رجوع | طباعة

عمر اخزيا

Holy_bible_1


سفر ملوك الثاني 8 : 26 " وَكَانَ أَخَزْيَا ابْنَ اثْنَتَيْنِ وَعِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ، وَمَلَكَ سَنَةً وَاحِدَةً فِي أُورُشَلِيمَ. وَاسْمُ أُمِّهِ عَثَلْيَا بِنْتُ عُمْرِي مَلِكِ إِسْرَائِيلَ."


سفر أخبار الأيام الثاني 22 : 2 " كَانَ أَخَزْيَا ابْنَ اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ وَمَلَكَ سَنَةً وَاحِدَةً فِي أُورُشَلِيمَ وَاسْمُ أُمِّهِ عَثَلْيَا بِنْتُ عُمْرِي."


الشبهة :


الإختلاف في عمر اخزيا عندما مَلَكَ!!! الابن الأصغر اكبر من أبيه؟؟؟
هذا الموضوع فيه الكثير من الجدل واللغط من علماء أهل الكتاب حتى صار الأمر بينهم إلى الإختلاف من النقيض إلى النقيض فصاروا مضحكة العقلاء والواقع إن وافقت أحدهم لصار إخزيا أكبر من أبيه وإن وافقت الطرف الآخر لكان التحريف لازماً واقعاً لا شك فيه فأنظر ما قالوه في سفر الملوك الثاني
8/26 : ( كان أخزيا ابن اثنتين وعشرين سنة حين ملك وملك سنة واحدة في أروشليم ) .
وفي سفر أخبار الأيام الثاني
22/2: ( كان أخزيا ابن إثنتين وأربعين سنة حين ملك وملك سنة واحدة في أورشليم ) .
فبين النصين إختلاف بمقدار عشرين سنة ولا شك أن النص الثاني غلط لأن أباه يهورام على حسب ما في سفر أخبار الأيام الثاني
21/20 و 22/1-2
2
أخبار
21/20: كان ابن اثنتين وثلاثين سنة حين ملك وملك ثماني سنين في اورشليم وذهب غير مأسوف عليه ودفنوه في مدينة داود ولكن ليس في قبور الملوك
2
أخبار
22/1: وملك سكان أورشليم اخزيا ابنه الأصغر عوضا عنه لان جميع الأولين قتلهم الغزاة الذين جاءوا مع العرب إلى المحلّة.فملك اخزيا بن يهو رام ملك يهوذا (2) كان اخزيا ابن اثنتين وأربعين سنة حين ملك وملك سنة واحدة في أورشليم واسم أمه عثليا بنت عمري.

فيتضح من النصوص السابقة أن يهورام الأب مات وهو ابن أربعين سنة
, وتولى أخزيا الملك بعد موت ابيه مباشرة فلو لم يكن النص الثاني غلط يلزم أن يكون أخزيا أكبر من أبيه بسنتين وهو أمر ممتنع عند العقلاء من الناس , وقد أقر آدم كلارك وهورن وهنري واسكات في تفاسيرهم بأن هذا الإختلاف وقع من غلط الكاتب , وقد قال آدم كلارك في ذيل شرح هذه العبارة: ( قال الدكتور كني كات : إن في هذه الآية ثلاثة تحريفات جسيمة )) إنتهى كلامه . فهل من المعقول أن يصبح الإبن أكبر من أبيه هل هذا يوافق العلم ؟ أم الأصح ما قاله آدم كلارك أن هذا من التحريف ؟ وعلى حسب تواريخ الملوك المذكورة في قاموس الكتاب المقدس تجد أن ولادة الملك يهورام سنة 583ق.م , وولادة ابنه الأصغر الملك اخزيا سنة 585 ق . م , أي قبل ولادة أبيه بسنتين وليتنا نعرف أن إخوة اخزيا الكبار بحوالي كم سنة ولدوا قبل أبيهم يهورام ؟


فكيف نوفق بين الآيتين؟



الإجابة:


اولا سفر الملوك 8: 26 لا خلاف عليها وهي مكتوبه في كل التراجم والنسخ والمخطوطات بما فيهم السبعينية

وبعض منها

(SVD) وَكَانَ أَخَزْيَا ابْنَ اثْنَتَيْنِ وَعِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ، وَمَلَكَ سَنَةً وَاحِدَةً فِي أُورُشَلِيمَ. وَاسْمُ أُمِّهِ عَثَلْيَا بِنْتُ عُمْرِي مَلِكِ إِسْرَائِيلَ.


2Ki 8:26


(ASV) Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah the daughter of Omri king of Israel.


(BBE) Ahaziah was twenty-two years old when he became king, and he was ruling in Jerusalem for one year. His mother's name was Athaliah, the daughter of Omri, king of Israel.


(Bishops) Two and twentie yeres old was Ahaziahu when he began to raigne, and he raigned one yere in Hierusalem: and his mothers name was Athaliahu, the daughter of Omri king of Israel.


(CEV) Ahaziah was twenty-two years old when he became king, and he ruled from Jerusalem for only one year. His mother was Athaliah, a granddaughter of King Omri of Israel.


(Darby) Ahaziah was twenty-two years old when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem; and his mother's name was Athaliah, the daughter of Omri king of Israel.


(DRB) Ochozias was two and twenty years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem: the name of his mother was Athalia the daughter of Amri king of Israel.


(ESV) Ahaziah was twenty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name was Athaliah; she was a granddaughter of Omri king of Israel.


(FLS) Achazia avait vingt-deux ans lorsqu'il devint roi, et il régna un an à Jérusalem. Sa mère s'appelait Athalie, fille d'Omri, roi d'Israël.


(Geneva) Two and twentie yeere olde was Ahaziah when he began to reigne, and he reigned one yere in Ierusalem, and his mothers name was Athaliah the daughter of Omri King of Israel.


(GLB) Zweiundzwanzig Jahre alt war Ahasja, da er König ward, und regierte ein Jahr zu Jerusalem. Seine Mutter hieß Athalja, eine Tochter Omris, des Königs Israels.


(GNB) at the age of twenty-two, and he ruled in Jerusalem for one year. His mother was Athaliah, the daughter of King Ahab and granddaughter of King Omri of Israel.


(GW) Ahaziah was 22 years old when he began to rule, and he ruled for one year in Jerusalem. His mother was Athaliah, the granddaughter of King Omri of Israel.


(JPS) Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah the daughter of Omri king of Israel.


(KJV) Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah, the daughter of Omri king of Israel.


(LITV) Ahaziah was a son of twenty two years when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah the daughter of Omri, the king of Israel.



(MKJV) Ahaziah was twenty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah, the daughter of Omri king of Israel.


(RV) Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother’s name was Athaliah the daughter of Omri king of Israel.



(Webster) Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah, the daughter of Omri king of Israel.


(YLT) a son of twenty and two years is Ahaziah in his reigning, and one year he hath reigned in Jerusalem, and the name of his mother is Athaliah daughter of Omri king of Israel,


(LXX) υἱὸς εἴκοσι καὶ δύο ἐτῶν Οχοζιας ἐν τῷ βασιλεύειν αὐτὸν καὶ ἐνιαυτὸν ἕνα ἐβασίλευσεν ἐν Ιερουσαλημ, καὶ ὄνομα τῆς μητρὸς αὐτοῦ Γοθολια θυγάτηρ Αμβρι βασιλέως Ισραηλ.

8:26 Twenty and two years old [was] Ochozias when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem: and the name of his mother [was] Gotholia, daughter of Ambri king of Israel


(Vulgate) viginti duorum annorum erat Ahazias cum regnare coepisset et uno anno regnavit in Hierusalem nomen matris eius Athalia filia Amri regis Israhel


ولا نجد عليه تعليقات في هوامش التراجم


الماسوريتك

כו    בֶּן-עֶשְׂרִים וּשְׁתַּיִם שָׁנָה, אֲחַזְיָהוּ בְמָלְכוֹ, וְשָׁנָה אַחַת, מָלַךְ בִּירוּשָׁלִָם; וְשֵׁם אִמּוֹ עֲתַלְיָהוּ, בַּת-עָמְרִי מֶלֶךְ יִשְׂרָאֵל.

وترجمتها انجليزي

26 Two and twenty years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem. And his mother's name was Athaliah the daughter of Omri king of Israel.


................................................................................
מלכים ב 8:26 Hebrew OT: BHS (Consonants Only)
................................................................................
בן־עשרים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת־עמרי מלך ישראל׃
................................................................................
מלכים ב 8:26 Hebrew OT: Westminster Leningrad Codex
................................................................................
בֶּן־עֶשְׂרִ֨ים וּשְׁתַּ֤יִם שָׁנָה֙ אֲחַזְיָ֣הוּ בְמָלְכֹ֔ו וְשָׁנָ֣ה אַחַ֔ת מָלַ֖ךְ בִּירוּשָׁלִָ֑ם וְשֵׁ֤ם אִמֹּו֙ עֲתַלְיָ֔הוּ בַּת־עָמְרִ֖י מֶ֥לֶךְ יִשְׂרָאֵֽל׃
................................................................................
מלכים ב 8:26 Hebrew OT: WLC (Consonants Only)
................................................................................
בן־עשרים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת־עמרי מלך ישראל׃
................................................................................
מלכים ב 8:26 Hebrew OT: WLC (Consonants & Vowels)
................................................................................
בֶּן־עֶשְׂרִים וּשְׁתַּיִם שָׁנָה אֲחַזְיָהוּ בְמָלְכֹו וְשָׁנָה אַחַת מָלַךְ בִּירוּשָׁלִָם וְשֵׁם אִמֹּו עֲתַלְיָהוּ בַּת־עָמְרִי מֶלֶךְ יִשְׂרָאֵל׃
................................................................................

מלכים ב 8:26 Hebrew Bible
................................................................................
בן עשרים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת עמרי מלך ישראל׃


מלכים ב 8:26 Hebrew OT: Aleppo Codex
................................................................................
כו בן עשרים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת עמרי מלך ישראל
................................................................................

وصورتها



والان ابدا في العدد الذي تدور حوله الشبهة


النسخ العربي


فانديك

سفر أخبار الأيام الثاني 22 : 2 " كَانَ أَخَزْيَا ابْنَ اثْنَتَيْنِ وَأَرْبَعِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ وَمَلَكَ سَنَةً وَاحِدَةً فِي أُورُشَلِيمَ وَاسْمُ أُمِّهِ عَثَلْيَا بِنْتُ عُمْرِي."

الحياه

2 وكان أخزيا في الثانية والعشرين من عمره حين تولى الملك، ودام حكمه سنة واحدة في أورشليم، واسم أمه عثليا، وهي حفيدة عمري.

الساره

2 وكان أخزيا ابن عشرين سنة حين ملك، وملك سنة واحدة بأورشليم، وكان اسم أمه عثليا بنت عمري.

اليسوعية

2 وكان أحزيا آبن اثنتين وأربعين سنة حين ملك، وملك سنة واحدة في أورشليم، واسم أمه عتليا، بنت عمري.

المشتركة

2اخ-22-2: وكانَ أخزْيا اَبنَ عِشرينَ سنَةً حينَ ملَكَ، وملَكَ سنَةً واحدَةً بِأورُشليمَ، وكانَ اَسمُ أُمِّهِ عثَلْيا بِنتَ عَمري

الكاثوليكية

2اخ-22-2: وكانَ أحَزْيا آبنٍ اثنَتَين وأربَعين سنةً حينَ مَلَك، ومَلَكَ سنةً واحِدَةً في أورَشَليم، واَسمُ أمِّه عَتَلْيا، بِنتُ عُمْري.

وفي بعضها العمر اثنين وعشرين او عشرين بدل من اثنين واربعين


الانجليزية

اولا التي بها 42

2Ch 22:2


(ASV) Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem: and his mother's name was Athaliah the daughter of Omri.



(Bishops) Two & fourtie yeres old was he when he began to raigne, and he raigned one yere in Hierusalem: His mothers name was Athaliahu, the daughter of Amri.


(DRB) Ochozias was forty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem, and the name of his mother was Athalia the daughter of Amri.


(FLS) Achazia avait quarante-deux ans lorsqu'il devint roi, et il régna un an à Jérusalem. Sa mère s'appelait Athalie, fille d'Omri.


(Geneva) Two and fourtie yeere olde was Ahaziah when he began to reigne, and he reigned one yeere in Ierusalem; his mothers name was Athaliah the daughter of Omri.


(GLB) Zweiundzwanzig Jahre alt war Ahasja, da er König ward, und regierte ein Jahr zu Jerusalem. Seine Mutter hieß Athalja, die Tochter Omris.



(GW) Ahaziah was 42 years old when he began to rule, and he ruled for one year in Jerusalem. His mother was Athaliah, the granddaughter of Omri.


(JPS) Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem; and his mother's name was Athaliah the daughter of Omri.


(KJV) Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name also was Athaliah the daughter of Omri.


(LITV) Ahaziah was a son of forty two years when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem; and the name of his mother was Athaliah the daughter of Omri.


(MKJV) Ahaziah's age was forty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name was Athaliah the daughter of Omri.


(RV) Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem: and his mother’s name was Athaliah the daughter of Omri.


(Webster) Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name also was Athaliah the daughter of Omri.


والتراجم التي بها 22


(BBE) Ahaziah was twenty-two years old when he became king, and he was ruling in Jerusalem for one year. His mother's name was Athaliah, the daughter of Omri.


(CEV) He was twenty-two years old at the time, and he ruled only one year from Jerusalem. Ahaziah's mother was Athaliah, a granddaughter of King Omri of Israel,


(Darby) Ahaziah was twenty-two years old when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem; and his mother's name was Athaliah, daughter of Omri.


(ESV) Ahaziah was twenty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name was Athaliah, the granddaughter of Omri.


(GNB) Ahaziah became king at the age of twenty-two, and he ruled in Jerusalem for one year. Ahaziah also followed the example of King Ahab's family, since his mother Athaliah---the daughter of King Ahab and

granddaughter of King Omri of Israel---gave him advice that led him into evil.


(YLT) A son of twenty and two years is Ahaziah in his reigning, and one year he hath reigned in Jerusalem, and the name of his mother is Athaliah daughter of Omri;


ولتوضيخ الاختلاف


بعض هوامش التراجم توضح

NLT

Ahaziah was twenty-two [fn] years old when he became king, and he reigned in Jerusalem one year. His mother was Athaliah, a granddaughter of King Omri of Israel

(22:2) As in some Greek manuscripts and Syriac version (see also 2 Kgs 8:26); Hebrew reads forty-two

ويوضح الهامش انها نقلت عن بعض النسخ اليونانيه ولكن القراءه العبريه المتفق عليها اثنين واربعين


N I V

Ahaziah was twenty-two [fn] years old when he became king, and he reigned in Jerusalem one year. His mother's name was Athaliah, a granddaughter of Omri.

ويقول الهامش نفس التعبير


NKJV  -  2Ch 22:2  -

Ahaziah was forty-two* years old when he became king, and he reigned one year in Jerusalem. His mother's name was Athaliah the granddaughter of Omri.

Footnote:
* Or
twenty-two (compare 2 Kings 8:26)

©  Info:  -  New King James Version © 1982 Thomas Nelson



NLT  -  2Ch 22:2  -

Ahaziah was twenty-two* years old when he became king, and he reigned in Jerusalem one year. His mother was Athaliah, a granddaughter of King Omri of Israel.

Footnote:
* As in some Greek manuscripts and Syriac version (see also 2 Kgs 8:26); Hebrew reads
forty-two.

©  Info:  -  New Living Translation © 1996 Tyndale Charitable Trust



NIV  -  2Ch 22:2  -

Ahaziah was twenty-two* years old when he became king, and he reigned in Jerusalem one year. His mother's name was Athaliah, a granddaughter of Omri.

Footnote:
* Some Septuagint manuscripts and Syriac (see also 2 Kings 8:26); Hebrew
forty-two


فالترجمات الانجليزيه معظمها كتبت اثنين واربعين سنه والتي نقلت عن بعض المصادر اليونانيه وكتبت اثنين وعشرين والفيصل هو الاصول العبريه



ابدأ اولا بالرجوع الي النسخ العبريه


the Masoretic

ב    בֶּן-אַרְבָּעִים וּשְׁתַּיִם שָׁנָה, אֲחַזְיָהוּ בְמָלְכוֹ, וְשָׁנָה אַחַת, מָלַךְ בִּירוּשָׁלִָם; וְשֵׁם אִמּוֹ, עֲתַלְיָהוּ בַּת-עָמְרִי.

وترجمتها نصا

2 Forty and two years old was Ahaziah when he began to reign; and he reigned one year in Jerusalem; and his mother's name was Athaliah the daughter of Omri.


وتقراء

ben-’arəbā‘îm ûšətayim šānâ ’ăḥazəyâû ḇəmāləḵwō wəšānâ ’aḥaṯ mālaḵə bîrûšālāim wəšēm ’immwō ‘ăṯaləyâû baṯ-‘āmərî:


Tanach (Hebrew):

2  ‏ בֶּן־אַרְבָּעִ֨ים וּשְׁתַּ֤יִם שָׁנָה֙ אֲחַזְיָ֣הוּ בְמָלְכ֔וֹ וְשָׁנָ֣ה אַחַ֔ת מָלַ֖ךְ בִּֽירוּשָׁלִָ֑ם וְשֵׁ֣ם אִמּ֔וֹ עֲתַלְיָ֖הוּ בַּת־עָמְרִֽי׃


Hebrew OT: WLC (Consonants & Vowels)

בֶּן־אַרְבָּעִים וּשְׁתַּיִם שָׁנָה אֲחַזְיָהוּ בְמָלְכֹו וְשָׁנָה אַחַת מָלַךְ בִּירוּשָׁלִָם וְשֵׁם אִמֹּו עֲתַלְיָהוּ בַּת־עָמְרִי׃



Hebrew OT: Westminster Leningrad Codex

בֶּן־אַרְבָּעִ֨ים וּשְׁתַּ֤יִם שָׁנָה֙ אֲחַזְיָ֣הוּ בְמָלְכֹ֔ו וְשָׁנָ֣ה אַחַ֔ת מָלַ֖ךְ בִּֽירוּשָׁלִָ֑ם וְשֵׁ֣ם אִמֹּ֔ו עֲתַלְיָ֖הוּ בַּת־עָמְרִֽי׃


Hebrew OT: BHS (Consonants & Vowels)

בֶּן־אַרְבָּעִים וּשְׁתַּיִם שָׁנָה אֲחַזְיָהוּ בְמָלְכֹו וְשָׁנָה אַחַת מָלַךְ בִּירוּשָׁלִָם וְשֵׁם אִמֹּו עֲתַלְיָהוּ בַּת־עָמְרִי׃


Hebrew: Modern

בן ארבעים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת עמרי׃

.....
דברי הימים ב 22:2 Hebrew Bible
................................................................................
בן ארבעים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת עמרי׃


ويتضح ان كل النسخ العبريه القديمه والحديثة اتفقت جميعا ان عمر اخزيا حسب سفر اخبار الايام الثاني انه اثنين واربعين سنه (42)




Hebrew OT: Aleppo Codex

ב בן ארבעים ושתים שנה אחזיהו במלכו ושנה אחת מלך בירושלם ושם אמו עתליהו בת עמרי



وصورة المخطوطة اليبوا






وايضا القواميس العبري


H1121

בּן

bên

bane

From H1129; a son (as a builder of the family name), in the widest sense (of literal and figurative relationship, including grandson, subject, nation, quality or condition, etc., (like H1, H251, etc.): - + afflicted, age, [Ahoh-] [Ammon-] [Hachmon-] [Lev-]ite, [anoint-]ed one, appointed to, (+) arrow, [Assyr-] [Babylon-] [Egypt-] [Grec-]ian, one born, bough, branch, breed, + (young) bullock, + (young) calf, X came up in, child, colt, X common, X corn, daughter, X of first, + firstborn, foal, + very fruitful, + postage, X in, + kid, + lamb, (+) man, meet, + mighty, + nephew, old, (+) people, + rebel, + robber, X servant born, X soldier, son, + spark, + steward, + stranger, X surely, them of, + tumultuous one, + valiant[-est], whelp, worthy, young (one), youth.


H705

ארבּעים

'arbâ‛ı̂ym

ar-baw-eem'

Multiple of H702; forty: - forty.



H8147

שׁתּים שׁנים

shenayim shettayim

shen-ah'-yim, shet-tah'-yim

(The first form being dual of H8145; the second form being feminine); two; also (as ordinal) twofold: - both, couple, double, second, twain, + twelfth, + twelve, + twenty (sixscore) thousand, twice, two.


اي ابن اثنين واربعين



التراجم القديمة


Vulgate (Latin):


(Vulgate) filius quadraginta duo annorum erat Ochozias cum regnare coepisset et uno anno regnavit in Hierusalem nomen matris eius Otholia filia Amri



2  Quadraginta duorum annorum erat Ochozias cum regnare cœpisset, et uno anno regnavit in Jerusalem: et nomen matris ejus Athalia filia Amri.

Latin: Biblia Sacra Vulgata
................................................................................
filius quadraginta duo annorum erat Ochozias cum regnare coepisset et uno anno regnavit in Hierusalem nomen matris eius Otholia filia Amri


latin


Ochozias was forty-two years old when he began to reign, and he reigned one year in Jerusalem, and the name of his mother was Athalia the daughter of Amri.

filius quadraginta duo annorum erat Ochozias cum regnare coepisset et uno anno regnavit in Hierusalem nomen matris eius Otholia filia Amri



ويتضح ان ايضا اللاتينيه القديمه ونسخة القديس جيروم الاثنين ذكروا بدقه اثنين واربعين


فمن اين اتي رقم الاثنين وعشرين ؟ نجد الرد في


السبعينية

Septuagint

2  ὢν εἴκοσι ἐτῶν Οχοζιας ἐβασίλευσεν καὶ ἐνιαυτὸν ἕνα ἐβασίλευσεν ἐν Ιερουσαλημ καὶ ὄνομα τῇ μητρὶ αὐτοῦ Γοθολια θυγάτηρ Αμβρι



2 Chronicles 22:2 Greek OT: Septuagint with Diacritics
................................................................................
ὢν εἴκοσι ἐτῶν οχοζιας ἐβασίλευσεν καὶ ἐνιαυτὸν ἕνα ἐβασίλευσεν ἐν ιερουσαλημ καὶ ὄνομα τῇ μητρὶ αὐτοῦ γοθολια θυγάτηρ αμβρι


وتقراء

ōn eikosi etōn ochozias ebasileusen kai eniauton ena ebasileusen en ierousalēm kai onoma tē mētri autou gotholia thugatēr ambri


وترجمتها الانجليزي


22:2 Ochozias began to reign when he was twenty years old, and he reigned one year in Jerusalem: and his mother's name was Gotholia, the daughter of Ambri.


والسؤال ايضا لماذا كتبت السبعينية رقم 22 ونجد الرد في هامش الترجمه


Forty and two

In the parallel passage, (on which see the Note) he is said to be only twenty-two; and this is doubtless the true reading, as it is supported here by several MSS. and Versions. 2Ki 8:26

ويتضح من الهامش توضيحا للترجمه السبعينية انها كتبت اثنين وعشرين وهذا رجوعا لما في ملوك الاول ولكن الاصل العبري اثنين واربعين.



ويتضح لللللا

وهذا لان السبعينية كما اوضحت سابقا في كتابات اخري ان بعض اجزائها متحررة اي تشرح المعني دون الالتزام باللفظ ولهذا اكدت ان عمره الجسدي 22 عام


النقطه الثانية المهمه بعد ان تاكدنا ان الرقم الصحيح هو 42 في سفر اخبار الايام فما هو معناها ؟


قبل ان نبدأ فى الطرح حول عمر الملك اخزيا , دعونا نأخذ فكرة شاملة حول من هو اخزيا فى الكتاب المقدس و كم ملك دُعى اخزيا و من هو المقصود فيهم؟ 1


معني اخزيا من قاموس الكتاب المقدس


اسم عبري معناه " الرب يمسك" أو " الرب يسند" وقد ورد:
(1)
اسم ملك من ملوك اسرائيل وهو ابن أخآب وايزابل. خلف أباه على العرش فكان ثامن ملوك اسرائيل. وقد حكم سنتين فقط من 850-852ق.م. (1 ملوك 22: 40و51). وقد اتحد أخزيا مع يهوشافاط في عمل سفن ترشيش لتذهب إلى أوفير لأجل الذهب ولكن السفن تحطمت في عصيون جابر فاقترح أخزيا على يهوشافاط أن يحاولا القيام بهذا العمل مرة أخرى ولكن يهوشافاط رفض ذلك بناء على تحذير واحد من الأنبياء (1 ملوك 22: 48و49و2 أخبار 20: 37-35).
وقد ثار شعب موآب على اسرائيل بعد موت أخآب ولكن أخزيا لم يتخذ أية خطوة لاخضاعه (2 مل 1: 1و3: 5) يرجع حجر موآب الشهير إلى ذلك الحين. وسقط أخزيا من نافذة عليته التي في السامرة ومرض فأرسل رسلاً إلى بعل زبوب إله عقرون ليسأل هل يبرأ من مرضه، فقابل إيليا الرسل واخبرهم بأن مرض أخزيا هذا للموت وقد مات ولم يعقب ابناً فأخذ العرش من بأخذ العرش من بعده أخوه يهورام (2 مل 1: 17-2).


دائرة المعارف الكتابية

1- أخزيا بن أخآب وإيزابــــــــــــــــل ، الملك الثامن لإسرائيل ( 1 مل 22 : 51 - 2 مل 1 : 18 ) .

 

أ‌-      ملكه : ملك على إسرائيل في السنة السابعة عشرة ليهوشافاط ملك يهوذا ، وملك سنتين على إسرائيل ( حوالي 852 - 850 ق.م ) ، وهناك ثمة صعوبة في الترتيب الزمني ومدة حكم هؤلاء الملوك ، فقد بدأ يهوشافاط الحكم في السنة الرابعة لأخـــــآب ( 1 مل 22 : 41 ) ، وملك أخآب 22 سنة ( 1 مل 16 : 29 ) ، وبناء عليه يجب أن تكون السنة الأولي للملك أخزيا هي السنة التاسعة عشرة ليهوشافاط . والأرجح أن العبارة الواردة في (2 مل 1 : 17 ) أخذت عن السريانية ، فكلاهما يتفق في طريقة الحساب المتبعة في بعض المخطوطات اليونانية .

 

ب‌- أخلاقه : كانت على النقيض من اسمه " من يسنده الرب " فقد عبد أخزيا البعل وسجد له وأغاظ الرب إله إسرائيل حسب كل ما فعله أبوه ، ويبدو أنه كان ضعيفاً توالت عليه المصائب .

 

ج- تمرد موآب : " عند موت أخآب عصى ملك موآب على ملك إسرائيل " ، ويبدو أن أخزيا كان أضعف من أن يقاوم . نعلم من النقوش التي وجدت على حجر موآب أن عصيان موآب حدث في أواخر أيام أخآب ، والأرجح أنه حدث عندما كان أخآب يحارب أرام .

 

د- تحالفه بحرياً : نعلم من ( 1 مل 22 : 48 و 49 ) أن أخزيا حاول أن يعقد حلفا مع يهوشافاط ملك يهوذا لإحياء التجارة البحرية ، ولكنه فشــــل في ذلك إذ نقرأ في ( 2 أخ 20 : 35 - 37 ) أن السفن قد تكسرت في عصيون جابر على خليج العقبة .

 

أ‌-      مرضه : " وسقط أخزيا من الكوة التي في عليته التي في السامرة فمرض " ولما كان ابناً لأخآب وإيزابل ، فإنه أرسل رسلاً ليسألوا بعل زبوب إله عقرون عما إذا كان سيبرأ من مرضه . ولكن إسرائيل كان ينتسب للرب ، فأرسل الرب النبي إيليا للقاء رسل أخزيا ، لينذره لآخر مرة بالنتائج الرهيبة لعبادة البعل ، وقال للرسل : " هكذا قال الرب " ……. " أليس لأنه لا يوجد في إسرائيل إله ، تذهبون لتسألوا بعل زبوب إله عقــــــرون ؟ فلذلك … إن السرير الذي صعدت عليه لا تنزل عنه بل موتاً تموت " وقد مات الملك فعلاً ، ولم يكن له ابن فملك أخوه ، يهورام بن أخآب عوضاً عنه ( 2 مل 1 : 17 ) .


(2)
اسم الملك السادس من ملوك يهوذا. وهو ابن يورام او يهورام وكانت أمه عثليا ابنة أخآب ملك اسرائيل ويرجح أنه بدا حكمه أثناء مرض أبيه (2 أخبار 21: 18و19). وبعد سنة مات أبوه فخلفه على العرش (2 مل 8: 25) وكان ذلك حوالي عام 843ق.م. وقد سلك في طريق أخآب لأن أمه كانت تشير عليه بفعل الشر (2 أخبار 22: 3). وقد ذهب مع يورام ملك اسرائيل ليحارب الآراميين في راموث جلعاد فَجُرحَ يورام وذهب إلى يزرعيل ليبرأ فذهب أخزيا لزيارته (2 مل 8: 28و29). وفي تلك الأثناء ثار ياهو على يورام وقتله، وكذلك أمر رجاله بقتل أخزيا فقتلوه (2مل 9: 16- 28). ويسمى أخزيا في 2 أخبار 21: 17 يهوآحاز وكذلك يدعى عزريا في 2 أخبار 22: 6 ولكن بعض المخطوطات العبرية تذكره باسم أخزيا في هذا الموضع عينه.

2- أخزيا بن يهورام ، الملك السادس من ملوك يهوذا ( 2 مل 8 : 25 - 29 ، 9 : 16 - 29 ، 2 أخ 22 : 1 -9 ) ويذكر أيضاً باسم يهوآحاز ( 2 أخ 21 : 27 ، 25 : 23 ) باحداث تقديم وتأخير في المقطعين المكون منها الاسم . ويسمي أيضاً عزريا في ( 2 أخ 22 : 6 وإن كانت هناك خمس عشرة مخطوطة عبرية تذكره باسم أخزيا في هذا الموضع ) .

 

أ‌-      حكمه القصير : وأخزيا هو الابن الأصغر للملك يهورام بن يهوشافاط ، وقد بدأ حكمه في السنة الثانية عشرة ليورام ملك إسرائيل ( 2 مل 8 : 25 ) , لكن في ( 2 مل 9 : 29 ) يذكر أنه ملك في السنة الحادية عشرة ليورام بن أخآب ، ويبدو أن الأولي حسب الأسلوب العبري ، أما الثانية فحسب الأسلوب اليوناني في حساب السنين ، إذ يذكر في الترجمة السبعينية في ( 2 مل 8 : 25 ) على أنه " ملك في السنة الحادية عشرة " .

 

وكان ابن اثنتين وعشرين سنة حين ملك ، وملك سنة واحدة ( 2 مل 8 : 26 ) . أما عبــــارة " اثنتين وأربعين سنة " ( 2 أخ 22 : 2 ) فلا شك أنها خطأ من الناسخ حيث أننا نعلم من ( 2 أخ 21 : 5 و 20 ) أن يهورام أباه كان ابن أربعين سنة عندما مات . كما أنها جاءت " ابن اثنتين وعشرين سنة في النسختين السريانية والعربية ، " وابن عشرين سنة " في الترجمة السبعينية .

 

ب‌- أخلاقه : ( انظر 2 مل 8 : 27 ، 2 أخ 22 : 3 و 4 ) نتيجة للكارثة التي حلت بالبيت الملكي ، ملَّك سكان أورشليم أخزيا الابن الأصغر عوضاًً عن أبيه . وقد " سلك في طرق بيت أخآب " لأن أمه عثليا ابنة أخآب وإيزابل ، " كانت تشير عليه بفعل الشر " مثل بيت أخآب لإبادته . لقد ظهر تأثير إيزابل الشرير في يهوذا . لقد قدس أخزيـــــــــــا " أقداساً للرب " ( 2 مل 12 : 18 ) ولكنه فعل الشر في عيني الرب .

 

ج- تحالفه مع يهورام : ( انظر 2 مل 8 : 28 و 29 ، 2 أخ 22 : 5 و6 ) . لقد دعم أخزيا العلاقات التي قامت بين المملكتين في عهد أخآب ، فانضم إلى خاله يهورام ملك إسرائيل في محاربة حزائيل ملك أرام ، واستطاعا الاستيلاء على راموت جلعاد ( 2 مل 9 : 14 ) . وحدث أن جرح يهورام ملك إسرائيل فرجع إلى يزرعيل ليبرأ من جروحه ، ويبدو أنه ترك جيشه تحت قيادة ياهو في راموت جلعاد ، كما عاد أخزيا إلى أورشليم ومنها إلى يزرعيل لزيارة يهورام ، وفي ذلك الوقت قام ياهو بمؤامرته ضد يهورام .

 

د- موته : نقرأ في ( 2 أخ 22 : 7 - 9 ) " فمن قبل الرب كان هلاك أخزيا بمجيئــه إلى يورام ، فإنه حين جاء خرج مع يهورام إلى ياهو بن نمشي الذي مسحه الرب لقطع بيت أخآب . وإذ كان ياهو يقضي على بيت أخآب وجد روؤساء يهوذا وبني إخوة أخزيا الذين كانوا يخدمون أخزيا فقتلهم ، وطلب أخزيا فأمسكوه وهو مختبئ في السامرة وأتوا به إلى ياهو وقتلوه " .

 

لقد عمل الشر في عيني الرب كبيت أخآب لأنه كان صهراً لبيت أخآب ( 2 مل 8 : 27 ) ، فإن من أدهي حيل الشيطان أن يجمع بالزواج بين فرد من عائلة تقية وآخر من عائلة شريرة . لقد أخطأ يهوشافاط خطأ جسيماً بأخذ عثليا ابنة أخآب وإيزابل زوجة لابنه يهورام ، كان هذا تحالفاً شريراً . لقد كانت عثليا حفيدة أثبعل ملك وكاهن الصيدونيين من الكنعانيين ، لقد كان الناموس صريحاً في منع الزواج المختلط بين شعب الله وشعوب كنعان ، لما يجره من نتائج وخيمة ، فكانت نتيجة العصيان رهيبة مدمرة ، وهي كذلك دائماً .

و هذا الثانى هو محل البحث و محور حديثنا , اخزيا بن يهورام!


والان ابدا في توضيح معني رقم اثنين واربعين



مسح الرب ياهو لقطع بيت أخاب. وأخاب كان ملك إسرائيل ولم يكن ملكاً ليهوذا، لكن أخزيا كان صهراً لأخاب لأن أبيه يهورام " سَارَ فِي طَرِيقِ مُلُوكِ إِسْرَائِيلَ كَمَا فَعَلَ بَيْتُ أَخْآبَ لأَنَّ بِنْتَ أَخْآبَ كَانَتْ لَهُ امْرَأَةً. وَعَمِلَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ" (2 أخ 21 : 6)

هناك حقيقة عادية للغاية عند اليهود، وهي أن الشخص الواحد كان يمكن أن يحمل اسم أبوين، وينتمي إلى سبطين، أحدهما بالميلاد الطبيعي، والثاني بالمصاهرة. فقد كان اليهود أحياناً ينسبون الرجل لوالد زوجته. ونجد هذا في أماكن كثيرة في العهد القديم، فيقول: »ومن بني الكهنة، بنو حبايا، بنو هقّوص، بنو برزلاي الذي أخذ امرأة من بنات برزلاّي الجلعادي، وتسمَّى باسمهم« (عزرا 2:61 قارن نحميا          7:63). وحدث الأمر نفسه مع يائير بن حصرون الذي تزوج من ابنة ماكير أحد رؤساء منسّى، فسمُّوه يائير بن منسّى (1أخبار 2:21 و22 و7:14 قارن العدد 32:40).


وفي أخبار الأيام الثاني 22 : 7 نقرأ : " فَمِنْ قِبَلِ اللَّهِ كَانَ هَلاَكُ أَخَزْيَا بِمَجِيئِهِ إِلَى يُورَامَ. فَإِنَّهُ حِينَ جَاءَ خَرَجَ مَعَ يُورَامَ إِلَى يَاهُوَ بْنِ نِمْشِي الَّذِي مَسَحَهُ الرَّبُّ لِقَطْعِ بَيْتِ أَخْآبَ."


أخزيا كان صهراً لبيت أخاب " وَكَانَ أَخَزْيَا ابْنَ اثْنَتَيْنِ وَعِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَلَكَ، وَمَلَكَ سَنَةً وَاحِدَةً فِي أُورُشَلِيمَ. وَاسْمُ أُمِّهِ عَثَلْيَا بِنْتُ عُمْرِي مَلِكِ إِسْرَائِيلَ. وَسَارَ فِي طَرِيقِ بَيْتِ أَخْآبَ، وَعَمِلَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ كَبَيْتِ أَخْآبَ لأَنَّهُ كَانَ صِهْرَ بَيْتِ أَخْآبَ." وأخزيا معدود كصهر لأخاب مع أن أبيه هو من تزوج من بيت أخاب وليس أخزيا نفسه.


لذلك فأخزيا يُعد من بيت أخاب عن طريق زواج أبيه من عثليا ابنة أخاب ابن عمري


وعندما تخبرنا الآية الواردة 2 أخ 22 : 2 أن أخزيا كان ابن 42 سنة حين ملك ، فالرقم يشير إلى حكم بيت أخاب.


وبيت أخاب بدأ بأخاب الذي حكم 22 سنة (1مل 16 : 29) وابنه يورام كان في سنته الثانية عشر (2مل 8 : 25) والأخيرة (2مل 3 : 1) عندما ملك أخزيا


22 + 12 = 34


وهذا هو عمر بيت أخاب في حكم مملكة إسرائيل


وعندما ننظر لحكم بيت أخاب في مملكة يهوذا نجد أن هناك 8 سنوات اضافية وهي عمر حكم يهورام أبو أخزيا (2اخبار 21 : 5)


22 + 12 + 8 = 42


وهذا هو عمر ملك بيت أخاب عندما ملك أخزيا


وأخزيا الابن الأخر لأخاب الذي حكم لسنتين ومات بلا نسل تم استبعاده من المعادلة لأن مدة حكمه تشابكت مع مدة حكم أبيه ومدة حكم يورام أخيه كالتالي :


" وَمَلَكَ يَهُوشَافَاطُ بْنُ آسَا عَلَى يَهُوذَا فِي السَّنَةِ الرَّابِعَةِ لأَخْآبَ مَلِكِ إِسْرَائِيلَ." (1ملوك 22 : 41)


وأخاب قد ملك 22 سنة (1مل 16 : 29) أي أن عندما بدأ حكم يهوشافاط كان أمام أخاب 18 سنة أخرى.


عندما خرج أخاب لمحاربة الآراميين ابنه أخزيا صار شريكاً في الملك ويخبرنا سفر الملوك الأول :

" وَمَلَكَ أَخَزْيَا بْنُ أَخْآبَ عَلَى إِسْرَائِيلَ فِي السَّامِرَةِ فِي السَّنَةِ السَّابِعَةَ عَشَرَةَ لِيَهُوشَافَاطَ مَلِكِ يَهُوذَا. مَلَكَ عَلَى إِسْرَائِيلَ سَنَتَيْنِ." (1ملوك 22 : 51).


والسنة السابعة عشرة ليهوشافاط تقابل السنة الواحدة والعشرين من حكم أخاب، وأخاب مات بالحرب فاستمر ابنه أخزيا في الحكم، ولكنه سقط من كوة بعليته في السامرة فمرض (2ملوك 1 : 2) ومات متأثراً بالأمر. فالسنة الأولى لحكم أخزيا معدودة كالسنة الثانية والعشرين والأخيرة من حكم أخاب لأنه كان شريك لأخاب أبيه في الملك.


ونقرأ في ملوك الثاني 3 : 1 " وَمَلَكَ يُورَامُ بْنُ أَخْآبَ عَلَى إِسْرَائِيلَ فِي السَّامِرَةِ، فِي السَّنَةِ الثَّامِنَةَ عَشَرَةَ لِيَهُوشَافَاطَ مَلِكِ يَهُوذَا. مَلَكَ اثْنَتَيْ عَشَرَةَ سَنَةً." لاحظ أن أخزيا ملك في السنة السابعة عشرة ليهوشافاط وملك سنتين ويورام بدأ ملكه في السنة الثامنة عشرة ليهوشافاط.


نرى أن أخزيا كان شريكاً لأبيه في الحكم لمدة سنة وأخيه كان شريكاً له في الحكم لمدة سنة أخرى أثناء مرضه، ومن هنا نجد أن سنتي ملكه تداخلت في سنين ملك أبيه وأخيه ويتبقى لدينا 22 سنة ملك فيها أخاب و12 سنة ملك فيها يورام و8 سنوات ملك فيها يهورام على يهوذا مما يجعل مدة حكم بيت أخاب 42 سنة.


وتم قطع بيت أخاب بقتل يورام ملك إسرائيل وأخزيا ملك يهوذا بيد ياهو , كان عمر بيت

أخاب 42 عندما ملك أخزيا، بينما عمر أخزيا نفسه 22 سنة 2.


فى السنة الثانية عشرة = وفى 29:9 يقول فى السنة الحادية عشرة والسبب طرق الحساب المختلفة وربما كان جزء من سنة فى الأول أو فى الأخر محسوبا سنة كاملة أو أنه ملك مع أبيه سنة كاملة (هذه الإختلافات التافهة التى يدعى البعض انها دليل وجود أخطاء هى دليل على صحة الكتاب المقدس فالكاتب لأمانته ينقل الخبر كما هو دون أن يخضعه لعقله ومن يتهمون اليهود بتزوير الكتاب المقدس نقول لهم ولماذا لم يصلح اليهود مثل هذه الأخطاء التى دائما هى مثار إشكالات لهم؟ الإجابة أنه لا يستطيع أحد أن يعبث فى كلام الله).

أخزيا = أو يهو أحاز هما إسم واحد بمعنى عضده الرب. إبن 22 سنة حين ملك وفى 2 أى 2:22 يذكر أن عمره كان 42 سنة وقطعا رقم 42 سنة غيرمعقول فيهورام أبوه مات إبن 40 سنة. والحل كما قلنا فى المقدمة أن الكاتب ينسب العمر بداية من حكم عمرى أصل بيت أخاب وبيت أخزيا فهو الجد الكبير وهو الذى تنسب له وثنية أبنائه فهم بوثنيتهم وبملوكهم منسوبين لييت عمرى. وهذا معنى باقى الأيات فبيت يهوذا منسوب لعمرى من جهة الأم لذلك قال عثليا بنت عمرى ولم يقل عثليا بنت أخاب. وبيت ملك إسرائيل منسوب لعمرى من جهة الأب. ولاحظ أن عثليا ويورام أولاد أخاب. عثليا = من يبليه يهوة يورام = الله يعلى. فأسماء أولاد أخاب منسوبة ليهوة لأنه يعرج بين الفرقتين كما قال إيليا. ونجد هنا أن أخزيا ذهب للحرب مع يورام ملك إسرائيل فى راموث والظاهر أنه إستولى عليها وأعادها لإسرائيل لأننا نجد أن ياهو مسح ملكا فيها (1:9-15) ولكنه جرح هناك (أى يورام) فى المعركة


وبعد ما اوضحت المقصود بعمره اثنين واربعين اذكر بعض التفاسير الغير مقبوله


واذكر الرائ المرفوض

قال المعترض: «ورد في 2ملوك 8:26 «كان أخزيا ابن 22 سنة حين ملك، وملك سنة واحدة في أورشليم، واسم أمه عثليا بنت عمري». وورد في 2أخبار 22:2 «كان أخزيا ابن 42 سنة حين ملك، وملك سنة واحدة في أورشليم، فكيف يكون هذا؟».

وللرد نقول: لا شك أن ما جاء في 2ملوك 8:26 صحيح، فإن عمر أخزيا حين ملك كان 22 سنة. ففي 2أخبار 21:20 نقرأ أن عمر أبيه لما مات كان أربعين سنة. وما جاء في 2أخبار 22:2 غلطة من الناسخ، سببها أن اللغتين العبرانية واليونانية القديمتين لم يكن بهما الأرقام العربية، فكان العبرانيون يستخدمون الحروف الهجائية بدل الأرقام، وبعض هذه الحروف متشابهة الشكل، فمثلاً حرفا الدال والراء في العبرية متشابهان كثيراً. وهناك تشابه كبير بين الحرف الذي يدل على العدد 20، والحرف الذي يدل على العدد 40. وغلطة الناسخ هذه لا تغيّر أية عقيدة دينية. كما أن 2ملوك 8 يصحح ما جاء في 2أخبار 22. وقال المفسر المعروف متى هنري تعليقاً على هذا الموضوع: «لا نجد كتاباً مطبوعاً بدون قائمة تصحيح الأخطاء، ولا تُنسب الأخطاء للمؤلف، ولا تبخس الكتاب قيمته. والقارئ العادي يدرك القراءة الصحيحة تلقائياً، أو يدركها بمقارنة الخطأ بصواب آخر في نفس الكتاب».وقد كان النسّاخ أمناء في الاحتفاظ بالنص الذي وصلهم بغير تغيير، فسلّمونا ما وصلهم كما هو.


ولماذا يتضح هذا التفسير غير مقبول لان الارقام المذكوره في النسخ العبريه قديمه وحديثه اتفقت معا وهذا اثبات انه لم تحدث لخبطه او اختلاف في الارقام في العبريه ولكن السبعينيه اليونانيه التي التبس

علي نساخها الامر بين اخبار ايام الثاني وملوك الثاني حسب الرئ الذي اوضحته سابقا



نقطه اخيره وهو الفرق بين سفر الملوك وسفر اخبار الايام


سفر الملوك يركز على تاريخ المملكة من الناحية المدنية والنبوات الخاصة بمستقبلهم أمّا سفر أخبار الأياّم فيركز على العبادة وتاريخ الكهنوت والحياة مع الله وصلوات الملوك وأنساب اللاويين والكهنة وفرقهم فالحياة الدينية الروحية والعلاقة مع الله هى أساس إزدهار المملكة فى نظر الكاتب وبالتالى فإن التنظيمات الدينية هى ضمان سلامة المملكة.

إهتمام كاتب الأياّم بالعمل الكهنوتى وإهتمام كاتب الملوك بالنواحى السياسية يشرح أن كل سفر منهما ينظر للمسيح بمنظار نبوى يختلف عن الأخر، فإذا فهمنا إن إقامة مملكة يرمز للمسيح الذى سيملك على شعبه يكون سفر الملوك بإهتمامه بالملك يرى المسيح كملك وسفر الأيام بإهتمامه بالكهنوت يرى المسيح ككاهن. سفر الملوك يرى المسيح كملك يملك على شعبه وسفر الأيام يركز على كهنوت المسيح إبن داود الذى بفدائه سيعيد شعبه لميراثه. لذلك إهتم كاتب الأيام بالأسماء فكل الذين سيخلصوا مدونة اسماؤهم فى سفر الحياة (رؤ 3 : 5). وذلك نجد أيضاً أن سفر الأياّم ينتهى بعودة الشعب من السبى رمزاً لخلاص شعب الله النهائى وعودتهم لأورشليم السمائية.



فرق آخر يتضح بين فلسفة كاتب الملوك وفلسفة كاتب الأيام. فكاتب الملوك يهتم ويركز على النتائج النهائية لحكم كل ملك فى ضوء أمانته للعهد مع الله ولكن كاتب الأيام يهتم بتسجيل المواقف الإيمانية لكل ملك حتى إن لم تكن لها تأثير على المملكة ككيان عام. لذلك نجد بعض المواقف المذكورة فى سفر الملوك وقد أعرض عنها كاتب الأياّم والعكس صحيح فبعض التفاصيل الدقيقة والصلوات المذكورة فى سفر الأيام يعرض عنها كاتب الملوك ولا يهتم بها فهى لم تغير شيئاً بالنسبة للمملكة ككل.

وقد قدمت مثلا اخر وهو عمر شاول فذكر الفتره الذمنيه المرضيه امام الله فقط ولم يذكر كل فترة حكمه

وايضا مثال اخر

مثال أخر يخص الملك آسا الملك الصالح (1مل 15 : 9-24) فكاتب الملوك يذكر رشوته لبنهدد ملك أرام حتى يضرب بنهدد ملك إسرائيل الذى ضايق يهوذا. وكيف أن يهوذا خلصت من حصار إسرائيل بل دمّرت كل تحصيناتها نتيجة تدخل أرام فرشوة بنهدد أتت بنفع سياسى وعسكرى ليهوذا. لكن كاتب الأياّم رأى فى هذا سقطة كبرى لآسا فَيذْكُرْ توبيخ حنانى النبى لآسا (2 أى 16 : 7-9). لإتكاله على ملك أرام. ونجد حنانى يذكر أسا بإنتصاره الإعجازى السابق على جيش ملك كوش حينما إعتمد على الله بالكامل وهذه القصة مذكورة فى (2 أى 14 : 9-15). ولم تذكر هذه القصة فى سفر الملوك



والمجد لله دائما

1

2