى ونهاية العالم. ونجد في هذه الرسالة تشجيع وتعزية حتى لا نرتد عن إيماننا إذا حدث ضيق (مت24)

2. وكما أظهرت الرسالة عظمة المسيح بالمقارنة مع الملائكة ومع موسى، هكذا علينا أن نثق في قوة مسيحنا في هذه الأيام لنجتاز فترة الضيقة العظمى.

3. الرسالة تعلن شخص المسيح ومن يعرف المسيح حقيقة (4: 14 + 7: 24-26) لا ترهبه الآلام ولا الاضطهادات ولا سلب الأموال ولا يفرط في إيمانه أو يرتد 

4. هناك تحذيرات مرعبة لمن يرتد عن الإيمان:- (2: 1-3 + 3: 6-19 + 4: 1 + 6: 4-6 + 10: 28-31 + 10: 39).

5. وهناك كلمات تشجيع:- (4: 14، 16 + 6: 11، 12 + 10: 23، 36 + 12: 1، 3، 4).

 

 

 

بعض الادلة الخارجية 

المخطوطات 

البرديات

وابدا ببردية هامة جدا تنهي علي اي شك حول كاتب الرسالة وهي  

بردية رقم 46 

P46

http://multiply.com/mu/chrles/image/17/photos/82/500x500/142/p046-Heb-1.1-6-II.jpg?et=iX0uQeb2uKTpZ0FS49%2Bcig&nmid=67950208

( صورة اول صفحه للعبرانيين )

وتكتب في بداية الرسالة 

προς εβραιους

بروس ابرايوس ( للعبرانيين )

هذه البرديه اكتشفت علي مراحل في مصر في الثلاثينيات ويوجد قسم منها في شيستر بيتي بدبلن ايرلندا تحت رقم 2 والاخر في جامعة ميسشجان تحت رقم 222 وهي غير كامله ولكن بقاياها يؤكد انها كانت 104 مخطوطة  

حجمها 28 * 16 سم وهي عمود واحد للكتابة وكل صفحه بها من 26 الي 32 سطر مكتوبة بالخط الكبير علي اوراق البردي 

وكانت قديما يعتبروها تعود بين 175 الي 200 م وبعضهم قال انها تعود الي منتصف القرن الثالث مثل ساندرس قديما ولكن بالدراسات الباليوجرافي الحديثه وجدوا انها تعود الي سنة مابين 80 الي 85 م وهذا الذي قدمه يونج كيو كيم سمة 1988 م 

Young Kyu Kim  

وهو يرجح سنة 80 م 

ونشر بحث باسم 

Palaeographical Dating of p46 to the Later First Century

اي عمر بردية 46 بعلم الخطوط  الي نهاية القرن الاول 

ومرقمه من اسفل رغم ان الارقام تاكلت ولكن هذا يؤكد انها كانت وحده واحده كجزء رسائل بولس الرسول مما يؤكد ان رسائل معلمنا بولس الرسول متفق عليها الاربعة عشر رساله من قبل سنة 85 م  

محتوياتها

هي تحتوي علي اربعة عشر رسالة لبولس الرسول  

1-18

Romans 1:1-15:11

19-28

Rom 15:11-Hebrews 8:8

29

Heb 8:9-9:10

30

Heb 9:10-26

31-39

Heb 9:26-1 Corinthians 2:3

40

1 Cor 2:3-3:5

41-69

1 Cor 3:6-2 Corinthians 9:7

70-85

2 Cor 9:7-end, Ephesians, Galatians 1:1-6:10

86-94

Gal 6:10-end, Philippians, Colossians, 1 Thessalonians 1:1-2:3

95-96

1 Thess 2:3-5:5

97 (fragment)

1 Thess 5:5, 23-28

98-104

Thought to be 1 Thess 5:28-2 Thessalonians, 1 Timothy, 2 Timothy, Titus, Philemon (see below)

 

والملاحظ ان رسالة العبرانيين تاتي ثاني رسالة بعد رومية

والشيئ الهام جدا ان هذه البردية هي لرسائل بولس الرسول والرائع انها تضع رسالة العبرانيين كرسالة قانونية  من رسائل بولس الرسول وتاتي بعد رومية مباشرة فهذه المخطوطة من القرن الاول بعد زمن كتابة رسالة العبرانيين بما يوازي 17 سنه فقط تمحوا اي شك وتؤكد قانونية رسالة العبرانيين  وتؤكد بشكل قاطع ان كاتبها هو معلمنا بولس الرسول 

ويقال ان بعض المخطوطات منقوله منها مثل

P Oxy 8 

التي تعود الي اخر القرن الاول او بداية القرن الثاني 

P Oxy 841 

التي تعود 125 الي 150 م 

P Oxy 1622 

التي تعود الي ما قبل 148 م لان مكتوب عليها انها كتبت في عهد هارديان ( 117 الي 138 م ) ولكن اغلب الاراء تعتبرها منتصف القرن الثاني

فاعتقد هذا الدليل لايوجد بعده اي شك في قانونية الرسالة وان كاتبها هو بولس الرسول 

 

بردية 12

P12

 

Papyrus \mathfrak{P}12

Name

P. Amherst 3b

Text

Epistle to the Hebrews 1 †

Date

3rd century

Script

Greek

Found

Egypt 1897

Now at

The Morgan Library & Museum

Cite

B. P. Grenfell & A. S. HuntThe Amherst Papyri I, (London 1900), pp. 28-31 (P. Amherst 3 b)

Size

20,8 cm x 23 cm

 

بردية 114

P114

Housing Location: Oxford, Ashmolean Mus., s. n. (P. Oxy. 4498) 
Date: III 
Contents: c He 1:7-12 
Physical Description: Folios: 1 Frg 
Dimensions: 7,1 x 3,8 cm(25x15) 
Lines: 10 (27) 
Columns: 1

 

بردية 13

P13

Housing Location: London, Brit. Libr., Inv. Nr. 1532v (P. Oxy. 657) 
Date: III/IV (Turner; 225-250: Comfort; IV: Gregory, Soden) 

Contents: c He 2:14-5:5; 10:8-22; 10:29-11:13; 11:28-12:17 

Physical Description: Folios: 2 Frg (scroll) 

Dimensions: 26,3 x cm(height) 

Lines: 23-27 

Columns: 12

 

بردية 17

P17

Papyrus \mathfrak{P}17

Name

P. Oxy. 1078

Text

Hebrews 9 †

Date

4th century

Script

Greek

Found

Egypt, Lord Crawford

Now at

Cambridge University

Cite

B. P. Grenfell & A. S. HuntOxyrhynchus Papyri VIII, (London 1911), pp. 11-13

Size

14.2 x 8.4 cm

 

بردية 89

P89

Papyrus \mathfrak{P}89

Text

Epistle to the Hebrews 6 †

Date

4th century

Script

Greek

Found

Egypt

Now at

Laurentian Library

Cite

R. Pintaudi, N.T. Ad Hebraeos VI, 7–9; 15–17, ZPE 42 (1981), pp. 42–44.

 

بردية 126

P126

Papyrus 126

Sign

\mathfrak{P}126

Text

Epistle to the Hebrews 13:12-13.19-20

Date

4th century

Script

Greek

Now at

Instituto Papirologico "G. Vitelli"

Cite

Pubblicazioni della Società Italiana (2008)

Size

30 cm by 16 cm

 

بردية 116

Housing Location: Vienna, Österr. Nat. Bibl., Pap. G 42417 
Date: VI/VII 

Contents: c He 2:9-11r; 3:3-6v; 

Physical Description: Folios: 1 Frg 

Dimensions: 5,2 x 3,3 cm 

Lines: 7 

Columns: 1

 

بردية 79

P79

Housing Location: Berlin, Staatliche Museen, P. 6774 
Date: VII (Treu, Turner) 
Contents: c He 10:10-12v; 10:28-30r 
Physical Description: Folios: 1 Frg 
Dimensions: 11,2 x 5,3 cm(26-30x21) 
Lines: 15v, 17r (ca. 32) 
Columns: 1 (2)

 

المخطوطات الجلدية 

السينائية 

تقريبا سنة 340 م 

ورسالة العبرانيين تاتي بين تسالونيكي الثانية وتيموثاوس الاولي وتكتب في بداية الرسالة 

للعبرانيين

 

وفي نهاية الرسالة 

 

الفاتيكانية 

من سنة 325 الي 350 م وكتبت نفس الامر في المقدمة

وايضا تاتي فيها رسالة العبرانيين بعد تسالونيكي الثانية 

 

الاسكندرية 

من القرن الخامس وايضا اتت رسالة العبرانيين بين 2 تسالونيكي و1 تيموثاوس

 

وفي نهاية الرسالة 

 

وايضا الافرايمية من القرن الخامس 

وغيرهم الكثير جدا 

ومخطوطة

كتبت الي العبرانيين كتبت في ايطاليا

ومخطوطة 1739 و 1881 ومجموعة مخطوطات الميجورتي ومخطوطات التقليدية كتبوا

الي العبرانيين من ايطاليا امليت الي تيموثاوس

ومخطوطة 81   

رسالة بولس  الي العبرانيين في اورشليم 

ومخطوطة 0285 

رسالة بولس الي العبرانيين من ايطاليا علي يد تيموثاوس 

ولاتوجد مخطوطة قديمه مكتشفه ( علي قدر علمي الضعيف ) حتي الان كتبت اسم اخر غير بولس الرسول 

 

التراجم 

ابدا اولا بالاشورية ( خابوس ) السريانية 

من سنة 165 م

وفي البداية 

restoration : in writing : of the letter : to : the Hebrews

الرسالة الي العبرانيين 

 

واتي في السريانية القديمة من القرن الثالث ايضا الي العبرانيين وتاتي بعد الرسالة الي رومية 

وفي المخطوطات القبطية الصعيدية ، تقع بعد الرسالة الثانية إلى كورنثوس . وفي إحدى مخطوطات لينينجراد ، تقع بعد الرسالة إلى غلاطية

 

واللاتينية القديمة من منتصف القرن الثاني وتكتب بوضوح انها رسالة بولس الرسول الي العبرانيين  

والفلجاتا من القرن الرابع 

والبشيتا من القرن الرابع

وبقية المخطوطات السريانية  

والترجمات الكثيره الاخري مثل الخمس ترجمات القبطيه ( الصعيدي والبحيري والاخميمي والفيومي والوسطي )

والترجمه الغوصيه 

والسلافينية 

والجوارجينية 

والاثيوبية 

وغيرهم الكثير

ورغم اختلاف ترتيب رسائل بولس الرسول في المخطوطات والترجمات الا انه يشهد اكثر ان رسالة العبرانيين هي من بداية الكنيسه لمعلمنا بولس الرسول ولا خلاف عليها ولذلك كلهم شملوها في رسائلة الاربعة عشر.

 

وقبل الانتهاء من هذه النقطه يوجد ايضا اشارة الي رسالة عبرانيين في مخطوطات قمران

4Q369 = 1: 6 

http://1.bp.blogspot.com/_NLydHsxn-mw/TF-AcWwu-6I/AAAAAAAABRE/22LKyhA0bNo/s400/dead+sea+scrolls.jpg

4Q470 = 2: 2 

11Q13 = 7: 3 

1Qs et al = 10: 4

 

القوائم 

وهي مخطوطات تكتب قائمة بالاسفار القانونية حسب الاباء والكنائس 

قائمة اوريجانوس 185 الي 254 يقول 

يتكلم عن رسائل بولس الرسول ثم يركز علي العبرانيين  ويقول 

قال التعبيرات الاتية في مواعظة عن الرسالة الي العبرانيين حيث ان صفة الي العبرانيين ليس بها فظاظة حيث اعترف بانه فظ في الحديث ( 1كو 6: 11 ) ...... ولكن مجددا الافكار التي بالرسالة جديرة بالاعجاب وليست ادني من الكتابات المعروفة للرسول.....

 

قائمة قوانين الرسل 

في القانون رقم 85 يقول 

اربعة عشر رسالة لبولس

 

قائمة يوسابيوس القيصري 265 الي 340 م

يتكلم عن الاسفار المقدسة ويحسب 14 رسائل بولس الرسول منها 

 

قائمة كيرلس الاورشليمي 350 م يقول

هناك الاربعة عشر رسالة لبولس 

 

قائمة مجمع لاوديكية 363 م تقول في القانون 60 

رسائل بولس الاربعة عشر

 

قائمة اثاناسيوس الرسولي 367 م يقول

رسائل بولس الاربعة عشر : 

واحده الي رومية

اثنين الي كورنثوس 

واحده الي غلاطية 

واحده الي افسس 

واحده الي فيلبي 

واحده الي كلوسي 

اثنين الي تسالونيكي 

واحده الي العبرانيين 

اثنين الي تيموساوس 

واحده الي تيطس 

واحده الي فليمون 

 

قائمة غريعوريوس النيزنزي 329 الي 389 م ويقول

رسائل بولس الاربعة عشر

 

قائمة ابيفانيوس 385 م

الرسائل الاربعة عشر للرسول المقدس بولس 

 

قائمة امفيلوكيوس 394 م 
بولس الرسول كتب بحكمة للكنائس اربعة عشر رسالة 

واحده الي رومية 

اثنين الي كورنثوس 

وتلك الي غلاطية 

واخري الي افسس

وتلك الي فيلبي

والمكتوبه الي كلوسي 

واثنين الي تسالونيكي 

واثنين الي تيموثاوس

واحده الي تيطس

واخري الي فليمون

وواحده الي العبرانيين

 

قائمة القديس جيروم 394 م 

في رسالته الي بولس اسقف نولا 

الرسول بولس كتب الي السبع كنائس ( 9 ) والثامنة الي العبرانيين وارشد تيموثاوس وتيطس وفليمون من اجل عبده الهارب 

 

قائمة اغسطينوس 397 م 

اربعة عشر رسالة لبولس واحده للرومانيين واثنين للكرونثوسيين واحده للغلاطيين واحده للافسسيين وللفلبينيين اثنين للتسالونيكيين واحده للكولوسيين اثنين لتيموساوس واحده لتيطس وفليمون وللعبرانيين 

 

 قائمة مجمع قرطاج الذي انعقد علي عدة مراحل بداية من 397 م الي 419 

قانون 24 يقول

 الاسفار الالهية المقدسه ... ثلاثة عشر رسالة لبولس وواحده للعبرانيين 

 

روفينيوس 400 م 

اربعة عشر رسالة لبولس 

 

ثم بعد ذلك الكثير جدا

 

ملحوظه هامه 

بدات تنظم الكنيسه قراءات من مقاطع الاربع اناجيل من بدايات الكنيسه ومنها البولس وهو تقسيم اربعة عشر رسالة لبولس الي مقاطع قرائة كنسية

 

بالنسبة للشرق فمنذ البداية كان هناك شبه إتفاق عام على أنها من رسائل معلمنا بولس الرسول. هذا ما قبلته الكنيسة الشرقية بوجه عام، ومدرسة الاسكندرية بوجه خاص. جاء في يوسابيوس أن للقديس أكلمينضس الاسكندري عملاً مفقودًا، ورد فيه أن معلمه بنتينوس الفيلسوف يتحدث عن الرسالة بكونها للقديس بولس. 

وقال بهذا معظم الأباء وعلى سبيل المثال البابا بطرس خاتم الشهداء والبابا أثناسيوس الرسولى وديديموس الضرير والبابا كيرلس عمود الدين ويوحنا فم الذهب وكيرلس الأورشليمى وكثيرون. والكنائس الغربية كاملة تبعت الكنائس الشرقية بعد القرن الرابع لان قيل ان قلة من الاباء الغربيين في القرن الثالث ذكروا ان اسم الكاتب غير محدد ولكن كما قلت هذا الامر لم يكن عليه خلاف من القرن الاول في الكنيسة الشرقية. 

ويمكننا أن نلخص نظرة الدارسين للرسالة في الآتي: 

1.أن الكاتب هو الرسول بولس: ساد هذا الفكر في الكنيسة الشرقية منذ بداية إنطلاقها واستقر فيما بعد في الكنيسة الغربية من بين الذين ذكروا هذا الرأي القديس بنتينوس، والقديس اكليمندوس

فقد قال القديس اكليمندوس الاسكندري ( 210 م ) بوضوح ان كاتب الرسالة هو بولس الرسول والقديس جيروم والقديس يوحنا الذهبي الفم، والقديس أغسطينوس، وغيرهم كثيرين ولا يزال يعتبر هو الرأي السائد بين الغالبية العظمى للدارسين المحدثين.

 

2. برناباس: العلامة ترتليان وweisler, Ulmann

3. لوقا البشير: ذكر العلامة أوريجانوس هذا الرأي، وقبلهEbrabd, Calvin.

4. أكلمينضس الروماني: إتجاه غربي مبكر، اختفى تمامًا إلاَّ قلة قبلته مثل Reithmuier, Erasmus.

5. سيلا: Rohme, Mynster.

6. أبولس: Luthea, semler.

ورد ايضا سريع من ضعفي علي هذا 

اولا رسالة برنابا واكليمندوس استشهدوا بها في كتاباتهم فكيف يستشهدوا برساله رسولية قديمة ثم يدعي البعض انهم كتبوها

ثانيا أما قوله إن لوقا الإنجيلي ترجمها من اللغة العبرية إلى اللغة اليونانية، فلا يوجد دليل على أنها كُتبت أولاً بالعبرية، وإنما استنتج البعض أنها كُتبت بها لأن هدفها إفادة العبرانيين وايضا الدارسين لها باليوناني من العلماء اكدوا انها ليست مترجمه ولكن هي كتبت اصلا باليوناني مثل بقية رسائل بولس الرسول وبنفس الاسلوب والتعبيرات. 

وايضا معلمنا بولس الرسول فسر بعض الاشياء مثل ملكي صادق اي ملك البر ولو كانت الرسالة مكتوبة بالعبرية لما احتاج إلى هذا التفسير

 ثالثا لا يمكن أن ننسبها إلى برنابا لأنه لم يكن في إيطاليا، والرسالة كُتبت من إيطاليا (13:24). ولا كاتب رسالة برناباس لان الذي يقارن أسلوب كتابة برنابا وأقوال هذه الرسالة يجد فرقاً عظيماً في التركيب ونَسَق العبارة. 

ورابعا انتشار الرسالة في المخطوطات القديمة من قبل خراب اورشليم وايضا منذ سنة 80 م مثل بردية 46 والترجمات القديمة تلغي اي احتمالية ان كاتبها هو احد متاخر عن زمن معلمنا بولس الرسول 

 

وساعرض لاحقا تعليق علي كلام العلامة اوريجانوس علي رسالة العبرانيين 

 

اقتباسات الاباء

واركز فقط علي اقتباسات الاباء قبل مجمع نيقية 

من القرن الاول الي بداية القرن الثاني

Clement of Rome, Mathetes, Polycarp, Ignatius, Barnabas, Papias, Justin Martyr, Irenaeus.

1   1:3   1:3-4   1:5   1:7   1:13   2:12   3:2   3:5   3:5   3:5   4:8   5:1   5:7-9   6:18   10:9   10:12-13   10:29   10:37   11:5   11:13   11:17   11:31   11:37   12:1   12:6   13:15   13:17   13:17

 

اباء القرن الثاني

Hermas, Tatian, Theophilus, Athenagoras, Clement of Alexandria

1:1   1:1   1:1   1:1   1:1   1:1   1:1   1:3   1:3   1:3   1:14   2:11   2:14-16   3:12   4:8-9   4:12   5:12   5:12-14   5:13   5:14   5:14   5:14   5:14   6:2   6:4-6   6:6-8   6:11-20   7:1-3   7:2   8:8-10   8:10-12   9:1   9:14   9:24   10:25   10:26-27   10:26-27   10:32-39   10:39   11:1-2   11:3   11:3-4   11:6   11:25   11:25   11:26-27   11:32   11:36-37   11:36-40   12:5-6   12:21   12:28   13:4   13:5   13:14   13:14-16   13:17

 

العلامه ترتليان

1:3   1:5   1:14   2:2   2:5-9   2:6-9   4:12   4:13   4:15   5:5-10   5:7   5:8   5:10   7:1-3   7:1-3   7:10   7:15   7:17   8:8-13   8:11   9:8   9:14   9:19   10:22   10:24   10:26-27   10:29   10:30   10:30   10:35   11:4   11:5   11:5   11:7   11:9   11:26   11:32-38   12:3   12:5-6   13:2   13:10   13:10-13

 

Tertullian, Part Fourth; Minucius Felix; Commodian; Origen, Parts First and Second

1:1   1:3   1:3   1:3   1:3   1:3   1:3   1:3   1:7   1:14   1:14   1:14   1:14   1:14   2:1   2:10   3:14   4:12   4:14   4:15   4:15   5:11-14   5:12-14   5:14   6:1   6:1   6:4-6   6:6   6:7-8   6:7-8   6:7-8   7:19   7:26-8:1   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:11   9:3   9:3-4   9:7   9:11-20   9:13   9:14   9:19   9:19-22   9:26   9:26   10:1   10:1   10:1   10:29   10:38   11:1   11:11-12   11:13   11:24-26   11:37   11:37-38   11:37-38   11:40   12:2   12:6   12:22   12:22-23   12:22-23   12:22-23   12:24   12:26-27   12:29   13:12-13

 

اباء القرن الثالث

Hippolytus; Cyprian; Caius; Novatian; Appendix

1:3   1:3   1:9   2:5   2:11   3:3   5:1   5:7   6:2   6:2   7:21   7:21   9:27   10:30   11:35   11:35   11:36-37   12:6   12:29   12:29   13:10

 

وايضا من اباء القرن الثالث

Gregory Thaumaturgus; Dinoysius the Great; Julius Africanus; Anatolius and Minor Writers; Methodius; Arnobius

1:1   1:3   1:3   1:3   1:3   1:3   2:3-4   2:16   3:5-6   3:7-11   4:14   4:15   6:1-8   6:4   6:8   7:14   8:13   9:4   9:4   10:1   10:30   10:32   11:10   11:10   11:23   11:32   12:15   13:8

 

وايضا من نهاية القرن الثالث الميلادي

Lactantius, Venantius, Asterius, Victorinus, Dionysius, Apostolic Teaching and Constitutions, Homily, Liturgies

1:2   1:3   1:6   1:7   2   2:10   4:8   5   5:1-3   5:4   5:5   5:14   7:3   8:2   8:13   9:22   9:24   10:1   10:22   10:30   11:19   11:37   11:37   12:8   12:23   13:4   13:7   13:15

 

وايضا

The Twelve Patriarchs, Excerpts and Epistles, The Clementia, Apocrypha, Decretals, Memoirs of Edessa and Syriac Documents, Remains of the First Ages

4:13   5:1   7:2   7:21   10:23   10:26   10:30   10:33-34   11:5   11:35   11:37   11:38   13:4   13:7

 

ومن بعض الكتابات الابكريفية مثل في القرن الثاني والثالث الميلادي اقتبست من رسالة بولس الرسول الي العبرانيين 

The Gospel of Peter, The Apocalypse of Peter, The Visio Pauli, The Apocalypses of the Virgin and Sedrach, The Testament of Abraham, The Acts of Xanthippe and Polyxena, The Narrative of Zosimus, The Apology of Aristides,

1:1-2   1:3-4   1:5   1:5   1:7   1:11   1:13   1:14   2:9   2:9   2:11   2:14   2:14-15   3:2   3:5   3:14   4:12   4:14   4:14   5:6   5:12   5:14   6:18   8:5   9:10   9:23   10:1   10:1   10:1   10:37   11:5   11:16   11:17   11:31   11:37   11:37   11:37   12:1   12:6   12:22   12:22-23   13:17

 

اذا نستطيع ان نجمع رسالة العبرانيين من اقوال الاباء قبل مجمع نيقية عدة مرات واما بعد مجمع نيقية فكم ضخم جدا من الاقتباسات 

 

العلامه اوريجانوس وقانونية رسالة بولس الرسول الي العبرانيين

 

ساعرض شبهة يستشهد فيها المشكك بمقوله للعلامه اوريجانوس للتشكيك في قانونية رسالة العبرانيين 

وقد عرضت سابقا في ملف العلامة اوريجانوس وقانونية رسالة بطرس الثانية مختصر لسيرة العلامه اوريجانوس واعماله العظيمه واخطاؤه ايضا واسباب حرمانه 

والخلاصه 

ان الكنيسة على مر القرون واضحة وصريحة فى موقفها من اوريجانوس سواء فى عصرة او بعد وفاتة ولا تقبل اراؤه المنحرفه عن الايمان المستقيم فهو ليس قديس 

ورغم كل هذا لكن علوم وكتابات العلامه اوريجانوس لا يستهان بها ولا يجب الخلط بين ارائه وبين اهمية كتاباته بمعني لايجب ان ناخذ كتاباته ككلام مسلم به فبه بعض الاشياء مرفوضه ولا نقلل من اهميت شهاداته كعالم كبير في القرن الثالث الميلادي

وفي البداية فكره مختصره عن العلامه اوريجانوس 

اوريجانوس 

Origen Adamantius 

تبقى شخصيته محيّرة فإن كان بعض الدارسين مثل كواستين وغيره يشهدون لدوره الفعّال في الاهتمام بالكتاب المقدس، وقد تأثر به حتى مقاوموه، لكن الكنيسة القبطية وقد شعرت بخطورة تعاليمه حرمته في حياته بينما الكنائس الخلقيدونية حرمته في أشخاص تابعيه سنة 553م وذلك لما وجد في كتاباتهم عن وجود النفس السابق للجسد، وإن جميع الخليقة العاقلة حتى الشياطين ستخلص الخ... لقب العلامة أوريجينوس بـ "أدمانتيوس" أي "الرجل الفولاذي"، إشارة إلى قوة حجته التي لا تقاوم وإلى مثابرته. 

طفولته: 

يعتبر أوريجينوس ابن مصر الأصيل، يبدو أنه ولد في الإسكندرية حوالي عام 185م. اهتم به والده ليونيدس Leonides فهذبه بمعرفة الكتاب المقدس، وقد أظهر الابن شغفاً عجيباً في هذا الأمر. استشهاد ليونيدس: 

عاصر الاضطهاد الذي أثاره سبتيموس ساويرس عام 202م، والذي كان أكثر عنفاً على الكنيسة المصرية، حتى ظن كثيرون أن هذا الاضطهاد هو علامة على مجيء "ضد المسيح". أُلقيّ القبض على ليونيدس ووضع في السجن، أما أوريجينوس الذي لم يكن بعد قد بلغ السابعة عشر من عمره فكان يتوق بشغف إلى إكليل الاستشهاد مع والده. وفي اللحظة الحاسمة منعته أمه من تحقيق رغبته بإخفاء كل ملابسه حتى يلتزم البقاء في المنزل ليرعى شئون أخوته الستة. فأرسل إلى أبيه يحثه على الاستشهاد، قائلا له: "أحذر أن تغير قلبك بسببنا". 

معلم الأدب: 

إذ صودرت ممتلكات ليونيدس بعد استشهاده صار العلامة أوريجانوس وعائلته في عوز، لهذا التجأ إلى سيدة غنية رحبت به، وكانت لها مدرسه في بيتها وتتولي الانفاق عليها وعلي خدام المدرسة لكنه لم يحتمل البقاء كثيراً، لأن معلماً هرطوقياً يدعى بولس الإنطاكي استطاع أن يؤثر عليها ببلاغته فضمته إلى بيتها، وتبنته، وأقامته فيلسوفاً خاصاً بها، وسمحت له أن ينشر هرطقته بإلقاء محاضرات في بيتها. لم يستطع أوريجينوس ـ وهو بعد صغير السن ـ أن يشترك في الصلاة مع هذا الهرطوقي متمسكاً بقوانين الكنيسة، فترك البيت وعكف على تدريس الأدب الدنيوي والنحو لينفق على نفسه وعلى عائلته. وجد أوريجينوس في تدريسه للوثنيين الأدب والنحو فرصته للشهادة للإيمان المسيحي قدر ما تسمح الظروف، فكان يعلن عن مركز اللاهوتيات بين الكتابات اليونانية، وبهذا اجتذب أوريجينوس بعض الوثنيين الذين جاءوا يطلبون أن يسمعوا منه عن التعاليم المسيحية من بينهم بلوتارخس الذي نال إكليل الاستشهاد وأخوه هيراقليس (ياروكلاس) الذي صار بطريركاً على الإسكندرية.   

أوريجانوس ومدرسة إسكندرية: 

إذ تركت مدرسة الإسكندرية بلا معلم بسبب الاضطهاد، ورحيل القديس أكليمنضس، عين البابا ديمتريوس أوريجينوس رئيساً للمدرسة وهو بعد في الثامنة عشرة من عمره. أوقف أوريجينوس كل نشاط له وباع كل كتبه الثمينة المحبوبة لديه، ليكرس حياته بالكامل للعمل الجديد الذي أوكل إليه كمعلم للموعوظين. تتلمذ على يديه كثيرون نذكر على سبيل المثال القديس الكسندروس أسقف أورشليم الذي كان يتطلع إلى أوريجينوس كمعلمه وصديقه. 

ونود أن نشير هنا إلى دور العلامة أوريجينوس في تطور المدرسة: 

1. ألقى العلامة أوريجينوس بنفسه بكل طاقاته لا لدراسة الكتاب المقدس والتعليم به فحسب، بل وفي تقديم حياته مثلاً للحياة الإنجيلية. في هذا يقول القديس غريغوريوس العجائبي: "لقد جذبنا بأعماله التي فعلها أكثر من تعاليمه التي علمنا إياها". اتسم أيضا بالحياة النسكية مع ممارسة الصلاة بكونها جزءاً لا يتجزأ من الحياة النسكية، تسنده في تحرير النفس ودخوله إلى الاتحاد مع الله بطريقة أعمق. يرى في الصلوات أمراً ضرورياً لنوال نعمة خاصة من قبل الله لفهم كلمة الله. رأى أن الإنسان يطلب الاتحاد مع الله خلال حفظ البتولية، فينسحب عن العالم وهو بعد يعيش فيه، مقدماً تضحية في أمور الترف قدر ما يستطيع، محتقراً المجد البشري. وبسبب حضور النسوة يستمعن محاضراته، ولكي لا تحدث عثرة رأى أن ينفذ حرفياً ما ورد في الإنجيل أن أناساً خصوا أنفسهم من أجل ملكوت الله (مت12:19)، لكنه يبدو أنه قدم توبة على هذا الفعل. وقد استخدمها البابا ديمتريوس ضده. 

2. في البداية ركز أوريجينوس على إعداد الموعوظين وتهيئتهم للعماد، لا بتعليمهم الإيمان المسيحي فحسب، وإنما بتقديم التعاليم الخاصة بالحياة المسيحية العملية أيضاً. 

3. لم يقف عمل العلامة أوريجينوس عند تهيئة الأعداد الضخمة المتزايدة الجالسة عند قدميه لنوال سر العماد وإنما كان عليه بالحري أن يهيئهم لقبول إكليل الاستشهاد. فكل من يقترب إليه إنما بالحري يجري نحو خطر الاستشهاد. 

4. اهتم أوريجينوس بتعميق الفكر الدراسي؛ فإذ كان جمهور تلاميذه يلتفون حوله من الصباح حتى المساء رأى أوريجينوس أن يقسمهم إلى فصلين، واختار تلميذه هيراقليس- المتحدث اللبق- ليدرس المبتدئين المبادئ الأولى للتعاليم المسيحية، أما هو فكَّرس وقته في تعليم المتقدمين اللاهوت والفلسفة معطياً اهتماماً خاصاً بالكتاب المقدس. 

5. لعل أعظم أثر لأوريجينوس على مدرسة الإسكندرية هو إبرازه التفسير الرمزي للكتاب المقدس. فقد كَّرس حياته كلها لهذا العمل، حتى نسب هذا المنهج التفسيري لمدرسة الإسكندرية ولأوريجينوس.  

رحلات أوريجينوس: 

1. حوالي عام 212م ( 27 سنه ) زار أوريجينوس روما في أثناء أسقفية زفيرينوس Zephyrinus، وفي حضرته ألقى القديس هيبوليتس مقالا عن كرامة المخلص، وبعد إقامة قصيرة هناك عاد إلى الإسكندرية. 

2. قام بعدة رحلات إلى بلاد العرب، أولها حوالي عام 214م، حيث ذهب إليها بناء على دعوة من حاكم تلك البلاد الذي كان يرغب في التعرف على تعاليمه، كما دُعيّ إلى العربية عدة مرات ليتناقش مع الأساقفة وقد أشار المؤرخ يوسابيوس إلى اثنتين من هذه المناقشات، نذكر منهما أنه في عام 244م انعقد مجمع عربي لمناقشة وجهة نظر الأسقف بريلوس في شخص السيد المسيح. انعقد هذا المجمع على مستوى واسع أدان الأسقف بسبب قوله إن الله أقنوم واحد، وقد حاولوا باطلا إقناعه أن يعود إلى الإيمان المستقيم. أسرع أوريجينوس إلى العربية ونجح في إقناع الأسقف الذي يبدو أنه بعث إليه برسالة شكر، وصار من أكبر المدافعين عنه. على أي الأحوال هذا الارتباط بين أوريجينوس والعربية إنما هو امتداد لارتباط العلامة بنتينوس بها. 

3. حوالي عام 216م، إذ نهب الإمبراطور كاركلا Caracalla مدينة الإسكندرية وأغلق مدارسها واضطهد معلميها وذبحهم، قرر أوريجينوس أن يذهب إلى فلسطين. هناك رحب به صديقه القديم الكسندر أسقف أورشليم كما رحب به ثيؤكتستوس Theoctistus أسقف فلسطين، اللذان دعياه ليشرح الكتاب المقدس للشعب في حضرتهما. غضب البابا ديمتريوس الإسكندري جداً، لأنه حسب عادة الكنيسة المصرية لا يستطيع غير الكاهن أن يعظ في حضرة الأسقف، فأمره بعودته إلى الإسكندرية سريعاً، فأطاع وعاد، وبدت الأمور تسير كما كانت عليه قبلاً. 

4- مع بداية حكم اسكندر ساويرس (222- 225م) أرسلت مامسيا Mammaca والدة الإمبراطور حامية حربية تستدعي العلامة أريجانوس لإنطاكيا يشرح لها بعض الأسئلة، وقد استجاب للدعوة ثم عاد إلى مدرسته. 

5. أرسل العلامة أريجينوس إلى اليونان لضرورة ملحة تتعلق ببعض الشئون الكنسية، وبقيّ غائباً عن الإسكندرية. ذهب إلى آخائية ليعمل صلحاً، وكان يحمل تفويضاً كتابياً من بطريركه. وفي طريقه عبر بفلسطين، وفي قيصرية سيم قساً بواسطة أسقفها. فقد بدا للأساقفة أنه لا يليق بمرشد روحي مثل أوريجينوس بلغ أعلى المستويات الروحية والدراسية يبقى غير كاهن. هذا وقد أرادوا أن يتجنبوا المخاطر التي يثيرها البابا ديمتريوس بسماحهم له أن يعظ وهو "علماني" في حضرتهم. وقد اعتبر البابا هذه السيامة أكثر خطأ من التصرف السابق، حاسباً إياها سيامة باطلة لسببين: 

أ. أن أوريجينوس قد قبل السيامة من أسقف آخر غير أسقفه، دون أخذ تصريح من الأسقف التابع له. 

ب. إذ كان أوريجينوس قد خصى نفسه، فهذا يحرمه من نوال درجة كهنوتية، فإنه حتى اليوم لا يجوز سيامة من يخصي نفسه. 

إدانته: 

لم يحتمل البابا ديمتريوس هذا الموقف فدعا لانعقاد مجمع من الأساقفة والكهنة بالإسكندرية. رفض المجمع القرار السابق مكتفين باستبعاده عن الإسكندرية. لم يرض البابا بهذا القرار فدعا مجمعاً من الأساقفة وحدهم عام 232م، قام بإعلان بطلان كهنوته واعتباره لا يصلح بعد للتعليم، كما أعلن عن وجود بعض أخطاء لاهوتية في كتاباته. كتب البابا الإسكندري القرار إلى كل الإيبارشيات، فدعا Pontias أسقف روما مجمعاً أيّد القرار، وهكذا فعل كثير من الأساقفة، فيما عدا أساقفة فلسطين والعربية وآخائية وفينيقية وكبدوكيا الذين رفضوا القرار. اضطر أوريجينوس أن يدافع عن نفسه ضد الاتهامات الخطيرة التي وجهت ضده. فقد أورد روفينوس في كتابه De Adulteratione نبذة طويلة من خطاب كان قد وجّهه أوريجينوس إلى أصدقاء له في الإسكندرية يشكو فيه من الملفقين الذين غيروا بعض فقرات من كتبه وشوهوها، ومن الذين نشروا في العالم المسيحي كتباً مزورة ليس من العسير أن نجد فيها ما يستحق السخط. كذلك يعرفنا القديس جيروم بوجود خطاب آخر كتبه أوريجينوس إلى فابيانوس أسقف روما يتهم فيه صديقه إمبروسيوس بأنه تسرع ونشر أحد كتبه في وقت غير مناسب وقبل أن يكمله، لعله قصد بهذا الكتاب "المباديء De Peincipiis" الذي أثار سخط الكثيرين ضده حتى بعد وفاته. وجاء في ميمره الخامس والعشرين على إنجيل لوقا: "إنه من دواعي سرور أعدائي أن ينسبوا لي آراء لم أكن أتصورها ولا خطرت ببالي". 

مدرسة جديدة: 

حثه أسقف قيصرية على إنشاء مدرسة للاهوت هناك، رأسها قرابة عشرين عاماً، فيها تتلمذ القديس غريغوريوس العجائبي لمدة خمسة أعوام. 

اضطهاد مكسيميان: 

خلال الاضطهاد الذي أثاره مكسيميان التجأ أوريجينوس إلى كبادوكية قيصرية، في هذا الاضطهاد أُلقيّ القبض على صديقيه القديمين: إمبروسيوس وبروتوكتيتوس كاهن قيصرية، ووضعا في السجن. كتب أوريجينوس إليهما مقالا: "الحث على الاستشهاد"، نظر فيه إلى الاستشهاد كأحد البراهين على صحة الحق المسيحي، وكاستمرار لعمل الخلاص. أطلق سراح صديقيه وعاد أوريجينوس إلى قيصرية فلسطين. سافر أوريجينوس إلى أثينا عن طريق بيلينية، حيث قضى عدة أيام في نيقوميديا، وهناك تسلم رسالة من يوليوس أفريقانيوس، يسأله فيها عن قصة سوسنة إن كانت جزءاً أصيلا من سفر دانيال، وأجابه أوريجينوس برسالة مطولة بعثها إليه من نيقوديمية. وفي أيام داكيوس (ديسيوس) Decius (249- 251)، ثار الاضطهاد مرة أخرى، أُلقى القبض على أوريجينوس. تعذب جسده، ووضع في طوق حديدي ثقيل وأُلقيّ في السجن الداخلي، وربطت قدماه في المقطرة أياماً كثيرة، وهدد أن يعدم حرقاً. احتمل أوريجينوس هذه العذابات بشجاعة، وإن كان لم يمت أثناءها، لكنه مات بعد فترة قصيرة، ربما كان متأثراً بالآلام التي لحقت به. قبل أن يموت أرسل إليه البابا الإسكندري ديونسيوس الذي خلف هيراقليس، رسالة "عن الاستشهاد"، لعله بذلك أراد أن يجدد العلاقة بين العلامة الإسكندري أوريجينوس وكنيسة الإسكندرية. وفي عام 254م رقد أوريجينوس في مدينة صور بفلسطين وكان عمره في ذلك الحين 69 عاماً، وقد اهتم مسيحيو صور بجسده اهتماماً عظيماً فدفنوه إزاء المذبح وغطوا قبره بباب من الرخام نقشوا عليه: "هنا يرقد العظيم أوريجينوس"، تاركاً تراثاً ضخما من تفاسير الكتاب لمقدس، مقدماً منهجه الرمزي في التفسير، وإن كان قد ترك أيضا بلبلة شديدة في الكنيسة بسببه حتى بين الرهبان سببت انقسامات ومتاعب لا حصر لها

1 - آمن بأن النفوس خلقت قبل الأجساد , وأنها أرتبطت بالأجساد كتأديب عن خطايا سابقة أرتكبتها وأن عالم الحس بالنسبة لها ليس إلا مكاناً للتطهير  . 

2 - نفس المسيح لها وجود سابق قبل التجسد . أتحدت باللاهوت . 

 3 - ستعود كل الخليقة إلى أصلها فى الرب , ويخلص كل البشر  ( وأن العقوبة الأبدية لها نهاية ) 

4 - سيخلص الشيطان وكل الأرواح الشريرة , وإذ وجه إلي اوريجانوس اللوم على ذلك أعترض قائلاً : " أنها مجرد فكرة قد بلغت نظرية

( كل هذا جاء في كتاب المبادئ )

بالاضافه ايضا الي موضوع انه خصي نفسه وموضوع رسامته كاهن في كنيسة اخري ليس من اسقفه.   

أنتشر القرار فى مصر كقرار من مجمع محلى  ولكن لشهرة العلامة أوريجانوس العالمية أنتشر فى الغرب وقد علق المؤرخ أوسابيوس القيصرى قائلاً : " عندئذ إزدادت شهرته جداً , وأصبح أسمه معروفاً فى كل مكان , ونال صيتاً عظيماً بسبب فضائلة وحكمتة , وأما ديمتريوس فإذ لم يكن لديه ما يقوله ضده سوى ذلك العمل الصبيانى , أتهمه بمرارة , وتجاسر على أن يتهمه ويشرك معه فى هذه الإتهامات أولئك الأساقفة الذين نصبوه قساً " ولكن تجاهلت الكنائس الشرقية قرار المجمع المصرى ومنها كنائس فلسطين والعربية وفينيقية وآخائية حيث كان أوريجانوس شخصية معروفة لأساقفتها . 

بالنسبة للنقطة الاولى فى موقف الكنيسة منة وسبب حرمانة :

1- البابا ديميريوس عقد مجمعا حرم فية اوريجاينوس لسببين :

  1. اخطاء لاهوتية 

  2. قبولة رتبة الكهنوت فى فلسطين وذلك لانة خصى نفسة 

2- عقد القديس ابيفانوس مجمعا فى 402 م فى قبرص حرم فية اوريجانوس وتعاليمة 

3- تم تاكيد الحرومات فى 553م فى مجمع القسطنطينية الثانى حيث ادرج اوريجانوس ضمن قائمة الهراطقة القدامى 

4- صدر الامبراطور يوستينيان منشورا لاهوتيا يحوى مقتطفات من كتاب المبادى مع عشر حرومات

5- ادان انسطاسيوس اسقف روما اوريجاينوس وقال "

اننا نوصى ان كل ما كتب فى الايام السالفة بواسطة اوريجانوس وكان فية  ما يخالف ايماننا وهو مرفوض ومدان منا "

6- عقد مجمع فى الاسكندرية فى 400م ادان الاوريجينية وطرد البابا ثيئوفيلس 23 رهبان الاخوة الطوال وحرمت فية اخطاء اوريجانوس

7- واحدى تلاميذ اوريجانوس الذى مسك بعد البابا ديمتريوس 12 الذى عينة عميدا لمدرسة الاسكندرية  اكد تلميذة على الحرم الذى اصدرة البابا ديمتريوس على اوريجانوس 

اذن الكنيسة على مر القرون واضحة وصريحة فى موقفها من اوريجانوس سواء فى عصرة او بعد وفاتة 

وملحوظه ان يوسابيوس القيصري هو تلميذ اوريجانوس وكان له الكثير من افكار اوريجانوس بالاضافه الي بعض الافكار الاريوسية فهو شبه اريوسي  

ويجب ملاحظة 

ان اوريجانوس توجد له 6000 مخطوطة يونانية فى شتى الامور ومنها نقد النصوص ومنها التفاسير والدفاعيات والعقائد والاشياء العملية وغيرها الكثير 

الكنيسة تستفيد من هذا التراث سواء من التفاسير وغيرها من الامور مع ملاحظة انحرفاتة او سقوطة فى بعض الامور ومع ملاحظة حرمانة اى لا يعتبر اب فى الكنيسة ولا قديس

 

والشبهة التي يقولها المشكك 

C:\Documents and Settings\Administrator\Desktop\1.bmp

 

قبل ان ارد علي هذه المقوله اريد ان اوضح النص الاصلي للكلام  

ونص كلامه كما نقله يوسابيوس ( وليس من كتابات اوريجانوس نفسه )

 

In addition he makes the following statements in regard to the Epistle to the Hebrews in his Homilies upon it: “That the verbal style of the epistle entitled ‘To the Hebrews,’ is not rude like the language of the apostle, who acknowledged himself ‘rude in speech’ that is, in expression; but that its diction is purer Greek, any one who has the power to discern differences of phraseology will acknowledge.

بالاضافه هو صنع العبارات التاليه بخصوص رسالة العبرانيين في وعظاته عليها: الاسلوب اللفظي للرسالة المعنونة " الي العبرانيين " ليس عاميا مثل لغة الرسول الذي اخبر عن نفسه بانه عامي في الحديث , وهذا التعبير ولكنها بلغه يونانيه نقية واي احد له القدره علي تمييز الفروق في العبارات سوف يعلم  

12. Moreover, that the thoughts of the epistle are admirable, and not inferior to the acknowledged apostolic writings, any one who carefully examines the apostolic text will admit.’

علاوه علي ذلك ان الافكار التي في الرسالة موقره وليست اقل من معلومات كتابات الرسل , اي شخص يختبر النص الرسولي بدقة سوف يعترف بذلك  

13. Farther on he adds: “If I gave my opinion, I should say that the thoughts are those of the apostle, but the diction and phraseology are those of some one who remembered the apostolic teachings, and wrote down at his leisure what had been said by his teacher. Therefore if any church holds that this epistle is by Paul, let it be commended for this. For not without reason have the ancients handed it down as Paul’s.

وبعد ذلك اضاف " لو اعطيت رائي يجب ان اقول ان هذه الافكار هي للرسول ( بولس ) , ولكن التعبيرات والتركيب اللغوي هي من فرد يتذكر تعاليمه الرسوليه وكتب فيها ما قيل بمعلمه ( بولس ) . لهذا لهذا فان اي كنيسه تقرر ان الرساله هي لبولس دعهم يعلمون بذلك لانه لم يكن بدون سبب سلموها الاباء ( اباء ومعلمين اوريجانس ) علي انها لبولس  

14. But who wrote the epistle, in truth, God knows. The statement of some who have gone before us is that Clement, bishop of the Romans, wrote the epistle, and of others that Luke, the author of the Gospel and the Acts, wrote it.” But let this suffice on these matters.

ولكن كاتب الرساله في الحقيقه الله يعلم . لان التقرير الذي ذهب قديما قبلنا هو ان اكليمندوس اسقف رومية كتب الرسالة والاخرين لوقا كاتب الانجيل واعمال الرسل " ويكفي هذا في هذا الامر

 

ولي التعليقات الاتية 

اولا هذا ليس كلام اوريجانوس ولكن يوسابيوس وهو لا يؤخذ كلامه بطريقه مطلقه لان افكاره غير مستقيمه 

ثانيا تعليق العلامه اوريجانوس لو لم يؤكد من هو كاتب رسالة العبرانيين ولكنه اكد قانونيتها وهذا امر مهم وسبب عدم تاكيده لكاتبها هو انه وجد إختلافا فى اللغة و اسلوب الرسالة عن بقية رسائل القديس بولس , و لكنه لاحظ ايضا ان جوهر و مضمون الرسالة و تعاليمها هو من فكر القديس بولس , لذا قرر اوريجانيوس لكى يحل هذه المشكلة عقليا ان يقول بان الرسالة هى من كتابة و صياغة أحد تلاميذ القديس بولس و لكنه أخذها عن فكر القديس بولس كما لو كان يتذكر ماذا قال بولس  

ثالثا حتي لو انه شخصيا لم يرجح من هو كاتب الرساله من الثلاثه ( بولس بنفسه او لوقا عن بولس او اكليمندوس عن بولس ) لكنه اكد ان الاباء السابقين لاوريجانوس بالاجماع اكدوا ان كاتب الرساله هو بولس وايضا اكد ان كل الكنائس تقريبا تؤكد ان بولس هو كاتب الرساله 

ونلاحظ ان اوريجانوس ولد تقريبا سنة 185 م اي بعد كتابة رسالة العبرانيين علي يد معلمنا بولس الرسول بتقريبا 120 سنه اي بعد ثلاث اجيال من تاريخ كتابة الرساله فمن هم الاباء الذين سبقوا اوريجانوس واكدوا ان كاتب الرساله هو بولس الرسول غير تلاميذ التلاميذ وتلاميذهم وهذا في الحقيقه رغم انها شهاده ضمنيه لكنها قاطعه بان رسالة العبرانيين هي رسالة قانونية وكاتبها بولس الرسول 

رابعا وهذا امر مهم انه شهاده لتلميذ اخر لاوريجانوس غير يوسابيوس وهو بامفيلوس  

Pamphilus

وكتبها في كتاب دفاعا عن اوريجانوس وهو اربع مخطوطات لاتينيه وطبعت في كتابات 

Lommatzsch in Vol. V. p. 297 sq

 وذكر ان اوريجانوس قال ان بولس الرسول هو كاتب رسالة العبرانيين بوضوح وان ما نقل عنه غير صحيح من حيث تشكيكه في كاتبها واميل الي تصديق بامفيلوس اكثر من يوسابيوس لان كلامه رغم قلته الا انه اكثر دقه وهو مستقيم الرائ وليس مثل يوسابيوس شبه اريوسي 

خامسا وهو ايضا غايه في الاهمية ان يوسابيوس نفسه الذي قال ذلك في كتابه الثالث عن تاريخ الكنيسه الفصل الثالث يقول 

Paul’s fourteen epistles are well known and undisputed. It is not indeed right to overlook the fact that some have rejected the Epistle to the Hebrews, saying that it is disputed by the church of Rome, on the ground that it was not written by Paul. But what has been said concerning this epistle by those who lived before our time I shall quote in the proper place. 

رسائل بولس الاربعة عشر معروفة جيدا وبلا نزاع . ولكن لايمكن التغاضي في الواقع عن ان البعض رفض الرسالة الي العبرانيين بادعاء انها متنازع عليها من قبل كنيسة روما , علي اساس ان بولس لم يكتبها. ولكن قد قيل بشان هذه الرسالة بواسطة من عاشوا قبل وقتنا سوف اضعها في مكان مناسب. 

فيوسابيوس يؤيد قانونيتها وان كاتبها بولس ويوضح انه سيضع ادلة هذا من اقوال الذين سبقوه في مكان اخر 

سادسا اقدم شهاده اوريجانوس لرسالة العبرانيين ليس من تعليقات تلاميذه ولكن بالحقيقه من كتاباته هو نفسه مما يقطع اي شك في اعتراف اوريجانوس لقانونية العبرانيين وان كاتبها هو بولس الرسول ويؤكد صدق شهادة بامفيلوس علي يوسابيوس فهو يقول 

 Origen De Principiis

And therefore I think it sufficient to quote this one testimony of Paul from the Epistle to the Hebrews, in which he says:  “By faith Moses, when he was come to years, refused to be called the son of Pharaoh’s daughter; choosing rather to suffer affliction with the people of God, than to enjoy the pleasures of sin for a season; esteeming the reproach of Christ greater riches than the treasures of the Egyptians.”19171917    Heb. xi. 24–26. 

المبادئ لاوريجانوس 

وايضا هكذا اني أعتقد انه يكفى إقتباس هذه الشهادة من بولس فى الرسالة الى العبرانيين , حيث يقول :" بِالإِيمَانِ مُوسَى لَمَّا كَبِرَ أَبَى أَنْ يُدْعَى ابْنَ ابْنَةِ فِرْعَوْنَ، مُفَضِّلاً بِالأَحْرَى أَنْ يُذَلَّ مَعَ شَعْبِ اللهِ عَلَى أَنْ يَكُونَ لَهُ تَمَتُّعٌ وَقْتِيٌّ بِالْخَطِيَّةِ، حَاسِبًا عَارَ الْمَسِيحِ غِنًى أَعْظَمَ مِنْ خَزَائِنِ مِصْرَ، لأَنَّهُ كَانَ يَنْظُرُ إِلَى الْمُجَازَاةِ." (عب 11 : 24 – 26 ) 

 

فهل يحتاج احد الي شهاده اقوي من هذه كافيه لتجعل الشبهة لا اساس لها  

 

وايضا تعليق فلييب شاف علي ذلك يقول 

19161916    [Here, and frequently elsewhere (some two hundred times in all), Origen, in his extant works, ascribes the authorship of the Epistle to the Hebrews to St. Paul.  

هنا ومتكرر في اماكن اخري نحو مئتين مره يصرح اوريجاوس في اعماله بنفسه ان كاتب رسالة العبرانيين هو بولس الرسول 

 

واذكر بعض الشواهد التي اكد فيها ان كاتب رسالة العبرانيين هو بولس الرسول 

Apostle Paul says, that the only-begotten Son is the “image of the invisible God,” and “the first-born of every creature.” 7    Col. i. 15.   And when writing to the Hebrews, he says of Him that He is “the brightness of His glory, and the express image of His person.”    Heb. i. 3.  

الرسول بولس يقول , أن الإبن الوحيد هو "صورة الله غير المنظور" و "بكر كل خليقة" (كو 1 : 15). و حينما كتب الى العبرانيين هو يقول عنه أنه " وَهُوَ بَهَاءُ مَجْدِهِ، وَرَسْمُ جَوْهَرِهِ" (عب 1 : 3)"

 

وايضا 

But since we quoted the language of Paul regarding Christ, where He says of Him that He is “the brightness of the glory of God, and the express figure of His person,”    Heb. i. 3. 

و لكننا أقتبسنا لغة بولس تجاه السيد المسيح حينما قال عنه :" وَهُوَ بَهَاءُ مَجْدِهِ، وَرَسْمُ جَوْهَرِهِ" (عب 1 : 3)

 

وايضا

But since He is called by the apostle not only the brightness of His glory, but also the express figure of His person or subsistence,    Heb. i. 3

 

وايضا 

Paul also declares that the Son is the splendour of everlasting light.    Cf. Heb. i. 3.  As light, accordingly, could never exist without splendour, so neither can the Son be understood to exist without the Father; for He is called the “express image of His person,”Heb. i. 3. 

 

وايضا

There are certain holy angels of God whom Paul terms “ministering spirits, sent forth to minister for them who shall be heirs of salvation.”    Heb. i. 14.   In the writings also of St. Paul himself we find him designating them, from some unknown source, as thrones, and dominions, and principalities, and powers; and after this enumeration, as if knowing that there were still other rational offices

 

وايضا 

And the Apostle Paul warns us:  “Therefore we ought to give the more earnest heed to the things which we have heard, lest perhaps we should let them slip.”    Heb. ii. 1.  

 

وايضا

To show more clearly, however, what we mean, let us take the illustration employed by the Apostle Paul in the Epistle to the Hebrews, where he says, “For the earth, which drinketh in the rain that cometh oft upon it, and bringeth forth herbs meet for them by whom it is dressed, will receive blessing from God; but that which beareth thorns and briers is rejected, and is nigh unto cursing, whose end is to be burned.”    Heb. vi. 7, 8.   Now from those words of Paul which we have quoted, it is clearly shown that by one and the same act on the part of God—that, viz., by which He sends rain upon the earth—one portion of the ground, when carefully cultivated, brings forth good fruits; while another, neglected and uncared for, produces thorns and thistles.

 

وايضا 

as it is written, they truly contain within them the “shadow and form of heavenly things.”  For Paul openly says of them, that “they serve unto the example and shadow of heavenly things.”    Heb. viii. 5.   There are, moreover, contained in this same law the precepts and institutions, according to which men are to live in the holy land

 

وعندي العشرات غير هذه الاقتباسات التي اوردها اوريجانوس في كتاباته مؤكدا ان بولس الرسول هو كات العبرانيين بيده

وبعض من الشواهد التي اقتبسها  

7:26-8:1   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:5   8:11   9:3   9:3-4   9:7   9:11-20   9:13   9:14   9:19   9:19-22   9:26   9:26   10:1   10:1   10:1   10:29   10:38   11:1   11:11-12   11:13   11:24-26   11:37   11:37-38   11:37-38   11:40   12:2   12:6   12:22   12:22-23   12:22-23   12:22-23   12:24   12:26-27   12:29   13:12-13 

 

فاعتقد ان ما قدمت يؤكد بما لا مجال للشك فيه ان اوريجانوس اكد ان بولس الرسول هو كاتب الرساله للعبرانيين واكد علي قانوينة رسالة العبرانيين وفقط ما قاله يوسابيوس هو غير دقيق

 

واكتفي بهذا القدر 

 

والمجد لله دائما