«  الرجوع   طباعة  »

كيف يلقب اشعياء المسيح بلقب الاب الابدي رغم انه اقنوم الابن ؟ اشعياء 9: 6



Holy_bible_1



الشبهة



يؤمن المسيحيين ان المسيح هو اقنوم الابن في الثالوث الاب والابن والروح القدس, ولكن اشعياء 9: 6 يلقب المسيح كما يقول المسيحيين بلقب الاب الابدي فهل هذا خطأ لاهوتي ؟



الرد



الرد باختصار ان اشعياء يتكلم عن دور المسيح بلنسبه للبشر في الولاده الجديده الابديه فهو ابو الابدية ولا يتكلم هذا العدد عن الثالوث

والعدد يقول

سفر اشعياء 9

9: 6 لانه يولد لنا ولد و نعطى ابنا و تكون الرياسة على كتفه و يدعى اسمه عجيبا مشيرا الها قديرا ابا ابديا رئيس السلام

فترتيب القابه هو

اسمه عجيبا وهو اعلن هذا الاسم من اوقات ظهورات المسيح في العهد القديم الكريستوفانيا مثلما اعلنه ليعقوب ومنوح وغيرهم

مشيرا

الها قديرا وهذا وحدانيه في الجوهر لانه واحد مع الاب في الجوهر وهو الاله الحق من الاله الحق

ابا ابديا وهو عدد اليوم

رئيس السلام وهذا ما اعلنه المسيح بوضوح

ولقب ابا ابديا هو يفهم اب الابدية و اب الي الابد ايضا

واكرر ان العدد يتكلم عن تجسد الله فبعد ان تكلم عن ميلاده بالجسد وكونه ابنا وهذا الابن يحمل الرياسه علي كتفه فهو عود الصليب فيبدا يخبر بالقابه

اذا قبل ان يقول عنه ابا ابديا اخبر انه ابن

ولكن السؤال المهم : ان لم يكن العدد يتكلم عن الثالوث فما معني ان المسيح اب ؟

هذا عن علاقته بالبشر وفداؤه فهو ابا ابديا للبشر بالفداء لانه هو الذي ولدنا واعطانا الحياه الابديه بموته عنا ودفنه وقياتمه لنقوم فيه وبه ولهذا يعطينا الابديه

ولقب ابا لمحبته وفداؤه لابناؤه

ويقول الكتاب

رسالة بطرس الرسول الأولى 1: 23


مَوْلُودِينَ ثَانِيَةً، لاَ مِنْ زَرْعٍ يَفْنَى، بَلْ مِمَّا لاَ يَفْنَى، بِكَلِمَةِ اللهِ الْحَيَّةِ الْبَاقِيَةِ إِلَى الأَبَدِ.



رسالة يوحنا الرسول الأولى 2: 29


إِنْ عَلِمْتُمْ أَنَّهُ بَارٌّ هُوَ، فَاعْلَمُوا أَنَّ كُلَّ مَنْ يَصْنَعُ الْبِرَّ مَوْلُودٌ مِنْهُ.



رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 2: 10


لأَنَّهُ لاَقَ بِذَاكَ الَّذِي مِنْ أَجْلِهِ الْكُلُّ وَبِهِ الْكُلُّ، وَهُوَ آتٍ بِأَبْنَاءٍ كَثِيرِينَ إِلَى الْمَجْدِ، أَنْ يُكَمِّلَ رَئِيسَ خَلاَصِهِمْ بِالآلاَمِ



فلقب ابوه لفداؤه الذي ننال به الابديه

فالمسيح الذي شبه نفسه بحبة حنطه ( بذره ) في شرحه لانجابه اولاد كثيرين

إنجيل يوحنا 12: 24


اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنْ لَمْ تَقَعْ حَبَّةُ الْحِنْطَةِ فِي الأَرْضِ وَتَمُتْ فَهِيَ تَبْقَى وَحْدَهَا. وَلكِنْ إِنْ مَاتَتْ تَأْتِي بِثَمَرٍ كَثِيرٍ.



فهو بموته ودفنه مثل حبة الحنطه ثم بقيامته اتي بثمر كثير ولا زال ياتي بثمر حتي الان فهو يري نسل خضم

ليس بالمفهوم الجسدي بل الميلاد الروحي

رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس 1: 5


إِذْ سَبَقَ فَعَيَّنَنَا لِلتَّبَنِّي بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ لِنَفْسِهِ، حَسَبَ مَسَرَّةِ مَشِيئَتِهِ،

فنحن ابناء المسيح ليس نولد به فقط بل نحيا به ايضا وهي ابوه اعظم

رسالة يوحنا الرسول الأولى 4: 9


بِهذَا أُظْهِرَتْ مَحَبَّةُ اللهِ فِينَا: أَنَّ اللهَ قَدْ أَرْسَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ إِلَى الْعَالَمِ لِكَيْ نَحْيَا بِهِ.



سفر أعمال الرسل 17: 28


لأَنَّنَا بِهِ نَحْيَا وَنَتَحَرَّكُ وَنُوجَدُ. كَمَا قَالَ بَعْضُ شُعَرَائِكُمْ أَيْضًا: لأَنَّنَا أَيْضًا ذُرِّيَّتُهُ.



واشعياء النبي ايضا كان شرح معني اولاد المسيح في نبوة اخري

سفر إشعياء 8: 18


هأَنَذَا وَالأَوْلاَدُ الَّذِينَ أَعْطَانِيهِمُ الرَّبُّ آيَاتٍ، وَعَجَائِبَ فِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عِنْدِ رَبِّ الْجُنُودِ السَّاكِنِ فِي جَبَلِ صِهْيَوْنَ



وقد فسرها معلمنا بولس الرسول

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 2: 10


لأَنَّهُ لاَقَ بِذَاكَ الَّذِي مِنْ أَجْلِهِ الْكُلُّ وَبِهِ الْكُلُّ، وَهُوَ آتٍ بِأَبْنَاءٍ كَثِيرِينَ إِلَى الْمَجْدِ، أَنْ يُكَمِّلَ رَئِيسَ خَلاَصِهِمْ بِالآلاَمِ.



رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 2: 13


وَأَيْضًا: «أَنَا أَكُونُ مُتَوَكِّلاً عَلَيْهِ». وَأَيْضًا: «هَا أَنَا وَالأَوْلاَدُ الَّذِينَ أَعْطَانِيهِمِ اللهُ».



وبالطبع المسيح لقبنا بخرافه ايضا وهو مساوي للقب ابناؤه



والمؤمنين هم ابناء النور وهو المسيح

إنجيل لوقا 16: 8


فَمَدَحَ السَّيِّدُ وَكِيلَ الظُّلْمِ إِذْ بِحِكْمَةٍ فَعَلَ، لأَنَّ أَبْنَاءَ هذَا الدَّهْرِ أَحْكَمُ مِنْ أَبْنَاءِ النُّورِ فِي جِيلِهِمْ.



إنجيل يوحنا 12: 36


مَا دَامَ لَكُمُ النُّورُ آمِنُوا بِالنُّورِ لِتَصِيرُوا أَبْنَاءَ النُّورِ». تَكَلَّمَ يَسُوعُ بِهذَا ثُمَّ مَضَى وَاخْتَفَى عَنْهُمْ.



رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل تسالونيكي 5: 5


جَمِيعُكُمْ أَبْنَاءُ نُورٍ وَأَبْنَاءُ نَهَارٍ. لَسْنَا مِنْ لَيْل وَلاَ ظُلْمَةٍ.



ومن يؤمن بقيامته يصير ابنه في القيامة

إنجيل لوقا 20: 36


إِذْ لاَ يَسْتَطِيعُونَ أَنْ يَمُوتُوا أَيْضًا، لأَنَّهُمْ مِثْلُ الْمَلاَئِكَةِ، وَهُمْ أَبْنَاءُ اللهِ، إِذْ هُمْ أَبْنَاءُ الْقِيَامَةِ.



والمسيح كثيرا ما نادي شعبه بابناءه وبناته

إنجيل متى 9: 22


فَالْتَفَتَ يَسُوعُ وَأَبْصَرَهَا، فَقَالَ: «ثِقِي يَا ابْنَةُ، إِيمَانُكِ قَدْ شَفَاكِ». فَشُفِيَتِ الْمَرْأَةُ مِنْ تِلْكَ السَّاعَةِ.

رغم ان هذه المراه هي اكبر منه في العمر

وهو ايضا ابا بالكهنوت لان الكاهن يقال له اب

سفر المزامير 110

3 شعبك منتدب في يوم قوتك في زينة مقدسة من رحم الفجر لك طل حداثتك

4 اقسم الرب ولن يندم.انت كاهن الى الابد على رتبة ملكي صادق



مع ملاحظة ان كلمة اب في الارامية تعني ايضا اصل والمسيح ولدنا للابديه معه واصبح هو اصلنا وابناؤه يحملونه في قلوبهم لانه اصلهم ويحملون امكانياته من قدره علي صنع معجزات وقوات بايمانهم به

إنجيل يوحنا 14: 12


اَلْحَقَّ الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: مَنْ يُؤْمِنُ بِي فَالأَعْمَالُ الَّتِي أَنَا أَعْمَلُهَا يَعْمَلُهَا هُوَ أَيْضًا، وَيَعْمَلُ أَعْظَمَ مِنْهَا، لأَنِّي مَاضٍ إِلَى أَبِي.



رسالة بولس الرسول إلى أهل فيلبي 4: 13


أَسْتَطِيعُ كُلَّ شَيْءٍ فِي الْمَسِيحِ الَّذِي يُقَوِّينِي.

فهو ابونا الابدي في ما اعطانا لانه هو مصدر هذا الفداء والعطيه

فتاكدنا ان المسيح في الثالوث ابن وهو لنا بالفداء ابا للابدية وما قاله اشعياء اكده المسيح بنفسه ولا يوجد اي خطأ لاهوتي في كلام اشعياء علي عكس ما ادعي المشكك



والمجد لله دائما