رجوع | طباعة

ابناء الله هل هم ملائكه ام ابناء شيث ؟ تكوين 6: 2



Holy_bible_1



الشبهة



يقول البعض تعليقا علي العدد الذي في سفر التكوين 6: 2 وراي ابناء الله ان بنات الناس انهم حسنات

يقول المشكك ان سالت لن تجد اجابه واضحه صريحه في ما يسمي الكتاب المقدس

لان هناك ثلاث اتجهات كل توراه منزله وتبدل

توراه سامريه وعبرية ويونانية اي السبعينية

السامريه كتبة اولاد السلاطين وهي توراه منفصله بلغه منفصله للخمسه اسفار الاولي للعهد القديم

وتفسير راشي قال تعني اولاد الحكام وقال تعني الملائكه

الترجوم التفسير الارامي قال وكان الناتج عمالقه فكيف يكون الناتج عمالقه



التوراه الثانية العبريه ابناء الله هم ابناء شيث ونتج نسل عملاق

صموئيل يوسف وتفسير نجيب جرجس

وسؤال اين بنات شيث واين اولاد الناس فهو قال بنات قايين فاسدين واستثني الرجال

وعندما قال اولاد الله الصالحين استثني النساء فهو استثني المراه من الصلاح



الثالثه اليونانية ابناء الله تعني الملائكه وانجبوا عمالقه

يوسيفوس في الكتاب الاول في الفصل الثالث المقطع الاول ان العديد من ملائكة الله الذين رافقوا النساء وانجبوا منهم

الرهبانية اليسوعية يعود المؤلف الي اسطوره شعبيه عن جبابره يقال انهم ولدوا من زواج بين كائنات بشريه وكائنات سماويه وهو لا يبدي رايه في قيمة هذا الاعتقاد ويخفي وجهه الاسطوري فيقتصر علي التذكير بان هذا الجنس الوقح من الجبابره كمثل للفساد المتزايد الذي سوف يسبب الطوفان ( فهو يقول ان كاتب التوراه كتب اسطوره ) اليهودي اللاحقه وجميع الموالفين المسيحيين الاولين تقريبا راؤا في بني الله هؤلاء ملائكه ساقطين ولكن من القرن الرابع قالوا انهم ابناء شيث

متي 22: 30 لا يزوجون لوقا 20 : 34 لا يزوجون اذا اباء الكنيسه لا يعلموا عن الكتاب شيئ

وهذه اجابة يسوع علي اليهود فهم يحكموا بان يسوع مخطئ

مخلوقات نفليم كلمه عبريه ماخوذه من كلمة نيفلم اي سقوط فهو سقوط الملائكه

السبعينية ومن تفسير انطونيوس فكري وتادرس يعقوب ابناء الله في العبريه ابناء الالهة وجائت في السبعينية الملائكه او انجيلوس ولكن نص السبعينيه لن يجد ما قاله المفسرون ولكن ما نقلوه عن اغسطينوس ولكن الموجود في السبعينية هوجيوي تسيو ونفسر ذلك بان هناك اختلاف بمخطوطات السبعينية ولكن اغسطينوس في كتاب مملكة الله اشار اليه

المخطوطه الفاتيكانيه وهي غير واضحه هوي انجلوي تسيوا

ويعلق ويقول هم يستهزؤن بالعقول



الرد



شرح سريع جدا ابناء الله هم ابناء شيث النسل المرضي امام الله وابناء وبنات الناس هم نسل قايين الشرير المرفوض لشره من امام الله وهذا جاء في الانجيل وساقدم ادله عليه

ولؤاكد ان الانجيل يتكلم عن ابناء شيث يوجد عدد سابق رائع جدا يقطع لسان كل مشكك من بداية دراسة الشبهة وهو

سفر التكوين 4

4: 25 و عرف ادم امراته ايضا فولدت ابنا و دعت اسمه شيثا قائلة لان الله قد وضع لي نسلا اخر عوضا عن هابيل لان قايين كان قد قتله

4: 26 و لشيث ايضا ولد ابن فدعا اسمه انوش حينئذ ابتدئ ان يدعى باسم الرب

فهنا يشرح ويؤكد لقب ابناء الله اطلق علي ابناء شيث بدايه من انوش وبالفعل نجد ان الاسماء كثر بها اسم ايل اي الله

مثل مهللئيل اي الله يمجد وغيره



ولكن ابناء قايين حملوا اسماء مهينه لله مثل

محويائيل الذي يعني المضروب من الله

ومتوشائيل الذي يعني من هو الله ؟ وهذا بالفعل مسيئ

ولامك الذي يعني القوي ( بدون الله قوي في ذاته )

فمن يدرس حتي معاني الكلمات تشرح بوضوح

وقد اكد هذا الرائ تقريبا كل المفسرين المعتدلين المسيحيين شرقيين وغربيين

ودليل اخر ففي نفس الاصحاح الذي قال

سفر التكوين 6

6: 1 و حدث لما ابتدا الناس يكثرون على الارض و ولد لهم بنات

6: 2 ان ابناء الله راوا بنات الناس انهن حسنات فاتخذوا لانفسهم نساء من كل ما اختاروا

6: 3 فقال الرب لا يدين روحي في الانسان الى الابد لزيغانه هو بشر و تكون ايامه مئة و عشرين سنة

6: 4 كان في الارض طغاة في تلك الايام و بعد ذلك ايضا اذ دخل بنو الله على بنات الناس و ولدن لهم اولادا هؤلاء هم الجبابرة الذين منذ الدهر ذوو اسم



ولكن نجد الاصحاح يكمل ويقول

6: 7 فقال الرب امحو عن وجه الارض الانسان الذي خلقته الانسان مع بهائم و دبابات و طيور السماء لاني حزنت اني عملتهم

فهو حدد انه سيمحو الانسان فهم ليسوا لا ملائكه ساقطين ولا شياطين ولا اي شيئ من هذا الامر ولكن فقط نسل الانسان وكما اوضحت انهم ابناء قايين وابناء شيث

وايضا لقب ابناء الله اطلق علي البشر مثل

سفر المزامير 29: 1


قَدِّمُوا لِلرَّبِّ يَا أَبْنَاءَ اللهِ، قَدِّمُوا لِلرَّبِّ مَجْدًا وَعِزًّا.


سفر المزامير 89: 6


لأَنَّهُ مَنْ فِي السَّمَاءِ يُعَادِلُ الرَّبَّ. مَنْ يُشْبِهُ الرَّبَّ بَيْنَ أَبْنَاءِ اللهِ؟


سفر هوشع 1: 10


لكِنْ يَكُونُ عَدَدُ بَنِي إِسْرَائِيلَ كَرَمْلِ الْبَحْرِ الَّذِي لاَ يُكَالُ وَلاَ يُعَدُّ، وَيَكُونُ عِوَضًا عَنْ أَنْ يُقَالَ لَهُمْ: لَسْتُمْ شَعْبِي، يُقَالُ لَهُمْ: أَبْنَاءُ اللهِ الْحَيِّ.

وايضا كثيرا في العهد الجديد

فهو فقط يتكلم علي التزاوج بين المؤمنين وغير المؤمنين



الرد علي المشكك

اولا ردا علي ما ادعاه بانه ثلاث توراه سامريه وعبريه ويونانيه وكل منها نزل وتم تحريفه هذا بالفعل كذب ولا اعرف مصدره فلم يقل مسيحي ولا يهودي بنزول شيئ كالفكر الاسلامي ولكن الرب كلم موسي ( ليس من خلال جبريل ) وموسي كتب وصايا الرب بارشاد الروح القدس وهي توراه واحده لم تتغير واستمرت عبر القرون المختلفه

ولكن ما هي قصة التوراه السامريه التي يدعي المشكك انها انزلت ؟

السامريين بعد رجوعهم من السبي كانوا مرفوضين من اليهود وهم بالحقيقه اخطؤا كثيرا وكرد فعل ضد اليهود غيروا اشياء كثيره في اساليب العباده لكي يخالفوا اليهود حتي وصل الامر الي اشكال من العباده الوثنيه وبنوا معابد للبعل وقدموا له ذبائح وخالفوا هيكل سليمان وبنوا لانفسهم اخر مرفوض بل وصل الامر انهم غيروا كثيرا في نص التوراه الحقيقي الذي كان منتشر مثل تغيير جبل عيبال الي جبلهم جرزيم وغيره الكثير وهو امر مرفوض تماما ولذلك الاختلافات في التوراه السامريه هي مرفوضه من اليهود والمسيحيين ولكن تدرس كنص تاريخي وحتي الاباء درسوا هذا النص وكانوا يعرفون ما به من تغييرات ارتكبها السامريون وهذا النص ظهر في اخر القرن الخامس قبل الميلاد الي اول القرن الرابع قبل الميلاد ولم ينتشر غير ما بين السامريين ولكن التوراه الحقيقيه هي التي ظلت سليمه ومنتشره مع اليهود وفي بلاد كثيره جدا وهي بنصها الاصلي تطابق ما بين ايدينا الان وفي كل مكان في العالم

ويقال ان من اشترك فيه هو منسي والدليل من قاموس الكتاب المقدس



التوراة السامرية

 

احتفظ السامريون بالتوراة العبرانية (الأسفار الخمسة الأولى من العهد القديم). ومعظم الأدراج السامرية التي تشتمل الأسفار الخمسة كلها أو جزءاً منها لا ترجع إلى ما قبل القرن العاشر الميلادي مع أنه توجد نسخة تدعي أن الأجزاء القديمة منها كتبت في عام 656 ميلادي. ولدى جماعة من السامريين في نابلس نسخة خطية يقولون أنها نسخت عام 13 بعد فتح كنعان. إلا أن جمهور العلماء يقولون أن الخط الذي كتبت به هذه النسخة يرجع إلى القرن الثالث عشر الميلادي. وهذه الأدراج مكتوبة بالخط السامري الذي يشبه الخط الموجود على النقود التي وصلتنا من عصر المكابين. وكان العبراني يكتب بهذا الخط قبل البدء في استخدام الحروف المربعة المستعملة في الوقت الحاضر.

ويختلف النص السامري عن النص العبري فيما يقرب من ستة آلاف موضع, فمثلاً أبدلت التوراة السامرية عيبال بجرزيم (تث 27: 4 و 8) زيادة في إكرام جبلهم المقدس وتعزى معظم هذه الاختلافات إلى أخطاء في النقل وقعت من النساخ وقت الكتابة أو إلى أخطاء متعمدة قاموا بها عن قصد وإصرار. ويتفق نص التوراة السامرية مع الترجمة السبعينية في ألف وتسعمائة موضع من هذه المواضع مما يدل على أن مترجمي السبعينية استخدموا نسخة عبرية تتفق مع النسخة السامرية إلا أن هذه الاختلافات ليست ذات بال. وربما ترجع التوراة السامرية إلى العصر الذي طرد فيه منسى حفيد ألياشيب رئيس الكهنة وصهر سنبلط من أورشليم (نح 13: 23 - 30 آثار يوسيفوس 11: 7 و 8) والتجأ إلى السامريين, فبنى هيكلاً على جبل جرزيم لينافس هيكل أورشليم, وإذا كانت قانونية الأسفار الخمسة قد تقررت حوالي عام 400 ق.م. فلا تكون التوراة السامرية في هذه الحالة قد تأثرت بالتوراة التي كانت في حوزة اليهود بعد ذلك التاريخ. ويظهر أن الشقاق بين اليهود والسامريين وقع قبل تقرير قانونية الأنبياء.



والنقطه الثانيه وهي الاهم ان النص السامري رغم عدم دقته في هذا العدد لم يقل ابناء السلاطين كما ادعي المشكك ولكن هو قال ابناء ايلوهيم ولكن هم فسروه علي انه نبلاء وليس ايلوهيم هم فقط فصلوا كلمة ايل لوهيم الي مقطعين

בני הא-להים

فترجمت ابناء النبلاء ولكن في اصلها هي ابناء ايلوهيم

בני־האלהים

ونلاحظ ان الفرق هو مسافات فقط من ايلوهيم كلمه واحده جمع ياخذ فعل مفرد الي ايلوهيم اي نبلاء والكلمه تحتمل المعنيين فهو فقط اختلاف ترجمه للفظه ولكن النطق واحد



ثانيا تفسير راشي يقول

عبريا

בני הא-להים: בני השרים והשופטים. (דבר אחר בני הא-להים הם השרים ההולכים בשליחותו של מקום, אף הם היו מתערבים בהם). כל א-להים שבמקרא לשון מרות, וזה יוכיח (שמות ד טז) ואתה תהיה לו לא-להים, (שם ז א) ראה נתתיך א-להים:

ترجمته

the sons of the nobles: Heb. בָּנֵי הָאֱלֹהִים, the sons of the princes (Targumim) and the judges (Gen. Rabbah 26:5). Another explanation: בָּנֵי הָאֱלֹהִים are the princes who go as messengers of the Omnipresent. They too mingled with them (Pirkei d’Rabbi Eliezer, ch. 22). Every אֱלֹהִים in Scripture is an expression of authority, and the following proves it (Exod. 4:16):“And you shall be to him as a lord (לֵאלֹהִים)” ; (ibid. 7:1):“See, I have made you a lord (אֶלֹהִים).”

ابناء النبلاء عبري ابناء النبلاء تعني ابناء الامراء والقضاه في الترجوم ( تكوين راباه 26: 5 ) وتفسير اخر هو ان الامراء هم الرسل كلي العلم ( اي رسل الله ) تزوجوا منهم ( بركي د رابي العازر 22 ) وكل كلمة لوهيم هي تعبير عن سلطة مثا ( خروج 4: 16 ) وانت تكون له ايلوهيم ) 7: 1 وجعلتك اله



هذا هو كلام راشي بالكامل فاين ما قال المشكك ؟ واين كلمة الملائكه ؟

فهو يتكلم ايضا علي نسل شيث الذين هم قضاة العلي وهم رسل العلي وليسوا نسل قايين المرفوض



ثانيا الترجوم التفسيري ( اي يشرح العدد )

اولا ترجوم نيوفيتي

וחמון בני דייניא ית בנתהון דבני אנשא ארום שפורין חיזו אנון ונסבו להון נשי׳ מן כל מה די בחרו׃

ثانيا ترجوم البنتاتخ

  וַחזֹו בְנֵי רַברְבַיָא יָת בְנָת אֲנָשָא אֲרֵי שַפִירָן אִינִין וּנסִיבוּ לְהֹון נְשִין מִכֹל דְאִתרְעִיאוּ׃

ثالثا ترجوم يوناسان

  וחמון בני רברביא ית בנת אינשא ארום שפירן הינון וכסלן ופקסן ומהלכן בגילוי בישרא והרהירו ליזנו ונסיבו להון נשין מכל דאיתרעיו

وترجمته

that the sons of the mighty [32] saw the daughters of men that they were beautiful, and took to them wives of all whom they pleased

ابناء العلي

فاين ما قال المشكك



ولكن كلمة ابناء ايلوهيم من الممكن ان تترجم الي معاني مثل

من قاموس سترونج

H430

אלהים

'ĕlôhı̂ym

el-o-heem'

Plural of H433; gods in the ordinary sense; but specifically used (in the plural thus, especially with the article) of the supreme God; occasionally applied by way of deference to magistrates; and sometimes as a superlative: - angels, X exceeding, God (gods) (-dess, -ly), X (very) great, judges, X mighty.

اسم جمع يستخدم بمعني اله اسرائيل وياخذ فعل مفرد وايضا بمعني الهة او الاله العلي وايضا احيانا بمعني العظماء او القضاه او الاقوياء او الملائكه او الاعلي



ومن قاموس برون

H430

אלהים

'ĕlôhı̂ym

BDB Definition:

1) (plural)

1a) rulers, judges

1b) divine ones

1c) angels

1d) gods

2) (plural intensive - singular meaning)

2a) god, goddess

2b) godlike one

2c) works or special possessions of God

2d) the (true) God

2e) God

ايلوهيم جمع بمعني قواد او قضاه

الوحيد الالهي

الملائكه

الالهة

واسم جمع لفعل مفرد هو الله

الله الحقيقي

وهي اتت في العهد القديم 2605 مره

ولكن العدد

(SVD) كَانَ فِي الارْضِ طُغَاةٌ فِي تِلْكَ الايَّامِ. وَبَعْدَ ذَلِكَ ايْضا اذْ دَخَلَ بَنُو اللهِ عَلَى بَنَاتِ النَّاسِ وَوَلَدْنَ لَهُمْ اوْلادا - هَؤُلاءِ هُمُ الْجَبَابِرَةُ الَّذِينَ مُنْذُ الدَّهْرِ ذَوُو اسْمٍ.

فوصفهم ان هؤلاء هم الجبابره



وهم كتبوا كلمة جبور ومعني كلمة جبابره ( التي ادعي المشكك انها تعني عمالقه واشار بيده الي اعلي ليوحي الينا بانهم طوال جدا مثل قوم عاد وثمود الخرافه الاسلامية او ادم الذي هو ستين ذراع حسب الخرافه الاسلاميه في الاحاديث الصحيحه )

هي كلمة جيبور من قاموس سترونج

H1368

גּבּר גּבּור

gibbôr gibbôr

ghib-bore', ghib-bore'

Intensive from the same as H1397; powerful; by implication warrior, tyrant: - champion, chief, X excel, giant, man, mighty (man, one), strong (man), valiant man.

وكلمة جيبور هي: هي من كلمة جبير اي محارب قوي او شخص عنيف فهي تعني قوي كمحارب او بطل او رئيس او قوي البنيه او رجل قوي او رجل عنيف ( وبالطبع لا يقصد ستين ذراع ولكن قوي البنيه )



من قاموس برون

H1368

גּבּר / גּבּור

gibbôr

BDB Definition:

1) strong, mighty (adjective)

2) strong man, brave man, mighty man (noun masculine)

قوي جبار رجل قوي رجل شجاع رجل جبار



فاين المعني الذي ادعاه المشكك بانهم عمالقه طوال جدا ؟؟؟؟؟

المقياس واضح والعدد يشرح نفسه والقواميس ايضا توضح



وتعليقه علي التوراه العبريه الحقيقيه تسائل وقال ابناء الله هم ابناء شيث صالحين وبنات الناس هم بنات قايين اشرار فاين بنات الله وابناء الناس اي انه استثني المراه من الصلاح

وهذا تعليق غير لائق وغير صحيح بالمره فالاعداد تقول

6: 1 و حدث لما ابتدا الناس يكثرون على الارض و ولد لهم بنات

ويشرح العدد ان ابناء قايين بداؤا يتكاثروا وانجبوا بنات اكثر او قد يكون سبب كثرة البنات هو ان الاولاد كانوا اشرار يتقاتلوا باستمرار فزادت نسبة البنات علي الاولاد

6: 2 ان ابناء الله راوا بنات الناس انهن حسنات فاتخذوا لانفسهم نساء من كل ما اختاروا

ونسل ابناء شيث لازال يتزاوج من بعضه اولاد وبنات ولا يتقاتلوا فظلت النسبه متساويه ولكن للاسف بعض من ابناء شيث بدؤا يشتهون بنات قايين اللاتي كثرن كما اوضحت سابقا فتركوا البنات من نسل شيث وتزوجوا من بنات قايين المرفوضين لشرهم

6: 3 فقال الرب لا يدين روحي في الانسان الى الابد لزيغانه هو بشر و تكون ايامه مئة و عشرين سنة

6: 4 كان في الارض طغاة في تلك الايام و بعد ذلك ايضا اذ دخل بنو الله على بنات الناس و ولدن لهم اولادا هؤلاء هم الجبابرة الذين منذ الدهر ذوو اسم

وهنا يؤكد ذلك ويوضح ان بعض الاولاد فعلوا هذا الخطا ولكن البنات من نسل شيث لم يرتكبوا هذا الخطأ فهو بالحقيقه العكس فالانجيل يوضح ان بنات شيث لم يخطؤا في البدايه ولكن الاولاد هم الذين اخطؤا فنسب الخطا لهم وهذا شهاده من الانجيل لبنات شيث وتكريم لهم علي عكس ما اراد المشكك ان يوحي لنا

والانجيل عهد قديم وجديد مليئ بالنساء المكرمات النبيات والقاضيات والملكات والشماسات مذكورين باسماؤهن علي عكس الفكر الاخر الذي حقر جدا من النساء وجعلهم اداة للمتعه فقط بعد ضربهن ولم يذكر اسماؤهن غير اثنين فقط

تفسير نجيب جرجس

واعتقد انه وضح ان هذا رائ خطا كتفسير للكلمه ولكن اصل الكلمه لم يتغير



ثم بدا يتكلم عن الترجمه السبعينية

وهو ادعي ايضا كما قال في البدايه انها منزله ولم يقل احد بذلك اطلاقا فهو كاذب

وفكره مختصره عن السبعينيه هي ترجمه تمت في القرن الثالث قبل الميلاد بواسطة سبعين شيخ يهودي بناء علي طلب بطليموس وهي ترجمه من العبري الي اليوناني ولاجل ضيق الوقت فهي تمت في سبعين يوم فقط فهي في اغلبها ترجمه تفسيريه اي تشرح المعني ونوع الترجمات التفسيريه هو تهتم بتوصيل وشرح المعني اكثر من الالتزام باللفظ

ونوعها يختلف عن اللفظيه التي تهتم بالفظ دون المعني والديناميكيه التي تهتم باللفظ مع شرح المعني ولكن تستغرق وقت طويل وسنين عديده

لذلك من يتمسك بالفاظها فهو لا يفهم شيئ عن انواع الترجمات ويثبت ان غرضه التدليس فقط



والترجمه السبعينيه لم تحرف كما ادعي

وصورة احد مخطوطات السبعينيه المتوفره

ونص العدد

(LXX) ἰδόντες δὲ οἱ υἱοὶ τοῦ θεοῦ τὰς θυγατέρας τῶν ἀνθρώπων ὅτι καλαί εἰσιν, ἔλαβον ἑαυτοῖς γυναῖκας ἀπὸ πασῶν, ὧν ἐξελέξαντο .

idontes de oi uioi tou theou tas thugateras tōn anthrōpōn oti kalai eisin elabon eautois gunaikas apo pasōn ōn eξeleξanto

والكلمه اوي ايوي تو ثيؤ

اي ابناء الله ولا نري كلمة انجيلوس اطلاقا وهذا نص مخطوطات السبعينيه



وهو يحاول ان يقول ان السبعينيه تم تحريفها واسئله متي واين فالسبعينيه نسخه منها وهي النسخه الاصليه كانت محفوظه في مكتبة الاسكندريه حتي القرن السابع الميلادي حتي اتي المسلمون وحرقوا المكتبه بالكامل بهمجيتهم المعروفه بناء علي اوامر عمر ابن الخطاب

وباقي نسخها انتشريت بين اليهود والمسيحيين الذين كانوا علي خلاف شديد معا

فهل اتفق اليهود الذين حاربوا المسيحيين واباء الكنيسه في القرون الاولي وايضا في جميع انحاء العالم علي جمع نسخ السبعينيه وحزف كلمة انجيلوس ؟ هذا بالطبع هراء من المشكك

ثانيا السبعينيه هي ترجمه للعبري وكل نسخ العبري كتبت ابناء ايلوهيم ( بني ها ايلوهيم )

والنص الماسوريتك المتناقل عبر الاجيال الذي يراعيه اليهود بمنتهي الدقه

וַיִּרְא֤וּ בְנֵי־הָֽאֱלֹהִים֙ אֶת־בְּנ֣וֹת הָֽאָדָ֔ם כִּ֥י טֹבֹ֖ת הֵ֑נָּה וַיִּקְח֤וּ לָהֶם֙ נָשִׁ֔ים מִכֹּ֖ל אֲשֶׁ֥ר בָּחָֽרוּ׃

2  wayyirə’û ḇənê-hā’ĕlōhîm ’eṯ-bənwōṯ hā’āḏām kî ṭōḇōṯ hēnnâ wayyiqəḥû lâem nāšîm mikōl ’ăšer bāḥārû:

وباقي النسخ العبري مثل مخطوطة اليبو ومخطوطة لننجراد وغيرها

................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew OT: BHS (Consonants Only)
................................................................................
ויראו בני־האלהים את־בנות האדם כי טבת הנה ויקחו להם נשים מכל אשר בחרו׃
................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew OT: Westminster Leningrad Codex
................................................................................
וַיִּרְא֤וּ בְנֵי־הָֽאֱלֹהִים֙ אֶת־בְּנֹ֣ות הָֽאָדָ֔ם כִּ֥י טֹבֹ֖ת הֵ֑נָּה וַיִּקְח֤וּ לָהֶם֙ נָשִׁ֔ים מִכֹּ֖ל אֲשֶׁ֥ר בָּחָֽרוּ׃
................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew OT: WLC (Consonants Only)
................................................................................
ויראו בני־האלהים את־בנות האדם כי טבת הנה ויקחו להם נשים מכל אשר בחרו׃
................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew OT: WLC (Consonants & Vowels)
................................................................................
וַיִּרְאוּ בְנֵי־הָאֱלֹהִים אֶת־בְּנֹות הָאָדָם כִּי טֹבֹת הֵנָּה וַיִּקְחוּ לָהֶם נָשִׁים מִכֹּל אֲשֶׁר בָּחָרוּ׃
................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew OT: Aleppo Codex
................................................................................
ויראו בני האלהים את בנות האדם כי טבת הנה ויקחו להם נשים מכל אשר בחרו
................................................................................
בראשית 6:2 Hebrew Bible
................................................................................
ויראו בני האלהים את בנות האדם כי טבת הנה ויקחו להם נשים מכל אשר בחרו׃

بل والاقدم منهم مثل مخطوطة القاهره وبرلين



وايضا التراجم اللاتيني من القرن الثاني و القديس جيروم من القرن الرابع في ترجمته

6

2

The sons of God seeing the daughters of men, that they were fair, took to themselves wives of all which they chose.

videntes filii Dei filias eorum quod essent pulchrae acceperunt uxores sibi ex omnibus quas elegerant



يؤكد ان الكلمه فيلي دي اي ابناء الله

وايضا التراجم السريانيه من القرن الثاني وما بعده والبشيتا من القرن الرابع تؤكد انها ابناء الله

والقبطيه من القرن الثالث تؤكد انها ابناء الله





بل الاقدم والاقدم وهي مخطوطات قمران نفسها ففي مخطوطة قمران

والتي تشهد لابناء الله

اما عن استشهاد البعض عن كتاب اخنوخ الابكريفي فقد شرحته سابقا في موضوع هل استشهد يهوذا من سفر اخنوخ الابكريفي ووضحت خطؤه وخرافاته فبالطبع الاستشهاد به خطا



اما عن استشهاده بالفاتيكانيه فالفاتيكانيه تشهد ضده

فهي بكل وضوح ايوي تون ثيؤ اي ابناء الله

υἱοὶ τοῦ θεοῦ

وهو ظلل تون ثيؤ

فاين ما ادعي ؟ واين كلمة انجيلوس التي تعني الملائكه في الفاتيكانية ؟



ويستشهد ببعض الكتاب والمفسرين وهنا يرتكب جرم كبير وهو

عندما يذكر مفسر كل الاراء حتي الشاذه منها ولكن يشرح الرائ الصحيح فعندما يقتطع المشكك ويقدم القول الشاذ فقط ويترك باقي كلام المفسر يكون قدم نصف حقيقه واظهر عكس ما يقول المفسر وهو ما يقال عنه ان نصف الحقيقه اشر من الكذب

وعلي سبيل المثال هو استشهد بكتابات يوسيفوس ولكن اقتطع بدايتها الذي يشرح شئ خطير جدا

ويقول الكتاب الاول الفصل الثالث المقطع الاول



The Writings of Flavius Josephus



والكتاب الاول اسمه

From The Creation To The Death Of Isaac

الفصل الثالث

CONCERNING THE FLOOD; AND AFTER WHAT MANNER NOAH WAS SAVED IN AN ARK, WITH HIS KINDRED, AND AFTERWARDS DWELT IN THE PLAIN OF SHINAR

المقطع الثالث كامل

1. NOW this posterity of Seth continued to esteem God as the Lord of the universe, and to have an entire regard to virtue, for seven generations; but in process of time they were perverted, and forsook the practices of their forefathers; and did neither pay those honors to God which were appointed them, nor had they any concern to do justice towards men. But for what degree of zeal they had formerly shown for virtue, they now showed by their actions a double degree of wickedness, whereby they made God to be their enemy. For many angelsof God accompanied with women, and begat sons that proved unjust, and despisers of all that was good, on account of the confidence they had in their own strength; for the tradition is, that these men did what resembled the acts of those whom the Grecians call giants. But Noah was very uneasy at what they did; and being displeased at their conduct, persuaded them to change their dispositions and their acts for the better.

واستمرت نسل شيث يحترم الله علي انه رب الكون واستمر في الفضيله والكمال في طريقه لمدة سبع اجيال ولكن مع الوقت بدا ينحرف جنسيا كبعض اجداده ( يقصد قايين ) وبدا لا يحترم الله الذي اختارهم ولم يفعلوا اي عدل تجاه الانسان ولكن الي اي حد وصلت حماستهم في الشر فقد جعلوا الله عدوهم

( فهو يتكلم عن نسل شيث البار وبداية فساده باختلاطه بنسل قايين ثم يكمل في راي اخر )

عدة من ملائكة الله ( يقصد نسل شيث كانوا كملائكة الله ) اختلطوا بالنساء ( يقصد بنات قايين ) وانجبوا اولاد الذين هم اثبتوا الشر وقضوا علي كل خير وبكل ثقه اعتمدوا علي قوتهم وهذا الاعتقاد القديم ان هؤلاء الرجال فعلوا اشياء تشبه عمالقة الاغريق

ولكن نوح لم يكن يتساهل مع ما فعلوه وغير سعيد بافعالهم وطالبهم بتغيير افعالهم للافضل

هذا نص كلام يوسيفوس فاين ما قاله المشكك ؟ هل اقتطاع جزء صغير من وسط الكلام يعتبر امانه ام شر ؟



ثانيا ابونا انطونيوس فكري

ية 2: " ان ابناء الله راوا بنات الناس انهن حسنات فاتخذوا لانفسهم نساء من كل ما اختاروا "

أبناء الله= في العبرانية أبناء الألهة وجاءت في السبعينية " الملائكة" أو أنجيلوس وهي قطعاً لا تعني الملائكة السماويين فهؤلاء لا يتزوجون (مت 30:22). لكن كلمة الملائكة تعني رسل وملاك أي رسول. فالله خلق آدم وأولاده كرسل يشهدون له في الأرض، خلقهم لأعمال صالحة، وليكونوا سفراء له. وهم قطعاً أولاد شيث هذا الذي لم يلعن بل هو مبارك في شخص أبيه الذي باركه الله.

بنات الناس: هؤلاء هم بنات قايين.

رأوا: عوضا عن أن ينشغل أولاد الله أو رسله وخدامه بخدمته. إذا بهم ينجذبون إلي الإنشغال بالجمال الجسدي. وإختلط الأبرار المباركين بالأشرار الملعونين، وزاغ الكل وفسدوا فصارت الحاجة لتجديد عام (الطوفان)

من كل ما إختاروا: هم نظروا كيف يرضون شهواتهم دون النظر لروحيات النساء. فصاروا تحت نير واحد مع غير المؤمنين (2 كو15،14:6) وفسد مواطني المدينة السماوية.

والحقيقه لا استطيع ان احكم علي كلام ابونا انطونيوس لان السبعينيه لا تقول بذلك فهي كتبت ابناء الله ثيؤس وليس انجيلوس ولكن هذا نقلا عن القديس اغسطينوس



وابونا تادرس يعقوب هو يوضح اكثر كلام القديس اغسطينوس

أبناء الله وبنات الناس:

" وحدث لما ابتدأ الناس يكثرون علي الأرض ووُلد لهم بنات، أن أبناء الله رأوا بنات الناس أنهن حسنات، فاتخذوا لأنفسهم نساء من كل ما اختاروا" [1، 2].

إذ يتحدث القديس أغسطينوس في كتابه " مدينة الله" عن مدينتين إحداهما أرضية وأخري سماوية، الأولي تمثل جماعة الأشرار المرتبطين بالأرضيات، والأخرى جماعة المؤمنين المرتبطين بالسماويات، لذلك عندما تعرض للعبادة التي بين أيدينا رأي في زواج أبناء الله ببنات الناس الخلطة بين المدينتين، الأمر الذي يفسد مواطني المدينة السماوية. هذا الأمر حذرنا منه الرسول بولس بقوله: " لا تكونوا تحت نير مع غير المؤمنين، لأنه أية خلطة للبر والإثم؟‍! وأية شركة للنور مع الظلمة؟‍! وأي اتفاق للمسيح مع بليعال؟‍" (2 كو 6: 14، 15).

جاء تعبير " أبناء الله" في الترجمة السبعينية " الملائكة" ، بينما الترجمة الحرفية للعبرية " أبناء الآلهة" ... لهذا يتساءل القديس أغسطينوس وهو يعتمد بالأكثر علي الترجمة السبعينية: هل يتزوج الملائكة بنساء من البشر؟ وإذ أجاب علي السؤال بشيء من الإطالة اكتفي بعرض النقاط الرئيسية في شيء من الاختصار[162]:

أولاً: إن كلمة " أنجيلوس" في اليونانية تعني (رسول)، وكأن تعبير " ملائكة" هنا يشير إلي خدام الله، وكأن أولاد الله أو خدامه قد انشغلوا بالزواج بشريرات عوض انشغالهم بخدمة الله.

ثانيًا: يقول القديس أغسطينوس أن في عصره ظهرت خرافات كثيرة بين الوثنيين تدعي اعتداء بعض الشياطين علي النساء بطريقة جسدية دنسة، الأمر الذي لا يمكن قبوله خاصة بالنسبة لملائكة الله. لهذا فإن قول الرسول بطرس: " لأنه إن كان لم يشفق علي ملائكة قد أخطئوا بل في سلاسل الظلام طرحهم في جهنم وسلمهم محروسين للقضاء" (1 بط 2: 4)، لا يعني سقوطهم في شهوات جسدية مع نساء بشريات، إنما سقوطهم قبل خلق الإنسان في الكبرياء.

ثالثًا: جاء التعبير في ترجمة أكيلا " أبناء الآلهة" وهو ينطبق علي المؤمنين الذين قيل عنهم: " أنا قلت أنكم آلهة وبني العلي كلكم" (مز 82: 6). بمعني آخر أن ما قصده الكتاب سواء ملائكة أو أبناء الآلهة إنما يعني أبناء شيث الذين كان ينبغي أن يعيشوا كملائكة الله وخدامه المشتعلين بنار الحب الإلهي، أو كآلهة، فإذا بهم ينجذبون إلي بنات قايين الشريرات لجمالهن الجسدي. بهذا اختلط الأبرار بالأشرار، وفسد الكل، فصارت الحاجة إلي تجديد عام لكل الخليقة خلال مياه الطوفان. لقد أعلن الرب عدم رضاه بقوله:

فالقديس اغسطينوس يتكلم عن نسخه سبعينيه في ايدي الوثنيين غيروا بها بعض الاشياء ولكن السبعينيه الاصليه وترجمة اكيلا ايضا التي تتشابه مع السبعينيه كتبت ابناء الالهة او الاله وهو المقصود به نسل شيث وهذا يؤكد ان الرائ المستقيم عبر الاجيال من يهود ومسيحيين ان كلمة ابناء الله هم نسل شيث ولكن بعض النسخ في ايدي الوثنيين غيروها لفكرهم الشرير وهو ابناء الملائكه



ثم يستشهد بتعليق الرهبانية اليسوعية


واشكره عليها ولكن ايضاح بسيط ان في بعض الاعداد اعتمدة الترجمه اليسوعية علي النص السامري الخطأ فهي ترجمه دقيقه في الفاظها ولكن خطأ في بعض مرجعية اعدادها من مخطوطات

ثانيا هناك فرق كبير بين الترجمه وتعليق علي الترجمه فالتعليق علي الترجمه يقول ما يشاء لو لم يذكر مرجعيته فكلامه غير معترف به

والفيصل النهائي نص اليسوعيه

2 استحسن بنو الله بنات الناس. فاتخذوا لهم نساء من جميع من اختاروا.

3 فقال الرب: (( لا تثبت روحي في الإنسان للأبد، لأنه بشر، فتكون الأمه مئة وعشرين سنة )).

4 وكان على الأرض جبابرة في تلك الالأم، وبعد ذلك أيضا حين دخل بنو الله على بنات الناس فولدن لهم أولادا، هم الأبطال المعروفون منذ القدم.

فذكرت الترجمه ابناء الله



واخير نص التعليق

وتعليقه علي المؤلف لا يقصد به موسي النبي ولكن يقصد به بعض السامريين ويتكلم عن فكرهم الخطا

اما موضوع اليهود و الاباء من قبل القرن الرابع فهذا غير حقيقي

اولا من الانجيل نفسه

من العهد القديم

سفر المزامير 29: 1


قَدِّمُوا لِلرَّبِّ يَا أَبْنَاءَ اللهِ، قَدِّمُوا لِلرَّبِّ مَجْدًا وَعِزًّا.


سفر المزامير 89: 6


لأَنَّهُ مَنْ فِي السَّمَاءِ يُعَادِلُ الرَّبَّ. مَنْ يُشْبِهُ الرَّبَّ بَيْنَ أَبْنَاءِ اللهِ؟


سفر هوشع 1: 10


لكِنْ يَكُونُ عَدَدُ بَنِي إِسْرَائِيلَ كَرَمْلِ الْبَحْرِ الَّذِي لاَ يُكَالُ وَلاَ يُعَدُّ، وَيَكُونُ عِوَضًا عَنْ أَنْ يُقَالَ لَهُمْ: لَسْتُمْ شَعْبِي، يُقَالُ لَهُمْ: أَبْنَاءُ اللهِ الْحَيِّ.

والرب يسوع

إنجيل متى 5: 9


طُوبَى لِصَانِعِي السَّلاَمِ، لأَنَّهُمْ أَبْنَاءَ اللهِ يُدْعَوْنَ.



إنجيل لوقا 20: 36


إِذْ لاَ يَسْتَطِيعُونَ أَنْ يَمُوتُوا أَيْضًا، لأَنَّهُمْ مِثْلُ الْمَلاَئِكَةِ، وَهُمْ أَبْنَاءُ اللهِ، إِذْ هُمْ أَبْنَاءُ الْقِيَامَةِ.



إنجيل يوحنا 11: 52


وَلَيْسَ عَنِ الأُمَّةِ فَقَطْ، بَلْ لِيَجْمَعَ أَبْنَاءَ اللهِ الْمُتَفَرِّقِينَ إِلَى وَاحِدٍ

وفهم التلاميذ والرسل

رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 8: 14


لأَنَّ كُلَّ الَّذِينَ يَنْقَادُونَ بِرُوحِ اللهِ، فَأُولئِكَ هُمْ أَبْنَاءُ اللهِ.



رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26


وَيَكُونُ فِي الْمَوْضِعِ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فِيهِ: لَسْتُمْ شَعْبِي، أَنَّهُ هُنَاكَ يُدْعَوْنَ أَبْنَاءَ اللهِ الْحَيِّ».



رسالة بولس الرسول إلى أهل غلاطية 3: 26


لأَنَّكُمْ جَمِيعًا أَبْنَاءُ اللهِ بِالإِيمَانِ بِالْمَسِيحِ يَسُوعَ.



رسالة يوحنا الرسول الأولى 3: 1


اُنْظُرُوا أَيَّةَ مَحَبَّةٍ أَعْطَانَا الآبُ حَتَّى نُدْعَى أَوْلاَدَ اللهِ! مِنْ أَجْلِ هذَا لاَ يَعْرِفُنَا الْعَالَمُ، لأَنَّهُ لاَ يَعْرِفُهُ



رسالة يوحنا الرسول الأولى 3: 2


أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، الآنَ نَحْنُ أَوْلاَدُ اللهِ، وَلَمْ يُظْهَرْ بَعْدُ مَاذَا سَنَكُونُ. وَلكِنْ نَعْلَمُ أَنَّهُ إِذَا أُظْهِرَ نَكُونُ مِثْلَهُ، لأَنَّنَا سَنَرَاهُ كَمَا هُوَ.



رسالة يوحنا الرسول الأولى 3: 10


بِهذَا أَوْلاَدُ اللهِ ظَاهِرُونَ وَأَوْلاَدُ إِبْلِيسَ: كُلُّ مَنْ لاَ يَفْعَلُ الْبِرَّ فَلَيْسَ مِنَ اللهِ، وَكَذَا مَنْ لاَ يُحِبُّ أَخَاهُ.


رسالة يوحنا الرسول الأولى 4: 4


أَنْتُمْ مِنَ اللهِ أَيُّهَا الأَوْلاَدُ، وَقَدْ غَلَبْتُمُوهُمْ لأَنَّ الَّذِي فِيكُمْ أَعْظَمُ مِنَ الَّذِي فِي الْعَالَمِ.


رسالة يوحنا الرسول الأولى 5: 2


بِهذَا نَعْرِفُ أَنَّنَا نُحِبُّ أَوْلاَدَ اللهِ: إِذَا أَحْبَبْنَا اللهَ وَحَفِظْنَا وَصَايَاهُ.



وعن اقوال الاباء في امر زواج الملائكه وساكتفي الي اول القرن الرابع

القديس يستينوس الشهيد ( 103 الي 165 م )

since the Saviour said, “They neither marry, nor are given in marriage, but shall be as the angels in heaven?”26142614      Mark xii. 25. And the angels, say they, have neither flesh, nor do they eat, nor have sexual intercourse.

قال المخلص انهم لا يزوجون ولا يتزوجون بل يكونوا كملائكة الله والملائكه هم ليسوا من لحم ولا ياكلون ولا يضاجعون جنسيا

وكرر مره ثانيه

The children of this world marry, and are given in marriage; but the children of the world to come neither marry nor are given in marriage, but shall be like the angels in heaven.”26172617      Luke xx. 34, 35.

فاجاب وقال لهم يسوع ابناء هذا الدهر يزوجون ويزوجون. ولكن الذين حسبوا اهلا للحصول على ذلك الدهر والقيامة من الاموات لا يزوجون ولا يزوجون. ولكن مثل ملائكة السموات



والقديس اكليمندوس الاسكندري ( 150 الي 215 م )

For in this world they marry and and are given in marriage.”15111511      Matt xxii. 30. But having done with the works of the flesh, and having been clothed with immortality, the flesh itself being pure, we pursue after that which is according to the measure of the angels.

وايضا يؤكد عدم زواج الملائكه



وايضا العلامه ترتليان ( 160 الي 220 م )

يفسر التكوين انهم ابناء الله وليس ملائكه

And it came to pass,” it says, “when men had begun to grow more numerous upon the earth, there were withal daughters born them; but the sons of God, having descried the daughters of men, that they were fair, took to themselves wives of all whom they elected.”302302      Gen. vi. 1, 2.

وايضا يؤكد ان الملائكه لا تتزوج

But they whom God shall account worthy of the possession of that world and the resurrection from the dead, neither marry nor are given in marriage; forasmuch as they cannot die any more, since they become equal to the angels, being made the children of God and of the resurrection

وايضا

because in it “men shall not die, neither shall they marry, but be like the angels.”

ويؤكد ان الملائكه لا تتزوج



والعلامه اوريجانوس ( 185 الي 254 م )

the sons of God, seeing the daughters of men, that they were fair, took to them wives of all whom they chose,”4251

ويؤكد عدم زواج الملائكه ككلام رب المجد

For in the resurrection they neither marry nor are given in marriage, but the righteous are as the angels in heaven,”38003800      Cf. Matt. xxii. 30.



وغيرهم الكثير جدا جدا من الاباء من قبل القرن الرابع هذا بالاضافه الي كلام يوسيفوس الذي وضعته سابقا بالاضافه الي كلام راشي الذي ايضا وضعته سابقا

هذا بالاضافه الي الترجمات عبر العصور الاولي من سريانيه ولاتينيه ويونانيه التي ذكرتها سابقا

فاين ما قال المشكك ؟؟؟ ان ايمان اليهود والاباء حتي القرن الرابع . هذا اقدر اقول انه كذب من المشكك واضح .

وان كان قله فهم ان ملائكه سقطوا واصبحوا بشر خطائين فهولاء قله ولكنهم لم يقولوا ان الملائكه يتزوجوا بطبيعتهم



ثم تكلم عن كلمة نفليم وادعي انها تعني ملائكه ساقطين

وهذه الكلمه اتت مرتين للتعبير عن شخص قوي البنيه مره في هذا العدد ومره في سفر العدد 13: 33 لوصف جبابرة بني عناق

ومعني كلمة نفليم

قاموس سترونج

H5303

נפל נפיל

nephı̂yl nephil

nef-eel', nef-eel'

From H5307; properly, a feller, that is, a bully or tyrant: - giant.

من فعل نفل الذي يعني سقط او انتهي او مات ( مثل عباده نافله )

وهي تعني تنمر او طاغيه او عملاق



ومن مرجع

Enhanced Brown-Driver-Briggs Hebrew and English Lexicon

נְפִלִים n.m.pl. giants, according to G γίγαντες, so SB; הַנְּפִלִים Gn 6:4 (J), הַנְּפִילִים בְּנֵי עֲנָק מִן־הַנְּפִלִים Nu 13:33 (JE); G om. בְּנֵי וגו׳, and so Di; these words perhaps doublet, but already in Sam., also B (etym. dub.; cf. Aramaic נִיפְלָא, נְפִיּלָא Orion; conject. v. in Thes Di ad loc.; Tuch Kn LenOr. i, 344, Eng. Tr. 345 f.; CheHbr. iii (1887), 175, 176; all very precarious).

i

عملاق كالمعني المفهوم من ضعف في الارامي ضعف او ثمين

فهذا المرجع يوضح بدقه معني الكلمه انه انسان عملاق قد يصل الي ضعف الطول فلو الانسان 170 سم قد يصل العملاق الي تقريبا 3 متر ( وليس ستين ذراع كما ادعت الخرافات الاسلاميه )



وايضا مرجع

The Hebrew and Aramaic lexicon of the Old Testament

נְפִילִים and נְפִלִים Gn 64: נפל, tantum pl.; SamP. (an-)nēfīləm; MHeb. נָפִיל giant, DJD 1:36:16, 3: ]נפילי בש; and JArm. נְפִילָא giant, monster, deformed baby; MHeb. pl. + בֶּן salamander; JArm. pl. The giant-like early inhabitants of Palestine Nu 1333aβ

عملاق جبار وتعني طفل مشوه وهم السكان الاولون في فلسطين كما في سفر العدد



وايضا

Gesenius' Hebrew and Chaldee lexicon to the Old Testament Scriptures.

נָפִיל only in pl. נְפִילִים m. giants, Gen. 6:4; Nu. 13:33. The etymology of this word is uncertain. Some have compared نَبِيلُ, نَبِيلَةُ, which Gigg. and Cast. render, great, large in body; but this is incorrect; for it means, excellent, noble, skilful. I prefer with the Hebrew interpreters and Aqu. (ἐπιπίπτοντες) falling on, attacking, so that נָפִיל is of intransitive signification. Those who used to interpret the passage in Genesis of the fall of the angels, were accustomed to render נפילים fallers, rebels, apostates.

ii

تستخدم جمع عمالقه وتركيب هذه الكلمه غير معروف ولكن هو يشير الي كلمة نبيل وجسم ضخم وهذا معني غير دقيق لانها تعني رائع ونبيل وماهر وافضل المعني العبري . وهؤلاء الذين فسروا العدد في تكوين علي انهم ملائكه ساقطين قد اخطؤا



فها راينا القوميس العبريه اجمعت علي خطأ كلام المشكك فاما هو يعلم ويكذب او لا يعلم فليصمت اكرم له

ولكن وضحت ان ابناء الله في العهد القديم والجديد هم الذين ارضوه بايمانهم و باعمالهم ولكن الذين يرفضون لقب ابناء الله هم الذين لا يعرفون الاله الحقيقي ويتبعون من هو من حجر ويستوي علي خشب



والمجد لله دائما





† prefixed, or added, or both, indicates ‘All passages cited.’



n.n. nomen, noun.



m.m. masculine.



pl.pl. plural.



G G Greek version of the LXX.



SS Syriac Version.



B; B Vulgate.



J), J Jehovist.



Di; these words perhaps doublet, but already in Di A. Dillmann.



Sam., also B (etym. Sam. Samaria, Samaritan (rarely = Samuel).



dub.; dub. dubious, doubtful.



cf.cf. confer, compare.



conject. conject. conjecture(s); also conjection.



v.v. vide, see.



Thes DiThes W. Gesenius, Thesaurus Linguae Hebraeae.



Kn Kn A. Knobel.



LenLen F. Lenormant, Les Origines de l’Histoire.



Eng. Tr. 345 f.Eng. Tr. English Translation.



CheChe T. K. Cheyne.



Hbr. iii (1887), 175, 176Hbr Hebraica.



iBrown, F., Driver, S. R., & Briggs, C. A. (2000). Enhanced Brown-Driver-Briggs Hebrew and English Lexicon. Strong's, TWOT, and GK references Copyright 2000 by Logos Research Systems, Inc. (electronic ed.) (658). Oak Harbor, WA: Logos Research Systems.



DJD 1:36:16, 3: ]DJD Discoveries in the Judaean Desert, Oxford 1955–



JArm. JArm. Jewish Aramaic; JArm.b Jewish Aramaic of the Babylonian tradition; JArm.g ~ Galilean tradition; JArm.t ~ Targumic tradition; → HAL Introduction; Kutscher Fschr. Baumgartner 158ff



iiGesenius, W., & Tregelles, S. P. (2003). Gesenius' Hebrew and Chaldee lexicon to the Old Testament Scriptures. Translation of the author's Lexicon manuale Hebraicum et Chaldaicum in Veteris Testamenti libros, a Latin version of the work first published in 1810-1812 under title: Hebräisch-deutsches Handwörterbuch des Alten Testaments.; Includes index. (556). Bellingham, WA: Logos Research Systems, Inc.