«  الرجوع   طباعة  »

هل داود غير عقله امام ابيمالك ام امام لخيش ؟ مزمور 34 و 1صموئيل 21: 10-15



Holy_bible_1



الشبهة



جاء في عنوان مزمور 34

اَلْمَزْمُورُُ الرَّابِعُ وَالثَّلاَثُونَ

لِدَاوُدَ عِنْدَمَا غَيَّرَ عَقْلَهُ قُدَّامَ أَبِيمَالِكَ فَطَرَدَهُ فَانْطَلَقَ

ولكننا في 1صموئيل 21 :10ـ 15 نرى أن الملك الذي تظاهر أمامه داود بالجنون هو الملك أخيش10وَقَامَ دَاوُدُ وَهَرَبَ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ مِنْ أَمَامِ شَاوُلَ وَجَاءَ إِلَى أَخِيشَ مَلِكِ جَتَّ. 11فَقَالَ عَبِيدُ أَخِيشَ لَهُ: «أَلَيْسَ هذَا دَاوُدَ مَلِكَ الأَرْضِ؟ أَلَيْسَ لِهذَا كُنَّ يُغَنِّينَ فِي الرَّقْصِ قَائِلاَتٍ: ضَرَبَ شَاوُلُ أُلُوفَهُ وَدَاوُدُ رِبْوَاتِهِ؟». 12فَوَضَعَ دَاوُدُ هذَا الْكَلاَمَ فِي قَلْبِهِ وَخَافَ جِدًّا مِنْ أَخِيشَ مَلِكِ جَتَّ. 13فَغَيَّرَ عَقْلَهُ فِي أَعْيُنِهِمْ، وَتَظَاهَرَ بِالْجُنُونِ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ، وَأَخَذَ يُخَرْبِشُ عَلَى مَصَارِيعِ الْبَابِ وَيُسِيلُ رِيقَهُ عَلَى لِحْيَتِهِ. 14فَقَالَ أَخِيشُ لِعَبِيدِهِ: «هُوَذَا تَرَوْنَ الرَّجُلَ مَجْنُونًا، فَلِمَاذَا تَأْتُونَ بِهِ إِلَيَّ؟ 15أَلَعَلِّي مُحْتَاجٌ إِلَى مَجَانِينَ حَتَّى أَتَيْتُمْ بِهذَا لِيَتَجَنَّنَ عَلَيَّ؟ أَهذَا يَدْخُلُ بَيْتِي؟». «.





الرد



لا يوجد اي تناقض في الاسم فابيمالك هو لقب معتاد لملوك هذه المنطقه

وندرس معا بعض المعاني

ابيمالك

قاموس سترونج

H40

אבימלך

'ă̂ymelek

ab-ee-mel'-ek

From H1 and H4428; father of (the) king; Abimelek, the name of two Philistine kings and of two Israelites: - Abimelech.

مكون من مقطعين اب وملك وتعني اب الملك وتسمي بها اثنين من الفلسطينيين واثنين من الاسرائيليين



H40

אבימלך

'ă̂ymelek

BDB Definition:

Abimelech = “Melek is father” or “my father is king”

1) king of Gerar in Abraham’s time

2) king of Gath in David’s time; maybe title of Philistine kings

3) son of Gideon by a concubine

4) priest, son of Abiathar

Part of Speech: noun proper masculine

A Related Word by BDB/Strong’s Number: from H1 and H4428

ابي ملك او اب الملك وهو لقب للملوك في منطقة فلسطين من ايام ابراهيم



معني اخيش

H397

אכישׁ

'â̂ysh

BDB Definition:

Achish = “I will blacken (or terrify)” or “only a man”

1) Philistine king of Gath

Part of Speech: noun proper masculine

A Related Word by BDB/Strong’s Number: of uncertain derivation

ساخوف او سارعب وايضا تعني الرجل الوحيد

فهو اسمه الشخصي اخيش ولقبه ابيمالك اي اب الملك وهو اسم معتاد في هذه المنطقه وملوكها كجت و جرار كلقب للملك

سفر التكوين 20: 2


وَقَالَ إِبْرَاهِيمُ عَنْ سَارَةَ امْرَأَتِهِ: «هِيَ أُخْتِي». فَأَرْسَلَ أَبِيمَالِكُ مَلِكُ جَرَارَ وَأَخَذَ سَارَةَ.



ولهذا يلقبه الكتاب المقدس مره باسمح الحقيقي اخيش ومره بلقبه ابيمالك هذا لا يوجد في اي خطأ ولكنه امر معتاد جدا في الكتاب المقدس

وهذه المعلومه ليس فقط اكدها تقريبا كل المفسرين المعتمدين للكتاب المقدس بل ايضا ادله تاريخيه فظهر اثار تعود الي القرن السابع قبل الميلاد عن اثر لكتابه ملكيه في تل ميقين ايكرون

Tel Miqne Ekron

ظهر اسم اخير مع اسماء اربع ملوك اخرين كانوا في منطقة عقرون ولقب اخيس بلقب اب الملك وهو بالعبرري ابيمالك

ايضا اسم اخر مشابه في اثر اخر وهو

IKAUSU



وامثله علي تاكيد المفسرين



ابونا انطونيوس فكري

كتب داود هذا المزمور عندما تظاهر بالجنون أمام أبيمالك فطرده فإنطلق ونجا. ويقال هنا أبيمالك، وفي أصل القصة يقال أخيش ملك جت (1صم10:21-15) لأن أبيمالك هو اسم عام لملوك الفلسطينيين مثلما نقول فرعون في مصر.



ابونا تادرس يعقوب

ورد في السجلات التاريخية أنه "أخيش"، وجاء هنا "أبيمالك"؛ فقد كان "أبيمالك" لقبًا يخص ملوك الفلسطينيين آنذاك، وهو يعني: "أبي يملك"، وذلك كما كان لقب "فرعون" خاص بملك مصر قديمًا، و"قيصر" لأباطرة الرومان، و"أجاج" لملوك عماليق.



القس منيس عبد النور

معنى »أبيمالك« أب الملك، وهو لقب وليس اسماً. فيكون أن أخيش هو الملك أبيمالك. وربما كان لأخيش اسمان: أبيمالك وأخيش، كما كان للقاضي جدعون اسمان: جدعون ويربعل (قضاة 6:32 و7:1)، وكما كان للملك سليمان اسمان: سليمان ويديديا، بمعنى حبيب الرب (2صموئيل 15:25).



جيل

and went to Achish the king of Gath; Gath, according to Bunting (p), was twenty four miles from Nob. Achish, the king of it, is called Abimelech in the title of the thirty fourth psalm, see Psalm 34:1, that name being common to the kings of the Philistines, as Pharaoh was to the kings of Egypt.

كيل و ديليزخش

David with Achish at Gath. - David fled from Nob to Achish of Gath. This Philistian king is called Abimelech in the heading of Psalm 34, according to the standing title of the Philistian princes at Gath.



كلارك

it was Achish, king of Gath, called here Abimelech, because that was a common name of the Philistine kings. Neither MS. nor version reads Achish in this place; and all the versions agree in the title as it stands in our version,



سميث

Achish

(angry), a Philistine king of Gath, who in the title of the 34th Psalm is called Abimelech. David twice found a refuge with him when he fled from Saul. (B.C. 1061.) On the first occasion he was alarmed for his safety, feigned madness, and was sent away.

الموسوعه العالميه القياسيه للكتاب المقدس

He is mentioned as Abimelech



وغيرهم كثيرين جدا



واعتقد بهذا نتاكد انه لا يوجد شبهة في هذا الامر علي الاطلاق



نقطه ثانيه متعلقه بالمزمور

الله لا يقبل ان يحل الانسان مشاكله باساليب ارضيه مثل التظاهر وغيرهوكان هروب داود إلى جت من أمام وجه شاول هو خطأ غير مبرر، خطأ إيماني، فإن كان الله يحميه في يهوذا، وقد رأي عنايته وحمايته مراراً فلماذا الهرب وهذا أدى به أن يتظاهر بالجنون وهذا ضد الصراحة والحق وهذا كله لا يليق برجل الله. وليس معنى أن داود أخطأ أن الله يتخلى عنه، أبداً فالله يعرف ضعف البشر وينجيهم من المؤامرات التي تحاك ضدهم من أشرار هذا العالم، وينجيهم أيضاً من نتائج أخطائهم الشخصية. وداود حين نجا لم ينسب نجاته لمقدرته في التظاهر بالجنون أو لذكائه، إنما نسب نجاته ليد الله التي أنقذته حين أخطأ بذهابه إلى هناك. وهذا المزمور تسبحة لله الذي أنقذه.

فالرب يبقي امينا لا يقدر ان ينكر نفسه

رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس 2: 13


إِنْ كُنَّا غَيْرَ أُمَنَاءَ فَهُوَ يَبْقَى أَمِينًا، لَنْ يَقْدِرَ أَنْ يُنْكِرَ نَفْسَهُ.



فهو رغم ان داود اخطأ بضعف ايمان وتظاهر لكن الرب لم يتركه

والذي يحسب لداود انه جيد انه نسب امر نجاته للرب وليس لحيلته لانه ادرك انه اخطأ في هذه الحيله لانه كان يستطيع ان يتكل علي الرب فقط ولهذا ذهب الي لخيش مره ثانيه لانه تعلم ان الرب قادر علي انقاذه



والمجد لله دائما