«  الرجوع   طباعة  »

الرد علي شبهة تحريف " باراباس ام يسوع الذي يدعي المسيح" متي 27 وتعليق ابونا متي المسكين

Holy_bible_1

الشبهة


تعليق #5# متي 27/16-17

علي الرغم من أنها قراءة لا تتمتع إلا بدعم محدود من المخطوطات اليونانية المتأخره زمنياً مثل: (S, Θ, f1, 241**, 299**, 700*, ) إلا انه لا خلاف بين العلماء علي انها قراءة قديمة جداً تعود في جذورها الي زمن القديس " أوريجانوس " حيث يقول في تفسيره علي إنجيل متي:

(( في العديد من المخطوطات فإنه ليس منصوصاً علي ان " باراباس " كان يدعي أيضاً " يسوع " )) وهو ما فهم منه العلماء انه كانت بحوزته مخطوطات إذاً تحوي إسم يسوع !!


خلافاً لقراءة الفاندايك التقليدية :

(( فَفِيمَا هُمْ مُجْتَمِعُونَ قَالَ لَهُمْ بِيلاَطُسُ: مَنْ تُرِيدُونَ أَنْ أُطِلِقَ لَكُمْ؟ بَارَابَاسَ أَمْ يَسُوعَ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ؟ لأَنَّهُ عَلِمَ أَنَّهُمْ أَسْلَمُوهُ حَسَداً )) متي 27/17-18


فإن الأب متي المسكين يقول:

(( «باراباس»: Bar Abbas

بأبحاث العلماء تأكَّدوا أن هذا ليس اسم الشخص بل لقبه، ومعناه “ابن الآب”. أمَّا اسمه فباتفاق العلماء وُجِدَ أن اسمه الأصلي “يسوع”، وذلك عن تحقيق العلاَّمة أوريجانوس الذي حصل على مخطوطات من سنة 200م ظهر فيها اسمه “يسوع بار أباس” وهو نفس اسم ولقب المسيح. ))


يلاحظ في مقوله " إتفاق العلماء " ان كلام العلماء هنا والذي أيده الأب متي المسكين مبني علي بعض المخطوطات اليونانية المتأخره السابق ذكرها بالإضافة الي بعض الترجمات القديمة مثل Sy-S, Sy-Palmss, arm, geo2

بعض العلماء لا حظ هنا انه لا سبب مقنع يجبر النساخ علي إضافة يسوع في ذلك الموضع فضلاً عن ان فقرة " يَسُوعَ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ؟ " تٌشعر وكأن السؤال في حقيقته تخيير بين مدلولات الصفات لشخصين لهما نفس الإسم.

" { يسوع } باراباس ام يسوع الذي يُدعي المسيح ؟"


الموافقة علي صحة تلك القراءة تجعل التقليد النسخي للمخطوطات في مهب الريح خصوصاً وان هذا معناه ان القراءات الأصلية يمكن فعلاً ان تطمس بشكل سواء أكان متعمداً او حتي غير مُتعمد في الأعداد الغفيرة للمخطوطات !!

النسخة القياسية اليونانية NA27 و UBS4 قرروا عدم إخراج القراءة من نصهما واضيعين إياها بين قوسين للدلالة علي الشك في صحتها.

نسخة النت بايبل الإنجليزية NETBible قررت صحة القراءة وأدرجتها مباشرة في النص بدون أقواس..!!


يلاحظ ان الأب متي المسكين هنا لم يعتمد علي مقولته المعتادة " المخطوطات القديمة " وإنما إكتفي بالإشارة الي شهادة القديس أوريجانوس علي الرغم من أنه شهادته ليست لصالح صحة القراءة وإنما علي النقيض تماماً حيث يؤكد أوريجانوس علي عدم صحتها قائلاً: (( ولعل هذا { الحذف } هو الصحيح ))



معللاً رؤيته تلك في سبب عدم صحتها بالقول:

(( في كامل أرجاء الكتاب المقدس لا نعرف ذكراً لشخص آثم دُعي يسوع ))i


وهو ما يضع علامات إستفهام كبيره حول كلام الأب متي المسكين خصوصاً عندما كرر نفس الكلام في تفسير إنجيل لوقا قائلاً:

((أمَّا من جهة اسمه فيقول العلاَّمة أوريجانوس إنه حصل على مخطوطتين بحثهما وتحقَّق من صحتهما، وفي المخطوطتين أُعطي اسمه بوضوح أنه كان يُدعى: “يسوع باراباس”، وهو نفس اسم ولقب يسوع.))ii



الرد


التراجم المختلفة


التراجم العربي


التي تحتوي علي باراباس

الفانديك

16 وَكَانَ لَهُمْ حِينَئِذٍ أَسِيرٌ مَشْهُورٌ يُسَمَّى بَارَابَاسَ.

17 فَفِيمَا هُمْ مُجْتَمِعُونَ قَالَ لَهُمْ بِيلاَطُسُ: «مَنْ تُرِيدُونَ أَنْ أُطْلِقَ لَكُمْ؟ بَارَابَاسَ أَمْ يَسُوعَ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ؟»


الحياه

16 وكان عندهم وقتئذ سجين مشهور اسمه باراباس؛

17 ففيما هم مجتمعون، سألهم بيلاطس: «من تريدون أن أطلق لكم: باراباس، أم يسوع الذي يدعى المسيح؟»


البولسيه

مت-27-16: وكانَ لَهم وَقْتئذٍ أَسيرٌ شَهيرٌ، يُدعى بارْأَبَّا.

مت-27-17: فَقالَ لَهم بيلاطُسُ، وهُم مُحْتَشِدون: "مَنْ تُريدونَ أَنْ أُطْلِقَ لكم، أَبارْأَبَّا أَمْ يَسوعَ الذي يُدعى المسيح؟"-



التي تحتوي علي يشوع ( يسوع ) باباراس

السارة

16 وكان عندهم في ذلك الحين سجين شهير اسمه يشوع باراباس.

17 فلما تجمهر الناس سألهم بيلاطس: ((من تريدون أن أطلق لكم: يشوع باراباس أم يسوع الذي يقال له المسيح؟))


اليسوعية

16 وكان عندهم إذ ذاك سجين شهير يقال له يسوع برأبا.

17 فبينما هم مجتمعون، قال لهم بيلاطس: ((من تريدون أن أطلق لكم ؟ أيسوع برأبا أم يسوع الذي يقال له المسيح؟ ))


المشتركه

مت-27-16: وكانَ عِندَهُم في ذلِكَ الحينِ سَجينٌ شهيرٌ اَسمُهُ يشوعُ باراباسُ.

مت-27-17: فلمَّا تَجَمْهرَ النَّاسُ سألَهُم بيلاطُسُ: ((مَنْ تُريدونَ أنْ أُطلِقَ لكُم: يشوعُ باراباسُ أمْ يَسوعُ الّذي يُقالُ لَه المَسيحُ؟))


الكاثوليكية

مت-27-16: وكانَ عِندَهم إذ ذاكَ سَجينٌ شَهيرٌ يُقالُ لَه يسوعُ بَرْأَبَّا.

مت-27-17: فبَينَما هُم مُجتَمِعون، قالَ لَهم بِيلاطُس: ((مَن تُريدونَ أَن أُطلِقَ لكم ؟ أَيسوعَ بَرْأَبَّا أَم يسوعَ الَّذي يُقالُ له المسيح؟ ))


التراجم الانجليزي وبعض اللغات الاخري

اولا التي تحتوي علي باراباس


Mat 27:16-17



(ASV) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(ASV) When therefore they were gathered together, Pilate said unto them, Whom will ye that I release unto you? Barabbas, or Jesus who is called Christ?


(BBE) And they had then an important prisoner, whose name was Barabbas.

(BBE) So when they came together, Pilate said to them, Whom will you have? Barabbas, or Jesus, who is named Christ?



(Bishops) He had then a notable prysoner, called Barabbas.

(Bishops) Therfore, when they were gathered together, Pilate saide vnto them: whether wyll ye that I geue loose vnto you Barabbas, or Iesus, whiche is called Christe?


(Darby) And they had then a notable prisoner, named Barabbas.

(Darby) They therefore being gathered together, Pilate said to them, Whom will ye that I release to you, Barabbas, or Jesus who is called Christ?


(DRB) And he had then a notorious prisoner that was called Barabbas.

(DRB) They therefore being gathered together, Pilate said: Whom will you that I release to You: Barabbas, or Jesus that is called Christ?


(EMTV) And they had then a notorious prisoner called Barabbas.

(EMTV) Therefore when they had assembled, Pilate said to them, "Whom do you wish that I should release to you, Barabbas, or Jesus who is called Christ?"


(ESV) And they had then a notorious prisoner called Barabbas.

(ESV) So when they had gathered, Pilate said to them, "Whom do you want me to release for you: Barabbas, or Jesus who is called Christ?"


(FDB) Et il y avait alors un prisonnier fameux, nommé Barabbas.

(FDB) Comme donc ils étaient assemblés, Pilate leur dit: Lequel voulez-vous que je vous relâche, Barabbas, ou Jésus qui est appelé Christ?


(FLS) Ils avaient alors un prisonnier fameux, nommé Barabbas.

(FLS) Comme ils étaient assemblés, Pilate leur dit: Lequel voulez-vous que je vous relâche, Barabbas, ou Jésus, qu'on appelle Christ?


(GEB) Sie hatten aber damals einen berüchtigten Gefangenen, genannt Barabbas.

(GEB) Als sie nun versammelt waren, sprach Pilatus zu ihnen: Wen wollt ihr, daß ich euch losgeben soll, Barabbas oder Jesum, welcher Christus genannt wird?


(Geneva) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(Geneva) When they were then gathered together, Pilate said vnto the, Whether will ye that I let loose vnto you Barabbas, or Iesus which is called Christ?


(GLB) Er hatte aber zu der Zeit einen Gefangenen, einen sonderlichen vor anderen, der hieß Barabbas.

(GLB) Und da sie versammelt waren, sprach Pilatus zu ihnen: Welchen wollt ihr, daß ich euch losgebe? Barabbas oder Jesus, von dem gesagt wird, er sei Christus?


(GSB) Sie hatten aber damals einen berüchtigten Gefangenen namens Barabbas.

(GSB) Als sie nun versammelt waren, sprach Pilatus zu ihnen: Welchen wollt ihr, daß ich euch freilasse, Barabbas oder Jesus, den man Christus nennt?


(GW) At that time there was a well-known prisoner by the name of Barabbas.

(GW) So when the people gathered, Pilate asked them, "Which man do you want me to free for you? Do you want me to free Barabbas or Jesus, who is called Christ?"


(HNT) ובעת ההיא היה להם אסיר מפרסם ושמו בר־אבא׃

(HNT) ויהי כאשר נקהלו ויאמר אליהם פילטוס את־מי תרצו שאתיר לכם את בר־אבא או את־ישוע הנקרא בשם־משיח׃


(ISV) At that time they were holding a notorious prisoner named Barabbas.

(ISV) So when the people had gathered, Pilate asked them, "Which man do you want me to release for you-Barabbas, or Jesus who is called the Christ?"


(KJV) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(KJV) Therefore when they were gathered together, Pilate said unto them, Whom will ye that I release unto you? Barabbas, or Jesus which is called Christ?


(KJV-1611) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(KJV-1611) Therefore when they were gathered together, Pilate said vnto them, Whom will ye that I release vnto you? Barabbas, or Iesus, which is called Christ?


(KJVA) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(KJVA) Therefore when they were gathered together, Pilate said unto them, Whom will ye that I release unto you? Barabbas, or Jesus which is called Christ?


(LITV) And they had then a notable prisoner, Barabbas.

(LITV) Then they, having been assembled, Pilate said to them, Whom do you wish I may release to you, Barabbas, or Jesus being called Christ?


(MKJV) And they then had a notorious prisoner called Barabbas.

(MKJV) Therefore when they were gathered together, Pilate said to them, Whom do you desire that I release to you? Barabbas, or Jesus who is called Christ?


(Murdock) And they had then in bonds a noted prisoner, called Bar Abas.

(Murdock) And when they were assembled, Pilate said to them: Whom will ye, that I release to you, Bar Abas, or Jesus who is called Messiah?


(RV) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(RV) When therefore they were gathered together, Pilate said unto them, Whom will ye that I release unto you? Barabbas, or Jesus which is called Christ?


(Webster) And they had then a notable prisoner, called Barabbas.

(Webster) Therefore when they were assembled, Pilate said to them, Whom will ye that I release to you? Barabbas, or Jesus, who is called Christ?


(WNT) and at this time they had a notorious prisoner called Barabbas.

(WNT) So when they were now assembled Pilate appealed to them. "Whom shall I release to you," he said, "Barabbas, or Jesus the so-called Christ?"


(YLT) and they had then a noted prisoner, called Barabbas,

(YLT) they therefore having been gathered together, Pilate said to them, `Whom will ye I shall release to you? Barabbas or Jesus who is called Christ?'


النسخ التي تحتوي علي يسوع باراباس


(CEV) At that time a well-known terrorist named Jesus Barabbas was in jail.

(CEV) So when the crowd came together, Pilate asked them, "Which prisoner do you want me to set free? Do you want Jesus Barabbas or Jesus who is called the Messiah?"


(GNB) At that time there was a well-known prisoner named Jesus Barabbas.

(GNB) So when the crowd gathered, Pilate asked them, "Which one do you want me to set free for you? Jesus Barabbas or Jesus called the Messiah?"


النسخ اليوناني


(GNT) εἶχον δὲ τότε δέσμιον ἐπίσημον λεγόμενον Βαραββᾶν.

(GNT) συνηγμένων οὖν αὐτῶν εἶπεν αὐτοῖς ὁ Πιλᾶτος· τίνα θέλετε ἀπολύσω ὑμῖν; Βαραββᾶν ἢ ᾿Ιησοῦν τὸν λεγόμενον Χριστόν;


eichon de tote desmion episēmon legomenon barabban

sunēgmenōn oun autōn eipen autois o peilatos tina thelete apolusō umin barabban ē iēsoun ton legomenon christen


ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Tischendorf 8th Ed. with Diacritics
................................................................................
εἶχον δὲ τότε δέσμιον ἐπίσημον, λεγόμενον Βαραββᾶν.
συνηγμένων οὖν αὐτῶν εἶπεν αὐτοῖς ὁ Πειλᾶτος· τίνα θέλετε ἀπολύσω ὑμῖν, Βαραββᾶν ἢ Ἰησοῦν τὸν λεγόμενον Χριστόν;
................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Greek Orthodox Church
................................................................................
εἶχον δὲ τότε δέσμιον ἐπίσημον λεγόμενον Βαραββᾶν.
συνηγμένων οὖν αὐτῶν εἶπεν αὐτοῖς ὁ Πιλᾶτος· Τίνα θέλετε ἀπολύσω ὑμῖν, Βαραββᾶν ἢ Ἰησοῦν τὸν λεγόμενον Χριστόν;
................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Stephanus Textus Receptus (1550, with accents)
................................................................................
εἶχον δὲ τότε δέσμιον ἐπίσημον λεγόμενον Βαραββᾶν
συνηγμένων οὖν αὐτῶν εἶπεν αὐτοῖς ὁ Πιλᾶτος Τίνα θέλετε ἀπολύσω ὑμῖν Βαραββᾶν ἢ Ἰησοῦν τὸν λεγόμενον Χριστόν
................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Westcott/Hort with Diacritics
................................................................................
εἶχον δὲ τότε δέσμιον ἐπίσημον λεγόμενον Βαραββᾶν.
συνηγμένων οὖν αὐτῶν εἶπεν αὐτοῖς ὁ Πιλᾶτος· τίνα θέλετε ἀπολύσω ὑμῖν, [τὸν] Βαραββᾶν ἢ Ἰησοῦν τὸν λεγόμενον χριστόν;
................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Tischendorf 8th Ed.
................................................................................
ειχον δε τοτε δεσμιον επισημον λεγομενον βαραββαν
συνηγμενων ουν αυτων ειπεν αυτοις ο πειλατος τινα θελετε απολυσω υμιν βαραββαν η ιησουν τον λεγομενον χριστον...

............................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Byzantine/Majority Text (2000)
................................................................................
ειχον δε τοτε δεσμιον επισημον λεγομενον βαραββαν
συνηγμενων ουν αυτων ειπεν αυτοις ο πιλατος τινα θελετε απολυσω υμιν βαραββαν η ιησουν τον λεγομενον χριστον................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Textus Receptus (1550)
................................................................................
ειχον δε τοτε δεσμιον επισημον λεγομενον βαραββαν
συνηγμενων ουν αυτων ειπεν αυτοις ο πιλατος τινα θελετε απολυσω υμιν βαραββαν η ιησουν τον λεγομενον χριστον.......

.........................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Textus Receptus (1894)
................................................................................
ειχον δε τοτε δεσμιον επισημον λεγομενον βαραββαν
συνηγμενων ουν αυτων ειπεν αυτοις ο πιλατος τινα θελετε απολυσω υμιν βαραββαν η ιησουν τον λεγομενον χριστον
................................................................................
ΚΑΤΑ ΜΑΤΘΑΙΟΝ 27:16 Greek NT: Westcott/Hort
................................................................................
ειχον δε τοτε δεσμιον επισημον λεγομενον βαραββαν
συνηγμενων ουν αυτων ειπεν αυτοις ο πιλατος τινα θελετε απολυσω υμιν [τον] βαραββαν η ιησουν τον λεγομενον χριστον


ونلاحظ شيئين

اولا ان النسخ التقليديه والاغلبيه والنقديه كتبوا بارابان مما يؤكد اصالة ان اسمه بارابان فقط

ثانيا معني باراباس هو ابن الاب اما بارابان هو ابن المعلم بار ربان وقد يكون لقبه ولكن ايضا قد يكون اسم فكثيرين في هذا الزمان تسموا باسم من مقطعين الثاني ابا Abba

ووجد هذا في مصادر قديمه لاسماء البعض وايضا في الجمار في التلمود وهذه الادله ترجح ان باراباس هذا اسمه وليس لقبه

G912

Βαραββᾶς

Barabbas

bar-ab-bas'

Of Chaldee origin ([H1347] and G5 (Greek)); son of Abba; Bar-abbas, an Israelite: - Barabbas.


المخطوطات


التي تحتوي علي كلمة باراباس فقط

السينائية

وصورتها

وصورة العددين


ونري ان اسم باراباس بدون يسوع

Βαραββᾶν


الفاتيكانية

صورتها

وصورة العددين


وتشهد ايضا عن صحة العدد

ونري ان اسم باراباس بدون يسوع

Βαραββᾶν


الاسكندرية

صورتها

وصورة العددين



ونري ايضا ان اسم باراباس بدون يسوع

Βαραββᾶν



واشنطون

صورتها



وصورة العددين



وتشهد نفس الشهاده ايضا


بيزا

بشقيها اليوناني واللاتيني

وصورة اليوناني


وصورة العدد مكبر قليلا



وتشهد ايضا ان اسم باراباس المكتوب هو باراباس فقط


الجزء اللاتيني


وصورة العددين



وتشهد ايضا ان باراباس اسمه الذي كان مكتوب هو فقط

باراباس


ومخطوطات كثيره جدا ايضا تشهد نفس الشئ

علي سبيل المثال


مخطوطات الخط الكبير

E F G H K L Stext Δ Π Σ

وايضا

064 0135 0250

مجموعة مخطوطات

f13

ومخطوطات الخط الصغير

33 157 180 205 565 597 700c 892 1010 1006 1009 1071 1079 1195 1216 1230 1241 1242 1243 1253 1292 1342 1344 1365 1424 1505 1546 1646 2148 2174

مجموعة المخطوطات البيزنطيه التي بالاف

Byz

ومخطوطات القراءات الكنسيه

Lect


والترجمات القديمه

ita itaur itb itc itd itf itff1 itff2 itg1 ith itl itq itr1

وترجمة الفلجاتا للقديس جيروم

vg

ونصها

(Vulgate) habebat autem tunc vinctum insignem qui dicebatur Barabbas

(Vulgate) congregatis ergo illis dixit Pilatus quem vultis dimittam vobis Barabban an Iesum qui dicitur Christus

وترجمتها

27

16

And he had then a notorious prisoner that was called Barabbas.

habebat autem tunc vinctum insignem qui dicebatur Barabbas

27

17

They therefore being gathered together, Pilate said: Whom will you that I release to You: Barabbas, or Jesus that is called Christ?

congregatis ergo illis dixit Pilatus quem vultis dimittam vobis Barabban an Iesum qui dicitur Christus



والترجمات السريانيه

ومن اهمهم الاشورية

وهي تعود الي عام 165 م ( اي قبل العلامه اوريجانوس نفسه الذي ولد 185 م )

وصورتها


وترجمتها لوزلي

27:16 But there was (then) bound a notorious prisoner who was called Bar-aba.

27:17 And when they were assembled, Pilatos said to them, Whom will you that I release unto you, Bar-aba, or Jeshu who is called the Meshicha ?

وبار ابا ابن الاب


وايضا البشيتا الارامي

syrp

ونصها

Matthew 27:16 Aramaic NT: Peshitta

ܐܤܝܪ ܗܘܐ ܠܗܘܢ ܕܝܢ ܐܤܝܪܐ ܝܕܝܥܐ ܕܡܬܩܪܐ ܒܪ ܐܒܐ ܀

ܘܟܕ ܟܢܝܫܝܢ ܐܡܪ ܠܗܘܢ ܦܝܠܛܘܤ ܠܡܢ ܨܒܝܢ ܐܢܬܘܢ ܕܐܫܪܐ ܠܟܘܢ ܠܒܪ ܐܒܐ ܐܘ ܠܝܫܘܥ ܕܡܬܩܪܐ ܡܫܝܚܐ

وايضا تشهد ان اسمه باراباس فقط


وباقي الترجمات السريانيه مثل

syrh syrpal(ms)


والترجمات القبطيه مثل

copsa copmae copbo

ونص الصعيدي




والبحيري

والترجمه الاثيوبية

eth

والغوصيه

goth

والجوارجينيه

geo1

والسلافينيه

slav


فهذا الكم من المخطوطات والتنوع والانتشار والاستمراريه يجعل احتمالية الخطا شبه معدومه


اقوال الاباء


قبل ان نتكلم في مقولة العلامه اوريجانوس وبعدما وضعت صورة الاشورية التي هي قبل العلامه اوريجانس نفسه

اتكلم عن كتاب اخر مهم ايضا قبل ان يولد العلامه اوريجانوس وهو

الدياتسرون للعلامه تيتان

Diatessaronarm

الذي يعود الي سنة 160 م تقريبا

  34883488    Matt. xxvii. 16. And there was in their prison a well-known prisoner, [22, 23] called Barabbas, 34953495    Mark xv. 9a; Matt. xxvii. 17b. And Pilate answered and said unto them, Whom will ye that I release unto you?  Barabbas, or Jesus which is called the Messiah, the [28] King of the Jews? 


ويؤكدون ايضا ان الاسم المكتوب باراباس فقط

فاي مخطوطات اقدم من التي كتبت منها هذه الترجمات


وكل اقوال الاباء بعد اوريجانوس اكدت صحة العدد وانه كتب باراباس


مقولة العلامه اوريجانوس

عندما يقتبسها في الرد علي سلسيس

Origen Against Celsus.

He had offered a defence, is clear from what is related of him when he said, “Which of the two do ye wish that I should release unto you, Barabbas or Jesus, who is called Christ?”30743074    Cf. Matt. xxvii. 17. and from what the Scripture adds, “For he knew that for envy they had delivered Him.”30753075    Cf. Matt. xxvii. 18.  

وهذه شهاده تؤكد انه يعرف العدد الذي يحتوي علي اسم باراباس فقط


ولكن ما قاله المشكك

إلا انه لا خلاف بين العلماء علي انها قراءة قديمة جداً تعود في جذورها الي زمن القديس " أوريجانوس " حيث يقول في تفسيره علي إنجيل متي:

(( في العديد من المخطوطات فإنه ليس منصوصاً علي ان " باراباس " كان يدعي أيضاً " يسوع " )) وهو ما فهم منه العلماء انه كانت بحوزته مخطوطات إذاً تحوي إسم يسوع

هذا بالحقيقه غير صحيح بالمره

اولا

في كتاب ايمان الاباء الاولين

ANF09 of Early church fathers faith

لم اجد هذه المقوله التي يدعيها المشكك عن العلامه اوريجانوس بهذه الطريقه

ولكنها موجوده بطريقه اخري في كتاب اخر وهو

(from Boismard's Synopsis, Zahn note that it is a scholion taken from A. Gallandi, p. 81


ثانيا

اقتباس العلامه اوريجانس قدمته هو لايقول اي شئ عن ان العدد به اسم باراباس ( يسوع باراباس )

ثالثا

مع افتراض ان مقولة المشكك حقيقيه رغم ان لم يقل مرجعيته فهو قال لاخلاف بين العلماء فهل هؤلاء العلاماء بدون اسم ؟؟؟؟؟؟؟

ولكن اوريجانوس يقول " ليس منصوصا " واكرر ليس منصوصا اي انه يقول اسم يسوع باراباس ليس منصوصا


اما رائ العلماء الحقيقي هو


يقول بروس متزجر

Origen discloses in what follows his reason for disapproving of the reading Jesus Barabbas; it cannot be right,

" اوريجانس رفض قراءة يسوع باراباس فهي غير صحيحه "


وتعليق ولكر

"Origen's negative testimony, that it was found in some copies, and his unwillingness to accept it, is almost decisive proof in favour of its genuineness."

ويؤكد انها حسب رائ اوريجانس وجدت خطأ وليست صحيحه


وايضا فليب كامفورت وروجر اومانسون


تعليق نت بايبل

The Net Bible

19tc Although the external evidence for the inclusion of “Jesus” before “Barabbas” (in vv. 16 and 17) is rather sparse, being restricted virtually to the Caesarean text (Θ ث1 700* pc sys), the omission of the Lord’s name in apposition to “Barabbas” is such a strongly motivated reading that it can hardly be original. There is no good explanation for a scribe unintentionally adding ᾿Ιησοῦν (Ihsoun) before Βαραββᾶν (Barabban), especially since Barabbas is mentioned first in each verse (thus dittography is ruled out). Further, the addition of τὸν λεγόμενον Χριστόν (ton legomenon Criston, “who is called Christ”) to ᾿Ιησοῦν in v. 17 makes better sense if Barabbas is also called “Jesus” (otherwise, a mere “Jesus” would have been a sufficient appellation to distinguish the two).

الادله الخارجيه لقراءة يسوع قبل باراباس في عدد 16 و 17 محدوده للنص القيصري مثل ثيتا و 700 , حزف اسم الرب من باراباس هو حافز قوي رغم انها صعب ان تكون قراءه اصيله . لايوجد سبب جيد لاضافة اسم يسوع قبل باراباس ( اي انهم افترضوا فقط ليس لقوة الادله ولكن لاقتناعهم بعدم وجود سبب لاضافته )


ولكن في رايي انا اعترض علي ما قله المعلق هنا لانه يوجد سبب مقنع وهو البعض الذي يعرف ان اسم باراباس هو يسوع وايضا لاحظ ان العدد يقول " بَارَابَاسَ أَمْ يَسُوعَ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ " فجعل توازن في العدد عن طريق " يسوع باراباس ام يسوع الذي يدعي المسيح " او قد يكون كتب في هامش مخطوطه ان اسمه يشوع باراباس وادخل في القله من المخطوطات مثل ثيتا و700

ولكن بالطبع من المستحيل ان يكون الاصل هو يسوع باراباس لان هذا لا يفسر الكم والتنوع والترجمات التي هي اقدم من عام 200 م والتي تحتوي علي اسمه باراباس فقط وشهادات الاباء قبل اوريجانوس وبعده وباقي الاعداد في الاناجيل ايضا مثل

1) إنجيل متى 27: 16


وَكَانَ لَهُمْ حِينَئِذٍ أَسِيرٌ مَشْهُورٌ يُسَمَّى بَارَابَاسَ.


2)
إنجيل متى 27: 17


فَفِيمَا هُمْ مُجْتَمِعُونَ قَالَ لَهُمْ بِيلاَطُسُ: «مَنْ تُرِيدُونَ أَنْ أُطْلِقَ لَكُمْ؟ بَارَابَاسَ أَمْ يَسُوعَ الَّذِي يُدْعَى الْمَسِيحَ؟»


3)
إنجيل متى 27: 20


وَلكِنَّ رُؤَسَاءَ الْكَهَنَةِ وَالشُّيُوخَ حَرَّضُوا الْجُمُوعَ عَلَى أَنْ يَطْلُبُوا بَارَابَاسَ وَيُهْلِكُوا يَسُوعَ.


4)
إنجيل متى 27: 21


فَأجَابَ الْوَالِي وَقَالَ لَهُمْ: «مَنْ مِنْ الاثْنَيْنِ تُرِيدُونَ أَنْ أُطْلِقَ لَكُمْ؟» فَقَالُوا: «بَارَابَاسَ!».


5)
إنجيل متى 27: 26


حِينَئِذٍ أَطْلَقَ لَهُمْ بَارَابَاسَ، وَأَمَّا يَسُوعُ فَجَلَدَهُ وَأَسْلَمَهُ لِيُصْلَبَ.


6)
إنجيل مرقس 15: 7


وَكَانَ الْمُسَمَّى بَارَابَاسَ مُوثَقًا مَعَ رُفَقَائِهِ فِي الْفِتْنَةِ، الَّذِينَ فِي الْفِتْنَةِ فَعَلُوا قَتْلاً.


7)
إنجيل مرقس 15: 11


فَهَيَّجَ رُؤَسَاءُ الْكَهَنَةِ الْجَمْعَ لِكَيْ يُطْلِقَ لَهُمْ بِالْحَرِيِّ بَارَابَاسَ.


8)
إنجيل مرقس 15: 15


فَبِيلاَطُسُ إِذْ كَانَ يُرِيدُ أَنْ يَعْمَلَ لِلْجَمْعِ مَا يُرْضِيهِمْ، أَطْلَقَ لَهُمْ بَارَابَاسَ، وَأَسْلَمَ يَسُوعَ، بَعْدَمَا جَلَدَهُ، لِيُصْلَبَ.


9)
إنجيل لوقا 23: 18


فَصَرَخُوا بِجُمْلَتِهِمْ قَائِلِينَ: «خُذْ هذَا! وَأَطْلِقْ لَنَا بَارَابَاسَ


10)
إنجيل يوحنا 18: 40


فَصَرَخُوا أَيْضًا جَمِيعُهُمْ قَائِلِينَ: «لَيْسَ هذَا بَلْ بَارَابَاسَ!». وَكَانَ بَارَابَاسُ لِصًّا.


فذكر احدي عشر مرات كلهم باسم باراباس


تعليق ابونا متي المسكين


نلاحظ الاتي

العلماء بحثوا في عن باراباس وتاكدوا انه هذا لقبه وماذا يعني ؟؟؟ يعني انه ادعي ان لقبه ابن الاب وهذا لقب المسيا المنتظر المعروف لليهود فهو ادعي انه ابن الله وانه المخلص الذي سيخلص اليهود من الرومان

وهذا الكلام كتب في مخطوطات قراءها العلامه اوريجانوس

ولكن ما طبيعه هذه المخطوطات ؟ هي قد تكون ليست مخطوطات للانجيل ولكن هي مخطوطات لكتابات قديمه تشرح وتقول ان باراباس ادعي ان لقبه باراباس اي ابن الاب وتشرح فتنته واسمه الحقيقي يسوع وملحوظه اسم يسوع كان منتشر في هذه الفتره التي يحلم فيها اليهود بالخلاص فينتظرون يشوع فيسمون اولادهم بهذا الاسم


واوضح شئ مهم كملخص

اولا

انا لااعترض علي ان باراباس قد يكون لقب ادعاه هذه الشخص وقد يكون اسمه يسوع او يشوع وقد يكون باراباس او بارابان الذي يعني ابن الرابان ( كما اوضحت سابقا ) هو اسمه الحقيقي . ولكن اعترض انه يكون كتب في الانجيل فهذا ادعاء غير صحيح واعتقد اني قد اثبت خطؤه

ثانيا

العلامه اوريجانس لم يقول انه نسخ الانجيل مكتوب بها اسم يسوع باراباس ولكن قال العكس فهو اكد ان اسمه المكتوب في مخطوطات الانجيل فقط باراباس

ثالثا

ابونا متي المسكين لم يقل ان هذه المخطوطات مخطوطات انجيل ولكنها كتابات قديمه عن باراباس الذي لم يتكلم عن الانجيل تفصيلي ولكن بعض الكتابات اليهودية شرحت من هو ولكن البعض فهم كلمات ابونا متي خطا


اما ما قاله المشكك عن مهب الريح وغيرها من المهاترات فلامعني لها غير انه يظهر اهدافه الخبيثه في التشكيك فقط



المعني الروحي من تفسير ابونا تادرس يعقوب

. إطلاق باراباس

بقدر ما تكاتفت قُوى الشرّ معًا ضدّ السيِّد المسيح للتخلُّص منه بالصلب، كان السيِّد وهو يقدّم نفسه فِصحًا عن البشريّة كلها بسرور، يسمح ببركات رمزيّة منظورة أثناء صلبه، كرمز للبركات غير المنظورة. ففي التشاور ضدّه التقت الجماعات الدينيّة المتضاربة معًا تشترك في هذا الهدف الواحد، وكأن بموته يقدّم المصالحة بين المتضارِبين في الفكر والمتخاصِمين ليس فقط بين فئات أُمَّة واحدة، وإنما بين أجناس وألسِنة وأممٍ متنوّعة. وأثناء محاكمته أرسله بيلاطس لهيرودس بكونه واليًا على الجليل، وكان الأخير يشتاق أن يراه فتمَّت مصالحة بين بيلاطس وهيرودس بسبب السيِّد المُقيَّد تحت المحاكمة! وقبْل الصلب مباشرة طلب بيلاطس من الشعب أن يطلق لهم واحدًا في العيد، فصرخوا أن يُصلب يسوع ويُطلِق باراباس الأسير المشهور، فأنقذ السيِّد بموته حياة باراباس!

إذ وقف السيِّد بين يديّ بيلاطس "تعجّب الوالي جدًا" [14]، كما "علم أنهم أسلموه حسدًا" [18]. وإذ أراد الله أن يُرشده حدَّثه خلال زوجته في حُلم، فأرسلت تقول له: "إيّاك وذلك البار، لأني تألّمت اليوم كثيرًا في حُلم من أجله" [19]. كان ذلك درسًا ليس لبيلاطس وحده، وإنما لرؤساء الكهنة والشيوخ لكي يروا ويسمعوا غريب الجنس بيلاطس يُعلن براءة السيِّد بغسل يديه قدَّام الجميع. وهو يقول: "إني بريء من دم هذا البار، أبصروا أنتم" [24].


والمجد لله دائما


i Metzger, Commentary, p56


ii تفسير إنجيل لوقا ، الأب متي المسكين ، ص721