رجوع | طباعة

الذباب بين العلم و الفكر اليهودي والاسلامي



العلم يخبرنا بان الذباب حشرات ضاره وهي تعيش في الاماكن القذره وتتوالد فيها وهي عباره عن ماكينه نقل امراض فهي تنقل كم ضخم من الامراض

وتوضيح كيفية ان الذباب ينقل الامراض باسلوب مقذذ

يقف الذباب في الاماكن القذره وفم الذباب عباره عن شفتين بهما كم كبير من الانزيمات الهاضمه مخلوطه بمواد مخاطيه



وهي تمتص بعض المواد الملوثه القذره وعندما تقف علي طعام اخر ( كطعام مكشوف ) ولاجل انها حشره شرهة جدا ترجع ما باخل بطنها في الطعام وتبدا تمتص الطعام الجديد

وايضا تخرج براز في الطعام التي تمتص منه ولهذا فهي حشره مقذذه جدا

هذا بالاضافه الي ان الخشونه في ارجلها تجعل مواد كثيره تلتصق بها من ملوثات وبكتريا وعندما تقف علي بشرة انسان او علي طعام تترك فيه هذه المواد الملوثه

فهي تنقل الامراض عن طريق الفم والارجل والترجيع والبراز وليس الجناح فقط كما اخبرنا رسول الاسلام فحتي هذه خطا منه



ولهذا فكما وصفة هي ماكينه لنقل العدوي



واثبات انها مضره

امراض التي يتسبب بها الذباب علي سبيل المثال

There are many bacteria and parasites that  infest the fly, making flies a major factor in spreading many diseases by touching surfaces with their legs or their saliva. After walking on much excrement, flies may carry up to as many as 6 million bacterias on their feet. So be wary of foods that have been touched by a fly! Here's some information on the diseases some flies are known to help spread.

Leishmaniasis


Onchocerciasis

  This disease is found in South America, Africa, Indian Subcontinent and Europe.
  It's caused by a parasitic protozoan transmitted by the bite of sand flies.
  Symptoms of this disease usually includes fever, weakness, swollen spleen, and skin sores.
  There is no treatment for this disease; it eats away at your skin.


  Onchocerciasis, also known as River Blindness is an infectious cause of blindness .
  It is carried by a minute nematode worm that is spread bythe Simulium black fly.
  Found in South America and Africa, a bite from this insect can transmit the worm to its victim.
  The drug invermectin has helped stop the progress of the disease.

African Trypanosomiasis

Bartonellosis

  This is a sleeping sickness and epidemic caused by a protozan blood parasite Trypanosoma.
  It is trasmitted by the salivary glands of infected Tsetse flies in Africa.
  Symptoms include a boil- like sore at the site of the bite, fever, headaches, and severe illness.
  Treatment should apply in the early stages of the disease by anti-parasitic drugs.

  Found in South America, this disease is caused by the rickettsia organism transmitted by the bite of a Sand Fly.
  Victims are usually exhausted from anemia, and experience a high fever and wart-like eruptions on the skin.
  Treatment is available.

Myiasis

Typhoid

click on image for source.

  This disease occurs mostly on animals such as dogs and sheep and cows, but sometimes it may occur on humans, more frequently carried by the Cheese Skipper fly.
  It is trasmitted by a fly that lays its eggs on the skin of another organism. The larvae can burrow into the skin or penetrate itself in open wounds.
  Symptoms include violent abdominal pain, nausea, vomiting, and diarrhea with bloody discharge.
  There is currently no treatment for this disease (on humans, that is; on animals insecticides are used), except to either let the larvae grow and leave at its own accord, or to remove it by enticing it.

  Flies rummaging around excrement may come across bacteria known as Salmonella Typhi, which may come from a person shedding it.
  This disease is a type of fever. Symptoms include a body temperature of as high as 103° to 104° F (39° to 40° C), weakeness, stomach pains, headaches, and/or loss of appetite.
  This disease can be found all over the world except in industrial countries such as United States, Western Europe, and Japan.
  Treated with the drug chloromycetin, or ampicillin for those infected with bacteria that is immuned chloromycetin.

Dysentery

Leprosy

  This is a chronic disease that affects the large intestine in humans.
  The parasite Entamoeba histolytica is the cause of this disease. This particular parasite can be found in uncooked meats, and may be transported by flies.
  This disease is characteristic of sever diarrhea and severe stomache cramps.
  Treatment with drugs containing metronidazole or ementine is recommended.

  Leprosy, also known as Hansen's Disease, is a chronic disease that affects mainly the skin.
  It is caused by the bacillus Mycobacterium leprae, which may be carried by flies from rotted foods.
  An early symptom is anesthesia (or the numbness) of a patch of skin. Some muscles may be paralyzed. Because of the numbness of some nerves, injuries to the area are not noticed.
  This disease is generally rare nowadays, but that doesn't mean it doesn't exist. A vaccine for leprosy is currently being developed.







http://library.thinkquest.org/C0117442/html/diseases.html



وايضا

Flies belong to the insect order Diptera and are related to mosquitoes and gnats. Of the more than 700,000 known species of insects, well over 110,000 are flies. Diptera means two (" di" ) wings (" ptera" ), and it is on the basis of this single characteristic (one pair of wings) that all the species of flies are grouped together. As stated, Diptera literally means " two-winged" and, indeed, only the front pair of wings are functional and they are clear and membranous. The hind wings are represented by a pair of small knob-like or club-shaped organs called halteres or balancers. These small, vibrating structures aid in flying and are in place of a second pair of wings. The vibrating halteres have their own set of control muscles that are controlled by the fly's visual system. Without them flies tumble and crash; with them, they can change course without a wobble in less than 30 milliseconds - and make the fly extremely hard to swat. The adult fly does not possess mandibles, but the mouthparts are modified into a proboscis for sponging/lapping or piercing and sucking. Flies are cold-blooded insects that move about looking for external heat sources; most flies are diurnal and are attracted to certain wavelengths of light. Flies buzz around windows and can be easily vacuumed up by windows or lights. Most flies have large compound eyes and usually three simple eyes. Each of the fly's compound eyes has about 4,000 six-sided lenses - so they can detect the slightest movement. Flies taste with their feet. The larvae or maggot is legless and the head is often reduced or indistinguishable and retracted into the thoracic segments. The two-winged flies constitute a larger order of insects and well over 110,000 different species are known throughout the world. This group forms one of the most highly specialized of insect orders and many species are of the utmost significance in regard to human welfare. If there is anything as " harmless as a fly" , it is certainly not the common housefly or any of its relatives.

Diseases, e.g., malaria, dysentery, sleeping sickness, onchocerciasis, elephantiasis and yellow fever are carried or transmitted from man to man by bloodsucking dipterous flies. Many other diseases are transmitted mechanically by flies due to the habit exhibited by many species of sucking liquid from excreta and other decaying organic matter and then settling on and vomiting on your food.

http://www.thebestcontrol.com/bugstop/control_flies.htm



هذا عن الموضوع العلمي



الكتاب المقدس



اخبرنا الكتاب المقدس عن الذباب بانه حشراة ضاره وهي ضربه من الضربات التي وجها الرب لشعب مصر وحمي منها شعبه لانه يعرف اضرارها جيدا



سفر الخروج 8

20 ثم قال الرب لموسى: بكر في الصباح وقف أمام فرعون. إنه يخرج إلى الماء. وقل له: هكذا يقول الرب: أطلق شعبي ليعبدوني

21 فإنه إن كنت لا تطلق شعبي، ها أنا أرسل عليك وعلى عبيدك وعلى شعبك وعلى بيوتك الذبان، فتمتلئ بيوت المصريين ذبانا. وأيضا الأرض التي هم عليها

22 ولكن أميز في ذلك اليوم أرض جاسان حيث شعبي مقيم حتى لا يكون هناك ذبان. لكي تعلم أني أنا الرب في الأرض

23 وأجعل فرقا بين شعبي وشعبك. غدا تكون هذه الآية



وهذا يوضح الفكر الواضح ان الذباب مضر للانسان وهو ينتشر في الاماكن القذر وهو مرفوض



الفكر الاسلامي



الاخوه المسلمين يرفضون قتل الذباب

سمعت عبد الله بن عمر : وسأله عن المحرم - قال شعبة : أحسبه - يقتل الذباب ؟ فقال : أهل العراق يسألون عن الذباب ، وقد قتلوا ابن ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( هما ريحانتاي من الدنيا ) .

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3753
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



وسبب ذلك هو بالطبع الحديث الشهير الذي هو وصمه في جبين الاسلام ولكن المسلمين لايزالوا يجاهدوا في محاولات بائسه لتجميل الاسلام



إذا وقع الذباب في شراب أحدكم فليغمسه ثم لينزعه ، فإن في إحدى جناحيه داء والأخرى شفاء .

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3320
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



إذا وقع الذباب في إناء أحدكم فليغمسه كله ، ثم ليطرحه ، فإن في أحد جناحيه شفاء وفي الآخر داء

الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 5782
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



إذا وقع الذباب في شرابكم فليغمسه فيه ثم ليطرحه فإن في أحد جناحيه داء وفي الآخر شفاء

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 2840
خلاصة حكم المحدث: صحيح



وسبب الغمس ان الذباب يسقط اولا بالجناح الذي فيه الداء

إذا وقع الذباب في إناء أحدكم ، فإن في أحد جناحيه داء ، والآخر شفاء . وإنه يتقي بالجناح الذي فيه الداء ، فليغمسه كله ، ثم لينزعه

الراوي: أبو هريرة المحدث: الذهبي - المصدر: سير أعلام النبلاء - الصفحة أو الرقم: 6/322
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن



[ في حديث الذباب وأنه يتقي بجناحه الذي فيه الداء ]

الراوي: - المحدث: الزيلعي - المصدر: نصب الراية - الصفحة أو الرقم: 1/115
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن



إذا وقع الذباب في إناء أحدكم فليغمسه ؛ فإن في أحد جناحيه داء ، و في الآخر شفاء ، و إنه يتقي بجناحيه الذى فيه الداء ، فليغمسه كله ثم لينزعه

الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 835
خلاصة حكم المحدث: صحيح



ولهذا علي ابن ابي طالب كان يطعمه للناس

كان علي - رضي الله عنه - يرزق الناس الطلاء ، يقع فيه الذباب ، ولا يستطيع أن يخرج منه

الراوي: الشعبي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5734
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح موقوفا



وساعرض اليوم عدة محاولات فاشله لتجميل الاسلام من هذا الحديث الكارثه

المحاوله الاولي هي ان احدهم اخترع موقع مضروب ادعي انه لجامعه ماكوري الاستراليه عملت بحثا عن الذباب وثبت ان به مضادات حيويه وهذا هو السيت

The new buzz on antibiotics

Tuesday, 1 October 2002 Danny Kingsley - ABC Science Online


Ugly but useful: The sheep blowfly is one of the fly species that might provide humans with new antibiotics. (Pic: BioTrack.)

Related Stories

The surface of flies is the last place you would expect to find antibiotics, yet that is exactly where a team of Australian researchers is concentrating their efforts.

Working on the theory that flies must have remarkable antimicrobial defences to survive rotting dung, meat and fruit, the team at the Department of Biological Sciences, Macquarie University, set out to identify those antibacterial properties manifesting at different stages of a fly's development.

" Our research is a small part of a global research effort for new antibiotics, but we are looking where we believe no-one has looked before," said Ms Joanne Clarke, who presented the group's findings at the Australian Society for Microbiology Conference in Melbourne this week. The project is part of her PhD thesis.

The scientists tested four different species of fly: a house fly, a sheep blowfly, a vinegar fruit fly and the control, a Queensland fruit fly which lays its eggs in fresh fruit. These larvae do not need as much antibacterial compound because they do not come into contact with as much bacteria.

Flies go through the life stages of larvae and pupae before becoming adults. In the pupae stage, the fly is encased in a protective casing and does not feed. " We predicted they would not produce many antibiotics," said Ms Clarke.

They did not. However the larvae all showed antibacterial properties (except that of the Queensland fruit fly control).

As did all the adult fly species, including the Queensland fruit fly (which at this point requires antibacterial protection because it has contact with other flies and is mobile).

Such properties were present on the fly surface in all four species, although antibacterial properties occur in the gut as well. " You find activity in both places," said Ms Clarke.

" The reason we concentrated on the surface is because it is a simpler extraction."

The antibiotic material is extracted by drowning the flies in ethanol, then running the mixture through a filter to obtain the crude extract.

When this was placed in a solution with various bacteria including E.coli, Golden Staph, Candida (a yeast) and a common hospital pathogen, antibiotic action was observed every time.

" We are now trying to identify the specific antibacterial compounds," said Ms Clarke. Ultimately these will be chemically synthesised.

Because the compounds are not from bacteria, any genes conferring resistance to them may not be as easily transferred into pathogens. It is hoped this new form of antibiotics will have a longer effective therapeutic life.







http://www.abc.net.au/science/news/stories/s689400.htm

http://www.abc.net.au/science/articles/2002/10/01/689400.htm



ولكن الحقيقه هذا الامر احزنني جدا علي ما وصل اليه المسلمين من الكذب والتضليل لتجميل الاسلام والحقيقه ان البحث الاصلي من جامعة ماكوري الاسترالية لايتكلم عن الذباب من قريب او من بعيد ولكنه بحث عن النحل واكرر بحث عن النحل

وهو بحث من 20 صفحه

http://www.pr.mq.edu.au/macnews/MUN_PDFS/200706.pdf



واضع صورة اول ثلاث صفحات

اما المحاوله الثانيه هي كانت من الدكتور الشهير دكتور الاعجاز العلمي

ورغم انه مهندس جيلوجي الا انه افتي بالطريقه الاسلاميه في موضوعات طبيه



من مقال د. خالد منتصر تعليقا علي دكتور الاعجاز العلمي

،ويعلق قائلاً أنه من الناحية العلمية ثبت أن الذباب يتغذى على النفايات والمواد العضوية المتعفنة حيث تنتشر الفيروسات والبكتيريا والجراثيم ولكى ينفرد ربنا بالوحدانية خلق كل شئ فى زوجية واضحة فخلق البكتيريا وأَضدادها وقد أعطى الله للذباب القدرة على حمل الفيروسات والبكتيريا على جناح والمضادات على جناح ،وأكد الدكتور زغلول على أن مجموعات من أبحاث المسلمين قامت بإجراء أبحاث على أنواع مختلفة من الأشربة وغمست الذباب فى بعضها ولم يغمس فى الباقى وعند الفحص المجهرى إتضح أن الأشربة التى غمس فيها الذباب خالية من كل الجراثيم المسببة للمرض !!

معقول أن يكتب مثل هذا الكلام فى أكبر جريدة مصرية وفى وقت يتعرض فيه الإسلام لأبشع الإتهامات ،الحديث ببساطة من الممكن أن يؤخذ على إنه نتاج زمانه وبيئته البدوية ،لكن أن يتحول الحديث إلى نظرية علمية من ينكرها فهو كافر فهذا هو مايستدعى الرد وبقوة وحسم ،فلايوجد أى مرجع علمى فى العالم يستطيع أن يقول هذا الكلام الذى يردده الدكتور زغلول وأتحداه أن يقول لنا إسم المرجع أو المجلة العلمية التى ذكرت هذه التجربة التخريفية التى لايمكن أن تجرى فى معمل علمى محترم ولكن من الممكن أن تجرى فى غرزة تحت تأثير الدخان الأزرق !،ولابد أن يذكر لنا الدكتور زغلول مرجعه العلمى وإلا إندرج كلامه تحت بند النصب العلنى على عقول البسطاء ،فالمسألة أصبحت سهلة جداً ،مجرد أن تقول ثبت علمياً مش عارف إزاى؟، أو تقول إسم عالم أجنبى ماحدش عارفه هو مين حد حيدور وراك !وبعدين تروح قايل تجربة علمية وتأكد بعدها إنك حتوصل وتصبح من أئمة الإعجاز العلمى وتقبض بالريال والدولار واليورو كمان.

،ومادام الدكتور زغلول بهذه العبقرية لماذا لم ينشئ لنا مصنعاً إسلامياً لإستخراج المضادات الحيوية من أجنحة الذباب ؟أم هو محتار أى جناح اليمين أم الشمال هو الذى يفرز المضاد وهذا مايجعله يؤجل مشروعه العبقرى ؟!،يادكتور زغلول أنت وأمثالك حرام عليكم تغييب وإهانة للعقل فقطار التقدم والحضارة ترك محطتنا منذ زمن طويل ونحن لانستطيع اللحاق حتى بالسبنسة ،هم يتكلمون عن العلاج بالهندسة الوراثية ونحن نتحدث عن العلاج بأجنحة الذباب ،وهذا هو الفرق بيننا وبينهم ،وهذا ماسيجعلنا من الشعوب المنقرضة التى تحلم بالسبنسة ولن تلحق بها أبداً لأنها خارج الزمان والمكان .

http://www.arabtimes.com/MIXED5/DOC41.html



وبعض المقطتفات من كلام دكتور مدعي الاعجاز العلمي

قال اخرجه البخاري وكل امة الحديث فهو حديث صحيح وهذا تاكيد منه لكي لا يتراجع فيما بعد وينكر

1 قال وقد أعطى الله للذباب القدرة على حمل الفيروسات والبكتيريا على جناح والمضادات على جناح

من اين تحمل الذبابه الدواء وما هو مصدره لانها معروفه انها تحمل الداء فقط . و ثبت أن الذباب يتغذى على النفايات والمواد العضوية المتعفنة حيث تنتشر الفيروسات والبكتيريا والجراثيم فهي كما قدمت سابقا ماكينة نشر للامراض فقط



2 ويدعي ان الداء علي جناح والدواء علي جناح اخري

واساله ما هو دليلك علي ذلك وبالطبع لا يوجد دليل. وايضا الكيفيه والتفسير لهذا الفصل في كل جناح فهل مثلا تقوم الذبابه بخاصية الطرد المركزي لتفصلهم ام ان احد المسلمين كل يوم يقوم بتنظيف كل اجنحة الذباب ويترك الجناح الاخر قذر ؟



3 وقال الدواء يكون من نفس الداء الذي تحمله الذبابه

يعني لو الذباب يحمل الامراض التاليه علي جناح

Diseases, e.g., malaria, dysentery, sleeping sickness, onchocerciasis, elephantiasis and yellow fever and other infectious diseases.

فهل الجناح الاخر يحمل المضاض الحيوي لكل من الامراض السابقه علي حدي ام مخلوطين معا ؟

4 الذباب يجب غمسه

الذي يعف علي الجيف والنفايات هل هذا من النظافه ؟ كيف اغمسه في شرابه واشربه؟

5 وقال تعليقا علشان الناس متموتش عطشا لان في بلادنا ناس تبحث في القمامة عن لقمة عيش واسئله ما الذي ادي ان الناس في البلاد الاسلاميه الي ان تبحث في القمامه عن لقمة عيش؟



6 الغمس وسيلة وقايه ناجحه

وسيلة وقايه يا رجل ام ذيادة المصيبه ؟

7 قال ان الناس لم تكتشف ان الذباب فيه داء الا بعد اكتشاف المجهر

هذه كذبه ولم يعلم ان من قديم الزمن يعلمون ان الذباب ينقل الامراض وكانوا يستخدموا البيرثريم للوقايه والناموسيه وغيرها وان كنت غير متاكد بسبب ان الفكر الاسلامي ضللك ارجع الي الكتاب المقدس سفر الخروج الذي وضعته سابقا في المقال

8 اكد ان هذه الحقيقه لم يكتشفها اي عالم حتي الان ان الذباب يحمل الدواء

غالبا هذه سقطه منه فان كان لم يكتشفها احد حتي الان فكيف هو اكتشفها وتكلم عنها ام هي فتوي اسلاميه بدون دليل كالعاده ؟



9 العلم اثبت ان الداء ومسببات الامراض التي ينقلها الذباب لها مضات وقال هي ملتهمات البكتريا وهي البكتريوفاج

اولا سابقا قال لم يكتشفها احد ثم يقول اكتشف العلم فاسلهم اكتشف ام لم يكتشف ومن الذي اكتشف هذا ؟ وهو يتكلم عن البكتريوفاج ولم يعلم ان البكتريوفاج هو احد المكونات من كرات الدم البيضاء فهل الذباب يحمل دم علي جناحه من الخارج ولو كان يقصد بالبكتيروفاج

Bacteriophage

الذي هو فيرس يخترق البكتيريا لايصلح ان يلقبه بملتهمات البكتيريا فهو اصغر بكثير جدا من البكتيريا ويخترقها وليس ياكلها

وملحوظه ان البكتيروفاج هذا فيرس له انواع كثيره جدا وهو متخصص للغايه اي لا يصيب كل البكتيريا والفيروسات والجراثيم الاخري التي تحملها الذبابه كما ادعي هذا الدكتور

والاخطر من ذلك ان الكثير من البكتيروفاج هو معدي للانسان ويسبب امراض كثيره وخطيره فلو كانت تحمله الذبابه كما ادعي الدكتور يكون هذه كارثه فهو يستغل البكتيريا في التكاثر فلن يصبح الشراب معقم كما ادعي بل اكثر تلوث واخطر في اضراره

10 قال جديده ان الميكرسكوب الالكتروني اثبت ان احد الاجنحة فيه الامراض وفي الاخر بكتريوافاج ويقول ان اله الاسلام هو الي علم محمد

وطبعا اساله ما هو دليلك واين هي الصوره الملتقطه بالميكرسكوب الالكتروني وهل هذا تم والذبابه حيه ام بعد تشريحها ؟

وبالطبع اله الاسلام هو من علم محمد هيكون مين غير هذا الاله الغريب



وتعليقا علي موضوع الغمس والنزع

11 تكلم عن التوتر السطحي وقال ان لو الذباب سقط علي السطح هيسقط ما به من بكتريا لكن لو غمس هيكون سائل غلاف يمنع دخول مسببات الامراض

اولا اسمه توتر سطحي يا دكتور ثانيا الذباب لا يتمتع بخاصية الوقوف علي سطح السائل باستخدام خاصية التوتر السطحي مثل بعض الحشرات الاخري مثل عنكبوت الماء وغيره وهذا لان ارجل الذباب خشنه ورفيعه فتخترق سطح السائل لذلك لا تستطيع الذبابه ان تقف علي سطح سائل

فهذا ايضا خطأ منك

وتاكيد لكلامي

صوره لعنكبوت الماء طافي

وصوره لذبابه مخترقه السطح

وهل تخطئ رسولك يا ايها الدكتور ؟ هل تكلم عن التوتر السطحي ؟

فهو قال (و إنه يتقي بجناحيه الذى فيه الداء ) فحتي من ملاحظة الرسول البيئيه انه ينغمس بجناحه وليس يقف علي الماء بالتوتر السطحي كما ادعيت

وحتي لو كان كلامك صحيح فخاصية التوتر السطحي لا يمنع الاشياء العالقه ان تسقط في الماء مثل المضادات التي ادعاها ولكنها تمنع الاشياء الاكبر حجم مثل البكتريا التي علي الاجنحه التي لم تنزل في الماء بعد فانت بكلامك عن التوتر السطحي اثبت ان البكتريا والجراثيم لم تنزل بعد ولكن امر الرسول بغمسها هو ما زاد الطينة بله

12 وقال : بالغمس يدخل المضادات التي تمتص البكتريا والذي يبقي من الداء يصبح تطعيم

والعكس هو الصحيح فبالغمس هو ادخل الجراثيم عنونه اكثر الي الماء

ولم يعرف ان الفيروسات ليس لها تطعيم بالشرب لها مصل اما البكتريا فانواع التطعيم ثلاث بكتريا مضعفه او ميته او اجزاء منها وبعض الامراض الخطيره ممكن تصيب من واحد فقط

ودعوني اشرح شيئ بسيط لتتاكدوا من الاخطاء التي يقولها هذا دكتور الجيلوجيا

اولا الماء وسط اسمه هيدروفيلك

Hydrophilic

اي محب للمياه والاشياء التي تحتوي علي جزي

Oh

ولو كان يوجد بكتريوفاج كما ادعي الدكتور فالبكتريوفاج هو ايضا محب للمياه ( هيدروفيلك ) اذا البكتريوفاج تذوب مباشره في الماء بدون مجهود

اما الجراثيم فيوجد الكثير منها ليبوفيلك او هيدروفوبك اي كاره للمياه

hydrophobic

وهذا لوجود مواد الليبوبروتين علي سطحه

Lipoprotein

وهذه الماده تجعل ذوبانه في الماء يحتاج مجهود

فلو افترضت ان كلامك صحيح يا دكتور الجيلوجيا بان الذباب يحتوي علي الدواء وهو البكتيروفاج فهو يذوب بسرعه في الماء في الوقت الذي لم ينزل بعد الجراثيم ولكن بناء علي امر رسولك بموضوع الغمس فهو تكرم باذابة الجراثيم اكثر ليجعل الشراب اكثر تلوث

فهل تقبل ذلك من رسولكم ؟



13علماء مسلمين في جامعة الملك عبد العزيز في جده وجامعة القاهره وفي الاردن وفي كثير من الجامعات الاسلاميه مجموعتين من الاكواب ماء وعصائر وعسل ولبن وتركوا الذباب يحط علي المجموعتين مجموعه غمسوه ومجموعه تركوالذباب يتحرك بحرية ويطير في النهاية واثبتوا صدق الحديث

طبعا هذا هراء وليس كلام علمي وفقط اكون شاكرا لك لو احضرت لي دراسه ليست ملفقه من جامعة الملك عبد العزيز في جده وايضا الدراسه الاخري من جامعة القاهره مع ذكر اليوم والذين قاموا بها والاستاذ الذي اشرف عليها واسلوب التحليل والنتيجه

وارجوا ان لا تتسرع في ذكر اي اسم لاني قادر علي ان اتصل بهم للتاكد بحكم منصبي

ثانيا في مضمون هذا البحث الخرافي قلت ان المجموعه الثانيه التي هي مكونه من اكواب بها

1 ماء

2 عصائر مختلفه ( بالتاكيد بعضها لزج وبعضها اقل لزوجه )

3 لبن

وبالطبع تتكلم عن اشياء مختلفه في الحموضه والقاعديه

Ph

ومختلفه في اللزوجه

Viscosity

ومختلفه في التوتر السطحي

Surface tension

ومختلفه في التكوين المحب للماء والكاره للماء

Hydrophilic , lipophilic

ومختلفه في اشياء كثيره اخري

وكلهم افترضت ان الذباب في المجموعه الثانيه كان قادرا علي الن يسقط فيهم ويتحرك بحرية علي حد تعبيرك ويطير مره اخري . فاقول لك اني اطلب من كل من قراء كلامك ان يحضر هذه الاكواب ويري هل سيطير الذباب مره اخري ام يموت في السائل ؟ لان الذباب ليس له القدره علي ان يطير مره اخري من كل هذه الاوساط فهذه خرافه اخري منك وسقطه لم تنتبه اليها ايضا



14 الذباب لا يحط الا بجناح واحد وهو الذي فيه الداء والاخر الذي فيه الدواء يبقي في الهواء فبغمسه تدخل المضادات

اولا الذباب عند سقوطه في سائل يرف بجناحيه مجاهدا لكي يتخلص من الرطوبه التي التصقت بجناحيه ولكن يفشل فامر الجناح الواحد هذا فتوي من رسولك

ثانيا الم تعلم شئ عن الاستخلاص لاستخللاص المضادات محتاج عمليه اسمها اكستراكشن

extraction

وهي عمليه تحتاج فيها اسيتون اوالكحول بناء علي ذوبان الماده وبناء علي نسبة الليبوبروتين ( وهذا امر طويل ليس مجاله الان لاشرحه ) فهل بالغمس يحدث هذا ؟ بالطبع لا والا ما كنا نحتاج الي كل هذه المذيبات والمواد العضويه في المعمل

ارجو ان لا تستخف بعقولنا



15 الحديث ده دار حول جدل كبير رغم انه وحده يكفي للشهادة لصدق الوحي

بالفعل يشهد وبكل قوه ان الذي ينطق عن الهوي لايعلم شيئ في البكتيريولوجي اي علم البكتيريا

Bacteriology

ولا الامينونيتي اي علم المناعه

Immunity

ولا علم انفكشويس دزيز اي الامراض المعديه

infectious diseases

ولا علم البيوكيمستري اي الكيمياء الحيويه

biochemistry

ولا غيرها من العلوم الاخري

16 حين فشلوا في مهاجمة القران بداوا بمهاجمة الاحاديث لانهم لم يعلموا علم التوفيق والجرح والتعديل وعلم الرجال فان كل ما في البخاري ومسلم وكل كتب الاحاديث صحيحة

من هم الذين فشلوا في مهاجمة القران ؟ لو توافق ساعطيك مئات الاسئله التي لم اجد لها اجابه في القران لو توافق

واشكرك علي تاكيد ان كل احاديث البخاري ومسلم صحيحه مثل رضاع الكبير والزواج بالطفله وبول البعير وغيره



ومحاوله ثالثه

قال اخر مسلم يدعي المعرفه

اسم الفطر

ووجد ان الذبابة فعلا تحمل انواع من الجراثيم تسبب التيفود والدوسنتريا وغيرها من من الامراض فى الوقت ذاتة ان الذبابة تحمل نوعا من الفطريات سماها هذا العالم النيوزموسكي

ووجد ان هذا الفطر يقتل جميع الجراثيم التى تفرزها الذبابة من جناحها الاخر

لم اجد هذا الاسم في اي مرجع ولا اي بحث معتمد فهل هو اختراع اسلامي وكلام تخاريف اخر



وقال رابع



قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم



( إذا وقع الذباب في إناء أحدكم فليغمسه كله ثم ليطرحه ، فإن في أحد جناحيه شفاء وفي الآخر داء ) رواه البخاري ، وفي رواية لأبي داود ( وإنه يتقي بجناحه الذي فيه الداء ) .



وهو حديث ينبغي على المسلم أن يتلقاه بالقبول والتسليم وألا يعارضه بعقله القاصر ، لأنه قد ثبت وصح عمَّن لا ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى ، فكيف وقد جاءت حقائق العلم والطب الحديث بتصديقه وتأكيد ما فيه ؟! .



فقد أثبتت الدراسات والأبحاث أن الذبابة المنزلية " مصابة بطفيلي من جنس الفطريات" وهذا الطفيلي يلازم الذبابة على الدوام ، وهو يقضي حياته في الطبقة الدهنية الموجودة داخل بطن الذبابة بشكل خلايا مستديرة فيها إنزيم خاص ، ثم لا تلبث هذه الخلايا المستديرة أن تستطيل فتخرج من الفتحات أو من بين مفاصل حلقات بطن الذبابة

.

اولا هذا يكلمنا عن شيئ مختلف تماما يضاد كلام دكتور الجيلوجيا السابق وهو يتكلم عن طفيلي يصيب الذباب فهل هذا الطفيلي ليس له اسم ؟

ويقول انه به خلايا بها انزيم خاص فايضا هذا الانزيم ليس له اسم ؟

وثانيا هل الان نتكلم عن انزيم وليس دواء ؟ وهل هذا الانزيم كافي لقتل كل الجراثيم والبكتيريا والفيروسات ؟

فاذا كان انزيم بهذه القوه كيف لم يذيب جسم الذبابه نفسها ؟ او الطفيل الذي يحمله ؟

وهل الرسول تكلم عن البطن ام الجناح ؟



ثالثا عزيزي دورة حياة الذبابه قصيره فهل هذا من بداية دورة حياتها ام في نهايتها ؟

ولو كان في نهايتها فهل لو سقطة ذبابه صغيره العمر للاسف ستصيب الشراب بالداء فقط لان الدواء لم ينضج بعد ؟

فهل قال الرسول ذبابه في اخر عمرها اغمسوها ولكن في اول عمرها لاتغمسوها ؟

كفايه كذب وتاليف



وبحث اخر لاحدهم يقولوا عنه انه استاذ دكتور الحشرات الطبيه في كلية العلوم بنين جامعة الازهر

اولا ياعزيزي هذا كلام غير دقيق فالذبابه المنزليه لاتنقل الداء علي جناحها فقط ولكن

Housefly as a vector of diseaseMechanical transmission of organisms on its hairs, mouthparts, vomitus and feces:



parasitic diseases: cysts of protozoa e.g. Entamoeba histolytica, Giardia lamblia and eggs of helminths e.g.: Ascaris lumbricoides, Trichuros trichura, Haemenolypes nana, Enterobius vermicularis.

bacterial diseases: typhoid, cholera, dysentery, pyogenic cocci, etc. House flies have been demonstrated to be vectors of Campylobacter and E. coli O157:H7 using PCR.[7] House flies can be monitored for bacterial pathogens using filter paper spot cards and PCR [8]

Viruses: enteroviruses: poliomyelitis, viral hepatitis (A & E)..etc.

والذبابه المنزليه هي سبب نقل الامراض

اسلوب نقل ميكانيكي للكائنات علي الشعر واجزاء الفم والترجيع والبراز

وامامكم قائمه طويله من الامراض التي تنقلها وهي متنوعه ولا تستجيب كلها الي مضاد واحد كما ادعي هذا الاستاذ

ثانيا هو ادعي ان تم تجميعها من بيئات مختلفه وكلهم عليهم نفس الامراض وهذا ايضا خطأ علمي لان كل بيئه تختلف ملوثاتها عن البيئه الاخري ولا يوجد بها نفس الطفيليات والبكتيريا والفيروسات فهذا ايضا يثبت ان بحثه مفبرك

ثالثا

سقط هذا الباحث في خطا بشع وهو ان تكلم عن الجام بوزتف والجرام نيجاتيف

Gram + , Gram –

ولكن للاسف الذي لم يعرفه هذا الاستاذ ان الباسيلس الذي تكلم عنها هي تصبغ بالصبغه الحمضيه السريعه

Acid fast stain

فكيف يسقط استاذ كهاذا في خطا يعرفه اي طالب في كلية الصيدله ؟

رابعا هذه النوعيه في حد ذاتها هي معديه

very heat-resistant bacteria which cause fermentation of cereals in canned meat foods. They cause souring but no gas production so that the can does not bulge. Called also flat sour. B. stearothermophilus spores are used to test efficacy of autoclaves.

فهي تسبب تعفن للحوم المعلبه



بالاضافه الي انها تسبب مرض خطير وهو

Endocarditis caused by Bacillus circulans

فهل يعلم هذا ؟

فلو افترض ان الذبابه تحمله هو يؤكد ان غمسها وشرب السائل هذه كارثه في حد ذاتها حتي لو لم يكن هناك جراثيم اخري ؟



وبالطبع الماده المفبركه التي تكلم عنها هذا الاستاذ وهي مادة

C30H37N4SO9

هذه ليس لها وجود واطالبه باي اسلوب استخدمه لتسميتها ؟

فهل يقصد انها تحتوي علي 30 كربون و37 هيدروجين و4 نيتروجين و9 اكسيد الكبريت ؟ بهذه الطريقه تكون التسميه خطا لانه عد الجزيئيات فيما عدا الكبريت والاكسوجين وتكون تسميه خطأ

وبالطبع هذه ليسة تسمية الايوباك

IUPAC

International Union of Pure and Applied Chemistry

وهذا يعرفه اي طالب في العلوم

اذا اقدر اقول انها تاليفه من هذا الاستاذ ان لم تكن تاليف اطالبه باسمها بالايوباك

كفاكم خداع للبسطاء



وبعض المراجع لكي تستخدمها قبل ان تخطئ في ابحاثك الاخري



1.^ Larraín, Patricia & Salas, Claudio (2008). " House fly (Musca domestica L.) (Diptera: Muscidae) development in different types of manure [Desarrollo de la Mosca Doméstica (Musca domestica L.) (Díptera: Muscidae) en Distintos Tipos de Estiércol]" . Chilean Journal of Agricultural Research 68: 192–197. doi:10.4067/S0718-58392008000200009. ISSN 0718-5839.

2.^ Stuart M. Bennett (2003). " Housefly" . http://www.the-piedpiper.co.uk/th6a.htm.

3.^ a b c d Anthony DeBartolo (June 5, 1986). " Buzz off! The housefly has made a pest of himself for 25 million years" . Chicago Tribune. http://www.hydeparkmedia.com/housefly.html.

4.^ Adapted from Dewey M. Caron (1999). " House flies" . University of Rhode Island. http://www.uri.edu/ce/factsheets/sheets/houseflies.html.

5.^ Dübendorfer A, Hediger M, Burghardt G, Bopp D. (2002). " Musca domestica, a window on the evolution of sex-determining mechanisms in insects" . International Journal of Developmental Biology 46 (1): 75–79. PMID 11902690.

6.^ Brian M. Wiegmann, David K. Yeates, Jeffrey L. Thorne, Hirohisa Kishino, a fly's head, showing compound eyes and hair

7.^ A. L. Szalanski, C. B. Owens, T. Mckay & C. D. Steelman (2004). " Detection of Campylobacter and Escherichia coli O157:H7 from filth flies by polymerase chain reaction" . Medical and Veterinary Entomology 18 (3): 241–246. doi:10.1111/j.0269-283X.2004.00502.x. PMID 15347391.

8.^ Sheri M. Brazil, C. Dayton Steelman & Allen L. Szalanski (2007). " Detection of pathogen DNA from filth flies (Diptera: Muscidae) using filter paper spot cards" . Journal of Agricultural and Urban Entomology 24 (1): 13–18. doi:10.3954/1523-5475-24.1.13.



بحث خامس او استطيع ان اسميه خرافه خامسه ومحاوله خامسه لاثبات صحة حديث رسولهم



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

"
إذا وقع الذباب في إناء أحدكم فليغمسه، فإن في أحد جناحيه داء وفي الآخر شفاء
" .


وقد قام باحثون بالدراسة المعملية لما ورد في الحديث ، وقد ثبت بالدليل القاطع أن الذبابة

تحمل بعض أنواع البكتيريا الممرضة
( الداء ) ، وتحمل في جسمها أيضاً بعض أنواع من الفيروسات ملتقمات البكتيريا

المسماة بالبكتيريوفاج
( وهي تمثل الدواء في الحديث ) ، والتي تلتصق بجدار الخلية البكتيرية الممرضة في الأوساط

السائلة ، وتخترق الجدار البكتيري والغشاء الخلوي لتصل إلى المكونات الداخلية للخلية البكتيرية وتبدأ التكاثر بشراهة


بتسخير الحامض النووي البكتيري
( أهم المكونات الخلوية في الخلية البكتيرية ) لتصنع جزيئات الحامض النووي

الفيروسي
( الجزء الفعال في الفيروس ) مما يترتب عليه موت البكتيريا الضارة وهلاكها ، خاصة الموجودة في أمعاء

الإنسان
( وطلاب المرحلة الثانوية يدرسون دورة البكتيريوفاج في مدارسنا منذ عشرات السنين ) .

وقد قام الباحثون بتربية البكتيريا الممرضة في مزارع صناعية ثم حقنوها باللاقم البكتيري الفيروسي ، فكانت النتيجة

اختفاء البكتيريا تماماً من تلك المزارع
( وقد اتخذت هذه التجربة كتجربة ضابطة عند إجراء التجربة على الذباب ) .

كما قام الباحثون بغمس الذباب في الماء المقطر المعقم ، ثم حقنت مجموعة من أطباق مزارع البكتيريا الممرضة بهذا


الماء
( منقوع الذباب ) فوجدوا أن نسبة موت البكتيريا تتناسب تناسباً طردياً مع عدد الذباب المغموس ، ومدة الغمس ،

وكمية منقوع الذباب ، وهي تتناسب تناسباً عكسياً مع كمية المياه المستخدمة في غمس الذباب
( منقوع الذباب ) .


وقد خلص الباحثون إلى أن الذباب يحمل الداء البكتيري الذي عزلوه من الذباب ، ويحمل أيضاً المتلقم الفيروسي اللاقم


للبكتيريا الممرضة والذي عزلوه من جسم الذباب أيضاً
.

وثبت بالتجربة والبحث أن غمس الذباب في السوائل كالماء يسمح للفيروس بأن يلتقي بالبكتيريا ويلتصق بجدارها


ويخترقه ويقضي عليها بسهولة




وما ينطق عن الهوي


ان هو الا وحي يوحي

وهذا كلام خرافه

وكالعاده من هم هؤلاء الباحثون لانعرف هم وجدوا هذه في المنام

وقد شرحت موضوع البكتيروفاج سابقا ولكن في الاعاده افاده

البكتيروفاج هو فيرس متخصص بمعني انه لا يصيب كل البكتيريا ولكن انواع منه تصيب انواع معينه من البكتيريا

وهو لا يصيب الفيرس الاخري التي تحملها الذبابه ولا يصيب بقية الجراثيم

اذا لو الذبابه تحمل الاف الانواع من البكتيريا والفيروثات والطفيليات والفطريات وبقية الجراثيم فالبكتيريوفاج قد يصيب نوع واحد فقط من هذه الالف نوع ويترك ما يقرب من الف نوع من الجراثيم

ثانيا البكتيريوفاج يوجد منه انواع معديه للانسان فلو كانت الذبابه بالفعل تحمل انواعه بغمسه يذيد من وجوده في السوائل فيكون معدي اكثر

ثالثا الذي شرح هذا الامر وقال بالغمس في الوسط المائي يجعل البكتيريوفاج يلتقي بالبكتيريا فلبكتيريوفاج لايحتاج الي الماء ليلتقي بالبكتيريا فهو يسبح في الهواء والماء في الحقيقه قد يعيق انتقاله الي البكتيريا قليلا

رابعا البكتيريوفاج له دورة حياه بعد اختراقه للخليه فهو يحتاج فتره زمنيه طويله تصل الي عدة ايام وليس ثواني لتقتل بكتيريا واحده ليعبر اولا بمرحله الالتصاق ثم الاختراق

Attachment and penetration

ثم مرحلة اتحاد الدي ان اي للفيرس بالذي للبكتيريا

ثم مرحلة تصنيع البروتين والاحماض الامينية

ثم مرحلة تصنيع وتركيب فيروسات اخري

ثم مرحلة اذابة خلية البكتيريا

Lytic cycle

وانطلاق الفيروسات

ولهذا افتراض المشكك ان ذلك يحدث قتل البكتيريا في ثواني فهو خطأ علمي فادح فهل قال الرسول ان يغمسوا الذبابه في الشراب وينتظروا عدة ايام حتي يتم تاثير البكتيريوفاج ثم يشربوه بالشفاء ؟

وخامسا لم يعرف المشكك ان هناك الكثير من البكتيريوفاج لا يقتل البكتيريا بل فقط يكون فيها في مرحلة كمون او تصنيع بدون قتلها وتستمر البكتيريا في التاثير

وتسمي هذه

Lysogenic cycle

او تسمي

Temperate phages

فيكون غير مضر للبكتيريا



وبناء علي كل هذا يكون كلام المشكك خرافه

وملحوظه موضوع البكتيروفاج لعلاج البكتيريا ثبت فشله من سنين طويله فارجوا ان تحترموا عقولنا يا اطباء المسلمين



http://www.drdcha.com/vb/showthread.php?t=114884



وفي محاوله سادسه قال شيخ من شيوخ الفضائيات

طلبت الكنيسه من بعض العلماء ان يثبتوا ان هذه الحديث خطأ ولكن العلماء اثبتوا العكس ووجد الحقيقه الدامغه بان خرج العلامين بنتيجه ان الذباب يحتوي في احد جناحيه علي كم هائل جدا من مضادات البكتيريا والفيروسات وان شركة باير الالمانيه سمعت به وقامت بعمل مزارع للذباب واكتشفت نوع من انواع مضادات الفيروسات ضد الايدز موجود علي جناح الذبابه وتم استخلاصه وانتج في شكل دواء وهو عباره عن خمس اقراص تكفي لقتل فيروس الايدز ويباع 500$

وهذا لنك الفديو التذي تكلم فيه شيخ الفضائيات

http://www.youtube.com/watch?v=FaLD5WMFaOc



وفي الحقيقه هذه كانت كذبه كبري بالطبع وقد قمت بالاتصال بشرركة باير وبقسم الابحاث وبالطبع ان الاجابه ان هذا الكلام لا اساسه له من الصحه لا من قريب ولا من بعيد

ومن هم العالمان هم بالطبع اشخاص ليس لهم اسماء ككل الابحاث الاسلاميه

ولمن يريد التاكد هذا هو موقع شركة باير ويقدر يبحث ويتاكد انه لا يوجد هذه الهراء

http://www.bayer.com/

وايضا يقول انه مضاد للبكتيريا وهو لايعرف الفرق بين مضاد الباكتيريا ومضاد الفيرس

وياللكذب الذي وصل اليه المسلمون ولكن بالطبع الكذب حلال لنصرة الاسلام



وحاول احدهم محاوله سابعه : تجميل الصوره بادعاء ان الحديث يقصد النحل وليس الذباب وبالطبع هذه محاوله فاشله



واشكر اولا الشيخ الحويني الذي رد علي هذا وقال الذباب هو الذباب المنزلي واسمه من معني انه كلما ذب اب اي كلما تم هشه رجع مره اخري

وهذا لنك لكلام الشيخ الحويني

http://www.youtube.com/watch?v=7obIT7ggioI



وهنا

ولتاكيد كلام الشيخ الحويني



لسان العرب

.
والذُّبابُ الأَسْوَدُ الذي يكون في البُيوتِ، يَسْقُط في الإِناءِ والطَّعامِ، الواحدةُ ذُبابةٌ، ولا تَقُلْ ذِبَّانة.
والذُّبابُ



المعجم الغني

ذُبابٌ، ةٌ - (حش). 1.: حَشَرَةٌ مِنْ فَصيلَةِ الذُّبابِيَّاتِ، مِنْ رُتْبَةِ

ذَاتِ الجَناحَيْنِ، وَذُبابَةُ البُيوتِ تَتَغَذَّى بِالقاذُوراتِ وَتَنْقُلُ الأَمْراضَ. 2." ذُبابَةُ الخَيْلِ" : حَشَرَةٌ مِنَ الذُّبابِيَّاتِ تَعيشُ في الإِصْطَبْلاتِ وَتَلْصَقُ في دُبُرِ الخَيْلِ والأَبْقارِ وَتَنْقُلُ الأَمْراضَ. 3." الذُّبابَةُ الحَلَزونِيَّةُ" : ذُبابَةٌ خَطيرَةٌ قاتِلَةٌ أَكولَةٌ، تَأْكُلُ لُحومَ الأَحْياءِ وَتَفْتِكَ بِالحَيَوانِ وَالإِنْسانِ أيضاً، حَمْراءُ العَيْنَيْنِ، يَبْلُغُ حجْمُها ثَلاثَةَ أَمْثالِ حَجْمِ الذُّبابَةِ العادِيَةِ، تَضَعُ بَيْضَها في القَرْحِ أَوِ الجُروحِ الْمَفْتوحَةِ وَيُفَقَّسُ في غُضونِ ساعاتٍ قَليلَةٍ، تَحْفُرُ يَرْقاتُها الجَسَدَ وَمِنْهُ إلى الأَعْضاءِ مُباشَرَةً. 4." ذُبابَةُ الشَّيْءِ" : بَقِيَّتُهُ.

http://lexicons.sakhr.com/openme.aspx?fileurl=/html/3090830.html



والحقيقه هذه الاجابه فيها اسائه الي رسوله بوصفه انه لا يعلم الفرق بين الذباب والنحل رغم ان الرسول تكلم عن النحل وهناك سورة باسم النحل وهي السورة رقم 16 وليس سورة الذباب

وهذه كلمة النحل

النحل

68

  وَأَوْحَىٰ رَبُّكَ إِلَىٰ ٱلنَّحْلِ أَنِ ٱتَّخِذِي مِنَ ٱلْجِبَالِ بُيُوتاً وَمِنَ ٱلشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ



وحديث عن الرسول فيه يتكلم عن النحل

ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الدجال ذات غداة . فخفض فيه ورفع . حتى ظنناه في طائفة النخل . فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا . فقال " ما شأنكم ؟ " قلنا : يا رسول الله ! ذكرت الدجال غداة . فخفضت فيه ورفعت . حتى ظنناه في طائفة النخل . فقال " غير الدجال أخوفني عليكم . إن يخرج ، وأنا فيكم ، فأنا حجيجه دونكم . وإن يخرج ، ولست فيكم ، فامرؤ حجيج نفسه . والله خليفتي على كل مسلم . إنه شاب قطط . عينه طافئة . كأني أشبهه بعبدالعزى بن قطن . فمن أدركه منكم فليقرأ عليه فواتح سورة الكهف . إنه خارج خلة بين الشام والعراق . فعاث يمينا وعاث شمالا . يا عباد الله ! فاثبتوا " قلنا : يا رسول الله ! وما لبثه في الأرض ؟ قال " أربعون يوما . يوم كسنة . ويوم كشهر . ويوم كجمعة . وسائر أيامه كأيامكم " قلنا : يا رسول الله ! فذلك اليوم الذي كسنة ، أتكفينا فيه صلاة يوم ؟ قال " لا . اقدروا له قدره " قلنا : يا رسول الله ! وما إسراعه في الأرض ؟ قال " كالغيث استدبرته الريح . فيأتي على القوم فيدعوهم ، فيؤمنون به ويستجيبون له . فيأمر السماء فتمطر . والأرض فتنبت . فتروح عليهم سارحتهم ، أطول ما كانت ذرا ، وأسبغه ضروعا ، وأمده خواصر . ثم يأتي القوم . فيدعوهم فيردون عليه قوله . فينصرف عنهم . فيصبحون ممحلين ليس بأيديهم شيء من أموالهم . ويمر بالخربة فيقول لها : أخرجي كنوزك . فتتبعه كنوزها كيعاسيب النحل . ثم يدعو رجلا ممتلئا شبابا . فيضربه بالسيف فيقطعه جزلتين رمية الغرض ثم يدعوه فيقبل ويتهلل وجهه . يضحك . فبينما هو كذلك إذ بعث الله المسيح ابن مريم . فينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق . بين مهرودتين . واضعا كفيه على أجنحة ملكين . إذا طأطأ رأسه قطر . وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ . فلا يحل لكافر يجد ريح نفسه إلا مات . ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه . فيطلبه حتى يدركه بباب لد . فيقتله . ثم يأتي عيسى ابن مريم قوم قد عصمهم الله منه . فيمسح عن وجوههم ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة . فبينما هو كذلك إذ أوحى الله إلى عيسى : إني قد أخرجت عبادا لي ، لا يدان لأحد بقتالهم . فحرز عبادي إلى الطور . ويبعث الله يأجوج ومأجوج . وهم من كل حدب ينسلون . فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية . فيشربون ما فيها . ويمر آخرهم فيقولون : لقد كان بهذه ، مرة ، ماء . ويحصر نبي الله عيسى وأصحابه . حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيرا من مائة دينار لأحدكم اليوم . فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه . فيرسل الله عليهم النغف في رقابهم . فيصبحون فرسى كموت نفس واحدة . ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه إلى الأرض . فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم . فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله . فيرسل الله طيرا كأعناق البخت . فتحملهم فتطرحهم حيث شاء الله . ثم يرسل الله مطرا لا يكن منه بيت مدر ولا وبر . فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة . ثم يقال للأرض : أنبتي ثمرك ، وردي بركتك . فيومئذ تأكل العصابة من الرمانة . ويستظلون بقحفها . ويبارك في الرسل . حتى أن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس . واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس . واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس . فبينما هم كذلك إذ بعث الله ريحا طيبة . فتأخذهم تحت آباطهم . فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم . ويبقى شرار الناس ، يتهارجون فيها تهارج الحمر ، فعليهم تقوم الساعة " . وفي رواية : وزاد بعد قوله " - لقد كان بهذه ، مرة ، ماء - ثم يسيرون حتى ينتهوا إلى جبل الخمر . وهو جبل بيت المقدس . فيقولون : لقد قتلنا من في الأرض . هلم فلنقتل من في السماء . فيرمون بنشابهم إلى السماء . فيرد الله عليهم نشابهم مخضوبة دما " . وفي رواية ابن حجر " فإني قد أنزلت عبادا لي ، لا يدي لأحد بقتالهم " .

الراوي: النواس بن سمعان الكلابي المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2937
خلاصة حكم المحدث: صحيح



وهل يختلط علي الرسول الفرق بين النحل والذباب وهو كان يسمع صوت النحل ؟

سمعت عمر بن الخطاب يقول : كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أنزل عليه الوحي يسمع عند وجهه كدوي النحل ، فأنزل عليه يوما فلبثنا ساعة ثم سري عنه ، فاستقبل القبلة ورفع يديه وقال : اللهم زدنا ولا تنقصنا وأكرمنا ولا تهنا وأعطنا ولا تحرمنا وآثرنا ولا تؤثر علينا وأرضنا وارض عنا ، ثم قال : أنزل علي عشر آيات من أقامهن دخل الجنة ، ثم قال : { قد أفلح المؤمنون } [ المؤمنون : 1 ] حتى ختم عشر آيات

الراوي: عبد الرحمن ابن عبد القاري المحدث: ابن العربي - المصدر: أحكام القرآن - الصفحة أو الرقم: 3/311
خلاصة حكم المحدث: صحيح



وفي النهاية اشكر الهي علي كتابي المقدس الذي لم يقل مثل هذه الخرافات العلميه التي بسببها لايزال اطباء وعلماء المسلمين يجاهدوا بالكذب والتاليف والتضليل لكي يثبتوا ان كلام رسولهم صحيح



والمجد لله دائما