رجوع | طباعة

القرمز والارجوان

متي 27: 27 ومرقس 15: 16 ولوقا 23: 11 يوحنا 19: 2

 

Holy_bible_1

 

في محاكمات المسيح تعرض فيها لألأم كثيرة وأيضا اكتمل فيها رموز ونبوات كثيرة 

من المحاكمات الست كان هناك ثلاثة يهودية وثلاثة رومانية 

ثلاثة يهودية بيت حنانيا مساء وبيت قيافا منتصف الليل ومجمع السنهدريم فجرا وثلاثة رومانية بيلاطس صباحا ثم هيرودس ثم بيلاطس مره اخري قرب الظهيرة

المسيح عند هيرودس ارتدي ملابس ارجوان وهذا وقت المحاكمة الثانية ثم ردوه الي بيلاطس بعد ان استهزأوا به. وامام بيلاطس كان يقف بهذا الثوب وجند بيلاطس البسوه الرداء القرمزي فوق الثوب الارجوان. وهذا نريد ان ندرس بعض معانيه. 

متي البشير الذي يكلم اليهود قال رداء قرمزيا 

مرقس البشير قال البسوه ارجوانا 

لوقا البشير قال لباسا لامعا (الثوب الارجوان)

يوحنا البشير قال ثوب ارجوان 

انجيل لوقا 23 

23: 6 فلما سمع بيلاطس ذكر الجليل سال هل الرجل جليلي 

23: 7 وحين علم انه من سلطنة هيرودس ارسله الى هيرودس اذ كان هو ايضا تلك الايام في اورشليم

وهذه كانت المحاكمة الاولي ولم يكن فيها سخرية بموضوع الملابس 

والمحاكمة الثانية التي كانت امام هيرودس  

23: 11 فاحتقره هيرودس مع عسكره واستهزا به والبسه لباسا لامعا ورده الى بيلاطس

المحاكمة الثالثة 

انجيل متي 27

27: 26 حينئذ أطلق لهم باراباس واما يسوع فجلده وأسلمه ليصلب 

27: 27 فاخذ عسكر الوالي يسوع الى دار الولاية وجمعوا عليه كل الكتيبة 

27: 28 فعروه والبسوه رداء قرمزيا

وهنا متي البشير يشرح بتفاصيل ان جنود نزعوا ثوبه الحقيقي وبقي الثوب الارجواني الذي وضعه عليه جنود هيرودس ولم يكتفوا جنود هيرودس بذلك بل ايضا وضعوا فوق الثوب الارجواني رداء قرمزي الذي يلبسه ملوك اليهود  

وهناك فرق بين قرمزي وارجواني وبين رداء وثوب. فالمسيح ارتدى قميص ارجوان عند هيرودس 

ثم فوقه رداء قرمز 

هذه الملابس هي ملابس ملوك وبهذا نفهم لماذا كانوا يسخروا منه في موضوع ملك اليهود

ولهذا نتأكد ان المسيح ارتدي ثوب ارجوان اي قميص وهذا لبس ملوكي لملوك الامم وكما شرح متي البشير انهم فوق الثوب الارجواني وضعوا العباءة القرمزية زي ملوك اليهود ولهذا أكمل وقال  

أنجيل يوحنا

19: 3 وكانوا يقولون السلام يا ملك اليهود وكانوا يلطمونه

ولكن لهم معاني أخرى ورموز أخرى مهمة 

المسيح ارتدي الثوب الارجواني وهو ملابس ملوك الامم 

سفر القضاة 8: 26

 

وَكَانَ وَزْنُ أَقْرَاطِ الذَّهَبِ الَّتِي طَلَبَ أَلْفًا وَسَبْعَ مِئَةِ شَاقِل ذَهَبًا، مَا عَدَا الأَهِلَّةَ وَالْحَلَقَ وَأَثْوَابَ الأُرْجُوَانِ الَّتِي عَلَى مُلُوكِ مِدْيَانَ، وَمَا عَدَا الْقَلاَئِدَ الَّتِي فِي أَعْنَاقِ جِمَالِهِمْ.

 

سفر دانيال 5: 7

 

فَصَرَخَ الْمَلِكُ بِشِدَّةٍ لإِدْخَالِ السَّحَرَةِ وَالْكَلْدَانِيِّينَ وَالْمُنَجِّمِينَ، فَأَجَابَ الْمَلِكُ وَقَالَ لِحُكَمَاءِ بَابِلَ: «أَيُّ رَجُل يَقْرَأُ هذِهِ الْكِتَابَةَ وَيُبَيِّنُ لِي تَفْسِيرَهَا فَإِنَّهُ يُلَبَّسُ الأُرْجُوَانَ وَقِلاَدَةً مِنْ ذَهَبٍ فِي عُنُقِهِ، وَيَتَسَلَّطُ ثَالِثًا فِي الْمَمْلَكَةِ».

وهذا رمز انه يملك على الامم ايضا وكنيسته اممية وليست يهودية فقط

والمسيح ارتدي فوقه الرداء القرمزي وهو لبس ملوك اليهود 

سفر إرميا 4: 30

 

وَأَنْتِ أَيَّتُهَا الْخَرِبَةُ، مَاذَا تَعْمَلِينَ؟ إِذَا لَبِسْتِ قِرْمِزًا، إِذَا تَزَيَّنْتِ بِزِينَةٍ مِنْ ذَهَبٍ، إِذَا كَحَّلْتِ بِالأُثْمُدِ عَيْنَيْكِ، فَبَاطِلاً تُحَسِّنِينَ ذَاتَكِ، فَقَدْ رَذَلَكِ الْعَاشِقُونَ. يَطْلُبُونَ نَفْسَكِ.

لأنه يملك على اليهود ايضا وكنيسته الاولي هي يهودية واممية ايضا

متي البشير لأنه يكتب لليهود ركز على الرداء القرمزي ليفهم اليهود انه لبس ملابس ملوك اليهود امام اعينهم وهم لم يفهموا 

ومرقس البشير ولوقا البشير يكتبوا للأمم فركزوا على الملابس الأرجوانية لبس ملوك الامم ليفهم الامميين انه بصلبه فداهم وملك عليهم لمن يقبله  

اليهود رؤا انه لبس القرمز فوق الارجوان فهو بالصبغة القرمزية لون الدم يغطي اللبس الملوكي الارجواني فمن يقبل ان يصتبغ بصبغة المسيح القرمزية اي دم المسيح يصبح ملك مع المسيح بالزي الارجواني 

هيرودس البسه ارجوان وهو بدون ان يدري يسلمه ملك الامم كرمز واضح وهذا لان هيرودس يملك علي جليل الامم 

بيلاطس يلبسه القرمزي وهو بدون ان يدري يسلمه الملك اليهودي وهذا لان بيلاطس ملك علي اليهودية

بيلاطس وهيرودس بعد هذا الموقف تصادقوا لان المسيح جمع بين اليهود والامم حتى في ملابسه وملك على العالم

السلطة الرومانية أعظم مملكة في هذا الوقت سجدت له رغم انها سخريه ولكن هذا بدون ان يدروا اعلان ضمني عن سلطانه 

أيضا القرمز والارجوان كانوا يدخلون في ملابس رئيس الكهنة 

سفر الخروج 28

2 وَاصْنَعْ ثِيَابًا مُقَدَّسَةً لِهَارُونَ أَخِيكَ لِلْمَجْدِ وَالْبَهَاءِ.
3 وَتُكَلِّمُ جَمِيعَ حُكَمَاءِ الْقُلُوبِ الَّذِينَ مَلأْتُهُمْ رُوحَ حِكْمَةٍ، أَنْ يَصْنَعُوا ثِيَابَ هَارُونَ لِتَقْدِيسِهِ لِيَكْهَنَ لِي.
4 وَهذِهِ هِيَ الثِّيَابُ الَّتِي يَصْنَعُونَهَا: صُدْرَةٌ وَرِدَاءٌ وَجُبَّةٌ وَقَمِيصٌ مُخَرَّمٌ وَعِمَامَةٌ وَمِنْطَقَةٌ. فَيَصْنَعُونَ ثِيَابًا مُقَدَّسَةً لِهَارُونَ أَخِيكَ وَلِبَنِيهِ لِيَكْهَنَ لِي.
5 وَهُمْ يَأْخُذُونَ الذَّهَبَ وَالأَسْمَانْجُونِيَّ وَالأُرْجُوَانَ وَالْقِرْمِزَ وَالْبُوصَ.
6 «فَيَصْنَعُونَ الرِّدَاءَ مِنْ ذَهَبٍ وَأَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ وَبُوصٍ مَبْرُومٍ صَنْعَةَ حَائِكٍ حَاذِق.

فالقرمز والارجوان ليس فقط يعلن ان المسيح رئيس الملوك ولكن رئيس الكهنة أيضا فهو ملك وكاهن معا ولهذا جمع اللونين 

https://www.templeinstitute.org/images/high-priest-garments-gallery.jpg

 

أيضا القرمز والارجوان كانوا من المكونات الاساسية في خيمة الاجتماع 

اولا مذبح البخور كان يغطي بالأرجوان علامة الكهنوت 

سفر العدد 4: 13

 

وَيَرْفَعُونَ رَمَادَ الْمَذْبَحِ، وَيَبْسُطُونَ عَلَيْهِ ثَوْبَ أُرْجُوانٍ،

 

اما مائدة الوجوه للتقدمة 

يبسط عليها القرمز علامة التقدمة

 سفر العدد 4

8 وَيَبْسُطُونَ عَلَيْهَا ثَوْبَ قِرْمِزٍ وَيُغَطُّونَهُ بِغِطَاءٍ مِنْ جِلْدِ تُخَسٍ وَيَضَعُونَ عِصِيَّهُ.

فهذا كان اعلان ان المسيح هو مذبح الذهب الذي في القدس 

وأيضا هو خبز الحياة 

وهو الكاهن والذبيحة في نفس الوقت 

وايضا التطهير يتم بالقرمز 

سفر اللاويين 14: 6

 

أَمَّا الْعُصْفُورُ الْحَيُّ فَيَأْخُذُهُ مَعَ خَشَبِ الأَرْزِ وَالْقِرْمِزِ وَالزُّوفَا وَيَغْمِسُهَا مَعَ الْعُصْفُورِ الْحَيِّ فِي دَمِ الْعُصْفُورِ الْمَذْبُوحِ عَلَى الْمَاءِ الْحَيِّ،

فهذا اعلان انه المخلص الزي رمز له طقس تطهير الابرص 

 

خيمة الاجتماع التي تمثل الشكينا أي حضور الله في الفكر اليهودي والميمرا أي مجد الله أيضا هي تغطى بارجوان وقرمز 

سفر الخروج 26: 1

 

«وَأَمَّا الْمَسْكَنُ فَتَصْنَعُهُ مِنْ عَشَرِ شُقَقِ بُوصٍ مَبْرُومٍ وَأَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ. بِكَرُوبِيمَ صَنْعَةَ حَائِكٍ حَاذِق تَصْنَعُهَا.

فالمسيح بارتداؤه القرمز والارجوان هو الشكينا والميمرا أي حضور الله ومجد الله وهيكل الله

 

وأيضا الحجاب الذي كان يفصل بين القدس وقدس الاقداس الذي فيه تابوت العهد هو أيضا به ارجوان وقرمز 

http://www.fbbc.info/discipleship/bigpicture/i00016.jpg

سفر الخروج 26: 31

 

«وَتَصْنَعُ حِجَابًا مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ وَبُوصٍ مَبْرُومٍ. صَنْعَةَ حَائِكٍ حَاذِق يَصْنَعُهُ بِكَرُوبِيمَ.

وهذا الذي انشق وقتما أسلم المسيح الروح على عود الصليب

يقدم لنا الرسول بولس مفهومًا لاهوتيًا لانشقاق الحجاب في رسالته إلى العبرانيين ألا وهو انفتاح المقادس السماوية أمامنا بذبيحة الصليب. فالحجاب الذي يفصل قدس الأقداس عن القدس يشير إلى عجز الإنسان عن تمتعه بالأقداس الإلهية السماوية، وقد جاء السيد المسيح يفتح طريق السماء بدمه، ويدخل بنا إلى حضن أبيه ننعم بمقدساته

http://www.fbbc.info/discipleship/bigpicture/i00014.jpg

فهو الطريق الوحيد الى السماويات 

إنجيل يوحنا 14: 6

 

قَالَ لَهُ يَسُوعُ: «أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ وَالْحَقُّ وَالْحَيَاةُ. لَيْسَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَى الآبِ إِلاَّ بِي.

 

أيضا باب سور خيمة الاجتماع هو به ارجوان وقرمز 

سفر الخروج 27: 16

 

وَلِبَابِ الدَّارِ سَجْفٌ عِشْرُونَ ذِرَاعًا مِنْ أَسْمَانْجُونِيٍّ وَأُرْجُوَانٍ وَقِرْمِزٍ وَبُوصٍ مَبْرُومٍ صَنْعَةَ الطَّرَّازِ. أَعْمِدَتُهُ أَرْبَعَةٌ، وَقَوَاعِدُهَا أَرْبَعٌ.

ولهذا المسيح قال انه هو الباب 

إنجيل يوحنا 10: 9

 

أَنَا هُوَ الْبَابُإِنْ دَخَلَ بِي أَحَدٌ فَيَخْلُصُ وَيَدْخُلُ وَيَخْرُجُ وَيَجِدُ مَرْعًى.

لهذا بهذه الملابس أيضا اعلان ان المسيح هو الباب وبه ندخل الاقداس

 

الأرجوان هو لون صباغة ثمينة يشمل البنفسجي والأحمر، تُستخرج من بعض أصناف صدف السمك، يصعب العثور عليه، ويستخرج ويموت الكائن بنزع الصدفة وكانت ثياب الأرجوان غالية الثمن فيحتاج 30 جرام الى 250,000 صدف ولهذا كان غالي الثمن جدا. ارتبط الأرجوان بالحياة الملوكية. وليعلن ملك أحد يموت اخر مقابله

القرمز تستخرج صبغته من بعض أجسام الحشرات التي تجمع وتسحق في الماء حتى تستخلص كل الصبغة منها وايضا العباءة القرمزية غالية الثمن مرتبطة بالحياة الملوكية لليهود وأيضا لكي يصبح ملك يهودي تستلزم ان تموت كائنات أخرى مقابله

http://thumbs3.ebaystatic.com/d/l225/pict/272161976637_1.jpg

كما قال داود النبي بالنبوة عن الحشرة التي تموت لتعطي صبغه للملوك 

سفر المزامير 22: 6

 

أَمَّا أَنَا فَدُودَةٌ لاَ إِنْسَانٌعَارٌ عِنْدَ الْبَشَرِ وَمُحْتَقَرُ الشَّعْبِ.

فالاثنين فيهما موت كائن ليجعل كائن اخر يرتدي زي الملوك وهذا اشاره للمسيح رغم انه ملك الملوك مات المسيح عنا وسفك دمه ليعطينا صبغة الفداء ونكون معه ملوك وكهنة 

سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 1: 6

 

وَجَعَلَنَا مُلُوكًا وَكَهَنَةً للهِ أَبِيهِ، لَهُ الْمَجْدُ وَالسُّلْطَانُ إِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ. آمِينَ.

ولهذا رموز القرمز والارجوان تعلن من هو المسيح ملك الملوك ورب الارباب ورئيس الكهنة الحقيقي والله الظاهر في الجسد وما هو أروع من هذا ان المسيح لم يطلب القرمز والارجوان ليدعي الملك او ليدعي ان هذه رموز عنه بل الملوك هم الذين قدموا هذا له بدون ان يدركوا لتنطبق الرموز والنبوات وهذا روعة الكتاب المقدس ورموزه ونبواته 

 

والمجد لله دائما